الجزائر بحاجة إلى جميع أبنائها    بوغالي يتحادث مع رئيسة المجلس الوطني لأذربيجان    ميشال عون يُثني على مكانة الجزائر    بعجي يشيد بمبادرة لم الشمل    حجز نصف مليون قرص مهلوس    الجزائر واليونيسكو تعربان عن إرادتهما في تعزيز التعاون    الجزائر أمة عريقة لا مجال للتشكيك في أصالتها    مقتل مهاجرين على يد الشرطة المغربية: مظاهرات غاضبة في المغرب وإسبانيا من أجل تحرك دولي أكبر    الصحراء الغربية : دي ميستورا في زيارة جديدة للمنطقة في مسعى جديد لبعث مسار التسوية    ألعاب متوسطية (رفع الأثقال) : مرتبة سابعة لفاطمة الزهراء لغواطي في حركة النثر وتاسعة في الخطف    أسعار النّفط فوق 112 دولار للبرميل    الاحتفال بالذكرى ال60 للاستقلال: توزيع آلاف السكنات بولايات غرب الوطن    الوزراء العرب يؤكّدون دعمهم للقضية الفلسطينية    توتّر بسجون الاحتلال بعد استشهاد أسيرة فلسطينية    متحف مفتوح على الهواء الطلق    رحيل جمال لعروق مدير المدرسة العليا للفنون الجميلة    صناعة صيدلانية: تدشين وحدتين لإنتاج الأدوية المضادة للسرطان وحقن الأنسولين بالعاصمة    كورونا: 10 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    موجة حر شديدة يومي السبت والأحد بولايات الوسط    نظام صحي خاص بعيد الأضحى    تنظيم حفل فني كبير احتفالا بالذكرى 60 لعيد الاستقلال الوطني    التلبية.. الطريق إلى السماء    الرئيس تبون يترأس غدا مجلس الوزراء    قطعة نقدية جديدة    الآلاف يتدفقون إلى مكة لأداء مناسك الحج    سكن : توزيع 700 ألف وحدة من مختلف الصيغ عبر التراب الوطني منذ سنة 2020    الجيش الوطني الشعبي ينظم استعراضا عسكريا ضخما في الخامس جويلية المقبل بالجزائر    فلسطين: 3 شهداء و 1896 معتقلا من القدس المحتلة خلال النصف الأول من العام الجاري    حشد الموارد المائية الباطنية: برنامج هام في الأفق ببشار    الشروع في توزيع 160 ألف وحدة سكنية من مختلف الصيغ عبر التراب الوطني    أمن وطني: 149 مفتش شرطة يؤدون اليمين القانونية    تخرج الدفعتين السادسة والسابعة بالمدرسة العليا للضمان الاجتماعي    جونز هوبكنز: إصابات كورونا حول العالم تتجاوز ال548 مليونا    تلمسان… إعادة دفن رفات 10 شهداء الثلاثاء المقبل    مصالح الغابات بجيجل تتوقع انتاج 14 ألف قنطار من الفلين    ألعاب متوسطية/وهران 2022/اليوم السابع: برنامج الرياضيين الجزائريين    ألعاب متوسطية/ اليوم السادس: الملاكمة وألعاب القوى يثريان حصيلة الجزائر    منظمة الصحة العالمية: التطعيم الجماعي ضد جدري القردة غير مطلوب حاليا    عروض متنوعة للاحتكاك مباشرة بالجمهور في الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بوهران    خنشلة: الفوضى تميز دورة المجلس الشعبي الولائي الثانية    توقيف شخصين تورطا في عمليات السرقة بالخطف بمدينة سطيف    إيران: مقتل 5 وإصابة 19 في زلازل جنوبي البلاد    الدورة الثامنة للجنة العليا المشتركة الجزائرية- المصرية: التوقيع على 12 اتفاقا في عدة مجالات    النصر ترافقهم في رحلة من قسنطينة باتجاه شواطئ سكيكدة: مواطنون يتصالحون مع القطار بعد سنوات من العزوف    العداء هشام بوشيشة للنصر: وعدنا ووفينا    منافسة كرة القدم: إقصاء يجبر على مراجعة الحسابات    المصارعة بلقاضي للنصر: سعيدة بالبرونزية وكان بالإمكان أفضل مما كان    عيد الأضحى.. عيد الاستقلال.. تضحيات على طريق الحرية والتوحيد    فخورون و ممتنون لمستوى التنظيم والاستقبال    أعضاء مجلس الأمة يصادقون على 3 مشاريع قوانين جديدة    هكذا دأب الصالحين في أيام العشر..    زيادة في عدد المسجلين بنسبة 25 ٪    انتخاب بن حبيلس نائبا لرئيس منظمة التأمينات الإفريقية    القرعة في سبتمبر بالجزائر    شهادات حية عن مثقف لا يخاف لومة لائم    كروم، صالحي وعبد الله يوقعون التميز    عيد الأضحى المبارك سيكون يوم السبت 9 يوليو    هكذا تستطيع الفوز بأجر وثواب العشر..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



محمد بلوزداد كان له فضل "كبير" في اندلاع الثورة التحريرية
نشر في الحياة العربية يوم 15 - 01 - 2022

أكد مشاركون في منتدى الذاكرة الذي تناول اليوم السبت موضوع تأسيس المنظمة الخاصة تكريما للفقيد محمد بلوزداد في ذكرى رحيله ال70 أن هذا المناضل الفذ "كان له فضل كبير" في اندلاع الثورة التحريرية التي ولدت من رحم المنظمة السرية التي أنشأها.
