بوشارب يستنفر القاعدة النضالية للأفلان دعما لبوتفليقة    مصالح الأمن ستواصل بذل جهودها في التصدي لكل أشكال العنف    طمار: إنجاز 16 ألف وحدة سكنية متوقف عبر عدة ولايات    8 مباريات وسفرية إلى الكونغو تننظر “السنافر” في ظرف شهر    بطاقة حمراء لبودبوز!    هدف آخر ل “بلفضيل”    المنتخب الأولمبي يفرض التعادل على تونس    بالصور.. والي وهران يعطي تعليمات للبحث عن الغواص الغريق بأرزيو    “ناتان الحكيم” يرافع للعيش المشترك من بيت بشطارزي    طالبان الأفغانية ستلتقي ببن سلمان في باكستان    ألمانيا تتمسك بالاتفاق النووي مع إيران    سلال: الرئيس بوتفليقة يريد استكمال إصلاحاته    لا يمكن للشرطة أن تعمل دون شراكة مع الجيش ومختلف الأسلاك الأمنية    الفريق ڤايد صالح في زيارة رسمية إلى دولة الإمارات    السترات الصفراء تتشبث بالشارع وإصرار على رفض سياسات ماكرون    هكذا كانت ردة فعل “محرز” بعد هدفه الرائع !!    " العميد" ينهزم بثلاثية أمام المريخ السوداني ويقصى من المنافسة    مشاريع للتنقيب عن المعادن بالأراضي الصحراوية المحررة    بالصور.. 4 ضحايا في إصطدام بين سيارتين بقرية ثامر في البويرة    رصد 66 مليار سنتيم لقطاعي الأشغال العمومية والتهيئة العمرانية بتيبازة    وفاة 10 أشخاص و جرح 23 آخرين خلال 48 ساعة عبر طرقات الوطن    في عمليتين منفصلتين بباتنة: ضبط 7 كلغ كيف و حجز سلاح ناري    تأجيل الانتخابات الرئاسية في نيجيريا إلى 23 فيفري المقبل    47 مسجلا من أصل 700 مشارك يفوزون في القرعة ببومرداس    خلال الأيام الوطنية المسرحية المغاربية بعنابة‮ ‬    صلاتي    بسبب الحروب في‮ ‬عدة مناطق بالعالم‮ ‬    المحترف الأول: ش.الساورة 1-0 د.تاجنانت ... (النقل المباشر)    الحسن البصري والاستغفار    الحرب تشتعل ضد التنظيم    سعر برميل النفط يتخطى 66 دولار ا    إلغاء 14 عقد امتياز واسترجاع 15 عقارا صناعيا    عضو المكتب الفيدرالي لكرة القدم عمار بهلول: من غير المعقول أن يتجاوز دخل لاعب محترف ميزانية معظم الفرق    توقيف 39 منقبا عن الذهب بجنوب البلاد    “سات أون” تستقبل نجوم الغناء والسينما قريبا في الجزائر    مجانية العلاج باقية ولارجعة فيها    فيديو كليب جزائري بنكهة عالمية ل”شمسو فريكلان”    5 أفلام من دعم مؤسسة الدوحة للأفلام في مهرجان برلين السينمائي الدولي    السفر في الإسلام.. المشقة التي تجلب التيسير    بصيص أمل للمرضى و عائلاتهم    قرعة الحج الاستثنائية تجري في ظروف محكمة وهذه حصص الولايات    زمالي يعلن تثبيت 1.7مليون مستفيد من عقود الإدماج ويكشف: لا متابعات لأصحاب مشاريع "أونساج" و"كناك" الفاشلة    ضمن إجراءات الترويج للمنتجات