وزير الشؤون الخارجية أمام الجمعية العام للأمم المتحدة: الجزائر مستعدة للانخراط في مساعي الحفاظ على السلم والأمن    سيتم عرضه قريبا على رئيس الجمهورية" عبد المجيد تبون"    فتح آفاق التعاون بين المؤسستين    كل المؤشرات إيجابية    6 أشهر لتجريب نظام الدفع بالطريق السيار    في تعليمة إلى مديري مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي    "تحرير" الأراضي الفلاحية على الشيوع لتمكين أصحابها من قروض بنكية    هذه أهم توصيات ومخرجات لقاء الحكومة مع الولاة    تعتبر أحد أولويات الحكومة لتحقيق هذه الأهداف المنشودة    الخام يعوّض بعض خسائره ويرتفع في بداية تعاملات الأسبوع: توقّعات بارتفاع أسعار النفط إلى 125 دولارًا للبرميل    أبرزوا المؤشرات الإيجابية التي واكبت سنة 2022 : خبراء يتوقّعون استمرار منحى التعافي الاقتصادي    لتعزيز العلاقات بين الجزائر و روسيا: نحو إبرام اتفاق «الشراكة الإستراتيجية المعمقة»    عرقاب يجدد دعم جهود الوكالة الدولية للطاقة الذرية: الجزائر ملتزمة بالاستخدامات الآمنة للطاقة النووية    مخاوف في أوروبا وترحيب في موسكو    الجزائر--- نيجيريا اليوم بملعب وهران (سا 20)    مدرب السنافر يستفسر كوكبو: تجاوز عتبة 25 نقطة هدف مرحلة الذهاب    جمعية حماية المستهلكين تدعو للتعاطي الإيجابي مع تحسن المؤشرات الاقتصادية: على التجار تخفيض الأسعار بعد تعافي الدينار    خلال زيارة تفقدية قادتها بمعية وزير التكوين والتعليم المهنيين    أم البواقي    المسيلة: إحباط ترويج 16 ألفا و 500 قرص مهلوس    إلى من يهمه الأمر..؟!    الجزائر متمسّكة بالقانون الدولي لنزع السلاح وعدم الانتشار    الأمين العام للأمم المتحدة ضيف شرف القمة العربية بالجزائر    غوتيريش يؤكد حضوره القمة العربية    وفاة رئيس الشيخ يوسف القرضاوي    هكذا ردّت روسيا على تحذير واشنطن من استخدام النووي    هذا جديد شبكة النقل الجامعي..    «توسيالي» تُصدّر 15 ألف طن من الأنابيب الحلزونية    تسجيل 11 حالة وفاة خلال سنة 2021    مدوار: المنافسة لن تتوقف خلال المونديال    مشروع قانون الفنان سيكون جاهزا عام 2023    شهر المولد والهجرة والوفاة    رابع مزرعة بحرية لتربية سمك القاجوج الملكي تخل الخدمة    ميسي: "الأرجنتين جاهزة لمواجهة أي منافس في المونديال"    غيموز يغادر واللاعبون يرفضون التدرب    بحارو الجزائر في مهمة التألق والتأكيد    النظام الغذائي الصحي يبدأ بالاختيار الصحيح ل "اللمجة"    أول ملتقى وطني في الجزائر    40 ألف تلميذ يستفيدون من منحة التمدرس    عقم في التهديف طيلة 433 دقيقة    ترقية النشاطات البدنية و الرياضية ونجاح الطبعة ال19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط، أهم إنجازات قطاع الرياضة    "حليم الرعد" في مسابقة الأفلام الطويلة    مرافعات محامية المظلومين لا تموت    دعوة الى دعم كفاح المرأة الصحراوية ضد الاحتلال المغربي    كورونا: 8 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات    خارطة صحية جديدة؟    