كورونا: "عدل" تمدد آجال دفع مستحقات الإيجار    الضباط السامون للحماية المدنية يقررون التبرع بشهر من رواتبهم    نفط: روسيا مستعدة لتخفيضات كبيرة    مجمع سونلغاز: تجنيد يومي لضمان التزويد بالكهرباء والغاز    التعبئة عن بعد لبطاقات الوقود    بلحيمر: مراجعة نظام الإعلام من خلال 10 ورشات بالشراكة والحوار    الرئيس تبون يحيّي طاقمي الطائرتين العسكريتين    رئيس الدولة السابق بن صالح يتبرع بشهر من راتبه    تأجيل محاكمة كريم طابو إلى 27 أفريل    الأزمة تلد الهمة    رغم كورونا اموال رونالدو ما تزال تتدفق    بشار: وضع حد لنشاط مروِّج للمؤثرات العقلية    المجلس الإسلامي الأعلى: إنشاء الهيئة الشرعية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية    أسرة البروفيسور الراحل سي أحمد مهدي توجه رسالة لرئيس لجمهورية وللجزائريين    الترخيص للخواص بإنجاز أسواق للجملة مستقبلا    وفاة والدة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا بفيروس كورونا    سبورتينغ ومرسيليا يدخلان السباق لضمه    دوما يطالب إدارة الشباب بالتعاقد مع 4 لاعبين في «الميركاتو»    هذه مواقيت العمل الجديدة بوكالات البنك الوطني الجزائري    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية “يدفع بالأمور نحو المنزلق”    وزير الصحة: “فرض حجر صحي كلي وارد إذا تدهور الوضع”    إجراءات صارمة في دور العجزة والمسنين للوقاية من فيروس “كورونا”    إدارة المولودية تعدد استقدامات الموسم المقبل    بلحيمر: مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي ونتعامل بمرونة مع الحالات الإستثنائية    قافلة تضامنية من سطيف لسكان مدينة البليدة    أتليتيكو مدريد يجدد اهتمامه ب عيسى ماندي    زيمبابوي تُسابق الزمن لاستقبال الخضر على أراضيها    اكتشاف ورشتين سريتين لصناعة مواد التنظيف والتعقيم بباتنة وغليزان    الناقد المسرحي العراقي محمد حسين حبيب: “الرقمية مستثمرة من أجل تفعيل الدراما بصريا وسمعيا وليس العكس”    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الرئيس غالي يشيد بالعلاقات "الممتازة" بين جبهة البوليساريو وحزب العمال البريطاني    307 عملية تحسيسية و450 عملية تعقيم خلال 24 ساعة الأخيرة    إجراءات لحراسة وتغطية 57 مركز إيواء خاص بالحجر الصحي عبر 18 ولاية    ابن عين الحجل إلياس درفلو.. موهبة ترسم طريقا للإبداع والخيال    عرقاب يُنصف البليديين    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    «الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    حسب مرسوم تنفيذي جديد    أطلبوا العلم و لو عن بعد    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    ممرض بمؤسسة عقابية مهدد بالحبس لإخلاله بوظيفته    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بالمناطق الجنوبية والهضاب العليا
تخصيص‮ ‬282‮ ‬ألف قطعة أرضية للبناء‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 29 - 02 - 2020


بلجود‮: ‬63‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬مخصص للإعانات
