المبادئ العامة للمخططات الاستثنائية لوزارة التربية    تأجيل جلسة الاستئناف في قضية علي حداد إلى 11 أكتوبر    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول لدى الجزائر    السعودية: منع الوصول للكعبة والحجر الأسود للحد من كورونا    لفك العزلة على سكان مناطق الظل بالشلف    الاستجابة لطلبة الجنوب    الجزائر تدين وتجدّد التزامها    التحق بأيوب عزي    شريف الوزاني مدربا جديدا لسريع غليزان    فيدرالية الدراجات تعلن عن "موسم أبيض"    تحضيرا للمشاركة في دورة اتحاد شمال إفريقيا    بعد نشوب عدة حرائق في يوم واحد    تنفيذ الإعدام في هذه الحالة    بمبادرة الجمعية الفرانكو-جزائرية للأعمال الخيرية (شفا)    أوامر بإنهاء ملف السكن بدائرة الخروب    مجلس الأمة يصدر كتاب "الجزائر تشهد يوم الوغى... نوفمبر يعود..."    طاقات منجمية "هائلة" ببشار تنتظر الاستغلال    الأفلان يعد بحملة تحسيسية لصالح مشروع الدستور    بلجود يبحث ظاهرة الحراقة مع السفير    صدور كتاب السياحة الثقافية لفتيحة قرارية    وزير السياحة يزور فندق تيبرغنت    استقدامات وفق احتياجات الفريق    تحسبا لاستفتاء الفاتح نوفمبر    مؤشرات حرب مفتوحة تلوح في أفق إقليم كرباخ    وزيرة التضامن الوطني تكشف:    لتفادي حوادث المرور    رفع التجميد عن مشاريع الشباب والرياضة قريبا    أركان ثرية ووجهات ثقافية شتى    انتشار أدب الشباب ظاهرة صحية لكن بشروط    عن عمر ناهز 70 عاما    جاءت على لسان رئيس زيمبابوي    ماكرون: الطبقة السياسية اللبنانية لا تريد احترام تعهداتها لفرنسا    بفعل تداعيات جائحة كوفيد-19    توقيع اتفاقية شراكة بين قطاعي المناجم والتكوين المهني    اتفاق بين طرفي النزاع لتبادل 1081 أسيرا    7 ملايير سنتيم لتجهيز مستشفى الأم والطفل    استقلالية القضاء معركة المجتمع بعيدا عن الاستعراض والمزايدة    ذكرى وفاة الشيخ الإمام عطية مسعودي ... الفقيه الذي غيّبه أهله !    السيسي يُحذّر من زعزعة استقرار مصر    تواصل تظاهرة «الدخول الثقافي» بالمكتبة الوطنية    مشهد من رواية " شياطين الطابق السفلي "    بهجةُ الانتظار    في الهزيعِ الأوَّلِ من اسمِ بختي الشفيفِ...    عندما تغوص الرواية في عمق الأشياء    فوق الطاولة    شبان المكرة يواصلون الهجرة وحميدي يختار "الساورة"    اللاعب بن عمارة :"التعداد الحالي قادر على قول كلمته "    مولودية سعيدة : ديون النادي بلغت 100 مليون دج    5 آلاف مريض بالسكري بحاجة للأنسولين و التحاليل    مديرية الصحة تدق ناقوس الخطر    الوعي يجنبنا الإصابة من كورونا    "عدل" تشهر سيف الحجاج في وجه شركات الإنجاز الأجنبية    أذربيجان تعلن "حالة الحرب" إثر اشتباكات حدودية مع أرمينيا    "يد مريم".. فيلم يجمع نجوم مواقع التواصل الإجتماعي    طيران الطاسيلي ينقل الدفعة الثانية لطلبة الجنوب نحو العاصمة    "شفاية في العديان"    حسن اختيار اسم الطفل سينعكس إيجابيا على بناء شخصيته    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما تم معاينة أكثر من 3100 بناء عبر المناطق المتضررة
جهود حثيثة للتكفل العاجل بالمتضررين من زلزال ميلة
نشر في المشوار السياسي يوم 15 - 08 - 2020


/b تخصيص رقم أخضر لاستقبال انشغالات المتضررين
والي ميلة يزور العائلات المنكوبة من الزلزال
تتواصل جهود السلطات الولائية بميلة للتكفل الاسرع بالمتضررين من الهزتين اللتين سجلتا يوم الجمعة المنصرم ببلدية حمالة شمالا ، وذلك بالتنسيق بين جميع القطاعات المعنية من أجل التكفل الجيد بالمتضررين وتجدر الإشارة إلى أنه عقب تسجيل هزتين أرضيتين حدد مركزهما تشهد ولاية ميلة العديد من الهزات الارتدادية التي نجم عنها تواصل ارتفاع الأضرار حيث تم تسجيل العديد من التشققات في أرضيات عدة أحياء بعاصمة الولاية رافقها تصدع العديد من البنايات خصصت السلطات الولائية بميلة الرقم الأخضر 1100 لاستقبال انشغالات المواطنين المتضررين من الهزتين الأرضيتين اللتين سجلتا يوم الجمعة المنصرم ببلدية حمالة شمالا ، حسب ما علم من مصالح الولاية.