انتقد في‮ ‬حوار ل السياسي‮ ‬إستدعاء جماعة‮ ‬الخامسة‮ ‬    لمواكبة التطورات التكنولوجية    قريباً‮ ‬بتندوف‮ ‬    وسط تجدد مطالب تمكين الصحراويين من تقرير المصير    حسب محافظ الكشافة الإسلامية‮ ‬    كرئيس لمجلس السيادة في‮ ‬السودان    المنافسات الإفريقية للأندية    على سبيل الإعارة لموسم واحد    المراكز الصحية تحتضر عبر‮ ‬14‮ ‬بلدية‮ ‬    المسابقة تشمل جميع التخصصات    الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب    ‮ ‬كناك‮ ‬توزع المحلات    فيما أوقف‮ ‬13‮ ‬شخصاً‮ ‬بالجنوب    تاجر وراء فيديو المياه المعدنية    وفاة شقيقة بوطاجين في‮ ‬الحج    المال الحرام وخداع النّفس    الجزائر تحيي مشروع أكبر محطة لتوليد الطاقة الشمسية    مرسوم تنفيذي للتحكم في أملاك الدولة    3 ذهبيات وبرونزية للجزائر في نهائي التجديف    مكافحة الفساد من أولويات المرحلة    نجاح الإجراء مرهون بتحويل العملة في البنوك    البرهان وأعضاء مجلس السيادة يؤدون اليمين الدستورية    مشاورات سياسية لتشكيل ائتلاف حكومي جديد في إيطاليا    تنصيب المديرين الجدد للوكالات الولائية    عريقات يدعو إلى تحرك دولي لحماية الأقصى    «سنذهب إلى سطيف لتسجيل الإنطلاقة الفعلية»    مصير مجهول لأزيد من 1500 عامل ب «هيدروكنال»    إحصاء 3223 طلب للحصول على الإيواء من أصل 4623 سرير شاغر    10 سنوات سجنا نافذا لشقيقين حولا «حوش» جدهما إلى وكر لترويج الكوكايين بالحمري    شركات ضخمة و مناصب بالتقطير    المستفيدون من السكن الاجتماعي بالهرانفة يحتجون    مسافرون عالقون منذ 3 أيام بمطار السانية بوهران    الشيخة الريميتي ..أسطورة موسيقى الراي    أعراس بنكهة زمان    بجرة قلم..    قرية عزوزة تستذكر الشهيد عبان رمضان    غياب بن موسات بسبب الإصابة    تدشين البطولة بانتصار لإسعاد الأنصار    استلام هياكل تربوية جديدة    الأندية الجزائرية من أجل تحقيق تأهل جماعي    اختتام دورة السينما المعاصرة بسرفنتس    اختتام الطبعة ال17 لمهرجان الأغنية الأمازيغية    6 آلاف تلميذ يستفيدون من البرنامج التضامني    تحضيرات متقطعة قبل "لازمو"    الحاج كان يعاني كثيرا وفوضى في تنظيم هذه العبادة    83 منصبا بيداغوجيا في شبه الطبي    شطيرة تتسبب في جريمة    عائلة تربح 4 ملايين دولار كل ساعة    عانت من آلام في المعدة.. والأطباء اكتشفوا المفاجأة الصاعقة    وسط دعوات لإنهاء الأزمة السياسية بالحوار    حسب حصيلة جديدة مؤقتة أکدها رئيس البعثة الطبية    بحضور جمهور‮ ‬غفير    بعد استكمال‮ ‬5‮ ‬سنوات خدمة‮ ‬    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    حماية الأقصى مسؤولية العرب والمسلمين    الذنوب.. تهلك أصحابها    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكد صعوبة الوضع الاقتصادي‮ ‬الحالي‮.. ‬كمال رزيق‮: ‬
