مشروع قانون الاستثمار سيساهم في "جذب الاستثمارات"    تظاهرة "أسبوع التحرر الافريقي" تسلط الضوء على النزاع في الصحراء الغربية    الدورة الدولية للمسلك المحترف للتنس بوهران: تأهل ايناس إيبو إلى النهائي    كورونا: 6 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    أمريكا تواجه أزمة حليب الأطفال بجسر جوي وقانون من الحرب الباردة    تتويج عروض مسرحية جزائرية بمهرجان قرطاج الدولي للمونودراما بتونس    الاحتلال المغربي يعتدي على مناضلات صحراويات قدمن للتضامن مع عائلة خيا ببوجدور المحتلة    جدري القرود يصل دول أخرى.. والصحة العالمية تتخوف من تحوله لوباء    صناعة بتروكيماوية.. الهدف بلوغ 5 مليار دولار من الصادرات على المدى المتوسط    خلال فعاليات مناهضة للاستيطان.. الجيش الإسرائيلي يُصيب عشرات الفلسطينيين بالضفة    الصحراويون يحيون الذكرى ال 49 للكفاح المسلح مع الاصرار على مواصلة المقاومة الى غاية الاستقلال    نقل جوي.. رحلات دولية إضافية    الرئيس تبون يهنئ الملاكمة إيمان خليف بعد تتويجها بالميدالية الفضية في بطولة العالم    حوادث المرور.. وفاة 17 شخصا خلال أسبوع    تنظيم معرض MADE IN ALGERIA بطرابلس من 28 إلى 31 ماي    تراجع سوق إيجار الشقق والسكنات الفردية    وزارة الدفاع الوطني : وفاة المجاهد اللواء المتقاعد علي بوحجة    أدوية.. فتح تحقيق حول تسويق منتوج مغشوش بقسنطينة    رزيق يأمر بتنظيم أسواق رحمة مخصصة لبيع الماشية وأخرى لبيع الأدوات المدرسية    بوركينافاسو: مقتل 11 جنديا وإصابة 20 آخرين في هجوم على موقع عسكري شرقي البلاد    بلايلي يحسم مصيره في البطولة الفرنسية    الحارس الدولي الجزائري الكسندر أوكيدجة يعتزم البقاء مع نادي ميتز الفرنسي    تحذيرات من استهلاك سمك التونة    مجلس الأمن الدولي.. الجزائر تشارك في نقاش مفتوح حول الأمن الغذائي والنزاعات    وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب    وفاة الممثل والمخرج المسرحي أحمد بن عيسى عن عمر ناهز 78 سنة    اسواق رحمة لبيع الادوات المدرسية واخرى لبيع الماشية    غلام الله يدعو من كازان لضرورة تفعيل دور مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا والعالم الإسلامي"    وفاة رضيع متأثر بالحروق التي لحقة به اثر اندلاع حريق داخل شقة بحي 250 مسكن بقالمة    خنشلة: 900 مليون دينار لمشاريع تحسين حضري في 4 بلديات    برنامج الملاحق والمواعيد الرئيسة لمونديال قطر 2022    رئيس الجمهورية يعين غوالي مستشارا مكلفا بالتربية الوطنية والتعليم العالي    أحمد مقراني يكشف عن أسباب إنخفاض أسعار المواد الغذائية    فيلم "حرقة ": السينما في زمن القهر !    كورونا.. منظمة الصحة العالمية تثني على الاجراءات التي اتخدتها الجزائر لمكافحة الوباء    سبقاق يكلف لجنة قطاعية مشتركة لوضع مقاربة جديدة حول الاحتراف في كرة القدم    الاتحادية الجزائرية لكرة القدم ترد على شائعة طلبها مقابلة السنغال وديا    الأردن.. الملك عبدالله يفرض الإقامة الجبرية على الأمير حمزة    المدير العام للأمن الوطني يتفقد جاهزية المصالح العملياتية للشرطة بولاية إيليزي    برشلونة يدخل على الخط و يهدد بإفشال صفقة انتقال بن سبعيني إلى دورتموند    وفاة الفنان المصري سمير صبري    صحيفة إسبانية تكشف عن تفشي جدري القردة في عدة دول عبر العالم    البوني: شاب يفقد حياته بعد قطع دراعة في معركة ببوخضرة    الوزير الاول: ذكرى يوم الطالب "إحدى المحطات الفارقة" في تاريخ الجزائر    انعقاد الدورة الثالثة للجنة التشاور السياسي الجزائرية-السعودية    ام البواقي: العثور على الطفل المختطف باحد المساكين ضواحي سوق اهراس    وزيرة الثقافة تعزي في وفاة الممثل القدير أحمد بن عيسى:"الساحة الفنية الجزائرية فقدت أحد قاماتها البارزة"    العلامة البشير الإبراهيمي.. الجزائر تحيي الذكرى 57 لوفاته    مشاركة جزائرية ثرية ومتنوعة في تظاهرة "أبواب مفتوحة على السفارات" بواشنطن    مركز السينما العربية يطلق حملة للاحتفاء بالمرأة في صناعة السينما العربية        بن زعيم للاتحاد: ضرورة تكاتف الجهود اقتصاديا سياسيا واجتماعيا    مطلب بكشف ملابسات محاولة المغرب اغتيال سلطانا خيا    هذه فوائد صيام التطوع..    أفلا ينظرون..    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



خبراء يؤكدون أن الاحتلال المغربي يمارس سياسة الهروب إلى الأمام: مهمة دي ميستورا رهينة جدية الأمم المتحدة في معالجة الملف
نشر في النصر يوم 15 - 01 - 2022

اعتبر خبراء ومحللون ، أمس، أن مهمة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، ستافان دي ميستورا والذي شرع في زيارة إلى المنطقة، ستكون صعبة بالنظر إلى مجموعة من التراكمات، في ظل تمادي الاحتلال المغربي والتعسف الذي يمارسه، وأشاروا إلى ضرورة اتخاذ الأمم المتحدة، لخطوات ومواقف و الضغط على الاحتلال المغربي ، حتى يستجيب للشرعية الأممية والدولية.
