جراد يعزي في وفاة الشيخ الطيب التيجاني    محكمة الدار البيضاء تحدد تاريخ 15 ديسمبر الجاري للنطق بالحكم في قضية الإطارات بالصيدلية المركزية للمستشفيات    كلية الآداب واللغات والفنون بجامعة الجلفة تستقبل 1049 طالبا جديدا وبحاجة لتوظيف أساتذة جدد لدعم التأطير    4 قتلى في عملية دهس بمدينة ترير الألمانية    بن طالب يخرج عن صمته ويرد على التصريحات العنصرية    منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة: لا تنسوا مكافحة الآيدز مثلما تكافحون كورونا وممكن القضاء عليه    فتح 80 نافذة للصّيرفة الإسلامية العام المقبل    هذه هي معيقات مرافقة الانتقال الطاقوي في الجزائر    تيزي وزو: عمال "أنيام" ينظمون مسيرة احتجاجية    مفارقات عجيبة    الكركرات: لليوم 19 على التوالي الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأسباب الحقيقة لهجوم البرلمان الأوروبي على الجزائر    القضاء على ثلاثة إرهابيين بجيجل    قيادة الجيش تؤكد على المساهمة في بعث الصناعة الوطنية    توقيف إمرأة وشريكها تورطا في ترويج المؤثرات العقلية بسيدي بلعباس    إيداع مديري تعاونية الحبوب الحالي والسابق الحبس المؤقت    .. لا زيادات في التذاكر    موارد مائية: إمكانيات الجزائر تقدر ب23 مليار متر مكعب سنويا    الحكم في قضية كريم طابو يوم 7 ديسمبر    تنظيم الطبعة الأولى للمسابقة الوطنية الافتراضية حول الفن التيبوغرافي في تلمسان    بورت يستدعي 21 لاعبا لتربص جديد بالعاصمة    معاقبة المدرّب السّابق لاتحاد العاصمة سيكوليني بالايقاف لسنتين    بن رحمة ممرّر حاسم للمرة الثانية    الجزائر تحرز خمس ميداليات منها ذهبيتان    وزارة الشباب والرياضة تواصل تقديم الاعانات لفائدة الرياضيين    صيد بحري: إجراءات تسهيلية للحصول على تراخيص اقتناء معدات الملاحة للصيادين    وفاة الاسقف تيسيي: الجزائر تفقد رجل دين متميز متمسك بحوار الأديان    قانون إيراني لزيادة تخصيب اليورانيوم    مجلس الأمن الدولي يدين الهجمات الإرهابية في نيجيريا    استئناف الصلاة بالمساجد مرّ بسلام.. والتزام المصلين ضرورة    280 مليار سنتيم.. ديون على عاتق الزبائن    5 مليون سنتيم للمصابين بكورونا في قطاع التربية    مشاركة 5 أفلام جزائرية في المهرجان العربي لفيلم التراث    النفط يتجاوز 48 دولارا للبرميل    وزارة الصحة: 12 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    سبوتنيك v أثبت فعاليته مقارنة بلقاحات أخرى    الشراكة الجزائرية- الصينية تندرج ضمن منطق الحليف الاقتصادي الاستراتيجي    تسجيل 953 إصابة جديدة و16 حالة وفاة بفيروس كورونا في 24 ساعة الماضية    وزيرة التضامن: تأكد على أهمية تنسيق العمل بين كل الفاعلين للتكفل بالفئات الإجتماعية الهشة    الجزائر-الأردن: التوقيع على مذكرة تفاهم وتعاون لتسويق اختبار شهادة الكفاءة الدولية في اللغة العربية    سيدي بلعباس : مكتتبو عدل 2 بسفيزف يحتجون امام مقر الولاية    ماجر يرفض الإعتراف ب"الفشل" ويُذكر بنتائجه الإيجابية!    الأزمة الليبية: انطلاق الجولة الرابعة لملتقى الحوار السياسي الليبي    عودة الطلبة الجزائريين الى تونس يوم السبت القادم عن طريق البر    انطلاق أول رحلة تجارية للكيان نحو دبي مرورا بالسعودية    حوادث المرور: وفاة 17 شخصا وجرح 1078 خلال أسبوع    إصدار نسخة محسنة من كتاب "تلمسان أو أماكن الكتابة" لمحمد ديب    صبّ إعانات لأزيد من 3420 فنان خلال الأشهر القليلة الماضية    منظمة الصحة العالمية تهيب بدول القارة الإفريقية إلى الاستعداد الجدي للتطعيم ضد كورونا    محرز في التشكيلة المثالية للدوري الإنجليزي    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع 150 سكن بعين البنيان يراوح مكانه
نشر في الشعب يوم 15 - 11 - 2019

لازال سكان بلدية عين البنيان في ولاية عين الدفلى ينتظرون تسليم مشروع 150وحدة سكنية الذي يعرف تأخرا كبيرا، كما يطالبون بتهيئة الطرقات والشوارع بمركز البلدية ومنطقة النخلة بعد المعاناة القاسية التي تجرّعوا مرارتها منذ سنوات، حسب تصريحاتهم في عين المكان.
