سنتابع مسار الإصلاحات المعلن عنها    مشاكل حلولها موجودة    إجراءات قضائية وإدارية ضد التجار المخالفين لعملية توزيع مادة الحليب    لهذا السبب لم يحضر أردوغان مأدبة عشاء "مؤتمر برلين"!    منظمات وجمعيات وطنية تندد بانتهاك الشرعية الدولية والميثاق الإفريقي    هزيمة قاسية ل «الخضر» أمام مصر في نصف النهائي    تلاميذ يضربون عن الدراسة بالبليدة    تحقيق التغيير يتطلب مواصلة الحوار والنقاش في كنف الهدوء    زلزال قوي بشدّة 6.5 درجات في إلازيغ بتركيا    الفلسطينيون: أيّ خطّة تنتقص من حقوقنا ... لن تمرّ    تأكيد حتمية وقف إطلاق النار واستئناف التسوية السلمية        مهام مستعجلة لامتصاص غضب المكتتبين    البويرة.. وفاة شخص وإصابة 4 أخرين في حادث مرور بأحنيف    عين تموشنت.. أمن عين الأربعاء يُطيح بسارق المحلات التجارية    فتح باب التقدّم ل«مختبر ستيب السينمائي»    جيجل: وزيرا الداخلية و الجماعات المحلية و تهيئة الإقليم و التضامن الوطني و الأسرة و قضايا المرأة يطلعان على الوضع    ستة قتلى في إطلاق نار ببادن فورتمبرغ الألمانية    الصين تبني مستشفى في 10أيام لعلاج إصابات "كورونا"    حظوظ «الخضر» كبيرة في بلوغ الدور الفاصل    حمس ستساهم في مسار الاصلاحات باقتراحات تخدم تحقيق الوفاق الوطني    ميهوبي يدعو إلى وضع دستور يعمر طويلا ويضمن بناء مؤسسات قوية    رفضت عدة عروض دولية لشراء 20 ألف طن من الذرة    الجزائر تخزّن أزيد من 20 مليون قنطار من القمح الصلب    باريس سان جيرمان ينفي خبر إهتمامه بسليماني    قطاعا الطاقة والاتصالات في الجزائر يسيلان لعاب الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية    جامعي يطعن زوج عمته المسن بالسكين في البرواقية بالمدية    معرض العسل ومنتجات الخلية بالشلف: ارتفاع الأسعار ..الأسباب والتدابير    رفع حصة الصادرات خارج المحروقات “يحظى بالأولوية”    نقل الفسيفساء الرومانية للترميم واكتشاف حمام روماني    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    المصادقة على اقتراح الجزائر حول تعديل النظام الأساسي لمؤتمر هيئات الرقابة الدستورية الأفريقية    فوز قاتل لشباب قسنطينة أمام بارادو    سيرين عبد النور بطلة مسلسل “دانتال” شهر رمضان    العثور على جثة ثلاثيني بعين تيموشنت    ملكة بريطانيا تصادق رسميا على قانون البريكست    ماكرون يتحدث عن ملف الذاكرة    مدان :”الخضر يستهدفون التأهل للمونديال والقرعة خدمتنا”    بوحيرد “قدرها عالي” .. !    مسؤول بمحطة مراقبة الزلازل: هذا هو سبب الهزة الأرضية التي ضربت جيجل    جيشنا فخرنا    الدكتور عطاء الله طريف يتطرق لمبادئ المسؤولية الاجتماعية للإعلام    «سلالم ترولار» لسمير قسيمي ..