الذكرى ال60 لعيد الاستقلال: الوزير الأول يشرف على الاطلاق الرسمي للمنصة الرقمية "جزائر المجد"    اكتشاف الغاز بحاسي الرمل: إنتاج أولى الكميات ابتداء من سبتمبر المقبل    العاب متوسطية : منصات تتويج اليوم الثامن    تيارت: انطلاق مهرجان الفروسية بمشاركة خيالة من 15 ولاية    محافظة الطاقات المتجددة والفعالية الطاقوية تصدر دليلا حول تجهيزات الطاقة الشمسية الذاتية الموصولة بالشبكة    ألعاب متوسطية/جدول الميداليات: جدول الميداليات    ألعاب متوسطية/ شراع: العناصر الوطنية تنهي المنافسة متذيلة الترتيب العام    الجيش الصحراوي يستهدف تخندقات قوات الاحتلال المغربي بقطاعي المحبس وحوزة    قسنطينة: تخصيص ميزانية أولية ب2ر1 مليار دج لمشروع إعادة التهيئة الجزئية لحديقة باردو    الذكرى ال60 للاستقلال: المسار البطولي للشهيد باجي مختار في عرض شرفي ملحمي بعنابة    تدشين 15 مشروعا للربط بالمياه و الطاقة الشمسية: ربط 1850 سكنا في جبال جيجل بالغاز    الشرطة أوقفت شخصا: كشف ورشة سرية لصناعة الملاعق بألمنيوم النفايات    في ثاني يوم لاحتفالية ستينية الاستقلال: استلام مزدوج للوطني 10 و تدشين مرافق بأم البواقي    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: يجب كسب معركة الوعي لإفشال المؤامرات التي تستهدف البلاد    محسنون قاموا بتجهيزها: فتح عيادة تاجنانت بميلة    المنافسات الفردية الشجرة: التي تغطي الغابة الرياضات الجماعية تخيب الآمال    العداء بن جمعة للنصر: خططت للذهب ولكن..    التمويل وتسهيل الحصول على الأراضي شرطان لنجاح التعاونيات    تعزيز الأسطولين الجوي والبحري وفتح المزيد من الخطوط من بين توجيهات تبون للحكومة    معهد باستور: بعوضة النمر استقرت نهائيا بالجزائر حيث غزت 60% من المناطق الشمالية بالوطن    سانشيز يرمي بالكرة في مرمى الرباط    مأساة مليلية: دفن جثث عشرات المهاجرين الأفارقة دون تشريح محاولة "لطمرالحقيقة"    مفتشو الشرطة يؤدون اليمين القانونية    تاريخ مجيد وعهد جديد    غوتيريش يهنئ الرئيس تبون والشعب الجزائري بمناسبة عيد الاستقلال    أنشطة فكرية، معارض حرفية ومواعيد للإبداع اللامحدود    طابع بريدي جديد بمناسبة عيد الاستقلال    لمّ الشمل لكسب معركة التجديد... والذاكرة واجب وطني مقدس    درواز يعبر عن حسرته    دورة تكوينية في طب النساء والتوليد    توابل وخلطات سرية بنكهة "البوزلوف" و "البكبوكة"    أزياء فاخرة تحاكي الزمن الأصيل    الوزير الأول يشرف على الإطلاق الرسمي للمنصة الرقمية "جزائر المجد"    توقع صادرات سوناطراك ب50 مليار دولار في 2022    حينما ينقل الخيال أحداثا واقعية بدقة واتقان    عرض مدفعين يرويان مجد الأساطيل    متحف يحكي موسيقى الزمن الجميل    التايكواندو والمبارزة في مهمة تعزيز المركز الثالث    الجيدو الجزائري يجدد العهد مع الذهب    المجلس الوطني الفلسطيني: انتخاب فلسطين نائباً لرئيس الشبكة البرلمانية لدول عدم الانحياز    الشّعب الليبي ينتفض ويهدّد بالعصيان المدني    تحذير من حملة التصعيد الخطيرة للاحتلال المغربي    مجلس اللّغة العربية يعرض إصداراته ومنجزاته    المسرح أقوى الفنون التي خدمت القضية الجزائرية    قِطافٌ من بساتين الشعر العربي    المحكمة الدستورية تنظّم احتفالية    باماكو تستنكر تلويح إسبانيا بتدخّل «الناتو»    هكذا يكون الطواف حول الكعبة..    