الوطنية: مطاعم جزائرية بأكبر الأسواق الأمريكية    وزير المالية يؤكد وجود قاعدة بيانات لمراقبتها    سلال : الرئيس بوتفليقة ترشح لاستكمال بناء دولة جزائرية متقدمة وقوية    وزير المجاهدين يكشف: نحو مراجعة قانون المجاهد و الشهيد    محمد عيسى: “تكلفة الحج ارتفعت هذه السنة.. لكنها لن تصل إلى مستوى جنونيا”    تلقيح ومنح الحجاج الدفتر الصحي الأسبوع القادم    ضد طاعون المجترات الصغيرة    خلال السنوات القادمة    مديرة في‮ ‬الصحة العالمية عند أويحيى    وزير خارجية فنزويلا: الحصار الأمريكي كلفنا 30 مليار دولار    اقتراحات هادفة لتطوير العمل في مجال التعمير والتخطيط العمراني    استلام مشروع المكتبة الرئيسية للمطالعة بسكيكدة    نبي الله إلياس الذي دعا الله أن يقبضه إليه    اللهم أنت ربّي لا إله إلا أنت خلَقتني وأنا عبدك    نجحنا بفضل كسر الطابوهات ويجب توفير فضاءات أكثر للعرض    قطوف من عناقيد الكلم الموزون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬يطرحون مطالب جديدة ويدعون بصوت واحد‮: ‬
‮ ‬إرحل‮ ‬يا ماكرون‭!‬‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 09 - 12 - 2018

طالب أصحاب‮ ‬‭ ‬السترات الصفراء‮ ‬باستقالة الرئيس إيمانويل ماكرون،‮ ‬ورفع بعضهم لافتات تدعو إلى خروج فرنسا من الاتحاد الأوروبي‮. ‬وجاء الإعلان عن هذه المطالب،‮ ‬خلال موجة احتجاجات جديدة انطلقت الامس في‮ ‬أنحاء فرنسا واستخدمت فيها الشرطة الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين‮. ‬وأوقفت الشرطة صباح الامس‮ ‬343‮ ‬شخص قبيل بدء الاحتجاجات الجديدة ونشرت نحو‮ ‬89‮ ‬ألف عنصر في‮ ‬مختلف أنحاء البلاد،‮ ‬كما أغلقت السلطات برج إيفل والمعالم السياحية والمتاجر في‮ ‬باريس لتجنب أعمال النهب،‮ ‬وأزالت مقاعد الشوارع لتجنب استخدام القضبان المعدنية‮. ‬وانتشر حوالي‮ ‬8‮ ‬آلاف شرطي‮ ‬في‮ ‬باريس لتجنب تكرار أحداث الفوضى التي‮ ‬وقعت السبت الماضي،‮ ‬عندما أضرم المحتجون النار في‮ ‬السيارات ونهبوا المحلات التجارية في‮ ‬شارع الشانزليزيه وشوهوا قوس النصر برسم‮ ‬غرافيتي‮ ‬يستهدف الرئيس إيمانويل ماكرون‮. ‬واندلعت الاحتجاجات في‮ ‬نوفمبر بسبب ضرائب الوقود التي‮ ‬أثقلت كاهل الفرنسيين وتحولت المظاهرات إلى تمرد واسع‮ ‬يتخلله العنف في‮ ‬بعض الأحيان،‮ ‬فيما لا‮ ‬يوجد زعيم رسمي‮ ‬لحركة الاحتجاج مما‮ ‬يجعل من الصعب على السلطات التعامل معها‮. ‬وتقول باريس أن الاحتجاجات اختطفتها عناصر‮ ‬يمينية متطرفة وأخرى أنارشية تصر على العنف وتثي‮ ‬الاضطرابات الاجتماعية في‮ ‬تحد مباشر لماكرون وقوات الأمن،‮ ‬رغم تراجع الحكومة عن زيادة أسعار الوقود‮. ‬وهذه أكبر أزمة تواجه الرئيس الفرنسي‮ ‬منذ انتخابه قبل‮ ‬18‭ ‬شهرا،‮ ‬إذ‮ ‬يتعرض للضغوط فيما تحاول إدارته استعادة زمام المبادرة بعد ثلاثة أسابيع من الاضطرابات الأسوأ في‮ ‬فرنسا منذ الثورة الطلابية عام‮ ‬1968‮.‬
