الميترو يتدعم ب 12 قاطرة جديدة    ثلاثة أندية إنجليزية تتنافس على ضم براهيمي    4 وجوه من الأفلان تتنافس بوهران على مقعد ب *السينا *    الحكومة في طريقها للقضاء على البيروقراطية لدرء العراقيل أمام المستثمرين    الجزائر لا تزال الشريك الدائم والمساند لفلسطين    عصابات تستغل الأطفال الأفارقة في التسوّل    «التدخلات الأجنبية تغذي دوما الانقسامات بين الليبيين»    23 ألف إصابة بالبوحمرون و16 حالة وفاة في 2018    البطولة العربية لكرة اليد للأندية ذكور وإناث    إلى‮ ‬19‮ ‬نوفمبر الجاري‮ ‬    طالب باستعادة المستحقات التي‮ ‬يدين بها له    رئيس الوزراء الروسي‮ ‬دميتري‮ ‬مدفيديف‮ ‬يكشف‮:‬    وفرتها‮ ‬512‮ ‬ألف مؤسسة‮ ‬أونساج‮ ‬و كناك‮ ‬    بعد إقصائهم من قوائم المستفيدين من السكن    سوق أهراس    توقعات صندوق النقد الدولي    راوية: احتياطي الصرف لم يتأثر بالتمويل غير التقليدي    لقاء جزائري‮ ‬‭-‬‮ ‬فرنسي‮ ‬حول الصحة    الجوية الجزائرية توقف 14 منهم بسبب الاحتجاج    «وقفة غضب» يوم الخميس    "ايدوم فيبر محترف" بسرعة تدفق 4 و 8 ميغا    توقيف سارق الدرّاجات النارية    التكوين المهني يلبي الطلب الاجتماعي للشباب    لانباف تدعو لتحقيق الإنصاف في الترقية والتصنيف والإدماج    الجزائر ملتزمة بمخطط مكافحة المقاومة للمضادات الميكروبية    لضم 2600 عون إلى السلك    مباراة الطوغو صعبة ونسعى للفوز بها    تحركات لحل المنظمة والجزائر تتخذ إجراءات احترازية    الوزارة تدخل المعالجة البيداغوجية ضمن التوقيت الزمني للأستاذ    كيفية مغفرة الذنوب    قافلة تحسيسية حول أجهزة التشغيل ببرج بوعريريج    أردوغان: ننتظر بفارغ الصبر كشف الحقيقة بشأن خاشقجي    التبرعات وراء إنجاز 100 مسجد بالعاصمة    خطر مواقع التواصل الاجتماعي على الأسرة    سعيدة قطاع الثقافة يتدعم ب24700 مجلد و1920 عنوان كتاب    قبل وفاته بساعات طفل السرطان يعتذر لأمه    عين على غزة    قصة الملكين هاروت وماروت    صفات وشكل وملامح وجه النبي صلى الله عليه وسلم    شجاعة علي بن أبي طالب رضي الله عنه    سامسونغ تطور تلفزيونا يمكن التحكم به ب الدماغ    هدافو الخضر منذ الاستقلال (الحلقة التاسعة والأربعون)    الجزائر والاتحاد الأوروبي عازمان على تعميق علاقاتهما    شتاء تحت القرّ و الفرّ    النيران تلتهم 3 مركبات بينها سيارة إسعاف بغليزان    96 بالمئة من الجزائريين يحبون القراءة    تكريم 40 تلميذا نجيبا    *زوم* على دور الصليب الأحمر في التكفل بالمعتقلين الجزائريين في سجون الاستعمار    بحث مضن عن قارورة الغاز    سفراء الشاشة الفضية عبر العالم    مخلوفي ولحولو يحضّران بالخارج    أجواء ونفحات روحانية متميزة    النسخة الجزائرية ل"المانغا" تحمل رسائل تربوية للطفل    تكثيف العمل الجواري التحسيسي ضرورة    مطاعم فينيسيا تتحدى الفيضانات    سائق "لص" يحتجز سائحين بباريس    في‮ ‬غضون سنة‮ ‬2019    مَصْعبْ ضرّكْ يا هاذْ الزمان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قطاع الصحة في الجزائر يحتاج إلى إعادة نظر
بقاط بركاني محمد رئيس عمادة الأطباء الجزائريين
نشر في الشعب يوم 07 - 08 - 2012

أكد أمس ضيف »الشعب«، الدكتور بقاط بركاني محمد، رئيس عمادة الأطباء الجزائريين، أن الجزائر تملك كل الإمكانيات لتوفير قطاع صحي في المستوى، ولكن لابد من إعادة النظر في بعض الجوانب الهامة، واستدراك بعض النقائص المسجلة والتي حطمت ثقة المواطن في القطاع.
