كشف 05 مخابئ للإرهابيين بالمسيلة    فلاحو وهران يشرعون في تسوية عقاراتهم الفلاحية    إبراز دور المهندس الزراعي بالوادي    فيروفيال عنابة تنتج 8 آلاف حاوية    لوكال.. تعديل القانون العضوي 18 مسألة تقنية ولا يستبيح ثروات البلاد كما فهم البعض    الجيش يتدخل لفك العزلة على عدة قرى وفتح الطرقات بولاية سيدي بلعباس    البويرة: اصطدام قطار بسيارة يودي بحياة شخص    كشف وتدمير خمسة مخابئ للإرهابيين وكمية من الذخيرة بولاية المسيلة    فيكا 10: عرض ثلاثة أفلام قصيرة بالجزائر العاصمة    بوليفيا: التهديد بالفراغ السياسي ومخاوف من اصطدامات بين معارضين ومؤيدين لموراليس    بطولة العالم لكرة القدم داخل القاعة للصم: الجزائر-إسبانيا غدا الأربعاء في ربع النهائي    بلماضي: عوار لاعب كبير ولا أريد أن أحرجه    تيزي وزو: وفاة شاب جرفته مياه وادي تازاغارت    للمصادقة على قرار انسحاب الرئيس الحالي    الجزائرية مونية قاسمي تحرز الميدالية البرونزية    تكوين مهني: توصيات الندوة الوطنية ستعتمد كورقة طريق لتحسين أداء المؤسسات التكوينية    احباط محاولة تهريب أكثر من 13 ألف أورو بمطار هواري بومدين الدولي    التنمية الريفية والفلاحية: تكوين 48 مستشارا للتنمية الإقليمية في مختلف قطاعات النشاط    شركة الخطوط الجوية الجزائرية تبرمج 477 رحلة خلال موسم عمرة 2019    السلطة المستقلة لن تراقب خطابات المترشحين للرئاسيات    محرز: 4 لاعبين طالبوا بالتعاقد مع بلماضي    أسعار النفط تصعد وسط ترقب الأسواق لإشارات بشأن محادثات التجارة    رياح قوية بعدة ولايات شرقية    مهرجان الجزائر الدولي للسينما: عرض الفيلمين الوثائقيين "بوركينابي باونتي" و"على خطى ماماني عبدولاي"    فيكا 10: عرض فيلم "لو سيلونس دي زوتغ (صمت الآخرين)"    عام حبس مع ستة أشهر غير نافذة في حق 21 موقوفا بتهمة المساس بالوحدة الوطنية    هذا الوباء يتسبب في وفاة طفل كل 39 ثانية    مباحثات أمريكية-فرنسية حول سوريا وإيران والناتو    انتقال طاقوي: الجزائر تعتزم إنشاء صناعة وطنية للطاقات المتجددة    "تضحيات" دونالد ترامب تثير السخرية من كتاب ابنه    نقل الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر إلى المستشفى بسبب نزيف في المخ    خلفاً‮ ‬للدكتور محمد العربي‮ ‬بن عزيب    في‮ ‬ظل اختلاف الرؤى    لإزالة الجدار العسكري    المواجهة كانت مقررة ببولوغين    مع بداية موسم البرد    للتلقيح ضد الإنفلونزا الموسمية    قال أن وقف نشاط التركيب‮ ‬يهدد‮ ‬26‮ ‬ألف وظيفة‮.. ‬تكتل المصنعين‮: ‬    وزير التعليم العالي‮ ‬يكشف‮:‬    شهدتها عدة ولايات من الوطن    المعلمون‮ ‬يشلون المدارس عبر الوطن    الجالية الصحراوية بفرنسا تؤكد ولاءها لجبهة البوليزاريو    "الجوية الجزائرية": 477 رحلة خلال موسم عمرة 2019    التدعيمات في «الميركاتو» باتت ضرورية    .. عين على كفاح المرأة المظهدة في «msg»    «المجال الفني أصبح محتكرا من قبل أطراف معينة تعمل على إقصاء المواهب الشابة»    المَولد النبَوي و إرْهاصُ التمثيل..    16 مليار سنتيم للمشاريع التنموية    63 ألف جرعة لقاح ضد الأنفلونزا الموسمية    التمييز الذي تعانيه الأقليات المسلمة.. الجزائريون عينة    مساع لتأسيس الحاسوبية الحيوية كليسانس مهنية    يوم تكويني لفائدة صحفيّي العاصمة    عراقيل بالجملة والتحدي قائم    خصال خمس إذا ابتليتُم بهنّ!    ضرورة تعلّم أحكام التّجارة..    السيِّدُ الطاووسُ    النبأ العظيم    «المفرقعات حرام»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تخفض اشتراكات الضمان الاجتماعي ب 80 للشمال و 90 للجنوب
نشر في النصر يوم 26 - 04 - 2011

وزير العمل يعلن عن تحفيزات للشركات التي توظف عمال جدد
أعلن وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي الطيب لوح أمس عن تدابير إضافية لصالح الشركات التي توظف عمالا جدد وسيتم تضمين مشروع قانون المالية التكميلي ل2011 هذه التحفيزات الجديدة.
