افتتاح الملتقى الدولي حول أصدقاء الثورة الجزائرية اليوم    الرئيس تبون يحل بإسطنبول في إطار زيارته إلى تركيا    المفتش المركزي بوزارة التربية: " إستحالة تسريب مواضيع امتحانات"الباك" و"البيام"    أسعار النفط تواصل الارتفاع    معرض الصناعة الصيدلانية "جزائر هالث كاير" 70مخبرا صيدلانيا بدكار    مالي : إحباط محاولة انقلاب ليلة 11 إلى 12 ماي الجاري    مؤسسات ثقافية واعلامية عربية تستحدث جوائز باسم الراحلة "شيرين أبو عاقلة"    ضرورة انخراط الجمعيات في تسيير دور الشباب لبعث الفعل الشباني    تعليمات لمتابعة المشاريع الثقافية على مستوى البلديات المستحدثة    "قارئ الفنجان" تتوج بجائزة أفضل عرض في مهرجان قرطاج الدولي للمونودراما    تخصيص 500 مليون دينار لتجهيز مستشفى إن امناس    قريبا: تشغيل ترامواي مستغانم بعد 10سنوات من الانتظار    حرائق الغابات : مشروع أرضية جزائرية-كندية لصناعة الطائرات، قيد المناقشة    مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    في ظل استقرار الوضع الصحي بعد 3 سنوات من تفشي كورونا: توقع إنزال 6 ملايين سائح على المناطق الساحلية    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    ميلة    مونديال الملاكمة للسيدات بتركيا    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    أولاد رحمون في قسنطينة    أردوغان يخصّ الرئيس تبون باستقبال مميّز    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    اتحاد العاصمة يحسم الكلاسيكو    الأهلي الليبي يشن هجوما على الحكم باكاري غاساما    الموقف الأوروبي ثابت يدعم الحل الأممي بالصّحراء الغربية    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    حلّ غير مشروط للقضيتين الصّحراوية والفلسطينية    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وزير السياحة يكشف عن اتفاقيات مع المحافظة السامية للأمازيغية من باتنة ويؤكد
نشر في النصر يوم 12 - 01 - 2018

إحياء أول ينار إرث أمازيغي يشترك فيه كافة الجزائريين
أكد أمس وزير السياحة والصناعة التقليدية، بأن إحياء أمنزو نينار أو أوَل ينار هو إرث أمازيغي يشترك فيه كافة الجزائريين سواء الناطقين بتامزيغت أو بالعربية، وكشف في كلمة بمناسبة إحياء رأس السنة الأمازيغية من ولاية باتنة، عن مبادرة دائرته الوزارية بمشروع اتفاقية للشراكة والتعاون مع المحافظة السامية للأمازيغية، بهدف ترقية استعمال اللغة الأمازيغية في مجال السياحة والصناعة التقليدية وتثبيت الهوية الثقافية الوطنية.
وزير السياحة والصناعة التقليدية حسن مرموري وخلال إشرافه على احتفالات رأس السنة الأمازيغية من عاصمة الأوراس، أكد بأن الاحتفالات هذه المرة تكتسي طابعا خاصا بعد ترسيم أول يناير يوما وطنيا وعطلة مدفوعة الأجر، وأكد أيضا بأن القرار الذي اتخذه رئيس الجمهورية من شأنه تعزيز الثوابت الوطنية بمقوماتها الثلاثة، المتمثلة في الإسلام، العربية، الأمازيغية، وكذا دعما للوحدة الوطنية.
وقال مرموري بأن ترسيم أول ينار يضاف إلى ترسيم اللغة الأمازيغية كلغة وطنية في الدستور التي أرسى نهائيا رئيس الجمهورية امتلاكها للشعب الجزائري برمته، مضيفا بأن الدولة تعمل على ترقيتها وتطويرها بكل تنوعاتها اللسانية في كل جهات الوطن، من خلال إنشاء مجمع للغة الأمازيغية، وهنأ الوزير الشعب الجزائري بمناسبة حلول السنة الأمازيغية الجديدة.
واعتبر وزير السياحة مناسبة أول يناير، فرصة لتذكر أمجاد وبطولات الأجداد الذين ضحوا من أجل حرية وكرامة الوطن، وقال بأنها «تشكل أيضا أرضية وفرصة لتعزيز ارتباطنا الوثيق وتواصلنا الدائم مع الحضارة، والتاريخ الذي يعود إلى أكثر من 2968 سنة خلت» وأضاف الوزير في ذات السياق بأن «أبناء الجزائر الأحرار برهنوا عبر العصور والأزمنة القديمة المتعاقبة عن تشبثهم بهويتهم وثقافتهم ومقاومتهم الشرسة والضروس ضد كل من تسول له نفسه فرض السيطرة عليهم بالقوة ومحاولة اجتثاثهم أو طمس شخصيتهم المتجذرة».
وتطرق الوزير في كلمته إلى محاولات الاستعمار الفرنسي لتفريق الجزائريين من خلال خطة استدمارية شاملة عملتها الرائجة بث التفرقة بين السكان، واصطناع كل ما يباعد بين الجزائريين انطلاقا من العرق واللغة أو حتى اللهجة تطبيقا لسياسة فرق تسد وهي الخطة التي قال الوزير بأنها لم تنجح بعد أن عمدت إلى حرمان الشعب من تعلم دينه الإسلامي ولغتيه العربية والأمازيغية.
وقال الوزير حسن مرموري بأن الدولة الجزائرية الفتية، عمدت ومنذ استرجاعها لسيادتها إلى تملك هويتها المطموسة من جديد، وبادرت إلى ترقية مقومات وثوابت الأمة، وأضاف حسن مرموري بأن يناير لطالما كان من إرث هوية الأمة الجزائرية الذي تلتقي فيه العائلات كموعد سنوي تضامني ثقافيا واجتماعيا وتراثيا. ياسين عبوبو


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.