لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    مونديال‮ ‬2019‮ ‬للملاكمة    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    توقعات باحتدام المنافسة في‮ ‬الدور الثاني‮ ‬لرئاسيات تونس    أكد توفر كافة ظروف نزاهة الإنتخابات‮.. ‬الفريق ڤايد صالح‮: ‬    ‭ ‬سوناطراك‮ ‬تشارك في‮ ‬مؤتمر تكساس    خبراء اقتصاد‮ ‬يؤكدون‮:‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    لجنات تقييم ظروف الدخول المدرسي‮.. ‬تواصل مهامها    بموجب قانون الجباية المحلية الجديد    الداخلية تحوّل صلاحيات تنظيم الإنتخابات إلى السلطة المستقلة    فما صادقت اللجنة القانونية على طلب وزير العدل    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    مؤامرة خطيرة تهدف إلى تدمير بلادنا كشفنا خيوطها في الوقت المناسب    حل الأزمة بيد رئيس توافقي أو منتخب بشفافية    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    رابحي: الانتخابات رد على المناوئين    الإطاحة بعصابة تنشط عبر الفايسبوك    اقتناء بين 420 و600 ألف طن من القمح    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    "لافان" يتوعد إدارة "سي.أس.سي" ب"الفيفا"    جماعة الحوثي تعد الامارات بعملية نوعية    الترجمة في الجزائر مزدهرة .. والاقتراض اللغوي ظاهرة محببة    إنقاذ حراڤة عرض سواحل وهران    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    مقاساة بدواوير اولاد هلال وأولاد عدة بتيارت    مجموعة «كاتيم» ببلعباس تُصدر التفاح والعنب الى الخارج    تمارين تطبيقية لعملية انتشال غريق من سد بريزينة    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    الرابيد مكانته في المحترف الأول    جمعية الراديوز تتضامن مع والدة اسامة    محنة في منحة    ...ويتواصل الاستهتار    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    4 مرشحين يعلنون دعم سعيّد في مواجهة القروي    نحو إيجاد ميكانيزمات لحماية وتعميم تدريس الامازيغية    دي خيا يمدد عقده مع يونايتد إلى 2023    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    ملتقى دولي أول بسطيف    زغدود يريد الصدارة وينتظر المصابين    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هدوءٌ حذر في المدن السورية
نشر في أخبار اليوم يوم 10 - 04 - 2012

أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحفي عقده أمس الثلاثاء في موسكو مع نظيره الرّوسي سيرغي لافروف أن سوريا سحبت (بعض وحدات الجيش من بعض المدن) تنفيذا لخطّة الموفد الدولي الخاص كوفي عنان، وقال: (قمنا بسحب بعض وحدات الجيش من بعض المحافظات تنفيذا للبند الثالث من خطّة عنان)، مشيرا أيضا إلى الإفراج عن عدد من المعتقلين والسّماح بدخول 28 وسيلة إعلامية إلى البلاد·
من جانبه، دعا وزير الخارجية الرّوسي سيرجي لافروف إلى تسوية القضية السورية دون أيّ تدخّل خارجي، وذكر في المؤتمر الصحفي مع نظيره السوري أن بلاده تقف إلى جانب إرسال بعثة مراقبي الأمم المتّحدة إلى دمشق في أسرع وقت، وقال إن موسكو تدعو القوى الدولية إلى الضغط لا سيّما على المعارضة المسلّحة في سورية لوقف أعمال العنف في البلاد، وأضاف أن بلاده دعّمت مهمّة المبعوث المشترك للأمم المتّحدة والجامعة العربية كوفي عنان إلى سوريا، كما تدعو جميع الأطراف إلى تطبيقها· وتلزم الخطّة السلطات السورية بسحب القوّات الحكومية من المدن والبلدات، لتقوم المعارضة المسلّحة بعد 48 ساعة من ذلك بوقف إطلاق النّار بشكل كامل· وفي السياق، قال نشطون من المعارضة إن دبابات سورية قصفت مدينة حماة في الساعات الأولى من صباح أمس الثلاثاء، كما سقطت قذائف (مورتر) على مناطق من مدينة حمص في اليوم الذي كان من المقرّر أن يمتنع فيه الرئيس السوري بشار الأسد عن استخدام الأسلحة الثقيلة ويسحب قوّاته من المدن· وذكر النشطون أن الدبابات ما زالت موجودة في المدينتين· وقال النشط وليد فارس إن القصف أيقظه من النّوم على الساعة الثامنة ونصف صباحا، وكان بوسعه أن يسمع سقوط قذيفة (مورتر) كلّ نحو عشر دقائق على أحياء في وسط وشرق حمص معقل الانتفاضة المستمرّة ضد الأسد منذ 13 شهرا· وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان الذي يتّخذ من بريطانيا مقرّا له، إن الهدوء النّسبي ساد معظم المدن أمس الثلاثاء بعد أعمال عنف دامية خلال الأيّام القليلة الماضية، لكنه قال إنه لا توجد دلائل واضحة على انسحاب قوّات الأسد·
كما لم ترد تقارير فورية عن العمليات من مقاتلي الجيش السوري الحرّ الذي قال قادته إنهم سيأمرون بوقف لإطلاق النّار فقط إذا تأكّدوا من أن قوّات الأسد بدأت الانسحاب وتوقّفت عن شنّ هجمات· وذكر المرصد السوري أنه لم يحدث قصف ليلي في بلدة مارع بريف حلب في شمال سوريا· وفي حي دوما بالعاصمة دمشق قال نشط آخر إن الدبابات ما زالت على مشارف البلدة صباح أمس الثلاثاء· وقال نايف حسن وهو مهندس إن قوّات الأمن في كلّ مكان، وأن هناك شعورا بأنها أعادت تمركزها عند المواقع الهامّة· وقال نشط آخر عرّف نفسه باسم أبي فراس إن قوّات الأمن والجيش ما زالت متمركزة في درعا، وأن نقاط التفتيش الأمنية ما زالت تفصل بين أحياء المدينة القديمة، وأضاف أن الجنود في نقاط التفتيش يظهرون بقوّة للتأكيد على أنهم موجودون·


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.