يتابعون في‮ ‬قضايا تتعلق بشبهات فساد    جلاب‮ ‬يرد على المشككين    سجن الحراش قبلة الفضوليين    أول رحلة حج‮ ‬يوم‮ ‬15‮ ‬جويلية المقبل    قايد صالح يحذّر من اختراق المسيرات..    بالفيديو.. “محرز”:مقارنتي بصلاح لا تزعجني ولم أكن أعرفه”    استعراض تدابير تنظيم الحوار وبعث المسار الانتخابي    انطلاق الحملة التدريبية "صيف 2019"    دور استثنائي للجالية الصحراوية في خدمة الكفاح التحرري    مقتل 41 شخصا وإصابة آخرين    إنتاج 200 ألف طن من الحديد والبحث عن الأسواق    خليدة تومي في قلب فضيحة تضخيم الفواتير في تظاهرة تلمسان عاصمة الثقافة الإسلامية        تخرّج الدفعة الثامنة عشر للطلبة الضباط العاملين    عشرة نجوم تحت الأضواء في كأس إفريقيا    حجز 12 كلغ من المخدرات    مقتل طالب بسيدي بلعباس    استئناف التموين بالغاز ل700 مشترك    ضبط 7 مركبات محل نشرة بحث دولية    الجزائر تُحصي أملاكها في الخارج    الطاهر وطار يعود من جامعة تبسة    6 خطوات لتجاوز الانسداد السياسي في الجزائر    بالفيديو.. خطوات حجز تذكرة سفر للحاج إلكترونيا إلى البقاع المقدسة    الصين تدفئ مواطنيها بمفاعل نووي صغير    محاولات الغش رافقت اليوم الرابع من باك 2019    شبح البطالة يهدّد 100 عامل بمصنع «سوزوكي» بسعيدة    مزايدات متأخرة وحملات تنظيف ناقصة    3 محطات كبرى لضخ المياه تدخل الخدمة قريبا    المنتخب الوطني في مصر بهدف نيل التاج    الغموض سيد الموقف    شباب جنين مسكين معسكر يتجندون لترميم مسكن الرمز «أحمد زبانة »    تأهل 10 تلاميذ من ورقلة للدورة الوطنية النهائية    إعدام زبانة وصمة عار على فرنسا ونقلة تحول في مسار الثورة التحريرية    أول الأمم دخولاً إلى الجنة    احترام المعلم والتواضع له    شرح دعاء اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك    توفير كل الشروط الكفيلة بتنظيم جيد    ثلاثون ألف طن وتصدير كميات هامة إلى ليبيا    مسيرة صانع روائع موسيقى السينما الجزائرية    الجزائر، عاصمة الثوار، من فانون إلى بلاكس بانترز"    التسيير المسؤول للمبيدات الزراعية محور يوم تحسيسي    أرض الفراعنة تتزين بألوان إفريقيا وتحتضن العرس القاري    استعمال تقنية الفيديو ابتداء من ربع النهائي    مجلس الإدارة يرسّم شريف الوزاني مديرا عاما للشركة الرياضية    المجاهد أرزقي آيت عثمان يقدّم كتاب «فجر الشجعان»    80 مليار سنتيم قيمة الحبوب المسلمة ل"سيالاس"    أردوغان: سنقاضي نظام السيسي بالمحاكم الدولية على قتله لمرسي    مقص جراحي داخل معدة امرأة    قفز ولم يعد    سرق بنكا باستخدام "بندقية الموز"    أحد مهندسي البرنامج الوطني للقاحات بالجزائر    كولومبيا تدخل "غينيس" بأضخم فنجان قهوة    تأجيل محاكمة اطارات بقطاع الصحة ببلعباس في قضايا فساد إلى 3 جويلية القادم    برنامج دعم حماية وتثمين التراث الثقافي بالجزائر    افتتحه رئيس الدولة    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أوبك: نحو الإبقاء على السقف الحالي للإنتاج خلال اجتماع الأربعاء المقبل (خبراء)
نشر في وكالة الأنباء الجزائرية يوم 09 - 06 - 2014

يتوقع خبراء في مجال النفط أن تبقى منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) خلال اجتماعها الوزاري 165 يوم الأربعاء المقبل بفيينا الابقاء على الإنتاج الحالي دون تغيير بسبب استقرار الأسعار فوق 100 دولار للبرميل منذ بداية السنة.