قنابل ومدرعات
لأول مرة منذ اندلاع حركة‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬في‮ ‬فرنسا،‮ ‬أدخلت الشرطة امس المدرعات لوقف الاحتجاجات وسط العاصمة باريس،‮ ‬كما استخدمت الشرطة خراطيم المياه والقنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ضد عناصر‮ ‬السترات‮ ‬،‮ ‬ما تسبب بوقوع حالات إغماء في‮ ‬صفوفهم‮. ‬بالمقابل،‮ ‬قذف المحتجون أفراد الشرطة بحجارة الأرصفة‮. ‬وقدرت وزارة الداخلية الفرنسية عدد المشاركين في‮ ‬احتجاجات الامس في‮ ‬باريس بأكثر من‮ ‬8‮ ‬آلاف،‮ ‬مؤكدة توقيف قرابة‮ ‬700‮ ‬شخص من عناصر‮ ‬السترات‮ ‬من أصل‮ ‬31‮ ‬ألف محتج في‮ ‬أنحاء البلاد‮. ‬طالب أصحاب‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬باستقالة الرئيس إيمانويل ماكرون،‮ ‬ورفع بعضهم لافتات تدعو إلى خروج فرنسا من الاتحاد الأوروبي،‮ ‬وذلك خلال موجة احتجاجات جديدة انطلقت اليوم في‮ ‬أنحاء فرنسا‮.‬
العدوى تنتقل إلى بلجيكا وهولندا
على وقع الحملات التي‮ ‬تنظمها‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬احتجاجا على رفع أسعار المحروقات في‮ ‬فرنسا،‮ ‬بدأت تحركات‮ ‬السترات‮ ‬بالظهور في‮ ‬بلجيكا وهولندا،‮ ‬وسط توقعات بأن تتحول لأحداث عنف واسعة‮. ‬فقد أوقفت الشرطة البلجيكية حوالي‮ ‬100‮ ‬شخص على خلفية تنظيم احتجاج‮ ‬غير مرخص لأصحاب‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬في‮ ‬العاصمة بروكسل،‮ ‬وفقا للشرطة المحلية‮. ‬وقالت المتحدثة باسم الشرطة،‮ ‬إيلسي‮ ‬فان دي‮ ‬كيري،‮ ‬لوكالة نوفوستي‮ ‬الروسية‮: ‬حتى الآن،‮ ‬تم احتجاز حوالي‮ ‬100‭ ‬شخص‭.‬‮ ‬نحن نتحدث بشكل رئيسي‮ ‬عن الاعتقالات الإدارية بطريقة وقائية،‮ ‬مقترنة باكتشاف‮ (‬أجسام خطيرة أو مشبوهة‮) ‬مع المواطنين‮ ‬،‮ ‬دون أن تحدد عدد رجال الشرطة المنخرطين في‮ ‬حفظ النظام،‮ ‬مؤكدة أنه تم تعزيز الوجود الأمني‮. ‬وأضافت أن الشرطة أغلقوا امس عددا من الشوارع الرئيسية بحواجز معدنية وأسلاك شائكة بهدف إعاقة عبور مجموعات المتظاهرين‮. ‬وأشارت إلى أن طواقم متنقلة من القوات الخاصة للشرطة تجوب المدينة بشاحنات صغيرة،‮ ‬للتحرك ضد تجمعات‮ ‬‭ ‬السترات الصفراء‮ ‬في‮ ‬أحياء مختلفة‮. ‬كما تعمل الشرطة على تفتيش دقيق لجميع المشبوهين عند خروجهم من محطات النقل العام،‮ ‬وعلى وجه الخصوص وسط وجنوب بروكسل‮. ‬وفي‮ ‬هولندا،‮ ‬تطالب‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬باستقالة رئيس الوزراء،‮ ‬مارك روتة،‮ ‬على خلفية زيادة سن التقاعد وغلاء الأسعار ومشكلة اللاجئين‮.‬
‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬تقتلع أشجار الشانزلزيه‮!‬
أقدم محتجون من حركة‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬على اقتلاع بعض الأسوار حول الأشجار الموجودة في‮ ‬منطقة الشانزلزيه وسط باريس،‮ ‬وقطعوا وأضرموا النيران في‮ ‬الأشجار أثناء احتجاجات الامس‮. ‬وأزالت الشرطة الفرنسية المقاعد من الشوارع لمنع استخدام القضبان المعدنية من قبل المحتجين وعززت وجودها في‮ ‬الشانزلزيه‮. ‬وتخللت احتجاجات الامس صدامات بين الشرطة والمحتجين‮. ‬ولأول مرة في‮ ‬تاريخ حركة‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬،‮ ‬نشرت الشرطة الفرنسية مدرعات في‮ ‬باريس،‮ ‬كما استخدمت القنابل الصوتية وقنابل الغاز وخراطيم المياه الساخنة لتفريق المحتجين‮.‬‮ ‬وأكدت وزارة الداخلية الفرنسية مشاركة أكثر من‮ ‬8‮ ‬آلاف عنصر من‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬في‮ ‬الاحتجاجات بباريس،‮ ‬فيما بلغ‮ ‬عدد المشاركين في‮ ‬الاحتجاجات المماثلة في‮ ‬مدن فرنسية أخرى‮ ‬31‮ ‬ألف شخص‮. ‬وأوقفت الشرطة نحو‮ ‬700‮ ‬شخص من عناصر‮ ‬السترات‮ ‬في‮ ‬البلاد للاشتباه بتجهيزهم لأعمال عنف‮.‬
أردوغان‮ ‬يعلّق على أحداث فرنسا
اتهم الرئيس التركي،‮ ‬رجب طيب أردوغان،‮ ‬الدول الأوروبية بازدواجية المعايير،‮ ‬على خلفية تصاعد احتجاجات‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬في‮ ‬فرنسا،‮ ‬معتبرا أنها فشلت في‮ ‬امتحان الديمقراطية‮. ‬ونقلت وكالة الأناضول عن أردوغان قوله‮: ‬ترون الآن وضع من التزموا الصمت حيال الذين حاولوا تلطيخ شوارعنا بالدم وإحراقها بالنار‮ ‬،‮ ‬في‮ ‬إشارة إلى محاولة الانقلاب العسكري‮ ‬الذي‮ ‬شهدته تركيا عام‮ ‬2016‮. ‬وأضاف الرئيس التركي‮: ‬انظروا ماذا تفعل شرطة هؤلاء الذين كانوا‮ ‬يهزأون بشرطتنا ويتهمونها بالقمع أثناء إخماد المحاولة الانقلابية‮ . ‬واعتبر أردوغان أن المشهد في‮ ‬فرنسا‮ ‬يكشف فشل أوروبا في‮ ‬امتحان الديمقراطية وحقوق الإنسان والحريات‮. ‬وقال إن الذين أثاروا معاداة اللاجئين والإسلام من أجل الشعبوية السياسية وقعوا في‮ ‬الحفرة التي‮ ‬حفروها بأنفسهم،‮ ‬وإن جدران الأمن والرفاهية التي‮ ‬تغنوا بها بدأت تتزعزع على‮ ‬يد مواطنيهم بالذات لا على‮ ‬يد المسلمين أو المهاجرين‮. ‬وأشار أردوغان إلى أن أنقرة تراقب بقلق ما‮ ‬يجري‮ ‬في‮ ‬شوارع أوروبا،‮ ‬مؤكدا رفض تركيا للفوضى التي‮ ‬يثيرها المحتجون ورفضها استخدام القوة المفرطة ضدهم على حد سواء‮.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.