نصر الله يعلق على احتجاجات لبنان    "تصويت تاريخي" في البرلمان البريطاني بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي    الأحداث في كاتالونيا .. تهدد بنسف الكلاسيكو    الجوية الجزائرية تقدم "خبزا وبسكويت'' في رحلاتها !    توقيف 70 شخصا في مظاهرات لبنان    باتنة: وفاة 4 أشخاص في حادث مرور    أمطار رعدية غزيرة على الولايات الجنوبية اليوم    بالفيديو.. بلماضي في المغرب لمساندة المحليين    وفاة والد الفنان أحمد مكي    ترعى لقاء حول تطوير الدفع الإلكتروني بالجزائر    «لا لرسكلة النظام الفاسد»    افتتاح الطبعة ال 11 لمهرجان الشعر النسوي بقسنطينة اليوم    بعد تعديل الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات‮ ‬    جلاب‮ ‬يتعهد بتسهيلات جديدة لمصدري‮ ‬التمور‮ ‬    خلال أشغال المنتدى العالمي‮ ‬للضمان الاجتماعي    خلال مشاركته في‮ ‬منتدى التعاون العربي‮ ‬‭-‬‮ ‬الصيني‮ ‬الإعلامي‮ ‬    قال أن الجالية في‮ ‬الخارج ساهمت في‮ ‬استرجاع السيادة الوطنية‮.. ‬بوقادوم‮:‬    فيما ضبط كميات معتبرة من الكيف المعالج بالغزوات‮ ‬    ‬تويتر‮ ‬ينتقم من قيس سعيد    تفادياًَ‮ ‬للتزوير خلال الموعد الرئاسي‮ ‬المقبل‮ ‬    التكفل باختلالات المنظومة التربوية بين الشمال والجنوب    مطالبة فرنسا بالاعتراف بجرائمها في حق الجزائريين    النائب طليبة في سجن الحراش    البروفيسور نبشي: ضرورة تعزيز مكانة الصيدلي الإستشفائي في المسار العلاجي    الجمعية لمراقبة السباق والوداد لتولي الريادة    ايغيل يحذر لاعبيه من الغرور    الفوز للانفراد بالريادة    مفتشية العمل تدعو إلى التواصل مع الموظفين لتذليل العقبات    توقيف 10 حراقة    المدينة.. الوجه المشوّه    توقيف راق مزيّف واسترجاع أموال معتبرة    توقيف مجرمين يستغلون قبو عمارة لترويج المهلوسات بمعسكر    مكتتبو «عدل» بمعسكر يحتجون على عدم إتمام الأشغال    62 قتيلا في أعنف تفجير يستهدف مصلين شرق البلاد    193 دولة تؤكد على حتمية تقرير مصير الشعب الصحراوي    بيع غير مقنن للحليب المدعم    «فقدان الآسرة للشروط الاجتماعية والنفسية وراء تنشئة الأفراد غير السوية»    تدشين جسر و مركز بريد و إطلاق اسم الشهيد «مداني بن عريبة» على ثانوية جديدة    نظام مراقبة جديد لترقية تصدير التمور    مخبر مراقبة الأدوية يتأخر عن التسليم لمدة سنتين    إنتاج 03 ملايين قنطار من الطماطم الصناعية    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    يوسف عطال أسرع لاعب في البطولة الفرنسية    الزوج المدخن وراء سرطان ثدي الزوجة    بحث ضائع عن الهوية    تكوين الشباب للحفاظ عليها وترقيتها    ‘'رُحل" يفوز بأبرز جوائز الإسكندرية    النساء أكثر اهتماما بفصول الأمية    زطشي يلتقي لوغريت نهاية جانفي 2020 بالجزائر    منى غربي تكتب "يوم أن مات الله في القلوب"    عرض الحاوية الذكية خدمة للبيئة    دعاء اليوم    ميراوي: عمال الصحة مدعوون إلى العمل على تحسين نوعية الخدمات    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حنون تطلق النار على مالطي ووزراء الرئيس
اتهمت قطر بتمويل الإرهاب في شمال مالي
نشر في الفجر يوم 22 - 02 - 2013

اتهمت لويزة حنون وزراء الرئيس بتصحير البلاد وتخريبها، وقالت إن ”شكيب خليل، عبد الحميد طمار ومراد بن اشنهو تسببوا في تصحير البلاد وتخريب اقتصادها، وكانوا حاملين لمخططات أجنبية”، كما تساءلت حنون عن خلفيات خرجة نائب مدير سوناطرك سابقا مالطي وقالت ”لماذا انتظر كل هذا الوقت للكشف عن هذه الرسالة” التي حسبها تدخل في ”الحملة التي تقودها شركات متعددة الجنسيات ضد الجزائر” معتبرة إياها أداة من أدوات النهب الأجنبي، ثم تابعت ”ظاهريا الرسالة تندد بالفساد لكن الفساد بلغ ذروته وأصبح أخطبوطا وهو نتاج ممارسات الحزب الواحد وسيستمر لأن القضاء في الجزائر غير مستقل وليس بإمكانه محاكمة المسؤولين أو مصادرة أملاك المفسدين”.