بن كيران :ساسة المغرب "أباطرة مخدرات"    فيلم "المبحر" ليوسف منصور يشارك في مهرجان العربي بفرنسا    التأكيد على دور الترجمة في التقريب بين الشعوب ودعم حوار الثقافات وتعايشها    المهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم: تكوين زهاء 140 شابا في الفنون المسرحية    .. وفي صلة الرحم سعادة    هذه أسباب تسمية ربيع الأنوار    باكورة "بيينالي" بعبقرية الديزاين الجزائري    كورونا.. هل هي النهاية؟    وضعية المؤسسات الصحية: وزير الصحة يسدي تعليمة بضرورة تشكيل فرق معاينة وتقديم تقارير دورية    هايم    كورونا: 7 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات خلال ال24 ساعة الأخيرة    الجزائر تشارك في المؤتمر الدولي للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



صاروخ جافلين يقلب موازين حرب أوكرانيا
نشر في أخبار اليوم يوم 07 - 05 - 2022

الرمح القاتل وذخائر مدفعية جديدة من أمريكا
صاروخ جافلين يقلب موازين حرب أوكرانيا
ساهم صاروخ جافلين الأمريكي الذي يعني الرمح ولفت الأنظار إليه في دعم صمود أوكرانيا ضد الجيش الروسي لدرجة أن الأوكرانيين رسموه كأيقونة دينية ووصفوه ب حامي أوكرانيا . فالصاروخ الملقب ب صائد وكابوس الدبابات حظي بإشادات أمريكية وأوروبية لأنه لعب دورا أساسيا في منع روسيا من تحقيق نصر سريع في الأيام الأولى للحرب الأوكرانية وفقا لخبراء عسكريين.
ق.د/وكالات
أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن عن مساعدات أمريكية جديدة لأوكرانيا تشمل ذخائر مدفعية وأجهزة رادار لكنه حذّر من أن المبالغ المالية المرصودة لتزويد كييف بالأسلحة أشرفت على النفاد داعيا الكونغرس إلى رصد مبالغ إضافية.
وقال بايدن: أعلن عن حزمة إضافية من المساعدات الأمنية التي ستوفر لأوكرانيا مزيدا من الذخائر المدفعية وأجهزة الرادار وغيرها من المعدات فيما أشار مسؤول أمريكي رفيع إلى أن الحزمة بقيمة 150 مليون دولار.
وأوضح المسؤول أن المساعدات تشمل 25 ألف قذيفة مدفعية عيار 155 ملم وأجهزة رادار مضادة للبطاريات لكشف مواقع مرابض المدفعية الروسية وأجهزة تشويش للاتصالات .
وكانت إدارة بايدن قد أرسلت ذخائر تتخطى قيمتها 3.4 مليارات دولار تراوحت بين مدفعية ثقيلة وقاذفات صواريخ ستينغر وصواريخ مضادة للطائرات وطائرات مسيّرة.
وبتحرير الحزمة الجديدة من المساعدات التي أعلنت الجمعة تكون قد نفدت المبالغ المرصودة لمساعدة أوكرانيا.
ودعا بايدن الكونغرس على إقرار حزمة مساعدات ضخمة بقيمة 33 مليار دولار لأوكرانيا تشمل مساعدات عسكرية ب20 مليار دولار وتستمر خمسة أشهر.
ويُعقد اليوم الأحد عبر الفيديو اجتماع سيضم بايدن وقادة مجموعة السبع والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للبحث في الدعم الغربي لأوكرانيا في مواجهة الهجوم الروسي على أراضيها.
وأرسلت الولايات المتحدة ومنذ ديسمبر الماضي نحو 5 آلاف صاروخ جافلين إلى كييف من أصل 5500 صاروخ تعهد بها البيت الأبيض وفقا لوكالة بلومبيرغ.
**سلاح يحمل أسماء الأطفال
خلال زيارته لمصنع شركة لوكهيد مارتن الذي ينتج صواريخ جافلين قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن تلك الصواريخ مكَّنت الجيش الأوكراني من إحداث فارق حقيقي ضد الجيش الروسي.
وأضاف بايدن أن بعض الآباء الأوكرانيين قاموا بتسمية أطفالهم تيمنا بهذا الصاروخ المضاد للدبابات قائلا: لا أمزح هناك أطفال رضع يحملون أسماء مثل جافلين أو جافلينا .
