«لا وجود لأي سلع خطيرة أو مواد متفجرة بموانئ الوطن»    عدم تسجيل أي أضرار بالمنشآت الفنية    إقلاع طائرة محملة ب 31 طنا من المواد الغذائية والمعدات الطبية    الحماية المدنية: لاخسائر بشرية أو مادية بسبب الهزة الأرضية بالبليدة    أنوار القرآن تعود إلى بيوت الرحمن    ارتياح للإجراء وتجنّد لمجابهة الوباء    مواصلة دراسة خطة الإنعاش الإقتصادي والإجتماعي    حسب ما أعلن عنه نادي اتحاد الجزائر    بعد نهاية عقده مع وفاق سطيف    خلال السنوات الاخيرة بورقلة    عرفانا للتسهيلات الممنوحة لهم لتشجيع العمل الجمعوي    تحسبا لإعادة فتحها    عقب انفجار مرفأ بيروت    بعد زلزال ميلة    تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية    الطيب زيتوني يؤكد:    فيما توفي آخران في المجمعات المائية    المراقب الشرعي للبنوك يؤكد:    فيما تم السماح بحركة السيارات بين الولايات    تشييع جنازة جيزيل حليمي    هذا هو المطلوب في الحقل الإعلامي بالجزائر        تمديد صلاحية تراخيص التنقل إلى 31 أوت    تراجع في مؤشر حوادث المرور    تغييرات الرئيس ستضخ نفسا جديدا في العدالة    الشُّبهة الأولى    الاتحاد الأوروبي يجدد اعتبار الصحراء إقليما "غير مستقل"    دعوة إلى انتخابات عامة مسبقة    إعادة إسكان 184 عائلة منكوبة بعد عشرين يوما    «هدفنا في الموسم القادم تحقيق البقاء في أجواء مريحة»    «مولودية وهران تعيش على وقع النزاعات وشريف الوزاني هو الرجل الأنسب»    الانتهاء من تجسيد 50 %من المشاريع المخصصة لمناطق الظل    «كنا سننافس على البوديوم لولا النقاط التي سرقت منا»    الإعلان فتح باب الترشح لتنفيذ 6 أفلام قصيرة    الرقص الشعبي... فلكلور عريق يستهوي الزوار    استقبال 100 مشاركة منذ انطلاق التظاهرة    الدورة ال33 تكرّم علالوش    جمع 36 طنا من النفايات وتوزيع 3000 كمامة على مهنيي القطاع    فن التعامل النبوي    معنى (عسعس) في سورة الشمس    هذه صيّغ الصلاة على النبي الكريم    دراسة لتهيئة وعصرنة المسمكة    "تكتل إفريقي" لحماية الوظائف    الأسرة الثورية في حداد    جمعية حماية المستهلك تُباشر عمليات تعقيم المساجد    المخرج مزيان يعلى في ذمة الله    "الجديد" تحتفي بمئوية محمد ديب    "مقاربة نقدية لليربوع" جديد خالدي    14 مقرر امتياز بقطاع الصيد البحري    كل الظروف مهيأة لاستقبال مترشحي الامتحانات الرسمية    إطلاق أشغال ترميم طرق مناطق الظل ببومرداس    قمح "التريتيكال".. الجزائريون "يخترعون" قوتهم    الإدارة تكذّب خبر شراء أسهم النادي    ألعاب وهران تحدٍّ يجب كسبه وحزينٌ لشطب التجديف منها    الموسم الجديد سيكون مراطونيا والفرَق ستعاني ماليّا    تأجيل زيارة الطبيب لتفادي الإصابة بالعدوى    الدّعاء بالفناء على مكتشفي لقاح كورونا!    النجمة اللبنانية سيرين عبد النور تتضامن مع الجزائر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفعل الثقافي غائب في «مناطق الظل»
نشر في الشعب يوم 13 - 07 - 2020

يكفل الدستور الجزائري حق المواطنين في الثقافة دون استثناء أو إقصاء، لكن الواقع يظهر اليوم فرقا كبيرا في نسبة الاستفادة من الفعل الثقافي بين المدن الكبرى ومناطق الظل. غالبا ما تدور مطالب سكان مناطق الظل حول غياب مشاريع التنمية والربط بشبكة الماء الشروب أوالغاز الطبيعي وأيضا تهيئة الطرق والبنية التحتية والإنارة ومناصب الشغل وغيرها، وقليلا ما تتطرق الانشغالات إلى نقص المؤسسات الثقافية وانعدام البرامج التثقيفية والفكرية والفنية والتي إن وجدت تكون مناسباتية فقط.
ساهم الحجر المنزلي الذي فرضه انتشار فيروس كورونا في انتعاش الفعل الثقافي افتراضيا الأمر الذي فتح المجال أمام الكثير من المثقفين والفنانين لطرح انشغالاتهم ومشاكلهم علانية على صفحات التواصل الاجتماعي، فمنهم من يشتكو من الانعكاسات السلبية للحجر ماديا ومعنويا عليه، ومنهم من يطالب الوزارة الوصية بالاهتمام أكثر به وإدراجه ضمن الأنشطة والبرامج الافتراضية، في حين انتهز البعض الآخر الفرصة للمطالبة بإنشاء المؤسسات الثقافية كدور الثقافة والمسارح ودور السينما وغيرها، شأنها شأن كبريات المدن الجزائرية الأخرى، هذا ويطالبوا آخرون بمكاتب محلية للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، أو ببطاقة الفنان.
«ادريس بن حديد» مؤلف ومخرج مسرحي بتندوف، يكشف في تصريح ل «الشعب» أن للفنانين والأدباء والممثلين والجمعيات الثقافية، بالمنطقة نداءات متواصلة ومتكررة للمطالبة بتجسيد مشروع المسرح الجهوي، الذي تم الإعلان عن استفادة الولاية منه، سنة 2013، شأنها شأن ولاية بشار، لكن بقي مجرد قرار في خانة الوعود إلى أن تم تجميده، سنة 2017 ، بسبب تطبيق سياسة التقشف، في حين أنجز مسرح بشار الجهوي ودخل حيز الخدمة».
وتأسف بن حديد لهذا الوضع الذي يعاني منه فنانو المنطقة الذين وبالرغم من انعدام صرح للفن الرابع، إلا أنهم استطاعوا أن يفرضوا مواهبهم ويحققّوا انجازات سجلها المشهد الثقافي الوطني.
الوضع نفسه بتمنراست، وأدرار، يضيف بن حديد، فهاتان الولايتان تفتقران أيضا لمسارح جهوية، مشيرا أن الفنانين والجمعيات الثقافية مجندين اليوم أكثر من ذي قبل للمطالبة بحق مواطني الجنوب في الثقافة.
المطالب ذاتها، نجدها في ولاية خنشلة، إذ سبق لجريدة «الشعب» أن نشرت انشغالات جمعيات ثقافية وممثلين و مثقفين حول تجميد مشروع المسرح الجهوي، الذي جمد بعد أن أجريت له الدراسة واختير الموقع سنة 2015.
يتضح من عديد المطالب المتعلقة بالمؤسسات الثقافية من مسارح جهوية ودور ثقافة ومكتبات أو ملحقات لها، أن الأمر يتعلق إما بمشاريع مبرمجة، لكن مجمدة وبمؤسسات تم انجازها، لكن بقيت موصدة لأسباب بيروقراطية أو لغياب قوانين الإنشاء.. كلها مشاكل مطروحة اليوم، ومرفوعة لوزارة الثقافة والفنون للنظر فيها وإيجاد حلول لها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.