مجلس قضاء البليدة: انطلاق جلسة استئناف عبد الغني هامل و نور الدين براشدي    قسنطينة: تصدير 520 طنا من الاسمنت إلى إنجلترا و150 ألف طن من مادة الكلنكر لدول أفريقيا الغربية    رئيس الجمهورية يشرف على افتتاح السنة القضائية 2021-2022    تسجيل أكثر من 300 تدخل للحماية المدنية    أساتذة و تلاميذ مدرسة طارفة زغدود ببني ولبان مهددين بالموت تحت الأنقاض    زيت المائدة المدعم مفقود بمحلات مستغانم    التعريف بالأجهزة المرافقة للفلاحين ومحفزات الدعم    « قوة الخضر في الفرديات والروح القتالية وبلماضي مدرب عالمي»    قائمة الفريق الرديف تحدث ضجة في بيت الرابيد    مباركي يهدي الوداد أول فوز    إنّنا بحاجة إلى المزيد من الجهود للتصدي لحروب الجيل الرابع الهادفة للنيل من الجزائر    دفع جديد لمسار السلم في مالي    الغربال يركن أحزابا و يؤجّج المنافسة لدى الشباب    قطار يحول جثة شخص إلى أشلاء    تسقيف سعر البطاطا عند 50 دج    13 إعلاميا وصحفيا فرسان الطبعة السابعة    أسبوع من الترتيل والمديح وإكرام الوافدين    المصادقة على التقريرين المالي والأدبي في ظروف تنظيمية جيدة    برج باجي مختار… إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية    مراجعة أسعار خدمات الفنادق وتسقيف هذه الأسعار    تتويج الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    إصابات كورونا تستمر في التراجع    الحكومة تعوّل على تطوير الزراعات الإستراتيجية    مشروع قانون مالية 2022 سيزيد المديونية ويعمّق الأزمة    صيغة "الموائد المستديرة" غير مجدية والجزائر لن تشارك فيها    نصر الله يحذّر الكيان الصهيوني من التصرف في نفط لبنان    الحرب لن تتوقف إلا بنهاية الاحتلال المغربي    رسوماتي ثمرة أبحاث أخلّد بها خصوصية الجزائري    رئيس الجمهورية يشرف على حفل تتويج الفائزين    تعزيز مكافحة الجريمة والحفاظ على أمن المواطن    هياكل الإيواء بقسنطينة خطر يهدد الطلبة    الصحافة بين الحرية والمسؤولية    " أسود جرجرة " في رحلة التأكيد    نقص الإمكانيات والجانب المادي وراء مغادرة اللاعبين    خيبة أمل كبيرة وسط عناصر المنتخب الوطني للكيك بوكسينغ    "أبناء العقيبة " في مهمة صعبة لبلوغ المجموعات    دعوة للنهوض بالقطاع وتوفير آليات إنجاحه    لا حلّ للقضية الصّحراوية خارج استفتاء تقرير المصير    أم البواقي تحتضن الأيام الوطنية لفيلم التراث    ندوة فكرية بعنوان "تاريخ الصحافة ببسكرة"    مكسورة لجناح    المركزي الروسي يقرّر رفع سعر الفائدة    توزيع 5 حافلات للنقل المدرسي    مصادرة 191 كلغ من اللحوم الفاسدة    اللاعبون يبحثون عن الاستقرار بالاحتراف في الخارج    مصادرة مادة كيميائية حافظة للجثث داخل محل جزار    المواقف الدولية لا ترتقي لمستوى جرائم الاحتلال    تسجيل 67 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 59 حالة شفاء    الزلازل والكوارث.. رسالة من الله وعظة وعبرة    هذه حقوق الضيف في الإسلام    عون يعيد إلى البرلمان قانون تبكير الانتخابات النيابية بلبنان    الجوع يدفع عائلات باليمن إلى أكل أوراق الشجر    رومانيا: تدابير وقائية لمدة شهر بسبب تزايد إصابات كورونا    مقري يرد على ماكرون    نحو تعميم بطاقة التلقيح لدخول الأماكن العمومية    «الذهاب إلى التلقيح الإجباري ضروري لبلوغ المناعة»    المآذن القديمة.. وهكذا كان يؤذن سيدنا بلال    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي تطالب الأمم المتحدة بحماية عاجلة لعائلة سلطانة خيا

طالبت الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي "إيساكوم, يوم الاثنين, الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي بتوفير حماية عاجلة لعائلة المناضلة الصحراوية سلطانة خيا المحاصرة بمدينة بوجدور المحتلة وللمعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية, حسبما أفادت به وكالة الانباء الصحراوية (واص) يوم الثلاثاء.