ووفق ما ذكره الوزير في مجلس الأمة ردا على طلب لأحد أعضاء المجلس بخفض مساهمات أرباب العمل في اشتراكات الضمان الاجتماعي والمقدرة ب25المئة فإن رفع نسبة الاشتراك غير مطروحة حاليا رغم العجز الذي يعاني منه صندوق التأمينات الاجتماعية.
وكشف خلال عرضه لمشروع إصلاح قانون التأمينات الاجتماعية عن خطة حكومية لخفض حصة المؤسسات ب 80 بالمئة في ولايات الشمال و90 بالمئة بالنسبة للشركات في مناطق الجنوب الجزائري التي توظف مزيدا من العمال. وقال الوزير بهذا الخصوص "كلما كان هناك توظيف كان خفض للأعباء".
و تتبع هذه الإجراءت التي شرع العمل بها سابقا من خلال التكفل بمنحة للجامعيين الذين يجري إدماجهم في سوق العمل قدرها 12 ألف دينار جزائري لفترة ثلاث سنوات.
و دافع الوزير بشدة عن مضمون الإصلاحات التي أدخلت على المنظومة القانونية المسيرة للقطاع ومنها المادة 9 التي تلزم هيئة الضمان الاجتماعي ب"تبليغ المستخدم بكل القرار المتعلقة بطلبات تعويض العطل المرضية للعامل بما فيها رأي مصالح المراقبة الطبية".
وقال أنها تهدف إلى مكافحة الغش في التصريح بالعطل المرضية، مقللا من أهمية المخاوف من تسريب الملف الصحي للمستخدمين، لأرباب العمال الذين يحصلون على نسخ من الشهادات المرضية كما هو معمول به سابقا. و أضاف بأنه" لا يمكن أن نستمر مكتوفي الأيدي حكومة ونوابا أمام الغش في العطل المرضية "، وشرح فكرته بالقول:"هناك مجاملات وتلاعب في منح والحصول على عطل مرضية ،لدنيا مؤسسات تتوفر على خبرات بشرية ، وبعض منها يلجأ إلى هذا الأسلوب ويذهب للعمل لدى الخواص على حساب الضمان الاجتماعي.
وأضاف أنه علم يوم الاثنين أن لحامين ذوي كفاءة بسوناطراك يستخدمون هذه الطريقة للعمل لشركات أجنبية وفي الخارج.
كما ذكر أنه تلقى شكاوى من مستخدمين حول قيام مستخدمين تقديم شهادات طبية و هم يعملون لدى الآخرين.
و حسب قول الوزير فإنه بمقدور المؤمن له اجتماعيا اللجوء إلى الطعن في قرار تقليص فترة العطلة المرضية من قبل مصالح الضمان الاجتماعي إذا اتخذت مصالح المراقبة قرار بذلك.
وبخصوص التوازنات المالية لصناديق التأمينات الاجتماعية ، قال لوح "ما عدا صندوق الأجراء كناص فإن كل الصناديق الأخرى متوازنة ماليا ،و القطاع يعمل على تحسين أداءه عبر فرض رسوم إضافية".
و بخصوص مراجعة قيمة تعويض الاداءات الطبية،عند الخواص أعلن أن الوصاية تعمل إلى الوصول إلى إبرام اتفاق بين القطاع الصحي الخاص والعمومي وصندوق الضمان الاجتماعي.
و ردا على مطالبة أعضاء في المجلس بمراجعة قائمة الأدوية المعنية بالتعويض ومراجعة نسبة التعويض على الأدوية و الفحص و التحاليل أعلن وزير العمل بأن نظام التعويض في بلادنا يعتبر كريما مقارنة بغيره في كثير من البلدان.
وكشف أن نسبة المصاريف الخاصة بالعلاج في الخارج تراجعت في السنوات الأخيرة بالنظر للتطبيق الصارم للشروط المطلوبة للتحويل للعلاج في الخارج من طرف اللجنة المكلفة بدراسة ملفات طالبي العلاج وسيتم مستقبلا إعادة النظر، حسب قوله إعادة النظر في التنظيم المعمول به في هذا المجال.
وابلغ الوزير اللجنة المختصة في مجلس الأمة أن الوزارة بصدد وضع الإجراءت العملية الخاصة بتنظيم الصندوق الخاص بالتحصيل وسيتم إنشاء مصلحة لهذا الغرض على مستوى كل ولاية.و أعلن أيضا انه سيعلن في الأيام المقبلة عن توسيع استعمال بطاقة شفاء للأجراء وفق شروط محددة بعدم اقتصار العمل بها على المتقاعدين و ذوي الأمراض المزمنة.وبخصوص مراجعة معاش المتقاعدين أعلن الوزير أن الزيادات تجوزت سقف 50 بالمئة في السنوات ال10 الماضية ، موضحا أن صندوق الضمان الاجتماعي ليس صندوق صدقة و هو يخضع لأنظمة وقواعد تهدف للحفاظ على توازناته. ج ع ع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.