لكن أعضاء بالكونغرس الأمريكي كالسيناتور الجمهوري روي بلانت أعرب عن قلقه من إرسال واشنطن ما قدره نحو 25 بالمائة من مخزونها من صواريخ جافلين و ستينغر المضادة للطائرات إلى أوكرانيا.
وخصصت واشنطن أكثر من 5 مليارات دولار لتجديد مخزونها العسكري لكن استعادته بسعته الكاملة قد يستغرق سنوات بحسب مسؤولين أمريكيين.
ويقول المحلل الاستراتيجي والعسكري مارك كانسيان إن صواريخ جافلين ربما تكون السلاح الأكثر تطوراً والأقوى المضاد للدبابات وهي إضافة قوية لترسانة أوكرانيا .
ويضيف: من السهل تدريب المقاتلين على استخدامه كما يسمح للقوات الأوكرانية إقامة الكمائن أو نقاط الإطلاق القوية لاستهداف القوات الروسية .
ويلفت كانسيان إلى أن الدبابات الروسية هي الأكثر تأثرا بهذه الصواريخ لأنها صُممت لتكون صغيرة جدًا ومضغوطة .
*قدرات خارقة
ويطلق صاروخ جافلين عن طريق منصة أو الكتف ويبلغ وزنه نحو 7 كيلوغرامات ويصل مداه إلى نحو 2500 متر.
ويتميز عن غيره بأنه يسقط على الهدف من الأعلى وليس من الجانب كما بقية الصواريخ المضادة ما يعطيه ميزة تجاوز العوائق والقدرة على ضرب الدبابات في أضعف مناطقها.
وتم تسميته ب الرمح لأن طريقة إطلاقه تشبه رمي الرمح الذي يسقط على الأرض بزاوية شديدة الانحدار كما يتميز بقوة تدميرية عالية فهو قادر على اختراق أي دبابة وفقا لتقارير عسكرية.
كما يستعين بنظام توجيه علوي حيث يتقوس لدى بلوغه الهدف ويستهدف النقطة الأضعف من الهدف من الأعلى.
ولإطلاق جافلين يتوجب على مطلِقه تحديد الهدف من خلال المؤشر ليرسل إشارة للنظام الكلي بالهدف المراد قبل إطلاقه كما يتيح تصميم الإطلاق إلى استخدام جافلين بأمان من داخل المباني أو المخابئ.
وهناك طريقتان للصاروخ في القضاء على الدبابة أو الهدف: الأولى هي عندما يكون الهدف مكشوفا أمامه فيطير باتجاهه مباشرة والثانية عندما يكون الهدف وراء حاجز عندها يطير الصاروخ إلى ارتفاع 160 مترا لتجاوز الحاجز ثم يسقط عموديا على هدفه مثل رماح الجيوش الرومانية القديمة.
ودخل صاروخ جافلين المضاد للدروع الخدمة في عام 1996 ويصل أقصى مدى إطلاق له نحو 4 750 متر.
ووفقا للتقارير العسكرية يستهدف دبابات القتال الرئيسية والسيارات المدرعة والمخابئ والكهوف والتحصينات والمروحيات منخفضة التحليق وثبت له معدل موثوقية أكبر من 94 في المائة.
كما يمكن استخدامه في جميع حالات الطقس ونهارا أو ليلا فضلا عن أن عملية الإطلاق لا يصاحبها الكثير من الحطام أو الدخان ما يصعب على العدو تتبع مكان الإطلاق.
*حامي أوكرانيا
وقاذفات جافلين صارت السلاح المفضل لدى الأوكرانيين حيث يتداولوه بصورة محوّرة على الشبكات الاجتماعية تبدو فيها أيقونة دينية تحملها اسم مريم المجدلية وهي قديسة رمزية في الكنيسة الأرثوذكسية.
وتظهر هذه الأيقونة التي أطلق عليها سانت جافلين حامي أوكرانيا مريم المجدلية حاملة أحد الصواريخ تحت هالة بالأصفر والأزرق وهما لونا علم أوكرانيا..
وهذه القاذفات المجهزة بشحنتين متفجرتين يمكنها اختراق الدبابات الأكثر تطورا في العالم خصوصا الدبابة الروسية تي-90 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.