وأوضحت (واص) أن الهيئة الصحراوية وجهت "نداء استغاثة, يوم أمس, إلى الأمم المتحدة والصليب الاحمر الدولي, داعية إلى توفير حماية عاجلة للمدنيين الصحراويين بالمناطق المحتلة نتيجة لما يتعرضون له يوميا من قمع وتنكيل, مستشهدة بالحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال المغربية على المناضلة الصحراوية سلطانة خيا وعائلتها بمدينة بوجدور المحتلة منذ 107 أيام, وبحالة المعتقلين السياسيين الصحراويين, خاصة محمد لمين هدي المضرب عن الطعام منذ أزيد من 53 يوما".
ودعت "إيساكوم" الأمم المتحدة , بصفتها المسؤولة المباشرة عن الصحراء الغربية المحتلة والمسجلة في لائحتها لتصفية الاستعمار , "لحماية المدنيين الصحراويين والمعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية, وممارسة الضغط على سلطات الاحتلال المغربي كي تكف عن أساليبها الوحشية وتعاملها المناقض لأبسط قواعد وقوانين حقوق الإنسان ضد المدنيين الصحراويين".
كما دعت الأمم المتحدة والصليب الأحمر الدولي إلى "التحرك الجاد للتضامن مع الصحراويين ضحايا القمع المغربي, وضمان حماية حقوق المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية طبقا لمقتضيات اتفاقية جنيف الرابعة والقانون الدولي لحقوق الإنسان, والسعي إلى وضع حد لسياسة الإفلات من العقاب, وتحريك دعاوى قضائية ضد الجلادين المغاربة المستفيدين من عدم المتابعة".
وجددت الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي , "التعبير عن انشغالها العميق إزاء الأوضاع الإنسانية الخطيرة وغير المطمئنة بالأجزاء المحتلة من الجمهورية الصحراوية نتيجة لتصاعد الانتهاكات المرتبكة من قبل سلطات الاحتلال المغربية ضد المدنيين الصحراويين, مع استهداف خاص للمدافعين عن حقوق الإنسان, والنشطاء, والإعلاميين".
اقرأ أيضا : الجيش الصحراوي يواصل قصف تخندقات قوات الاحتلال المغربي لليوم ال 117 على التوالي
وأشارت الهيئة في هذا السياق إلى أنه "منذ ليلتين, تجدد العدوان بغارات ليلية يشرف عليها ضباط يقودون, لأجل تنفيذها, فرقا خاصة من المقنعين, ويتلخص تدخلهم في إحداث جلبة من الأصوات المرتفعة" التي يحدثونها في محيط منزل سلطانة خيا وعائلتها .
كما نبهت الهيئة إلى حالة الأسير, محمد لمين هدي, المضرب عن الطعام لما يزيد عن 53 يوما والتي تنذر حالته الصحية بالموت الوشيك, فيما حالة الأسير, يحي محمد الحافظ اعزى, تزداد تفاقما بسبب الإهمال الطبي ومزاج الانتقام الذي يحكم تصرف إدارة السجون المغربية تجاه الأسرى الصحراويين".
واعتبارا "لمسؤولية الأمم المتحدة تجاه الصحراء الغربية, المصنفة ضمن لائحة المنظمة للأقاليم غير المحكومة ذاتيا, والخاضعة لمسلسل أممي أفريقي لتصفية الاستعمار, و أملا في أن تنهي اللجنة الدولية للصليب الأحمر وضع تخليها التام عن تحمل مسؤولياتها القانونية في حماية المدنيين الصحراويين والأسرى المدنيين الصحراويين بالسجون المغربية", وجهت إيساكوم "نداءا عاجلا" إلى كل الهيئات الحقوقية والقوى الديمقراطية والمجتمع الدولي ومنظماته المختلفة, "للتحرك الجاد للتضامن مع الصحراويين ضحايا القمع المغربي, وضمان حماية حقوق المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية طبقا لمقتضيات اتفاقية جنيف الرابعة والقانون الدولي لحقوق الإنسان, والسعي إلى وضع حد لسياسة الإفلات من العقاب, وتحريك دعاوى قضائية ضد الجلادين المغاربة المستفيدين من عدم المتابعة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.