هيومان رايتس ووتش تتهم السلطات المصرية ب "الانتقام من عائلات المعارضين المقيمين بالخارج"    ألّف كتاباً عن غسيل الأموال "عن تجربة"    القبض على رجل أعمال في مالطا في قضية قتل صحفية كشفت عن قضايا فساد    إدارة “الشباب” السعودي تنتقد تصرف “بن العمري” وتتجه لمعاقبته !    النفط يتراجع في ظل مخاوف جديدة بشأن آفاق اتفاق التجارة بين أمريكا والصين    «مشاكل الجزائريين تحتاج إلى تشخيص دقيق»    «صدق الاقتراع هو الذي يبني الدولة»    المعلمون بين مؤيد ومعارض على مقاطعة الامتحانات الفصلية    الإضرابات ترفع حمى الدروس الخصوصية !!    تضامن كبير مع الفنان رحال زوبير بعد وعكة صحية مفاجئة    استجابة للحملة التطوعية.. أطباء يفحصون المتشردين ويقدمون لهم الأدوية    ميلة.. توقيف 3 أشخاص وحجز 4 بنادق وذخيرة تقليدية الصنع ببوحاتم    خلال الأبواب المفتوحة حول الأمراض المهنية‮ ‬    بعد اعتبارها المستوطنات الإسرائيلية‮ ‬غير مخالفة للقانون    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري‮ ‬بالبيض    بن صالح‮ ‬يأمر باستكمال جميع البرامج السكنية    ‬ما تبهدلناش‮ ‬يا برناوي‮ !‬    تمكن من توقيف‮ ‬8‮ ‬أشخاص بغليزان وغرداية‮ ‬    شرفي‮ ‬يدعو الجزائريين للتوجه لصناديق الاقتراع ويكشف‮:‬    يهدف لرفع العوائق في‮ ‬تحريك الدعوى العمومية‮.. ‬زغماتي‮:‬    المداخيل الجمركية تتجاوز‮ ‬781‮ ‬مليار دينار    ملال‮ ‬يكرم الفنان إيدير    ‭ ‬فايسبوك‮ ‬في‮ ‬خطر‮!‬    حملة صحية واسعة للتكفّل بسكان المناطق النائية    حادث بدون أي خطورة لطائرة طاسيلي    الرئيس الفرنسي يفتح جدلا حادا مع الولايات المتحدة    الشعب الجزائري شعب الرهانات الكبرى    شركات النّقل واللوجستيك تطالب بالمزيد من الدعم    مصنع لإنتاج أنابيب البترول والغاز    عائلات معتقلي الريف تصر على كشف حقائق التعذيب    أخطار تهدّد مجتمعنا: إهمال تربية البنات وانحرافها    في رحاب ذكرى مولد الرّسول الأعظم    فتاوى    مواطنون في مسيرات تأييد للرئاسيات    الشروع في عملية الإحصاء بقطاع التربية    مجاهدة النفس    “وكونوا عباد الله إخوانا”    رابحي: التساوي في الفرص والاعتراف بالتنوع الثقافي مكفول    «قوتنا تكمن في النية الصادقة والصرامة في العمل»    « فريقنا مُكوّن من الشباب والدعم مهم جدا لإنجاح الطبعة الثانية»    تأجيل أم إلغاء ..؟    «مهمتي في مولودية وهران انتهت بعد استخراج الإجازات»    من غير المعقول أن أطلب تخويف أبناء بلدي    يوم تحسيسي حول مخاطر تسرّب الغاز بالحي الجديد 400 مسكن    أزمة برد بمنطقة سارسو بتيارت    رحلة العودة إلى الواجهة تبدأ بملاقاة أمل مغنية    شركة وطنية مطلب الجميع لاستعادة مجد النادي    رياض جيرود يظفر بجائزة الاكتشاف الأدبي لسنة 2019    صدور "معاكسات" سامية درويش    أعوّل على المشاركة في أولمبياد طوكيو 2020    "المقار" نقطة انطلاق لتجسيد استثمار "حقيقي"    تنصيب لجنة ولائية للمتابعة    منع الاستعمال في الأماكن العامة والقاعات المغلقة دليل خطورتها    منتدى اليونيسكو بباريس: رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    وهران: مختصون يطالبون بضرورة توسيع قائمة الأمراض المهنية في الجزائر    خلال السنة الجارية بتيسمسيلت    الطبخ الإيطالي‮ ‬في‮ ‬الجزائر    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





برج بوعريريج
نشر في النصر يوم 17 - 12 - 2014

غلق طريق و بلدية الياشير احتجاجا على قائمة المستفيدين من السكن
شهدت بلدية الياشير غرب ولاية برج بوعريريج، يوم أمس، موجة احتجاجات أعقبت عملية الاعلان عن قائمة المستفيدين من حصة 300 سكن اجتماعي بالبلدية. قام عشرات المواطنين الذين لم ترد أسماءهم على القائمة، بالتجمع وسط الطريق الوطني رقم 05 و تشكيل حاجز بشري تسبب في شل حركة المرور بوسط المدينة، كما قاموا بغلق مقر البلدية و تمزيق قوائم المستفيدين من هذه الحصة السكنية، تعبيرا عن احتجاجهم على ما وصفوه بالتجاوزات المرتكبة في إعداد القائمة و منح السكنات لأشخاص لا يستحقونها بحسبهم .
