حفيظ : نحرص على نقل رسالة الإسلام الصحيحة    وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي بالجزائر اليوم    قوجيل: تباحث دور مجلس الأمة في المرحلة المقبلة    شراكة فعالة في القطاعات الاقتصادية    فلاحو خمس ولايات معنيون بخدمات مجانية    حرم الرئيس التركي تدشن مخبرا للإعلام الآلي بمدرسة «أرزقي عجود» بالقصبة    البعثة الأممية تُبدي قلقها من استمرار الانتهاكات    وداد بوفاريك يُقصي «العميد»    مصر بطلة لإفريقيا في كرة اليد    مستوى السّباحة الجزائرية في تطور ملحوظ    بن ناصر يغيب عن مواجهة فيرونا بسبب تراكم البطاقات    زراعة الأعضاء، السرطان والأمراض النّادرة..أكثر الحالات استقبالا    انخفاض حوادث المرور بالبويرة في 2019    تفعيل منظومة الإنذار لمفارز الدعم والتدخل الأوّلي عبر 16 ولاية    نطمئن المواطنين ونعلن جاهزيتنا لأي طارئ    شي يصف الوضع ب «الخطير»    محرز يُعلق على تأهل السيتي في كأس إنجلترا    الأئمة يستغيثون الرئيس تبون    أزيد من 1000 مليار دج حصلتها مصالح الجمارك كرسوم وحقوق في 2019    مكتتبو “عدل 2” يشتكون تسيب الوكالة لرئيس الجمهورية    أمينة أردوغان: “الجزائر تسير نحو المستقبل أفضل بخطى ثابتة”    “الدفع بعدم الدستورية” محور ورشة عمل بين المجلس الدستوري والأمم المتحدة    مناخ الاستثمار في الجزائر يستقطب رجال الأعمال الليبيين    هذه الإجراءات التي إتخذتها الحكومة للوقاية من فيروس”كورونا”    الجزائر تدين الإعتداء الإرهابي على مخيم عسكري في سوكولو وسط مالي    ملاذ يجمع المواهب ويفتح آفاقا لإبداعاتهم    الجامعة بحاجة إلى نشاطات ثقافية راقية    مجزرة مرورية في المسيلة    القبض على 6 أشخاص وحجز 400 قرص مهلوس وكمية من “الزطلة” بوهران    جمارك سيدي بلعباس تعالج 70 مخالفة منذ بداية جانفي الجاري    المجلس الشعبي الوطني يشارك في دورة الشتاء للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا بستراسبورغ    الرئيس تبون يؤكد:الجزائر وأنقرة متفقتان على تطبيق مخرجات ندوة برلين    "تواصل يومي" .. هذا أبرز ما اتفق عليه تبون وأردوغان    إطلاق وكالة وطنية للرقمنة مع نهاية السداسي الحالي    تركيا : ارتفاع عدد ضحايا الزلزال إلى 35 قتيلا    بالصور.. إنطلاق الأيام الإعلامية الخاصة بسلاح الحرس الجمهوري بمستغانم    مجلس قضاء سطيف يخفض عقوبة حسان حمار من 5 إلى 3 سنوات و يضم 4 قضايا ضمن قضية واحدة    السيتي يصفع فولهام ومحرز يُثير التساؤلات!    "ستُقتطف الرؤوس" .. تصريحات رزيق تثير اهتمام الجزائريين    تيارت.. ضبط 183 قارورة خمر بحوزة تاجر خمور بمدينة السوقر    هزة أرضية ارتدادية جديدة بجيجل    إجراءات وقائية للطيارين ومضيفي طائرات "الجوية الجزائرية" بسبب فيروس "كورونا"    تنظيم معرض حول موسيقى الجاز بالعاصمة    بيراف: “مُحاولة ضرب إستقرار الكوا غير مقبول”    وزيرة الثقافة “رهاننا القادم مسرح الطفل ومحاربة البيروقراطية بالمنظومة المسرحية”    المسرح الجهوي لبسكرة ينظم ملتقى وطني حول “شباح المكي”    المال العام أمانة في يد من أؤتمن عليه    "انتُخبتُ عميدًا للمسجد بإجماع أعضاء الجمعية العامة وليس بانقلاب"    ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا    ويل للأعقاب من النار    تعيينات جديدة في سلك الولاة والولاة المنتدبين    إيهاب توفيق يثير الجدل في أول ظهور له بعد وفاة والده    41 حالة وفاة وأكثر من 1300 إصابة مؤكدة بالصين    وزارة الصحة تسطر خارطة طريق جديدة    بكائية الغريب    في جولة فنية وطنية    الألعاب المتوسطية تحث المجهر المحلي    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العارضون يطالبون بالمساعدة لتسويق منتوجاتهم
معرض العسل في بلدية بوزريعة بالعاصمة
نشر في الفجر يوم 02 - 02 - 2010

تنظم بلدية بوزريعة بالعاصمة معرض العسل، من 27 جانفي إلى غاية 5 فيفري، بمشاركة منتجي العسل ومشتقاته من مختلف ولايات الوطن. هذه المبادرة كانت فرصة للاقتراب من الزوار لمعرفتهم لمادة العسل وفوائده الكثيرة
قال منظم المعرض، علالو رياض، إن الهدف من تنظيم المعرض الأول للعسل على مستوى بلدية بوزريعة بالعاصمة هو تحسيسي أكثر منه تجاريا، أي من أجل التشهير والتعريف بأنواع العسل وفوائدها.