رواية الواقع الموازي الذي يتجاوز الخيال    فلسطين : مستوطنون يحرقون مسجدا في القدس المحتلة    وزيرة الثقافة تكرم المسرح الوطني والمشاركين المتوجين بجوائز الهيئة العربية للمسرح    بعد أن أرعب العالم .. علماء أمريكيون يطورون لقاحا لفيروس كورونا الجديد    تسجيل أول حالة "كورونا" بسنغافورة    فيروس كورونا/ “المدينة الموبوءة”.. الصينيون يتساقطون في الشوارع    بالفيديو.. كنزة مرسلي بلوك مغاير في أغنية “كانت باينة” من انتاج لايف ستايلز ستوديوز    سوسطارة تلعب آخر حظوظها أمام الوداد البيضاوي    برناردو سيلفا: محرز لاعب غير عادي    ارتفاع حصيلة قتلى "كورونا" إلى 25 بالصين    فرقة ال”BRI” بتيارت تحجز أزيد من 68 مليون من العملة الوطنية المزورة    أسعار النفط ترتفع بعد خفض مخزونات الخام الأمريكية    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





القضاة ينددون ب "الحملة الشرسة"التي تستهدفهم:لوح يرفض التشكيك في حياد القضاء أو المساس باستقلاليته
نشر في النصر يوم 11130

كذّب وزير العدل حافظ الأختام ما جاء في تقرير كتابة الدولة الأمريكية حول الاتجار بالبشر في الجزائر، وقال أن مضمون التقرير بعيد كل البعد عن الواقع، والجزائر تعاقب بصرامة هذه الجريمة، ودعا إلى احترام السلطة القضائية وفقا لما ينص عليه الدستور وعدم المساس بمبدأ استقلاليتها أو التشكيك في حيادها، مشددا أنه على الجميع احترام المبادئ الدستورية والقوانين السارية المفعول في هذا المجال، بما يمكن من دعم هذه السلطة كصمام أمان للمحافظة على حريات المواطن وحماية حقوقه الأساسية.
رد وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح في تصريح له أمس بمجلس الأمة على هامش المصادقة على القانون المنظم لمهنة محافظ البيع بالمزايدة وقوانين أخرى عما جاء في تقرير كتابة الدولة الأمريكية بخصوص الاتجار بالبشر في الجزائر، وقال أن «ما جاء في التقرير بعيد كل البعد عن الواقع».
و أوضح بهذا الخصوص أن الجزائر قامت في سنة 2014 بإدراج أحكام في قانون العقوبات تعاقب بصرامة جريمة الاتجار بالبشر والواقع بعيد كل البعد عما جاء في تقرير كتابة الدولة الأمريكية، والجزائر ليست لديها ظاهرة الاتجار بالبشر، وللإشارة كان التقرير ال 16 لكتابة الدولة الأمريكية الصادر بداية الشهر الحالي قد صنف الجزائر ضمن الفئة الثالثة التي تضم دولا «لا تحترم كليا أدنى المعايير للقضاء على الاتجار بالبشر و لا تبذل جهودا لبلوغ هذا الهدف».
في سياق آخر شدد الطيب لوح على أن الإصلاحات التي اتخذت من قبل رئيس الجمهورية في السنوات الأخيرة سمحت بجعل الجزائر في منأى عن الهزات التي تعرفها بعض الدول بما فيها دول مجاورة، وعليه فإن المحافظة على التماسك الاجتماعي –يضيف المتحدث- وعدم السماح بأي شرخ في المجتمع واحترام مؤسسات الدولة وتقويتها بما فيها السلطة القضائية، هو الضمان الوحيد وصمام الأمان للمحافظة على هذه المكتسبات والذهاب نحو مكتسبات أخرى لصالح المواطن.
لوح الذي رفض بشكل مباشر الإجابة عن سؤال متعلق بالحكم الصادر في قضية الخبر اكتفى بالقول أن دور القضاء هو تطبيق القانون، ولا أتدخل في العمل القضائي ولا أعلق على قرارا ت القضاء الذي يبقى دوره تطبيق القانون و إصدار الأحكام، ولا يمكن لأي كان أن يعلق على قرارات القضاء «اتركوا القضاء يقوم بعمله في جميع المجالات».