ويرجع هذا جزئيا إلى أن العقوبات الغربية على إيران وسرقة النفط في نيجيريا والصراع في العراق وتوقف الإنتاج الليبي تقريبا قلصت من إمدادات أوبك بأكثر من مليوني برميل يوميا في السوق العالمية. وقال مندوب كبير في المنظمة ان "الحل الأمثل هو مواصلة العمل بالسقف الحالي (...) يمكن التحكم في أي زيادة من إيران أو ليبيا أو العراق خلال النصف الثاني من العام إذ ربما يكون هناك طلب أكبر على نفط المنظمة". وذكر مصدر من أوبك قائلا "لا أتوقع أي تغيير فيما يخص مستوى الإنتاج المستهدف عند 30 مليون برميل يوميا. و من المنتظر أن يكون اجتماعا هادئا". لكن ألاوبك ربما تواجه تحديا أصعب بكثير في الشهور المقبلة إذا ما تعافى الإنتاج الليبي واستمر نمو الصادرات العراقية وتم رفع العقوبات عن إيران.
وتوقع رئيس المؤسسة الاستشارية و الأبحاث المتعلقة بصناعة النفط و الغاز "بترو ليوم بوليسي انتليجنس" أن يكون "اجتماعا سريعا جدا" مضيفا "أن أسعار النفط مستقرة جدا و في مستوى مريح لأعضاء الأوبك لهذا السبب لن تكون هناك حاجة لتغيير سقف الإنتاج الحالي المعمول به منذ 2011. و منذ الاجتماع الأخير للمنظمة في ديسمبر 2013 تراوحت أسعار النفط حول 100 دولار للبرميل بالنسبة للنفط المرجعي المستخرج من تكساس و 110 دولارات للنفط المرجعي لبحر الشمال (برنت). وأفاد محلل لدى مصرف ناتيكسيس "أن السعودية أشارت بكل وضوح إلى أن 100 دولار للبرميل سعر منصف و أن المنظمة ستحتفظ بهدف الإنتاج على حاله في جوان 2014".
نقص الإنتاج الليبي يعوض بامدادت العراق وإيران
ويتوقع بدوره الخبير الاقتصادي في مكتب "كابيتال ايكونوميكس" أن يكون اجتماعا "من دون أهمية كبيرة" مضيفا "أن الوضع في ليبيا يترك مجالا لزيادة الصادرات الآتية من إيران و العراق لذلك لا توجد فعلا توترات" قد تؤثر على الإنتاج و بالتالي الأسعار. ويذكر أن إنتاج ليبيا يشهد تراجعا قويا يقدر بحوالي 250 ألف برميل يوميا مقابل قدرة على إنتاج 5ر1 مليون برميل يوميا ما من شانه أن يجنب في الوقت الحاضر الأعضاء الآخرين في المنظمة إفساح المجال أمام العراق و إيران اللذين ابدى كلاهما طموحه للعودة بقوة إلى الأسواق النفطية العالمية. ويعتزم العراق رفع مستوى صادراته إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا مقابل 58ر2 مليون برميل يوميا شهر ماي المنصرم. و من جهتها رفعت إيران صادراتها قليلا منذ إبرام اتفاق مرحلي شهر جانفي مع مجموعة 5+1 إلى مستوى 2ر1 مليون برميل يوميا.
وتشكل إيران على الأرجح اكبر تغيير محتمل بالنسبة للمنظمة خلال السداسي الثاني من السنة الجارية في حال التقدم في المفاوضات حول الملف النووي حيث من المقرر أن تشرع في جولة جديدة للمحدثات ابتدءا من 16 جوان الجاري. و أظهرت بيانات أوبك ارتفاع متوسط الطلب على نفط المنظمة إلى 35ر30 مليون برميل يوميا في الستة شهور الأخيرة من 2014 من 2ر29 مليون برميل في النصف الأول. و كانت قد دعت وكالة الطاقة الدولية شهر مايو المنصرم أوبك إلى زيادة إمداداتها. وتظهر توازنات العرض والطلب لأوبك في 2015 تراجعا آخر في الطلب على نفط المنظمة مع استمرار نمو المعروض من خارج المنظمة مما لا يترك مجالا أمام أوبك لزيادة مستوى الإنتاج عن 30 مليون برميل يوميا. وبالتالي ربما تتطلب زيادة الإمدادات أن تخفض بعض الدول الأعضاء إنتاجها لاسيما السعودية للإبقاء على الأسعار فوق مستوى 100 دولار. وربما تجد أوبك صعوبة لتوزيع الخفض بين الأعضاء بعدما قلصت حصص الإنتاج الفردية قبل عدة سنوات. وبهذا الشأن قال مندوب كبير في أوبك "العام القادم قصة مختلفة. قد نواجه وقتا صعبا للغاية. قد نشهد ارتفاع إنتاج ليبيا والعراق وإيران".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.