وأوضح المحلل السياسي والخبير الأمني الدكتور أحمد ميزاب في تصريح للنصر، أمس، أن زيارة دي ميستورا تأتي في ظل مجموعة من السياقات، أولا أنها تأتي بعد فراع سنتين تقريبا من غياب تعيين مبعوث خاص للأمين العام للأمم المتحدة مكلف بملف الصحراء الغربية وهذا الغياب كانت تبعاته مجموعة من التراكمات التي أثرت على المشهد على كل المستويات . كما أن هذه الزيارة، تأتي في ظل قرابة سنتين من انهيار اتفاق وقف إطلاق النار في ظل تمادي الاحتلال المغربي والتعسف الذي يمارسه وأيضا في ظل الاتهامات الموجهة للأمم المتحدة بالتواطؤ مع الاحتلال المغربي وعدم تنفيذ القرارات الأممية، لذلك فإن هذه الزيارة، ستكون محاولة لتدارك ما فات -كما أضاف-، معتبرا أن المهمة ستكون صعبة، لأنه على المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية ، أن لا ينتظر من الصحراويين أن يقدموا له أي جديد، باعتبار أن الصحراويين ينتظرون من الأمم المتحدة، خطوات ومواقف وأن تمارس ضغطا على سلطات الاحتلال، حتى تستجيب للشرعية الأممية والدولية.
وأضاف أن السياقات التي تأتي فيها هذه الزيارة، هي سياقات معقدة وصعبة، باعتبار أن تراكمات الأزمة كان لها تداعيات كبيرة جدا وعلى هذا الأساس، فإن مهمة دي ميستورا ليست مفروشة بالورد وليست بالسهلة بقدر ما عليه أن يستعيد الثقة بالهيئة الأممية وهذه مسألة صعبة -كما قال-، مشيرا إلى أن استعادة الثقة تكون بخطوات عملية وليس بالوعود وذلك من خلال إدانة الاحتلال المغربي والانتهاكات التي يمارسها ، سواء في إطار استغلال الأراضي المحتلة والتعسف وانتهاك حقوق الإنسان أو الاستغلال اللا مشروع للثروات الاقتصادية للشعب الصحراوي أو من خلال اللعب وشراء الذمم في أروقة الأمم المتحدة وتوظيف بعض القوى التي لها حق الفيتو في أن توفر له الحماية والغطاء وفي إطار كذلك أنه يدير ظهره لتنفيذ الشرعية الدولية، مشيرا إلى ضرورة أن يقدم المبعوث الأممي، خطوات نحو الأمام في صالح القضية وأن يسير نحو تنفيذ ورقة طريق وفقا للشرعية الدولية بمعنى أن يسير في إطار وضع الأدوات والآليات التي تكفل للشعب الصحراوي حقه وكرامته .
وأكد المحلل السياسي، أن الاحتلال المغربي يمارس سياسة الهروب إلى الأمام ويحاول أن يتجاوز كل الالتزامات التي تستوجب منه احترام الشرعية الدولية، لذلك يجب أن يكون هناك ضغط على الاحتلال المغربي .
ومن جانبه ، اعتبر المحلل السياسي الدكتور بشير شايب، أن فرص نجاح مهمة المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، ستافان دي ميستورا، في ظل الظروف السياسية الراهنة في المنطقة، ضئيلة جدا.
وأضاف في تصريح للنصر ، أمس، أن الأمور لم تتحرك منذ سنوات، حيث بقيت في إطار المناشدات السياسية للحوار وتطبيق مخطط الأمم المتحدة .
ويرى الدكتور بشير شايب، أن دي ميستورا ، سيعيد التأكيد على جوهر القضية الصحراوية، كونها قضية تصفية استعمار ودعوة طرفي النزاع وهما المغرب وجبهة البوليزاريو للجلوس إلى طاولة حوار أو مفاوضات سياسية ، لأن المبعوث الأممي، لا يملك أدوات إكراه لهذا الطرف أو ذاك. وفي السياق ذاته، قال إن أقصى ما يمكن فعله أن يوجه دعوة لطرفي النزاع للدخول في مفاوضات في أسرع وقت ويبقى ذلك متوقفا على مدى استعداد الطرفين، مشيرا إلى تمسك الاحتلال بمقترح «الحكم الذاتي». وأضاف قائلا: إن زيارة ستافان دي ميستورا، إلى المنطقة ستعيد تكرار الخطاب السياسي والتأكيد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير دون توفير الأدوات التي تؤدي إلى تحقيق ذلك.
ويرى المحلل السياسي، الدكتور بشير شايب، أن نجاح المبعوث الشخصي الجديد للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية، في مهمته، يستوجب وقف إطلاق النار أولا ، ثم مخطط أممي وخارطة طريقة تتضمن تواريخ لتنظيم الاستفتاء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.