وأوضحت ذات المصالح في بيان لها بأن وضع هذا الرقم الأخضر تحت تصرف المواطنين يندرج في إطار الإجراءات المتخذة للتكفل بالانشغالات المستعجلة للسكان المتضررين من الهزتين الأرضيتين اللتين مستا الولاية.وأفاد ذات البيان بأن الرقم الأخضر 1100 متاح لاستقبال الانشغالات على مدار 24 ساعة/24 لتتم إحالتها مباشرة على خلية الأزمة المنصبة بغية معالجتها . نصب 85 خيمة إضافية بمحطة نقل المسافرين للتكفل بالمتضررين وللتكفل بالمتضررين من الزلزال نصب 85 خيمة إضافية على مستوى المحطة البرية الغربية لنقل المسافرين بمدينة ميلة للتكفل بإيواء المتضررين من الهزتين الأرضيتين اللتين ضربتا الولاية يوم الجمعة المنصرم، حسب ما علم من المديرية المحلية لمصالح الحماية المدنية .وفي هذا الصدد ، صرح النقيب لوديني باديس رئيس مصلحة الحماية العامة أن هذا المخيم الجديد يعد الثاني بعاصمة الولاية بعد ذلك الذي تم نصبه بملعب الشهيد بلعيد بلقاسم و الذي يضم 170 خيمة تشغلها العائلات المتضررة بحيي ميلة القديمة والخربة.وأوضح ذات المتحدث، أن هناك تنسيق بين جميع القطاعات المعنية من أجل التكفل الجيد بالمتضررين المرحلين إلي المخيم الجديد .تجدر الإشارة إلى أنه عقب تسجيل هزتين أرضيتين حدد مركزهما ببلدية حمالة شمالا يوم الجمعة المنصرم تشهد ولاية ميلة العديد من الهزات الارتدادية التي نجم عنها تواصل ارتفاع الأضرار حيث تم تسجيل العديد من التشققات في أرضيات عدة أحياء بعاصمة الولاية رافقها تصدع العديد من البنايات. معاينة أكثر من 3100 بناء عبر المناطق المتضررة كما تمت معاينة أكثر من 3100 بناء عبر المناطق المتضررة من الهزتين الأرضيتين اللتين ضربتا ولاية ميلة الجمعة المنصرم، حسبما علم من الأمين العام لوازرة السكن والعمران والمدينة، محمد الحبيب زهانة. وأوضح ذات المسؤول في تصريح صحفي من مقر الفرع المحلي للهيئة الوطنية للرقابة التقنية للبناء سي تي سي خلال اليوم الأول من زيارته للولاية التي ستدوم يومين بأن عمليات معاينة السكنات ومختلف البناءات المتضررة جراء الهزتين الأرضيتين المسجلتين يوم الجمعة المنصرم ببلدية حمالة شملت حتى اليوم ما مجموعه 3114 بناء .وقد مست هذه العملية بحي الخربة الذي يعد الأكثر تضررا من الهزتين الأرضيتين والذي تم تقسيمه - حسب زهانة- إلى 12 قطاعا، 1.627 بناء، وتبقى عمليات المعاينة مستمرة حيث يمكن للمواطنين التقرب من المهندسين القائمين عليها لفحص مساكنهم أو من خلال تسجيل أنفسهم على مستوى البلديات لبرمجة مساكنهم للمعاينة.وأضاف بأنه بناء على نتائج المعاينات المتعلقة بالمنشآت التربوية فهي جاهزة لاستقبال التلاميذ المقبلين على امتحانات شهادة البكالوريا . كما طمأن ذات المسؤول مواطني ولاية ميلة بأن زيارته التي ستدوم يومين متتاليين رفقة وفد من الخبراء والمختصين تهدف للتواجد الميداني والوقوف على حجم الأضرار الحقيقية للهزتين الأرضيتين . وأفاد بأن إنهاء عمليات المعاينة وإعداد الخبرات التقنية سيسمح بتقديم النتائج إلى السلطات المحلية للانتقال إلى مرحلة تعويض المتضررين وتقديم الإعانات اللازمة لهم حسب درجة الضرر . وأردف ذات المسؤول بأن الهدف من هذه الزيارة أيضا هو إيجاد الحلول اللازمة للخروج من هذه الأزمة وتخفيف وطأتها على المتضررين منها . وقد قام زهانة في مستهل هذه الزيارة بمعاينة مختلف البرامج السكنية التي اشرفت على الانتهاء عبر بلديات كل من ميلة وسيدي مروان وعين التين وسيدي خليفة حيث أسدى تعليمات بضرورة تسريع وتيرة الإنجاز وتسليمها في أقرب الآجال ملتزما بحل جميع مشاكل مقاولات الإنجاز حتى يتسنى لها إكمال مهامها في أحسن الظروف. والي ميلة يزور العائلات المنكوبة ويؤكد التكفل بوضعيتهم ومن جهته قام مولاي عبد الوهاب والي ميلة، رفقة رئيس المجلس الشعبي الولائي و اللجنة الأمنية، بالتنقل لمخيم العائلات المنكوبة من الزلزال بملعب بلقاسم بلعيد.أين كانت الفرصة للوقوف عن كثب على وضعية الظروف الخاصة بإيواء السكان.وطمأن الوالي السكان، بوقوف ومرافقة الدولة لجانبهم حتى التكفل النهائي بوضعيتهم، خلية الإعلام و الاتصال للولاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.