بلمهدي يشارك في فعاليات ندوة الحج الكبرى بالمملكة العربية السعودية    كورونا: 13إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة    أزيد من 30 عارضا في صالون المؤسسات الناشئة    سوناطراك: استثمار 4ر4 مليار دولار في الاستكشاف و الإنتاج سنة 2021    سيارات.. افتتاح الصالون ال15 "إكيب أوتو الجزائر" بالعاصمة    تدشين وحدتين لإنتاج الأدوية المضادة للسرطان وحقن الأنسولين بالعاصمة    يوم تكويني لمصالح النشاطات الثقافية والرياضية والصحية    التلبية.. الطريق إلى السماء    عيد الأضحى.. عيد الاستقلال.. تضحيات على طريق الحرية والتوحيد    عيد الأضحى المبارك سيكون يوم السبت 9 يوليو    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مصر وإيران يتوجان بجائزة أحسن فيلم قصير
ضمن فعاليات مهرجان امدغاسن السينمائي الدولي
نشر في آخر ساعة يوم 16 - 05 - 2022


أسدل سهرة أمس، الستار على فعاليات مهرجان امدغاسن السينمائي الدولي في طبعته الثانية، حيث احتضن حفل الاختتام مسرح باتنة الجهوي، بحضور ضيوف المهرجان من فنانين عرب قدموا من سوريا، تونس ومصر، وكذا نخبة من الفنانين الجزائريين، والسلطات الولائية، أين تم الاعلان عن الفائزين في منافسة الافلام السينمائية القصيرة، التي تم عرضها ضمن فعاليات المهرجان بقاعة السينيماتيك طيلة أيام التظاهرة الثقافية التي انطلقت في ال 10 ماي الجاري على مدار خمسة أيام، سطر من خلالها القائمون عليه برنامجا ثقافيا فنيا وسياحيا مميزا. طبعة كان الجديد فيها حضور دولي لشخصيات فنية من خارج الجزائر، أمثال الفاننين السوريين عباس نوري، نزار أبو حجر والكاتبة عنود خالد، والفنان المصري القدير أحمد بدير ومن تونس خالد بوزيد وغيرهم من المخرجين والفنانين من الدول المشاركة، في التظاهرة، التي تحدت كل الصعاب وأبانت طموح شباب هدفه الارتقاء بالعمل السينمائي، هذا وقد عرفت التظاهرة مشاركة دولية ووطنية كبيرة لأفلام تم استقبالها، تم انتقاء 29 فيلما ممثلين ل 24 دولة، للدخول في غمار المنافسة والتي توج فيها مناصفة كل من الفيلم الإيراني "Cannibal" لمخرجه رمين سماني وكذا الفيلم المصري "Tuktuk"، فيما عادت جائزة أحسن مونتاج وتركيب للفيلم البريطاني "Good Thanks, you" بعد أن كان مرشحا لهذه الجائزة الى جانب الفيلم البريطاني كل من الفيلم البرازيلي والسوري، أما جائزة أحسن تصوير سينمائي فقد عادت للفيلم الروسي "The winner" بعد أن كان مرشحا للجائزة كل من سوريا، روسيا وسكوتلاندا، وقد كان الفيلم الروسي "The winner" لمخرجه يوري سيسويف الأوفر حظا من حيث الجوائز، أين افتك أيضا مناصفة مع الفيلم الجزائري "شبشاق ماريكان" للمخرجة أمال بليدي جائزة أحسن سيناريو ، فيما وفق المخرج الفلسطيني محمود احمد في افتكاك جائزة أحسن إخراج عن فيلم "Matchstik"، ومن