شنڤريحة : الجزائر سترفع كافة التحديات المعترضة وتخرج منها أكثر قوة وأكثر مناعة    سوناطراك: منح عدة أجهزة و معدات لفائدة تلاميذ مناطق الظل    يوم الأحد 1 نوفمبر عطلة مدفوعة الأجر    العربية السعودية تستنكرالرسوم المسيئة إلى النبي محمدعليه الصلاة والسلام.    الفاف تستعرض كأس أمم إفريقيا خلال أشغال الجمعية العامة    إطلاق بطاقية وطنية تحدد المتبرعين بأعضائهم مستقبلا    جراد.. كنت أتأسف بالسبعينات أننا قرأنا على كل المفكرين ما عدا مالك بن نبي    بشار: إطلاق مشروع ربط منطقة الظل "القطراني" بشبكة الكهرباء    إصابة هلال سوداني بفيروس كورونا    سياسي هولندي يدعم حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية    الحملة الاستفتائية: استكمال التعبئة بتزكية الدستور الجديد    تعليمات صارمة لتذليل العراقيل وتسهيل الإجراءات الاستثمارية في القطاع السياحي    سوناطراك تزود مدارس بلوحات رقمية    بوقدوم يتحادث مع الأمين العام للأمم المتحدة    البوليساريو تطالب إسبانيا "التحلي بالشجاعة لإنهاء الوضع" الحالي بالصحراء الغربية المحتلة    بن دودة تُشدد على منح رموز الثقافة الجزائرية تقديرها الواجب    جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تستنكر مثل هذا التصرف المشين ضد الإسلام وضد نبي الإسلام    بركاني: خطر وباء كورونا ما يزال قائما والرجوع إلى الحجر الجزئي غير مستبعد    رزيق : على المؤسسات اعتماد المحاسبة التحليلية لتسهيل دخول السوق الخارجية    الاحتفال بذكرى المولد النبوي: دعوة إلى "التقيد الصارم" بالإجراءات الوقائية    جراد ينشط تجمعا بجامعة باب الزوار    الموسم الرياضي 2019-2020 : تكريم 150 متوج بألقاب وطنية ودولية عن ولاية وهران    الإعلام كان ركيزة أساسية من ركائز الثورة التحريرية الجزائرية    تصريحات "محرز" تصنع الحدث في فرنسا !    زوجة رئيس وزراء أرمينيا تعلن إلتحاقها بالمعارك للقتال ضد آذربيجان    القرضاوي يدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية    النوابغ يتحدّون الوباء    الأمن الطاقوي الوطني مضمون إلى غاية 2040 على الأقل    تنظيم حملات تشجير واسعة بغرب البلاد    1 كلغ من الكيف على متن دراجة نارية    لقاءات جهوية للتعريف بالمرسوم التنفيذي الجديد حول تنظيم التعاونيات الفلاحية    لتقوية أرضية المعلم التاريخي بسكيكدة    من أجل الانتدابات الجديدة    قال إنه تتم وفقا لمعايير موضوعية وشفافة..جعبوب:    تنظمها مصالح الحماية المدنية    يتابع فيها عدة وزراء ومسؤولين سابقين    بعد استحواذه على وحدة ومحجرة بولاية قالمة    كان بحوزته سلاح وذخيرة    يطالبون باتخاذ إجراءات ردعية ضدهم..خبراء يحذرون:    المجلس الإسلامي الأعلى يستنكر بشدة الحملة المسعورة    نحو فتح مستشفى اسرائيلي بدبي؟    الشرطة في مواجهة كورونا    أكثر من مليوني مكالمة هاتفية منذ بداية العام    "عدل" ملتزمة مع مكتتبيها    استئناف المفاوضات الثلاثية برعاية إفريقية اليوم    " أسبوع النّبي" في ذكرى المولد    عشرات الشخصيات الليبية تنخرط في مسار الحوار السياسي    أوقفوا التهاون والتزموا بالوقاية    بوغرارة يقدم تقريرا للإدارة في لاعبين من الرديف    سليمان يفوز بعهدة ثانية على رأس النادي الهاوي    سريع غليزان في تربص بمستغانم بداية من الجمعة    عزلة شاعر    نص حر    قراءة في رواية «نخب الأولى» للكاتبة ليلى عامر    تدابير الوقاية .. مسؤولية الجميع    جزائري يلقن ماكرون "درسا"    هذه هي رسالة مريم بترونين إلى إيمانويل ماكرون    تعزية «الجمهورية»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالمناطق الجنوبية والهضاب العليا
تخصيص‮ ‬282‮ ‬ألف قطعة أرضية للبناء‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 29 - 02 - 2020


بلجود‮: ‬63‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬مخصص للإعانات
كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم،‮ ‬كمال بلجود،‮ ‬عن تخصيص‮ ‬282‭.‬702‮ ‬قطعة أرضية موجهة للبناء بالمناطق الجنوبية والهضاب العليا،‮ ‬مع رصد‮ ‬161‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬بهدف تعزيز المساعي‮ ‬الرامية إلى تطوير هذه المناطق‮.‬ وفي‮ ‬خلال جلسة علنية خصصت لطرح الاسئلة الشفوية على عدد من الوزراء،‮ ‬ترأسها سليمان شنين،‮ ‬رئيس المجلس،‮ ‬أعلن بلجود أنه تم إلى‮ ‬غاية اليوم تخصيص‮ ‬282‭.‬702‮ ‬قطعة أرضية موجهة للبناء بالمناطق الجنوبية والهضاب من أصل‮ ‬362‭.‬414‮ ‬قطعة مبرمجة حسب أدوات التعمير‮. ‬وأوضح الوزير،‮ ‬أن ذلك‮ ‬يندرج في‮ ‬إطار تنفيذ مضمون التعليمة الوزارية مشتركة رقم‮ ‬01‮ ‬المؤرخة‮ ‬7‮ ‬جويلية‮ ‬2014‮ ‬بين وزارة الداخلية والمالية والسكن المتعلقة بتطوير العرض العقاري‮ ‬العمومي‮ ‬في‮ ‬ولايات الجنوب والهضاب العليا‮. ‬وقال بلجود بأنه تم رصد‮ ‬غلاف مالي‮ ‬يقدر ب161‮ ‬مليار دينار جزائري،‮ ‬98‮ ‬مليار دج موجهة لإنجاز مختلف الشبكات و63‮ ‬مليار دج مخصصة للإعانات‮. ‬وبخصوص ولاية الجلفة،‮ ‬قال الوزير بأنها معنية بإنشاء‮ ‬90‮ ‬تجزئة عقارية تحتوي‮ ‬على‮ ‬16965‮ ‬قطعة أرضية،‮ ‬مشيرا إلى أن ذات الولاية استفادت من‮ ‬غلاف مالي‮ ‬إجمالي‮ ‬قدره‮ ‬3ر5‮ ‬مليار دينار جزائري‮. ‬وبالمناسبة،‮ ‬ذكر بلجود أن تحديد مناطق الجنوب والهضاب العليا،‮ ‬محددة طبقا للمرسوم تنفيذي‮ ‬06‮-‬485‮ ‬المؤرخ في‮ ‬23‮ ‬ديسمبر‮ ‬2006‮ ‬والمتعلق بالصندوق الخاص بتطوير مناطق الجنوب والمرسوم التنفيذي‮ ‬06‮-‬486‮ ‬المؤرخ في‮ ‬23‮ ‬ديسمبر‮ ‬2006‮ ‬المتعلق بصندوق الخاص بالتنمية الاقتصادية للهضاب العليا‮. ‬وبخصوص الإعانات الممنوحة للمستفيدين من قطع الاراضي‮ ‬في‮ ‬إطار التجزئات الاجتماعية في‮ ‬الهضاب العليا،‮ ‬تم التكفل بهذا الانشغال وفقا لأحكام المادة‮ ‬03‮ ‬من المرسوم التنفيذي‮ ‬235‮-‬10‮ ‬المؤرخ في‮ ‬5‮ ‬أكتوبر2010،‮ ‬المحدد لمستويات المساعدات المباشرة الممنوحة من الدولة لاقتناء سكن اجتماعي‮ ‬وبناء ريفي‮ ‬وسكن فردي‮ ‬منجز في‮ ‬شكل مجمع في‮ ‬مناطق محددة في‮ ‬الجنوب الهضاب العليا‮. ‬كما أشار الوزير،‮ ‬إلى أن المواطنين‮ ‬يستفيدون من إعانات مالية على مستوى هذه التخصيصات في‮ ‬حدود مليون دينار جزائري‮ ‬بالنسبة لولايات الجنوب‮ ‬700‮ ‬الف دينار جزائري‮ ‬بالنسبة لمناطق الهضاب العليا‮.‬ وفي‮ ‬موضوع آخر،‮ ‬يتعلق بتسيير ومجابهة الكوارث الطبيعية خاصة منها الفيضانات،‮ ‬استعرض الوزير مساعي‮ ‬القطاع الهادفة إلى تحيين الاستراتيجية الوطنية الخاصة بمجابهة و التصدي‮ ‬لهذه الأحداث،‮ ‬مركزا على ضرورة تنسيق بين مختلف القطاعات الوزارية المعنية بهذا الموضوع‮. ‬وشدد في‮ ‬ذات الإطار على ضرورة العمل من أجل إتمام المخططات القطاعية العملية وإعداد الاستراتيجيات المحلية،‮ ‬مشيرا إلى أهمية مواكبة المستجدات الدولية في‮ ‬هذا المجال وذلك بهدف التصدي‮ ‬الأمثل لهذه الكوارث الطبيعية‮. ‬وركز في‮ ‬هذا المنحى على ضرورة تكثيف الأبحاث والدراسات العلمية مع إنجاز الخرائط المناسبة ونشرها وتحسين الحوكمة في‮ ‬مجال تسيير هذه المخاطر،‮ ‬إلى جانب استكمال تحديث القاعدة القانونية والمؤسساتية الخاصة بهذا الملف الذي‮ ‬يستدعي‮ ‬تكوين العنصر البشري‮ ‬المشرف على موضوع تسيير مخاطر الكوارث الطبيعية‮. ‬وبالمناسبة،‮ ‬ذكر وزير الداخلية،‮ ‬بحجم الخسائر المسجلة خلال السنتين المنصرمتين إثر الفيضانات التي‮ ‬شهدتها عدة ولايات من الوطن،‮ ‬حيث تم سنة‮ ‬2018،‮ ‬حسب الوزير،‮ ‬تسجيل خسائر مادية قدرت بحوالي‮ ‬53‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬وتسجيل‮ ‬41‮ ‬مصابا وخسائر مادية قدرت بحوالي‮ ‬77‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬سنة‮ ‬2019‮. ‬وخلص الوزير،‮ ‬إلى القول بأن مجابهة الكوارث الطبيعية لا تزال تتطلب جهود إضافية،‮ ‬مقرا بصعوبة التحكم في‮ ‬كثير من جوانب المخاطر التي‮ ‬تعد اشكالية مطروحة عالميا،‮ ‬حيث‮ ‬يعمل الخبراء على مستوى الدولي‮ ‬على تعزيز آليات كيفيات وطرق المجابهة وتسيير مخاطر الكوارث الطبيعية‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.