كشف وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم،‮ ‬كمال بلجود،‮ ‬عن تخصيص‮ ‬282‭.‬702‮ ‬قطعة أرضية موجهة للبناء بالمناطق الجنوبية والهضاب العليا،‮ ‬مع رصد‮ ‬161‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬بهدف تعزيز المساعي‮ ‬الرامية إلى تطوير هذه المناطق‮.‬ وفي‮ ‬خلال جلسة علنية خصصت لطرح الاسئلة الشفوية على عدد من الوزراء،‮ ‬ترأسها سليمان شنين،‮ ‬رئيس المجلس،‮ ‬أعلن بلجود أنه تم إلى‮ ‬غاية اليوم تخصيص‮ ‬282‭.‬702‮ ‬قطعة أرضية موجهة للبناء بالمناطق الجنوبية والهضاب من أصل‮ ‬362‭.‬414‮ ‬قطعة مبرمجة حسب أدوات التعمير‮. ‬وأوضح الوزير،‮ ‬أن ذلك‮ ‬يندرج في‮ ‬إطار تنفيذ مضمون التعليمة الوزارية مشتركة رقم‮ ‬01‮ ‬المؤرخة‮ ‬7‮ ‬جويلية‮ ‬2014‮ ‬بين وزارة الداخلية والمالية والسكن المتعلقة بتطوير العرض العقاري‮ ‬العمومي‮ ‬في‮ ‬ولايات الجنوب والهضاب العليا‮. ‬وقال بلجود بأنه تم رصد‮ ‬غلاف مالي‮ ‬يقدر ب161‮ ‬مليار دينار جزائري،‮ ‬98‮ ‬مليار دج موجهة لإنجاز مختلف الشبكات و63‮ ‬مليار دج مخصصة للإعانات‮. ‬وبخصوص ولاية الجلفة،‮ ‬قال الوزير بأنها معنية بإنشاء‮ ‬90‮ ‬تجزئة عقارية تحتوي‮ ‬على‮ ‬16965‮ ‬قطعة أرضية،‮ ‬مشيرا إلى أن ذات الولاية استفادت من‮ ‬غلاف مالي‮ ‬إجمالي‮ ‬قدره‮ ‬3ر5‮ ‬مليار دينار جزائري‮. ‬وبالمناسبة،‮ ‬ذكر بلجود أن تحديد مناطق الجنوب والهضاب العليا،‮ ‬محددة طبقا للمرسوم تنفيذي‮ ‬06‮-‬485‮ ‬المؤرخ في‮ ‬23‮ ‬ديسمبر‮ ‬2006‮ ‬والمتعلق بالصندوق الخاص بتطوير مناطق الجنوب والمرسوم التنفيذي‮ ‬06‮-‬486‮ ‬المؤرخ في‮ ‬23‮ ‬ديسمبر‮ ‬2006‮ ‬المتعلق بصندوق الخاص بالتنمية الاقتصادية للهضاب العليا‮. ‬وبخصوص الإعانات الممنوحة للمستفيدين من قطع الاراضي‮ ‬في‮ ‬إطار التجزئات الاجتماعية في‮ ‬الهضاب العليا،‮ ‬تم التكفل بهذا الانشغال وفقا لأحكام المادة‮ ‬03‮ ‬من المرسوم التنفيذي‮ ‬235‮-‬10‮ ‬المؤرخ في‮ ‬5‮ ‬أكتوبر2010،‮ ‬المحدد لمستويات المساعدات المباشرة الممنوحة من الدولة لاقتناء سكن اجتماعي‮ ‬وبناء ريفي‮ ‬وسكن فردي‮ ‬منجز في‮ ‬شكل مجمع في‮ ‬مناطق محددة في‮ ‬الجنوب الهضاب العليا‮. ‬كما أشار الوزير،‮ ‬إلى أن المواطنين‮ ‬يستفيدون من إعانات مالية على مستوى هذه التخصيصات في‮ ‬حدود مليون دينار جزائري‮ ‬بالنسبة لولايات الجنوب‮ ‬700‮ ‬الف دينار جزائري‮ ‬بالنسبة لمناطق الهضاب العليا‮.‬ وفي‮ ‬موضوع آخر،‮ ‬يتعلق بتسيير ومجابهة الكوارث الطبيعية خاصة منها الفيضانات،‮ ‬استعرض الوزير مساعي‮ ‬القطاع الهادفة إلى تحيين الاستراتيجية الوطنية الخاصة بمجابهة و التصدي‮ ‬لهذه الأحداث،‮ ‬مركزا على ضرورة تنسيق بين مختلف القطاعات الوزارية المعنية بهذا الموضوع‮. ‬وشدد في‮ ‬ذات الإطار على ضرورة العمل من أجل إتمام المخططات القطاعية العملية وإعداد الاستراتيجيات المحلية،‮ ‬مشيرا إلى أهمية مواكبة المستجدات الدولية في‮ ‬هذا المجال وذلك بهدف التصدي‮ ‬الأمثل لهذه الكوارث الطبيعية‮. ‬وركز في‮ ‬هذا المنحى على ضرورة تكثيف الأبحاث والدراسات العلمية مع إنجاز الخرائط المناسبة ونشرها وتحسين الحوكمة في‮ ‬مجال تسيير هذه المخاطر،‮ ‬إلى جانب استكمال تحديث القاعدة القانونية والمؤسساتية الخاصة بهذا الملف الذي‮ ‬يستدعي‮ ‬تكوين العنصر البشري‮ ‬المشرف على موضوع تسيير مخاطر الكوارث الطبيعية‮. ‬وبالمناسبة،‮ ‬ذكر وزير الداخلية،‮ ‬بحجم الخسائر المسجلة خلال السنتين المنصرمتين إثر الفيضانات التي‮ ‬شهدتها عدة ولايات من الوطن،‮ ‬حيث تم سنة‮ ‬2018،‮ ‬حسب الوزير،‮ ‬تسجيل خسائر مادية قدرت بحوالي‮ ‬53‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬وتسجيل‮ ‬41‮ ‬مصابا وخسائر مادية قدرت بحوالي‮ ‬77‮ ‬مليار دينار جزائري‮ ‬سنة‮ ‬2019‮. ‬وخلص الوزير،‮ ‬إلى القول بأن مجابهة الكوارث الطبيعية لا تزال تتطلب جهود إضافية،‮ ‬مقرا بصعوبة التحكم في‮ ‬كثير من جوانب المخاطر التي‮ ‬تعد اشكالية مطروحة عالميا،‮ ‬حيث‮ ‬يعمل الخبراء على مستوى الدولي‮ ‬على تعزيز آليات كيفيات وطرق المجابهة وتسيير مخاطر الكوارث الطبيعية‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.