وعن سؤال متعلق بتنفيذ القرار الصادر في هذه القضية قال «وزير العدل غير معني بتنفيذ الحكم»، ليصل من ذلك إلى الدعوة إلى ضرورة احترام السلطة القضائية وعدم التشكيك في حيادها، كما أكد في ذات السياق أن الإصلاحات الأخرى المتعلقة بالهيكلة وتحديد صلاحيات الضبطية القضائية كل الضبطية القضائية سمحت في مجال محاربة الجريمة المنظمة وعلى رأسها الإرهاب بالقيام بنجاح من قبل المؤسسة العسكرية بالوقاية في المجال الجزائي بما حققته من انتصارات في محاربة الإرهاب، ومنع وقوع الجريمة، وهذا ما هو مدرج في السياسة الجزائية، داعيا باقي المصالح الإدارية منها والضبطية القضائية إلى أن تكرس وتعمل بآليات في إطار السياسة الجزائية الوقائية حتى لا تصل كل القضايا إلى القضاء في مرحلتها الأخيرة.
م- عدنان
ندّدت ب "الحملة الشرسة" التي يشنّها البعض عبر وسائل إعلام
نقابة القضاة تلوّح بمقاضاة أصحاب مقالات و تصريحات تستهدف القطاع
ندّدت النقابة الوطنية للقضاة أمس بما وصفته "الحملة الشرسة" التي يشنّها البعض عبر وسائل الإعلام ,ضد السلطة القضائية, مؤكدة أنها ستستعمل كل الطرق والوسائل الشرعية لمواجهتها والتصدي لها.
و في بيان لها نددت النقابة "بالحملة الشرسة التي يشنّها البعض عبر وسائل الإعلام بتصريحات لا مسؤولة ومشوّهة للحقيقة ضد السلطة القضائية والقضاة على ضوء بعض القضايا المطروحة على القضاء".
و أضاف البيان أنه "أمام الإنحرافات الخطيرة فإنها تحتفظ لنفسها بحق استعمال كل الطرق والوسائل الشرعية كالتأسيس كطرف مدني لمواجهتها والتصدي لها والدفاع على كامل أعضاء الهيئة القضائية ". كما ذكرت النقابة أن "صلاحيات السلطة القضائية والقضاة مستمدة من الدستور وقوانين الجمهورية وأن الإحتكام إلى الشرعية القانونية وبواسطة القضاء في جميع القضايا بما فيها القضايا الجوهرية والمصيرية, يعد الوسيلة الوحيدة لفرض سلطان القانون ومنع الفوضى والإنزلاقات, وتحقيق مساواة الجميع أمام القانون".
ومن جهة أخرى, أفاد البيان أن النقابة التي ما فتئت تعمل على تكريس مبادئ دولة القانون واستقلالية السلطة القضائية, تعتبر التصريحات والمقالات الصادرة عن البعض فيما يخص المهام الدستورية المخولة للقضاة, "تدخلا صارخا في أعمال القضاء وتجريحا في أشخاص أعضاء السلطة القضائية وهي وقائع مجرمة من طرف القانون".
وذكّرت هؤلاء أن"استقلالية السلطة القضائية ليست مطية تركب لتحقيق أغراض سياسوية أو سياسية ولا أغراض شخصية وإنما هي مبدأ أساسي". و يأتي بيان النقابة ردا على بعض التصريحات و المقالات الصحفية في الجزائر و في الخارج حول بعض القضايا المرفوعة لدى العدالة خاصة تلك المتعلقة ببعض العنوانين الصحفية و الصحافيين.
بيان نقابة القضاة يشير بوضوح إلى الحملة الإعلامية التي صاحبت عملية بيع مجمع الخبر لمجمع سيفيتال، ودعوى إبطال الصفقة التي رفعتها وزارة الاتصال، قبل أن تقضي العدالة بإبطال الصفقة لعدم قانونيتها.
وقد تحولت أعمدة بعض الصحف إلى ساحة مرافعة لصالح المجمع المتنازل عنه وصاحب مجمع سيفيتال من طرف بعض المحامين ورجال إعلام وحتى رؤساء أحزاب سياسية.
وكان وزير الاتصال اشتكى بدوره من تعرضه لحملة سب وشتم بسبب لجوء دائرته الوزارية إلى القضاء في هذه القضية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.