وأضاف الدكتور بقاط، الذي يرأس أيضا المنظمة الدائمة لعمادة الأطباء الأورو متوسطيين أن »الحل للوضعية المزرية التي آل إليها القطاع، يستلزم إعادة تامة لهيكلة المستشفيات الموجودة، أو بناء أخرى، والتفريق بالمرة بين تلك الموجهة لطب الكبار والأخرى الخاصة بطب الأطفال«.
ويرى ضيف »الشعب« أيضا، أنه لابد من العمل على استعادة المواطن لثقته المفقودة بالمستشفيات والسلك الطبي، هذا بالحرص على »توفير الخدمات اللازمة، الاستقبال الجيد والتكفل الحسن به«.
وقال الدكتور بقاط أن على الدولة أن تزيد من الميزانية المخصصة سنويا للصحة، مع الاهتمام أكثر بتكوين الأطباء والممرضين وكذا عمال الإدارة.
وركز ضيف »الشعب« بصفة خاصة على »ضرورة تحديد المسؤوليات في الهرم الصحي، ودراسة كل المعطيات على الساحة الوطنية للتمكين من التقنين الجيد لقطاع الصحة«.
وأكد من جهة أخرى، على »أهمية التركيز الجيد على الوقاية، الذي من شأنه أن يساعد في تخفيض فاتورة الصحة، والتقليل من حدة انتشار الأمراض المزمنة والمتنقلة، التي أثقلت اليوم كاهل المواطن الجزائري، وكذا خزينة الدولة«.
ووقف الدكتور بقاط مطولا على واقع الصحة الأليم، ليركز على »أهمية تشبيب القطاع، وإعطاء الفرصة أكثر إلى الأطباء الجدد لإبراز قدراتهم، على شرط أن يعزز تكوينهم الميداني، بتوفير كل الإمكانيات الضرورية للتكفل الجيد بالمريض، وآداء واجبهم على أحسن وجه«.
وأكد في ذات السياق، أن الشباب هم مستقبل الصحة في الجزائر، هذا القطاع الذي شهد رغم كل الانتقادات والنقائص تقدما ملحوظا منذ استرجاع الجزائر لسيادتها، بحيث قفز عدد الأطباء من 500 طبيب في 1962 إلى 55 ألف في 2012«.
واستغرب ضيف »الشعب«، التدهور الذي يشهده القطاع بالرغم من الإمكانيات الضخمة والجبارة والأموال الطائلة التي تضخها الدولة سنويا، إلى جانب الاهتمام الكبير الذي أولته له البرامج الخماسية التي نص عليها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة«.
ونصح أيضا بإعادة دراسة توزيع الأطباء على التراب الوطني، مع الأخذ بعين الاعتبار كل ما يمكنه تحفيز الأطباء للعمل في المناطق النائية والجنوب، هذا من أجل تخفيف الضغط على الأطباء الاستشفائية في المدن الكبرى ووضع حدّ لمعاناة المريض الجزائري«.
واعتبر من جهة أخرى، أن ثقة المواطن قد اهتزت كثيرا في القائمين على مراكز الصحة الجوارية، الأر الذي ولّد ضغطا كبيرا على المستشفيات الكبرى، إذ يجد المريض اليوم، سوء الاستقبال، نقص في الخدمات والأدوية والإمكانيات، مقابل التكفل الصحي الذي يطمح إليه«.
ولم يخف ضيف »الشعب« استنكاره الشديد وتنديده لظاهرة »الشعوذة« التي غزت مؤخرا المجتمع الجزائري والتي تقدم ما يسمى بالطب أو العلاج البديل، عبر الحجامة والأعشاب والعقاقير«.
ودعا هنا إلى تدخل السلطات الوطنية، »لمكافحة هذه الظاهرة التي تستغل ظروف المواطن السيئة، وتضر أكثر بصحته«.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.