واستعرض الاستاذ والباحث في التاريخ عمار رخيلة في المنتدى الذي نظمته جمعية "مشعل الشهيد"، المسار النضالي لمحمد بلوزداد الذي كان أول مؤسس ومسؤول عن المنظمة الخاصة وهو الذي تولى مسؤولية لجنة شباب بلكور التابعة لحزب الشعب وكان من منظمي مظاهرات ماي 1945 في الجزائر مما جعله محل متابعة من قبل الشرطة الاستعمارية ليضطر الى الاستقرار في قسنطينة.
وأضاف المحاضر أن محمد بلوزداد استطاع تأسيس قيادة أركان المنظمة الخاصة التي تكونت من خيرة شباب حزب حركة انتصار الحريات الديمقراطية المتشبع بالروح الوطنية و كان له الدور البارز في دفع عجلة التحضير للعمل المسلح ضد المستعمر الفرنسي وقد بدا ذلك واضحا في مؤتمر حركة انتصار الحريات الديمقراطية يومي 15 و 16 فبراير 1947 الذي لعب فيه دورا كبيرا بهدف تكوين جناح عسكري داخل الحركة.
وأشار الى أن بلوزداد أقام في المنظمة الخاصة نظاما داخليا محكما استطاعت به خلال سنتين أن تجند شباب وتكونهم فكريا وعسكريا، مشددا على أن بلوزداد عاش من أجل الدفاع عن الارض والهوية.
وأكد المحاضر أن هؤلاء الشباب وعلى رأسهم محمد بلوزداد "استطاعوا بفعل روحهم الوطنية وتكوينهم السياسي تأطير مجموعات من الشعب الجزائري والحصول على الاسلحة وانشاء شبكات للاتصالات والاستعلامات والقيام بالتالي بالعديد من العليات الفدائية ضد الاستعمار التي حضرت لاندلاع ثورة نوفمبر المجيدة".
ومن جهته، قال الاستاذ محمد لحسن زغيدي أن بلوزداد عرف منذ نعومة أظافره بروحه الوطنية العالية وكرهه للاستعمار حيث أظهر حنكة وكفاءة وذكاء في النضال من خلال انتسابه لحزب الشعب الجزائري عام 1943 في حي بلكور و أبان أيضا عن قدرة فائقة في قيادة الرجال وتعبئتهم تجاه القضية الوطنية، مشيرا الى أن بلوزداد "استطاع اعادة اذكاء شعلة الوطنية لدى الشباب الجزائري".
وفي هذا الشأن، استدل بما قاله الراحل أيت احمد في حق محمد بلوزداد بأنه كان الرجل الاكثر ذكاء والاقل كلاما في المكتب السياسي وكان تحفظه لا يعني عدم الاكتراث بل كان ذلك ينم عن اهتمام مشبع بالتواضع والمحبة".
وبالنسبة لذات المتحدث، فان الراحل بلوزداد وفقا لمحمد عصامي، أحد مناضلي حركة انتصار الحريات الديمقراطية، كان مقتنعا بأن فرنسا لن تخرج من الجزائر عبر الحوار السياسي لذلك كان يرى بل كان متأكدا بان السلاح هو اللغة الوحيدة التي يفهمها المستعمر لذلك قام بتأسيس قيادة هيئة أركان المنظمة الخاصة بمساعدة حسين لحول وكان من بين اعضائها أحمد بن بلة وعمار ولد حمودة ومحمد ماروك وجيلاني رجيمي وبلحاج جيلالي ومحمد بوضياف وأحمد محساس اضافة الى حسين أيت أحمد الذي كان نائبا له.
محمد بلوزداد من مواليد 3 نوفمبر 1924 وقد توفي يوم 14 يناير 1952 بفرنسا عقب اصابته بمرض السل. و ثبت عن بعض من أقاربه -حسب ما جاء في المنتدى- أنه مات وهو يتمنى سماع صوت الآذان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.