الرئيس تبون يواصل زيارة الدولة الى تركيا لليوم الثالث والأخير    مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    طمأن بشأن الوضع الاقتصادي وتحدث عن مبادرة "لم الشمل": الرئيس تبون يعلن عن لقاء شامل للأحزاب في الأسابيع المقبلة    النائب العام بمجلس قضاء قالمة يؤكد: المشرع وضع المصطلحات الدقيقة لتفادي المتابعات القضائية العشوائية    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    في ظل استقرار الوضع الصحي بعد 3 سنوات من تفشي كورونا: توقع إنزال 6 ملايين سائح على المناطق الساحلية    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    مالديني يتكفل بالموضوع شخصيا: تجديد بن ناصر أولوية ميلان بعد التتويج    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    مونديال الملاكمة للسيدات بتركيا    ميلة    على افتتاح الملتقى الدولي حول أصدقاء الثورة الجزائرية    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    مراسلات «مجهولة» بين الأمير عبد القادر وقيصر روسيا    أولاد رحمون في قسنطينة    لا بديل عن استحداث بنك لتمويل الاستثمارات المُصغّرة    افتتاح بيع تذاكر النقل لموسم الصيف    اتحاد العاصمة يحسم الكلاسيكو    الأهلي الليبي يشن هجوما على الحكم باكاري غاساما    وزير المالية يرافع للنظام المدمج للميزانية    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    الموقف الأوروبي ثابت يدعم الحل الأممي بالصّحراء الغربية    الجزائر ستستأجر ستّ طائرات إخماد حرائق    حلّ غير مشروط للقضيتين الصّحراوية والفلسطينية    الاحتلال المغربي يهدم منزل عائلة أهل خيا    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    منصات التواصل حفزتني للعبور نحو التكوين الأكاديمي    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    تصدير 100 ألف طن من منتجات الحديد خلال 4 أشهر    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    اللبنانيون يختارون ممثليهم في البرلمان الجديد    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



محمد بلوزداد كان له فضل كبير في اندلاع ثورة التحرير
نشر في أخبار اليوم يوم 15 - 01 - 2022


مشاركون في منتدى الذاكرة يؤكّدون:
محمد بلوزداد كان له فضل كبير في اندلاع ثورة التحرير
أكد مشاركون في منتدى الذاكرة الذي تناول أمس السبت موضوع تأسيس المنظمة الخاصة تكريما للفقيد محمد بلوزداد في ذكرى رحيله ال70 أن هذا المناضل الفذ كان له فضل كبير في اندلاع الثورة التحريرية التي ولدت من رحم المنظمة السرية التي أنشأها.
واستعرض الاستاذ والباحث في التاريخ عمار رخيلة في المنتدى الذي نظمته جمعية مشعل الشهيد المسار النضالي لمحمد بلوزداد الذي كان أول مؤسس ومسؤول عن المنظمة الخاصة وهو الذي تولى مسؤولية لجنة شباب بلكور التابعة لحزب الشعب وكان من منظمي مظاهرات ماي 1945 في الجزائر مما جعله محل متابعة من قبل الشرطة الاستعمارية ليضطر إلى الاستقرار في قسنطينة.
وأضاف المحاضر أن محمد بلوزداد استطاع تأسيس قيادة أركان المنظمة الخاصة التي تكونت من خيرة شباب حزب حركة انتصار الحريات الديمقراطية المتشبع بالروح الوطنية وكان له الدور البارز في دفع عجلة التحضير للعمل المسلح ضد المستعمر الفرنسي وقد بدا ذلك واضحا في مؤتمر حركة انتصار الحريات الديمقراطية يومي 15 و16 فيفري 1947 الذي لعب فيه دورا كبيرا بهدف تكوين جناح عسكري داخل الحركة.
وأشار إلى أن بلوزداد أقام في المنظمة الخاصة نظاما داخليا محكما استطاعت به خلال سنتين أن تجند شباب وتكونهم فكريا وعسكريا مشددا على أن بلوزداد عاش من أجل الدفاع عن الارض والهوية.
وأكد المحاضر أن هؤلاء الشباب وعلى رأسهم محمد بلوزداد استطاعوا بفعل روحهم الوطنية وتكوينهم السياسي تأطير مجموعات من الشعب الجزائري والحصول على الاسلحة وانشاء شبكات للاتصالات والاستعلامات والقيام بالتالي بالعديد من العليات الفدائية ضد الاستعمار التي حضرت لاندلاع ثورة نوفمبر المجيدة .
من جهته قال الاستاذ محمد لحسن زغيدي أن بلوزداد عرف منذ نعومة أظافره بروحه الوطنية العالية وكرهه للاستعمار حيث أظهر حنكة وكفاءة وذكاء في النضال من خلال انتسابه لحزب الشعب الجزائري عام 1943 في حي بلكور وأبان أيضا عن قدرة فائقة في قيادة الرجال وتعبئتهم تجاه القضية الوطنية مشيرا إلى أن بلوزداد استطاع اعادة اذكاء شعلة الوطنية لدى الشباب الجزائري .
وفي هذا الشأن استدل بما قاله الراحل أيت احمد في حق محمد بلوزداد بأنه كان الرجل الاكثر ذكاء والاقل كلاما في المكتب السياسي وكان تحفظه لا يعني عدم الاكتراث بل كان ذلك ينم عن اهتمام مشبع بالتواضع والمحبة .
وبالنسبة لذات المتحدث فإن الراحل بلوزداد وفقا لمحمد عصامي أحد مناضلي حركة انتصار الحريات الديمقراطية كان مقتنعا بأن فرنسا لن تخرج من الجزائر عبر الحوار السياسي لذلك كان يرى بل كان متأكدا بأن السلاح هو اللغة الوحيدة التي يفهمها المستعمر لذلك قام بتأسيس قيادة هيئة أركان المنظمة الخاصة بمساعدة حسين لحول وكان من بين اعضائها أحمد بن بلة وعمار ولد حمودة ومحمد ماروك وجيلاني رجيمي وبلحاج جيلالي ومحمد بوضياف وأحمد محساس اضافة إلى حسين أيت أحمد الذي كان نائبا له.
للإشارة فإن محمد بلوزداد من مواليد 3 نوفمبر 1924 وقد توفي يوم 14 جانفي 1952 بفرنسا عقب اصابته بمرض السل. وثبت عن بعض من أقاربه -حسب ما جاء في المنتدى- أنه مات وهو يتمنى سماع صوت الآذان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.