الرئيس تبون يعزي في وفاة 4 أطباء بفيروس كورونا    البرنت يرتفع إلى أزيد من 43 دولار للبرميل    الجزائر تعبر عن قلقها من إزدياد الترحيل القسري للاجئين في العالم    الإنجليز يُسلّطون الضوء على مستقبل "بن رحمة" !    موجة حر تتعدى 44 درجة تضرب هذه الولايات اليوم!    "حروف الجنة"، عرض فني معاصر باستعمال تقنية ضوئية للخط العربي بالعاصمة    أمطار رعدية على هاتين الولايتين!    الجزائر تواصل دعم وحماية اللاجئين الصحراويين في انتظار عودتهم "بكامل ارادتهم"    الجزائر حشدت كل الجهود للحفاظ على مناصب الشغل وأداة الإنتاج    التماس 15 سنة سجنا ضدّ أويحيى وسلال و16 سنة ضد ضحكوت    ثمن الكبش بين كفتي الطلب والوباء    الأم أمام المحكمة اليوم    20 قتيلا و أزيد من 1300 مصاب خلال أسبوع    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    مكافأة كل المخابر الخاصة التي وقفت إلى جانب الدولة    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    المبادرة نظمت لحماية الصحة النباتية بورقلة    اعتبروه خرقا للقانون الدولي    أعلن عدم الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية    في ظل تزايد حالات الاصابة بوباء كورونا عبر الوطن    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    في زيارة وداع    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    عمليات متتالية تنتهي بحجز كميات ضخمة    أمر بتشديد محاربة التهرب الضريبي والتبذير..تبون:    وزير التجارة يسدي تعليماته    السجن شهرين نافذ لملال    أهمية طبع الأوراق المصرفية وإدماج رموز التاريخ    مطالبة القنوات بوقف الإشهار للمواد الصيدلانية والمكملات الغذائية    خالدي يحفز الشباب    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    نداءات دولية لإنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سيرت الليبية    عراقيل البيروقراطية    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    «نعيش ضائقة مالية خانقة واعتماد الترتيب الحل الأفضل»    سكان المنطقة الشمالية يطالبون بمقر للأمن    2600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    اعتقادات وقناعات وهمية تعرض المجتمع للخطر    بين تحدي الإرهاق وخيبة الأمل    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    محمد يحياوي رئيسا    ينتقم من خطيبته السابقة ب3 جرائم    كلب يكشف شحنة مخدرات    فندق مطلي بالذهب بفيتنام    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    ثلاثي كورونا إدارة مجتمع مدني.. ما العمل؟    مليار دينار لتجهيز الهياكل الرياضية    خنقت ابنها لأنه "كان يلعب كثيرا"    أنتظر ترسيمي ولن أتخلى عن التكوين    يسقط من كاتدرائية بسبب سيلفي    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسب إحصائيات وزارة التجارة
مداومة قياسية للتجار خلال يومي العيد
نشر في المشوار السياسي يوم 26 - 05 - 2020


تجار نص ريدو يواصلون خرق تدابير الحجر الصحي
بلغت نسبة التغطية خلال مداومة اليوم الأول من عيد الفطر المبارك على المستوى الوطني 99,44 بالمائة من مجموع عدد التجار المسخرين للعمل خلال هذه المناسبة، وفق ارقام وزارة التجارة. وحسب نفس المصدر فقد كانت نسبة المداومة مرتفعة خلال اليوم الأول من عيد الفطر المبارك رغم الظرف الصحي الذي تعيشه البلاد على غرار باقي دول العالم، إضافة للحجر المنزلي وإجراءات منع تنقل المركبات. وقدرت نسبة المداومة على مستوى المديرية الجهوية للجزائر العاصمة بنسبة 100 بالمائة والمديرية الجهوية لعنابة 99,66 بالمائة والمديرية الجهوية لورقلة ب 100 بالمائة، والمديرية الجهوية لبشار بنسبة 95,25 بالمائة والمديرية الجهوية بالبليدة 99,81 بالمائة. كما بلغت نسبة المداومة بالمديرية الجهوية في باتنة 100 بالمائة والمديرية الجهوية في سعيدة بنسبة 100 بالمائة، يضيف ذات المصدر. وتقدمت الوزارة بالشكر لكل التجار المسخرين وبعض التجار غير المسخرين لالتزامهم بتقديم خدمة عمومية للمواطنين خاصة في هذا الظرف الصحي الذي تمر به البلاد. يذكر أن وزير التجارة كمال رزيق كان قد أعلن الخميس الماضي عن تسخير أكثر من 43 ألف تاجر للمداومة يومي عيد الفطر المبارك مع إلزامية التقيد بإجراءات الحجر الصحي التي فرضتها الحكومة مؤخرا. وصرح الوزير في ندوة صحفية بمقر الوزارة بالعاصمة إن مداومة التجار ستكون من السابعة صباحا إلى غاية الواحدة زوالا نظرا للحجر الصحي المفروض عبر كل ولايات الوطن وبالرغم من تحذيرات وزير التجارة كمال رزيق غير ان تجار نص ريدو واصلوا خرقهم لتدابير الحجر الصحي منذ عشية العيد وفي مقدمتهم الحلاقين وقال وزير التجارة، كمال رزيق، الجمعة الفارط بالعاصمة ان التجار الممنوعين من مزاولة نشاطاتهم بسبب الحجر الصحي الذي فرضه وباء كورونا ، على غرار تجار الألبسة و الأحذية، سيتعرضون لعقوبات صارمة في حال إصرارهم على مزاولة النشاط. وقال رزيق في تصريح للصحافة بمناسبة إشرافه على انطلاق حملة وطنية جماعية تحسيسية لفرض ارتداء الكمامة على التجار والزبائن تحت شعار ارتداء الكمامة وقاية ذاتية لحماية جماعية على مستوى السوق الجواري علي ملاح بساحة أول ماي بالعاصمة أن العقوبات المفروضة على تجار نصف ريدو أي الذين يفتحون المحل بشكل جزئي قصد التمويه لن تقتصر على غلق المحل لمدة شهر واحد على الأقل بل تتعداها إلى تحويل ملفاتهم أمام العدالة . وأبرز أن العدد الكبير من التجار الذين تتوفر عليهم الجزائر أكثر من 2 مليون لا يسمح بمراقبة كل تاجر متحايل على حدا من طرف أعوان التجارة مؤكدا على أن المستهلك لابد أن يلعب دورا مهما في هذا المجال عن طريق الامتناع عن التعامل مع المحلات الممنوعة من مزاولة نشاطها بسبب وباء كورونا حفاظا على أرواح المواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.