الجزائر ستظل "طرفا فاعلا" في تسوية الازمة الليبية    "ماشي عنصرية خاوة خاوة" الجزائريون يردون على دعاة التفرقة"    المرحلة الحساسة التي تعيشها البلاد تقتضي من الاعلام الاحترافية واحترام اخلاقيات المهنة    توفير 20 ألف ميغاواط لتغطية الطلب على الطاقة هذه الصائفة    محكمة التاريخ    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    في‮ ‬تعليق على تقرير المدعي‮ ‬الأمريكي‮ ‬الخاص‮.. ‬موسكو تؤكد‮:‬    الاتحادية الجزائرية للرياضات الميكانيكية    توقيف باروني مخدرات على متن سيارتين محملتين ب100 كلغ من الكيف في الأغواط    في‮ ‬إطار ديناميكية تنويع الاقتصاد الوطني    دعماً‮ ‬لمطالب الحراك الشعبي    سكيكدة    بحي‮ ‬الشهيد باجي‮ ‬مختار بسوق أهراس‮ ‬    يتكفل بأزيد من‮ ‬1000‮ ‬حالة من‮ ‬غرب البلاد    خلال اجتماع مع رؤساء الغرف الفلاحية    شاب يقتل آخر ب«محشوشة» خلال جلسة خمر في تيزي وزو    الفريق ڤايد صالح‮ ‬يؤكد من ورڤلة‮:‬    في‮ ‬إطار مساعي‮ ‬معالجة الأوضاع السياسية    سوداني‮ ‬وڤديورة‮ ‬يدعمان محرز    صدور مذكرة توقيف حفتر    سعيد سعدي يدعو إلى نظام دستوري جديد    المتظاهرون يصرون على رحيل النظام    طبيبان وصيدلي ضمن شبكة ترويج مهلوسات    الشرطة القضائية تحقق في اختفاء جثة مولود    نؤيد التغيير لكن دون فوضى وعلى الشباب حماية الحراك    وزارة المالية تحقق في القروض الممنوحة لرجال الأعمال    المعجم التاريخي للغة العربية الأول من نوعه في الجزائر المستقلة    بابيشا .. فيلم جزائري في مهرجان كان 2019    أوروبا ترفض الاعتراف بالمجلس العسكري السوداني    انقياد الشجر لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم    كم مِن سراج أطفأته الرياح!    العيذ انتفسوث ذي ثمورث انلوراس امقران بشام اذقيم ذقولاون نلعباذ نميرا    تحويل 29 طفلا مريضا إلى الخارج للقيام بزرع الكبد    6 ملايين معتمر زاروا البقاع عبر العالم منهم 234 ألف جزائري إلى نهار أمس    مؤسسات مختصة في الطلاء تٌحرم من مشاريع التزيين    الحرفيون ينظمون وقفة احتجاجية أمام مقر غرفة الصناعة    تفكيك شبكة وطنية مختصة في المتاجرة بالمخدرات بعين تموشنت    «الجمعاوة» يراهنون على تجاوز القبة وتحفيزات الأندية لها    الفرصة الأخيرة لمجموعة بلطرش    الأساسيون يعودون لضمان البقاء    إجازة 8 مقرئين بمسجد الإمام مالك بن أنس بالكرمة    تكريم القارئ الجزائري أحمد حركات    100 قصيدة حول تاريخ الجزائر في **الغزال الشراد**    صدور العدد الأخير    الكل جاهز لتحقيق الانتصار    البجاويون يستهدفون النقاط الثلاث والمركز السادس    الشباب أدرك أن حل مشاكله لا يمكن إلا أن يكون سياسيا    تغيروا فغيروا    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    تخليد الذكرى ال62 عين الزواية بتيزي وزو    الأردن يفتح سماءه لإبداع مصورين جويين عرب    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    83 سوقا جواريا بوهران    خيمتان ببومرداس ودلس وأسواق جوارية بكل بلدية    تخلع زوجها "البخيل" في شهر العسل    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    قريب الشهيد عبان رمضان: هذه الشخصيات الكفيلة لقيادة المرحلة الانتقالية    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر لم تسجل أية حالة وفاة بداء الملاريا
بعد تطبيق البرنامج الوطني 2003
نشر في الشعب يوم 25 - 04 - 2010

أكدت وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات أن الجزائر لم تسجل أي حالة وفاة بداء الملاريا منذ سنة ,2003 حيث أسفر تطبيق البرنامج الوطني لمكافحة الملاريا عن نتائج جد مطمئنة سيما وقف تنقل العدوى إلى مناطق واسعة من البلد وانخفاض مستوى استيطانية الوباء الذي تحول إلى نسبة صغيرة جدا منذ 1977
أظهرت المعطيات المتعلقة بمراقبة الوباء خلال الندوة أن عدد حالات الإصابة خلال العشرية الأخيرة انخفض بشكل محسوس وبات ينحصر فقط في الملاريا المستوردة، وعليه فقد سمح تطبيق هذا البرنامج الذي أعد بالتنسيق مع المنظمة العالمية للصحة بتقليص مستوى استيطان الوباء ونسبة انتشاره والوفاة الناتجة عن الإصابة بهذا المرض.
وتشير إحصائيات مخبر المعهد الوطني للصحة العمومية أن عدد حالات الإصابة بالملاريا المسجلة والمؤكدة من طرفها قد بلغ 427 حالة سنة 2009 لينخفض إلى 299 حالة سنة 2005 قبل أن يستقر في حدود 196حالة سنة 2008 واستنادا إلى إحصائيات نفس المعهد، فإن أكثر من 90 بالمئة من حالات الملاريا التي تم إحصاