«قوى البديل الديمقراطي» تعقد إجتماعا في 31 أوت الداخل    اكتشاف ترسانة حربية ضخمة على الحدود الجنوبية    الشروع في إنجاز مصنع «بيجو- سيتروان الجزائر» ببلدية طفراوي    «مصنع سيروفي» يشرع في تركيب علامة «فولفو» بداية من 2020    الرئيس الفلسطيني يقدم شكره للشعب الجزائري على مواقف الدعم والتضامن    شرطة بومرداس تعلن الحرب على بؤر الجريمة    وفاة أربعة أشخاص في حوادث مرور    بوعلاق: برنامج وطني لمكافحة الداء    الجزائر بطلًا لكان 2019 : كتبوا التاريخ.. بلغوا المجد.. عانقوا الذهب!    قرعة الدور التمهيدي لبطولة كأس الاتحاد الأفريقي    مستشار التحقيق بالمحكمة العليا يستمع لسيف الإسلام لوح    حمس تذكر شركائها بالتزاماتهم اتجاه الحراك    ارتفاع قياسي في درجات الحرارة اليوم    11000 بيطري لمراقبة الأضاحي قبل وأيام العيد    جمع أكثر من 8 ألاف طن من النفايات منذ انطلاق الحملة    الملك سلمان وولي العهد السعودي يهنئان الجزائر    إدانة واسعة وغضب يعم الأوساط الصحراوية الرسمية والشعبية    البويرة : التحكم بحريق منطقة الصوادق ببلدية عمر    الفرقة النحاسية للحماية المدنية تمتع الجمهور العنابي    تظاهرة «جيجل تحتضن الجزائر» بداية من هذا الأربعاء    إدارة باريس سان جيرمان تسعى لتجديد عقد مبابي    عمي علي، مثال عن الإصرار في أداء الواجب الديني    اختطاف 4 مواطنين أتراك في نيجيريا    أحزاب البديل الديمقراطي تدعو لاجتماع وطني موسع    وفاة طفل صدمته سيارة بتبسة    مقداد سيفي: أقبل الوساطة ولكن …    تطبيق للحجز الإلكتروني في 72 فندقا ومركبا سياحيا بدءا من اليوم    رونار يستقيل من تدريب المنتخب المغربي..    بلايلي يحسم مستقبله: “في إفريقيا لن ألعب سوى للترجي”    مضيق هرمز: حظر ناقلة النفط "مصدر" دام 1 سا 15 دقيقة    إيران تبعث برسالة "شكر" الى السعودية    مضيق هرمز يتجه نحو التصعيد العسكري    تكوين 440 شاب في مختلف الفنون المسرحية منذ مطلع 2019    بن ناصر "كنا الأقوى في البطولة ونستحق اللقب عن جدارة"    تعرف على ترتيب الجزائر بأولمبياد الرياضيات العالمي    تواصل حملة الحصاد والدرس بقسنطينة    تنظيم حفل موسيقي تكريما لبن عيسى بحاز بالجزائر العاصمة    تنظيم عرض للرقصات التقليدية بأوبيرا الجزائر    الجزائر تدعو صندوق الاوبيب للتنمية الدولية إلى مواصلة جهوده في مجال التمويل    احسن طريقة لإسعاد الشعب هو التتويج بالألقاب    انطلاق أول رحلة للحجاج من مطار رابح بيطاط بعنابة    اسمنت-صادرات: تحسن ملحوظ خلال الأشهر الخمسة الأولى لسنة 2019    إطلاق سراح أول ناشط سياسي رفع لافتة "لا للعهدة الخامسة"    الخطوط الجوية الجزائرية تتعهد بإرجاع جميع مناصري "الخضر" العالقين بالقاهرة    بالصور.. رئيس مركز مكة المكرمة يسعى لإنجاح موسم الحج    سائق السيارة ينزل في الزنزانة    غوغل تسد ثغرات أمنية في كروم    الشرطة الفرنسية تفسد احتفالات الخضر‮ ‬    إعذارات لأصحاب المشاريع المتأخرة وسحب الأوعية العقارية    رحيل الشيخ مصطفى المسامري ذاكرة الزجل بقسنطينة    رحلة البحث عن الأزمنة الضائعة    العثور على لوحة الأمير بفرنسا    في‮ ‬أجواء وصفت بالجيدة‮ ‬    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال زيارة فايز السراج
نشر في النصر يوم 18 - 12 - 2017


الجزائر تجدّد رفضها لأي تدخل عسكري في ليبيا
* السراج يثمن دعم الجزائر لجهود التسوية السياسية
اتفقت الجزائر وليبيا تفعيل اللجان الفنية بين البلدين، على أن تعقد اللجنة المشتركة اجتماعها مطلع العام المقبل. وذلك بمناسبة زيارة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، إلى الجزائر، حيث جدد أويحيىدعم الجزائر، للمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني، لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا. وشدد على أنَّ الاتفاق السياسي «يمثل الأرضية الوحيدة لتحقيق التوافق، وله من الآليات التي تمكَّنه من تحقيق ذلك بحل أي انسداد سياسي، وأنه لا يوجد حل عسكري للأزمة».