كما اتهمت حنون قطر بتسليح الجماعات الإرهابية شمال مالي، وقالت إن ”قطر موّلت ليبيا بالأسلحة حتى أصبح 100 ألف مسلح ليبي يحكم هذا البلد، وكانت وراء تمويل الجماعات الإجرامية شمال مالي، ووزعت عليهم أسلحة متطورة للقيام بعمليات إجرامية بالمنطقة”.
تساءلت حنون في افتتاح أشغال المجلس الوطني الجامع للحزب بتعاضدية عمال البناء بزرالدة عن خلفية الرسالة التي وجهها نائب المدير العام السابق لسوناطراك إلى المسؤول الأول عن المخابرات في الجزائر، وقالت ”هل صحيح يريد هذا المسؤول السابق في سوناطراك مكافحة الفساد، ولماذا لم يقل شيئا عندما كان مسؤولا في هذه الشركة؟، وانتظر حتى يصبح مستشارا في شركات بترولية أجنبية ليتطرق إلى هذا الموضوع”، لأن حسبها ”صريحه ناري” وتجاوز قضية الفساد وجاء مباشرة بعد عملية تغنتورين، ثم قانون الغاز الصخري فكانت متبوعة بقضية سوناطرك وشكيب خليل ”والهدف منها هو البحث عن خوصصة سوناطراك”.
وقالت حنون إن ”انتقادها لرسالة مالطي ليس دفاعا عن شكيب خليل”، وتابعت ”لا يمكن لأحد أن يشك في موقفنا من هذا الرجل الذي نددنا بتصرفاته مع طمار وبن اشنهو منذ وصولهم إلى وزاراتهم”، حيث اعتبرت تصريحات الأخيرة لمراد بن اشنهو ”بمثابة محاولة إنقاذ صديقه شكيب الغارق في الفساد، كما أراد عندما كان وزيرا للمالية خوصصة الجزائر كلها حتى أنه رفض منح وزارة الثقافة ميزانية وكان يريد حتى خوصصة الآثار”. وأثناء تطرقها لموضوع تعديل الدستور قالت حنون إن ”هذه المسألة لم تعد آنية، وكان يجب القيام بها قبل القوانين العضوية التي مرت على البرلمان” وتابعت ”كما أن تعديل الدستور من طرف البرلمان الحالي هو في حد ذاته مخاطرة لأنه لا يمثل 20 بالمائة من الشعب، وهي عملية تترقبها أذناب الجزائر في الداخل وستستغل الفرصة للقيام بتعديلات تخدم مصالحها في الجزائر في محاولة لتفكيك الأمة، لاسيما المادة 17 من الدستور التي لا يجب المساس بها”. أما الانتخابات الرئاسية المقبلة، فلم تخف حنون استعداد تشكيلتها السياسية لهذا الموعد الانتخابي الهام، واشترطت من أجل ضمان نزاهة الاقتراع القادم ”مراجعة قانون الانتخابات الأخير وتطهير القوائم الانتخابية بالإضافة إلى إنشاء لجنة واحدة فقط تتكفل بالانتخابات الرئاسية”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.