عرض حكواتي ثوري لفائدة الأطفال إحياء ليوم الهجرة بالعاصمة    الاتحاد الوطني للصحفيين والاعلاميين الجزائريين يندد بإشادة وكالة الأنباء الفرنسية بحركة "الماك" الارهابية    الجزائر تفنّد التمويل المزعوم لميليشيات في مالي    اللعنة تلاحق فرنسا الاستعمارية على مجازرها الوحشية    مستعدون للمساهمة في تلبية احتياجات أشقائنا الأفارقة من لقاح كورونا    رحم الله الشهيد و الشفاء لرفيقيه العريف الأول زبيري و العريف سفاري    استغلال أبحاث المخابر لفائدة الصالح العام    فتح مكتب خاص لتلقي الانشغالات    المؤامرات التي تحاك ضد الجزائر لن تنجح في تغيير موقفها الداعم لقضيتنا    مجازر أكتوبر ذكرى لمن اعتبر    المجلس الشعبي الوطني يكرم الرياضيين المتوجين    النسور لحسم تأشيرة التأهل قبل لقاء العودة    تشكيلة آيت جودي في آخر اختبار ودي اليوم    مزيد من الردع لفرملة الجرم    توزيع أزيد من 1800 مسكن اجتماعي قبل نهاية السنة    « معالجة 2.5 مليون حالة مساس بحقوق القُصَر »    14 عارضا بمعرض الفنون التشكيلية    السعيد بوطاجين ضيف ندوة «المثقف والعمل الإنساني»    «أُحضّر لشريط وثائقي ترويجي بعنوان «باب وهران»    في قلوبهم مرض    الجزائر نموذج للاحترافية في تسيير أزمة "كوفيد 19"    لقاء وطني قبل نهاية السنة لتجسيد قانون الصحة الجديد    طيف الحرب الأهلية يخيم على المشهد اللبناني    3 وفيات،، 101 إصابة جديدة و75 حالة شفاء    عودة قوية للدبلوماسية الجزائرية    قضية "أغنية فيروز" .. الإذاعة العمومية تخرج عن صمتها    محمد بلحسين مفوضا للتعليم والعلوم والتكنولوجيا والابتكار        استشهاد عسكري وإصابة اثنين آخرين    إعلام فرنسا يواصل التكالب على الجزائر    إيداع المتهمين الحبس المؤقت بباتنة    إطلاق دراسة لفك الاختناق المروري بالعاصمة    أسعار النّفط تقفز إلى أكثر من 3 %    تأمين السكنات.. 6 % فقط!    الشباب يسعى لاقتطاع نصف التّأشيرة    الجزائر في خدمة إفريقيا    إحباط ترويج 4282 وحدة مفرقعات    مهلوسات بحوزة مطلوب من العدالة    كشف 3560 قرص مهلوس    وفد روسي في رحلة استكشافية إلى تمنراست وجانت    تاسفاوت يرفض التعليق على إنجاز سليماني التاريخي    ما قام به ديلور هو "نكتة السنة"    انتخاب حماد في المكتب التنفيذي    الإعلان عن قائمة الفائزين    منحتُ المهاجرين صوتا يعبّر عن إنسانيتهم    احتفالية بالمولد النبوي    سليمان طيابي أمين عام    صور من حفظ الله للنبي صلى الله عليه وسلم في صغره    محطات بارزة ارتبطت بمولد النبي صلى الله عليه وسلم    أحداث سبقت مولد النبي صلى الله عليه وسلم    تثمين ومقترحات جديدة..    أسبوع للطاقة..    تعزيز الشراكة الاقتصادية    تموين الأسواق الوطنية بكميات معتبرة من البطاطا    هل يدخل محرز عالم السينما؟    تونس تعلن تخفيف شروط دخول الجزائريين    وزارة التربية تدعو إلى إحياء ذكرى المولد النبوي في المدارس    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تبسة: التحكم "بنسبة كبيرة" في حريق غابة "جبل العاطف"

تحكمت وحدات الحماية المدنية لولاية تبسة بالتنسيق مع عدة قطاعات ذات الصلة "بنسبة كبيرة" في الحريق الذي شب أمس الأحد بغابة بالمكان المسمى "جبل العاطف" بعاصمة الولاية، حسب ما علم من المديرية الولائية لذات السلك النظامي.
وفي تصريح لوأج على هامش عملية إخماد الحريق أوضح مدير القطاع المقدم، الصادق دراوات بأن الوحدات الرئيسية والثانوية للحماية المدنية ووحدات القطاع والمراكز المتقدمة تدخلت بحوالي 120 عنصرا و10 شاحنات إطفاء بمختلف الأحجام لإخماد النيران التي اندلعت صباح أمس الأحد واستمرت إلى غاية ليلة الاثنين بغابة "جبل العاطف".
وأضاف ذات المتحدث أن المديرية العامة للحماية المدنية دعمت جهود إخماد النيران بوحدات الرتل المتنقل لمكافحة الغابات والمحاصيل الزراعية لولاية سوق أهراس منذ الساعات الأولى لصبيحة اليوم بتعداد بقدر بحوالي 30 عنصرا بمختلف الرتب و6 شاحنات بمختلف الأحجام بسبب تواجد الرتل المحلي بولاية خنشلة حيث يشارك منذ يوم الثلاثاء المنصرم في إخماد الحرائق التي شبت هناك.
وجدد ذات المسؤول التأكيد أن النيران التي اندلعت "تم التحكم فيها بنسبة كبيرة حيث تم إخماد البؤر الكبرى مع تجنيد أعوان للحماية المدنية وعشرات المتطوعين للحراسة الأمنية من أجل التدخل السريع والفعال في حال معاودة نشوب الحريق".
إقرأ أيضا: حرائق الغابات بخنشلة : مفارز للجيش الوطني الشعبي تواصل تدخلها من أجل محاصرة وإخماد الحرائق
من جهته، كشف المحافظ الولائي للغابات، محمد عجيب عيواج، أن التحقيقات الأولية التي باشرتها مصالحه تظهر أن الحرائق التي اندلعت بذات الغابة "مفتعلة" مفصلا بأنه قد تم العثور على عدة أدلة تبرز وبشكل واضح أنها عبارة عن "فعل إجرامي".
وأضاف أنه "تم التدخل منذ اللحظات الاولى لنشوب الحريق لمحاولة إخماده إلا أن صعوبة التضاريس بالمنطقة ونقص المسالك الغابية وارتفاع درجات الحرارة والرياح إضافة إلى تسجيل عدة بؤر منتشرة صعب من مهمة إخماد النيران".
ووجه ذات المسؤول نداء للمواطنين من أجل "التحلي بروح المسؤولية والحفاظ على الثروة الغابية ومواجهة مثل هذه الأفعال الاجرامية التي تدمر البيئة والتبليغ عن الحرائق فور اندلاعها لمحاصرتها والتقليل من الأضرار الناجمة عنها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.