أعلن رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج تفعيل اللجان الفنية بين البلدين، وأن تعقد اللجنة المشتركة اجتماعها مطلع العام المقبل، وذلك في تصريح للصحافة، عقب المحادثات التي جمعته مع الوزير الأول احمد أويحيي، وأكد فائز السراج، أن زيارته للجزائر تأتي في إطار اللقاءات التشاورية المستمرة مع السلطات الجزائرية، مضيفا بأنه تحدث مع المسؤولين في الجزائر بوضوح حول ما يجري في ليببا. في إشارة إلى التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة الليبية، والجهود المستمرة لتسوية سياسية للازمة.
وأشار السراج إلى التطابق بين البلدين بشان التسوية السياسية للازمة الليبية قائلا «هناك تطابق في الرؤى بيننا و بين الجزائر حول الوضع في ليبيا» واستطرد يقول «تحدثنا بوضوح حول ما يحدث في ليبيا حول أفاق الاستقرار والأمن في ليبيا نثمن دعم الجزائر منذ البدايات لاستقرار ليبيا للاتفاق السياسي».
وأكد الوزير الأول أحمد أويحيى خلال اللقاء، دعم الجزائر المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني؛ لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا. وشدد على أنَّ الاتفاق السياسي «يمثل الأرضية الوحيدة لتحقيق التوافق، وله من الآليات التي تمكَّنه من تحقيق ذلك بحل أي انسداد سياسي، وأنه لا يوجد حل عسكري للأزمة». وقال أويحيى: «إن الجزائر ستعمل في إطار المبادرة الثلاثية التي تضم أيضا تونس ومصر التي عقدت اجتماعًا مساء أمس الأحد في تونس على دعم مسار التوافق والمجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني وتأكيد دعم المبعوث الأممي في مهمته».
من جانبه شكر رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج «الجزائر رئاسة وحكومة وشعبًا على حرصها الدائم على أمن واستقرار وسيادة ليبيا»، وتحدَّث عن «ما أسفرت عنه جولته الخارجية من مواقف إيجابية تدعم استقرار ليبيا». ورحب الطرفان «بما ورد في بيان مجلس الأمن الدولي الذي صدر بالإجماع منذ يومين، الذي أكد استمرار الاتفاق السياسي وإلى أن تجرى الانتخابات العام المقبل».
كما تم التطرق إلى قضية الهجرة غير الشرعية التي تواجه الجزائر أيضًا بنسبة أقل و «اتفقا على ضرورة أنْ تتحمل الأطراف جميعها مسؤولياتها وأن تساهم في إعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم، ودعم دول المصدر اقتصاديًّا وأن تساهم في تحسين ظروف مراكز الإيواء وإلى أن يتم إعادة قاطنيها إلى بلدانهم أو قبول الدول الأوروبية استضافتهم».
وتأتي زيارة السراج إلى الجزائر ضمن مساعي حصوله على دعم استمرار عمل المجلس الرئاسي إلى حين إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية العام 2018، بعد ما أثير حول اعتبار تاريخ ذكرى التوقيع على اتفاق الصخيرات اليوم بالنسبة لنشاط حكومة الوفاق غير قانوني. وخلال ديسمبر الجاري، زار السراج الولايات المتحدة الأميركية وجمهورية مصر العربية وتركيا وألمانيا، وأخيرًا تونس خلال يوم الجمعة الماضي، حيث عزز موقعه في الخارطة السياسية باعتبار الاتفاق السياسي الإطار الصالح الوحيد لحل الأزمة السياسية في ليبيا.
وتزامنت زيارة فايز السراج، مع الاجتماع التشاوري ضمن المبادرة الثلاثية في تونس، بحضور وزير الخارجية عبد القادر مساهل إلى جانب نظيريه المصري والتونسي وخصص الاجتماع لبحث آخر مستجدات الوضع الليبي وجهود التوصل إلى حل سياسي توافقي شامل للأزمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.