و عرفت الاحتجاجات تصعيدا من قبل المواطنين خاصة أمام مقر البلدية، بعد قيام بعض المحتجين برشق المقر بالحجارة، و منع العمال من الالتحاق بمناصب عملهم و غلق جميع المصالح بما فيها مصلحة الحالة المدنية و إحداث حالة من الفوضى وسط ساحة مقر البلدية، ما فرض تدخل مصالح الأمن لتهدئة الأمور، أين قامت بتأمين محيط مقر البلدية، و تنظيم جموع المواطنين أثناء توافدهم على مكتب رئيس البلدية للاستفسار عن أسباب إقصائهم و عدم ورود أسمائهم في القائمة المعلن عنها، مع الإشارة إلى إبداء العديد من أصحاب ملفات طلب السكن الاجتماعي لتذمرهم بسبب حرمانهم من الإطلاع على أسماء المستفيدين، بعد تمزيق القائمة التي تم الإعلان عنها خلال الفترة الصباحية . و عبر المحتجون عن استيائهم و عدم رضاهم عن عمل اللجنة المكلفة بدراسة ملفات طلب السكن الاجتماعي على مستوى الدائرة، حيث وجهوا انتقادات لأعضاء اللجنة و سلطات البلدية، التي لم تراعي بحسبهم الظروف الاجتماعية المتدنية لعشرات العائلات الفقيرة و المعوزة، و معاناتهم من العيش تحت أسقف سكنات هشة، رغم ايداعهم لملفات طلب السكن الاجتماعي منذ سنوات، فيما تضمنت القائمة بحسبهم أسماء لمستفيدين ميسورين مقارنة بوضعهم الاجتماعي، فضلا عن استفادة نسبة كبيرة من العزاب و أشخاص حديثي الإقامة بالبلدية. كما طالب المحتجون بفتح تحقيق في القائمة و تطهيرها من المستفيدين غير الشرعيين، من خلال الاعتماد على المقاييس و المعايير المطلوبة للاستفادة من هذه الصيغة من السكنات، بعيدا عن المحاباة و التجاوزات التي تطعن في مصداقية عمل اللجنة المكلفة بتوزيع السكن الاجتماعي.
و أفادت مصادر من بلدية الياشير، بفتح مكتب خاص لاستقبال طعون و تظلمات المواطنين، فضلا عن استقبال رئيس البلدية لعشرات المواطنين، و ذلك بعد الإعلان عن قائمة المستفيدين من حصة قدرها 300 وحدة سكنية، موزعة على برامج السكن الاجتماعي الايجاري المنجزة، و كذا 100 وحدة سكنية في اطار برامج القضاء على السكن الهش، و أشارت ذات المصادر إلى توزيع عديد الحصص من السكنات الاجتماعية خلال السنوات القليلة الفارطة، غير أنها تبقى غير كافية مقارنة بتزايد عدد الطلبات على السكن الاجتماعي بالبلدية التي بلغت حوالي 2000 طلب.
من جانبها أكدت خلية الاتصال و الاعلام بديوان والي الولاية، على فتح مكاتب خاصة لاستقبال الطعون على مستوى دائرة مجانة و كذا بلدية الياشير، لتمكين المواطنين من إيداع تظلماتهم و طعونهم، و التذكير باستفادة بلدية الياشير من برامج سكنية لازالت في طور الانجاز فضلا عن الحصة المعلن عنها يوم أمس، و كذا حصة 20 مسكنا الموزعة في إطار مشاريع السكن الترقوي المدعم، بالإضافة إلى مشاريع إنجاز 500 وحدة سكنية في اطار البرنامج الخماسي الثاني بصيغة السكن الاجتماعي الايجاري التي لا تزال في طور الأشغال،وكشفت ذات الخلية عن تراوح نسب تقدم وتيرة الأشغال بهذه المشاريع بين 30 و 70 بالمائة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.