ضمن جوائز المهرجان ضمن المنافسة التي صعبت على لجنة التحكيم اتخاذ قرارات الاختيار بسبب المشاركة الكبيرة للأفلام وكذا جودتها جائزة أحسن تمثيل نسائي التي عادت الى الممثلة إلهام وجدي للفيلم المصري "Tuktuk" الذي كان هو الآخر أوفر حظا في افتكاك الجوائز منها الجائزة الأولى كأحسن فيلم قصير مناصفة، وقد كان مرشحا لنيل جائزة أحسن دور نسائي كل من فيلمي فلسطين وبريطانيا، أما أحسن دور رجالي فقد للفنان بهزاد دوراني عن فيلم "كانيبال" عن ايران، وهو بعد أن كان مرشحا لذلك كل من الجزائر، سوريا وإيران البلد الذي كان هو الآخر أوفر حظا من خلال انتقاء الأعمال وتتويجها بمختلف الجوائز، هذا وكانت لجنة التحكيم المشكلة من سليم حمدي، أيمان نوال، قاتح رابية، قد أضافت إلى قائمة الجوائز مولودا جديدا وهي جائزة تنويه أو إشادة لجنة التحكيم التي منحت للمخرج خالد فهد ممثلا للفيم السعودي، وللمخرجة كاردينا همين والفيلم الجزائري "شبشاق ماريكان" لمعالجته الاستثنائية لقضية الأطفال. فيما اختارت لجنة التحكيم منح جائزتها للمخرج ميار نوري عن فيلم "المعركة الاخيرة، يذكر ان هذا الاخير هو نجل الفنان السوري القدير عباس نوري الذي كان ممثلا في فيلم ابنه وضيف شرف بالمهرجان، واستلم الجائزة نيابة عنه. سهرة اختتام التظاهرة الثقافية الكبرى هذه، لم تكن أقل من سهرة الافتتاح، التي أحرزت نجاحا باهرا، فكان التنظيم المحكم والبرنامج المنوع طيلة عمر التظاهرة سيدا الموقف في تظاهرة تعد بالكثير في الطبعات اللاحقة من المهرجان حسب ما اكده محافظه عصام تعشيت خلال كلمة ألقاها معلنا اسدال الستار على فعاليات الطبعة الثانية، مثنيا على كل الجهود المبذولة والدعم واسهام مختلف الجهات التي سعت الى انجاح التظاهرة هذه واعطاءها الوزن والبعد الدولي اللازمين. هذا وخلصت لجنة تحكيم أفلام المنافسة ضمن فعاليات المهرجان الى جملة من التوصيات، التي لاقت الترحيب الكبير من طرف الفنانين والضيوف الحضور على غرار الدعوة إلى تجهيز قاعة السينماتيك باتنة بجهاز عرض على المعايير العالمية، حيث أنه وبدون قاعة سينما على المعايير الدولية لا يمكن أن يكون هناك عرض سينيمائي ولا حتى مهرجان سينمائي بمعايير دولية، حيث تأمل لجنة التحكيم من خلال جملة التوصيات أن تكون بولاية باتنة لاحتضان التظاهرة قاعة سينيماتيك مثل باقي ولايات الوطن على غرار سينيماتيك الجزائر العاصمة، بجاية سعيدة وغيرها، ولأن تطور وارتقاء أي مهرجان مرتبط بتطور الهياكل القاعدية للمدينة دعا أعضاء اللجنة إلى إعادة تأهيل وفتح باقي قاعات السينما المتواجدة على مستوى الولاية المغلقة منذ سنوات والتي يطالها الاهمال والتخريب. بالإضافة إلى استحداث مسابقة وجوائز خاصة بأفلام التخرج والأفلام المدرسية بالموازاة مع المسابقة الرسمية وإشراك طلبة المعاهد الخاصة في السينما والفنون والإعلام في تسيير وتنظيم المهرجان كمتربصين ومتطوعين قصد خلق ديناميكية ايجابية والاحتكاك ونقل المعارف بين مختلف الاطراف سواء من مشاركين ومنظمين وكذا ضيوف لتعم الفائدة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.