وأشار المتحدث أن المعرض قد بدأ في 27 من الشهر الفارط وسيستمر إلى غاية 5 فيفري، بمشاركة 13 عارضا من مختلف ولايات الوطن، منها البليدة، تيزي وزو، تيبازة والجزائر العاصمة، حيث عرضوا منتوجاتهم المتنوعة من العسل الطبيعي المستخلص من الأزهار والبرتقال والكاليتوس والسدرة وغيرها، ليستفيد الزوار من إرشادات وتوضيحات المختصين في تربية النحل.
ويضيف أن معرض العسل ومنتجاته شهد إقبالا كبيرا خلال أيامه الأخيرة، حيث استقطب العديد من الزبائن الذي قدموا لاكتشاف تلك المعروضات وطلب معلومات حول مادة العسل.
اقتربت ”الفجر” من بعض العارضين، منها مؤسسة أبو حذيفة عوداني مصطفى وإخوانه القادمين من مدينة الشبلي بولاية البليدة، وأكد المتحدث وهو مربي النحل ومحترف في إنتاج العسل، أن الهدف من المشاركة في المعرض كمنتجين هو الاحتكاك بالمستهلك من أجل تعريفه بأنواع العسل، منها عسل السدرة وعسل مافرامان وعسل برتقال وعسل القصبر عسل الحلبة وعسل الكاليتوس وعسل الزهور البرية وعسل الحلبة وكلها معالجة للأمراض.
وقال المتحدث إن مختلف أنواع العسل مرتفعة الثمن نتيجة التكلفة من جهة وموت النحل من جهة أخرى، ويضيف ”الأسعار تختلف حسب النوعية ومع ذلك نشهد إقبال المواطنين على عسل السدرة، خاصة وأنه محفز للمناعة ومعالج لأمراض السرطان وغيرها”.
وتمنّى صاحب المؤسسة أن تكون مبادرات أخرى من أجل المشاركة لتعريف المواطنين بأنواع العسل، لأن الغالبية حسبه تعرف السدرة وعسل الجبل والغابة فقط.
ويأمل المتحدث تكرار مثل هذه المبادرات، وطالب من السلطات المعنية بأن تأخذ بعين الاعتبار مشكلة التسويق، خاصة مسألة الضرائب لأن الفلاح ضعيف ماديا.
وجهتنا الثانية عند مربي النحل مهوال سليمان وجيلالي من ولاية تيزي وزو، حيث اعتبر المربي أن مشاركته في هذا المعرض كانت من أجل تشجيع المواطنين على جعل هذا المنتوج من العادات الاستهلاكية لهم لما فيه من فوائد في جسم الإنسان ويعالج العديد من الأمراض.
وأضاف أن عسل الكاليتوس مفيد لعلاج التعب الجسمي ومضاد قوي للجراثيم والفيروسات، وعسل البرتقال غني بالفيتامين (ج) ومقاوم لحالات أنفلونزا الخنازير، أما عسل السدرة فيعتبر محفزا للجهاز المناعي ويقويه ومعالجا لفقر الدم، إضافة لأنواع أخرى معالجة.
ووقفنا عند مربي النحل كربيش منور وأبنائه من بمدينة الشفة بولاية البليدة، حيث قال الابن عبد الحفيظ إنه عرض مجموعة من أنواع العسل كالسدرة والكاليتوس وغيرها، ويحرص في كل مرة على تقديم كمية من العسل للزوار من أجل التذوق لمعرفة إن كان العسل طبيعيا أم لا.
وفي هذا الإطار كشف محدثنا أن الهدف من المشاركة في المعرض هو كسب ثقة المواطن خاصة مع انتشار بعض الباعة الغشاشين في السعر وكذا المادة، وهذا من أجل أن يستعيد المستهلك الثقة بهم.
وطالب عبد الحفيظ بأن توفر السلطات المعنية إعلانات بخصوص الأشجار المثمرة والأدوية، من أجل نقل النحل إلى الأماكن المتوفرة على الأشجار المثمرة وحمايتها من السرقة.
زرنا جناح حكيم حفير، مربي نحل وبائع منتوجات خلايا النحل، حيث قال أحد ممثليه إن إقبال الزوار على معرض العسل في يومه الرابع لا بأس به ومع ذلك الهدف الأساسي في المشاركة هو التعريف بالمنتوجات المختلفة للعسل في بلادنا. ويضيف المتحدث ”أغلب ما يعاني منه مربو النحل هو سرقة الخلايا وأمراض النحل ما يزيد من ارتفاع الأسعار”.
وتمنى أن تكثر مثل هذه المبادرات من معارض تعرف بمنتوجنا الوطني، وفي الأخير دعا السلطات المعنية إلى إنشاء سوق كبير يضم منتجي هذه المادة من أجل القضاء على التسويق الذي يعاني منه الكثيرون، وكذا التعريف بالمنتوجات العسلية في بلادنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.