تأخّر انجاز السكنات الإجتماعية 150 التي حطّمت الرقم القياسي في الأشغال، الأمر الذي أثار استياء السكان خاصة المحتاجين للسكنات وهم على مقربة من فصل الشتاء ببرودته القاسية، خاصة بذات المنطقة. يحدث هذا بالرغم من أن الجهات المعنية فسخت عقد الإنجاز مع المؤسسة الأولى وأسندت تكملة الأشغال إلى مقاولة ثانية غير أن وتيرة الأنجاز لازالت بطيئة جدا، حيث أن عدد العمال داخل هذه الورشة يعدون على الأصابع، حسب تصريحات السكان. هذا وقد أكد لنا رئيس البلدية نور الدين بن تسدة أن الحصة الأولى من شطرين 30 و50 وحدة سكنية قد تم توزيعها، مما أثار ارتياح السكان الذين استفادوا من هذه الشقق الجديدة، خلافا لهؤلاء المحرومين الذين انتظروا طويلا، وهو ما جعلهم يطالبون المصالح المعنية بالتدخل لتسريع وتيرة الأشغال قصد تسليمها في أقرب وقت ممكن.
ومن ناحية أخرى تساءل السكان عن غياب مديرية الأشغال العمومية فيما يتعلّق بتهيئة الطرقات التي عرفت تدهورا كبيرا جراء الأشغال التي انجزت والتي تتعلق بالربط بالغاز والماء الشروب وتجديد قنوات الصرف الصحي من جهة، فمن ناحية أخرى نتج عنها تدهور الشوارع والطرقات داخل المحيط العمراني، حيث تحولت المنطقة إلى حفر وبرك مائية وأوحال جراء هذا التدهور المسجل.
ولم يسلم سكان مركز البلدية من هذه الوضعية بل تعدى ذلك، حيث أصبح سكان منطقة النخلة بحاجة ماسة إلى تهيئة الطريق الرابط بين دار الصيانة والمسلك المتجه نحو بلدية بومدفع والذي يعرف اهتراء كبيرا، مما يسبب متاعب لسكان المنطقة يقول هؤلاء المغبونون الذين طالبوا إدارة الأشغال العمومية بالولاية بالنظر إليهم بعين الرحمة، يقول هؤلاء.
المقاولون والمستثمرون ملتزمون بالمبادارات المحلية
كشف أزيد من مائة مقاول ومستثمر بولاية عين الدفلى في لقاء خصّهم به الوالي عزيز بن يوسف جراء مساعدتهم على إنجاح الملتقى الدولي للمذهب المالكي الذي حضرته 22 دولة من القارات الخمس عن دعمهم لأي مبادرة علمية تخدم المنطقة وتنمية القيم الإجتماعية والدينية التي ينشدا أبناء الوطن.
وبحسب تصريحات هؤلاء الذين فضّل والي عين الدفلى تسميتهم «بالمحسنين» حسب قوله، فإن تدعيم المبادرات المحلية ذات الطابع الوطني والدولي والتي من شأنها خدمة أبناء الأمة التي تتطلّع إلى أن تكون في الواجهة بفضل جهود المخلصين، أصبح من السنة الحميدة التي دأب على المشاركة فيها المقاولون والمستثمرون كل عام بهدف جعل مثل هذه الفعاليات التي يقبل عليها المتعاملون الإقتصاديون بالولاية، ذات مسعى لترقية الجانب العلمي والإحتكاك بالعلماء من الدول العربية والإفريقية والأسيوية وجهات أخرى تتقاسم هذه القيم يقول المقاولون والمستثمرون الذين اعتبروا ولاية عين الدفلى بوابة لتفعيل التعاون وبذل العطاء لترقية الجانب العلمي في هذا الإختصاص، خاصة المحور التي الذي تناول الملتقى الأخير والخاص بالمعاملات والتصرّف في المال العام والخاص انطلاقا من التعامل مع البنوك والمصارف، يقول المقاول تزقات وعلة وإزيان ومصطفى بن عيني وعلي حمدي والحاج جعلالي وغيرهم من المساهمين في تموين الملتقى.
التكريم الذي خصّه الوالي والذي طال أزيد من 80 شخصية مشاركة في دعم مثل هذه التظاهرات التي تعود بالنفع على سكان الولاية والوطن جاء للكشف عن الوجه الجديد للجزائرالجديدة التي تتطلّع لاستحقاقات ينتظرها أفراد الأمة، خاصة بعد شاركت أكثر من 57 جامعة رفقة شخصيات من 22 دولة ببحوث فاقت 180بحثا حسب الوالي يعد إضافة حقيقة لمدى وعي هؤلاء بالقيم التي يسعى إليها كل فرد لغرسها في المجتمع والشباب بعيدا عن المخاطر والتيارات التي تحاك ضدّ الأمة، خاصة من طرف الأعداء الذين يريدون الإقاع بأفراد الشعب في مهالك نسعى جميعا للرد عليها بتربية النشئ وتحصين قيمه من هذه المخاطر يقول الوالي بن يوسف عزيز الذي كشف للحضور عن النجاح للملتقى الذي باركته السلطات العليا والمشاركون الأجانب من الدول الصديقة والشقيقة يقول محدثنا. الأمر الذي جعل هؤلاء المحسنين يلتزمون بتدعيم الطبعات القادمة التي كشف عنها ذات المسؤول، حسب تصريحاته بذات المناسبة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.