الرئيس المقبل سيجد الخزينة فارغة‮!‬
نشر في المشوار السياسي يوم 20 - 06 - 2019


أكد الخبير الاقتصادي،‮ ‬البروفيسور كمال رزيق،‮ ‬أن مناخ الأعمال في‮ ‬الجزائر‮ ‬يمر اليوم بمرحلة صعبة،‮ ‬حيث لا‮ ‬يوجد متعاملين اقتصاديين أجانب وحتى المتعامل الاقتصادي‮ ‬المحلي‮ ‬متخوف من الوضع الحالي،‮ ‬حيث أثبتت عملية الرقابة أن كثيرا من المؤسسات الخاصة متورطة مع رجال سياسة فاسدين في‮ ‬أعلى هرم السلطة،‮ ‬ما ساهم في‮ ‬نفور المتعامل الأجنبي‮ ‬من الإستثمار في‮ ‬الجزائر‮.‬ واستبعد كمال رزيق،‮ ‬في‮ ‬تصريحات إذاعية أمس،‮ ‬إبرام اتفاقيات خلال معرض الجزائر الدولي‮ ‬الذي‮ ‬انطلقت فعاليته أمس،‮ ‬مشيرا إلى أن هذه التظاهرة جاءت في‮ ‬ظرف صعب تمر به البلاد لاسيما من خلال الحراك السياسي‮ ‬وتداعياته ومن ذلك ايداع‮ ‬كبار رجال الاعمال الجزائريين السجن،‮ ‬وبالتالي‮ ‬فان مناخ الأعمال الحالي‮ ‬صعب والدليل على ذلك،‮ ‬حسب ذات المتدخل،‮ ‬ضعف المشاركة الأجنبية التي‮ ‬لم تتعدى ال15‮ ‬دولة‮.‬ وبخصوص الوضع السياسي‮ ‬الراهن،‮ ‬دعا الخبير الاقتصادي‮ ‬إلى حل سياسي‮ ‬من خلال انتخاب رئيس جمهورية خاصة وان تحييد الزمرة التي‮ ‬أسست لإمبراطورية الفساد ستكون نقطة انطلاقة قوية للجزائر من شأنها صناعة نموذج خاص بها في‮ ‬العالم العربي‮.‬‭ ‬وأشار كمال رزيق،‮ ‬إلى أن الحكومة الشرعية ومن خلال الكفاءات عبر كامل التراب الوطني‮ ‬دون استثناء تستطيع خلق برنامج للإقلاع الاقتصادي،‮ ‬وسيدخل المستثمر الأجنبي‮ ‬بلادنا ليجد أشخاص نزهاء عكس السابقين‮.‬ واكد في‮ ‬هذا الخصوص،‮ ‬ان العصابة تركت البلاد في‮ ‬ظروف اقتصادية أكثر من صعبة والرئيس القادم سيرث تركة ثقيلة ومديونية كبيرة واقتصاد هش،‮ ‬حيث ان النشاط الاقتصادي‮ ‬انخفض مابين‮ ‬40‮ ‬الى‮ ‬50‮ ‬بالمائة منذ بداية الأزمة السياسية،‮ ‬وهذا سينجر عنه انخفاض في‮ ‬الإيرادات الضريبية‮.‬ وقال‮: ‬إننا في‮ ‬2019‮ ‬لا نستحدث مناصب عمل،‮ ‬بل نحن نفقدها،‮ ‬وبالتالي‮ ‬فان البطالة ترتفع،‮ ‬ولكن إذا كان هناك رئيس شرعي‮ ‬وانطلقت قاطرة الإنتاج على أسس سليمة فيما بعد فإننا نستطيع خلال‮ ‬2020‮ ‬ان نعيد القطار الى سكته الصحيحة،‮ ‬وأما إذا طال عمر الأزمة فإننا سنذهب مكرهين لخيار الاستدانة،‮ ‬لهذا‮ ‬يجب علينا أن نخرج نهائيا خلال هذا العام من الأزمة السياسية‮ .‬ وفي‮ ‬الأخير،‮ ‬أبدى المتحدث تخوفه من مرحلة ما بعد انتخاب الرئيس الذي‮ ‬سيجد الخزينة فارغة،‮ ‬لان إعادة بعث الآلة الاقتصادية المتوقفة تكلف أكثر من انطلاقاتها‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.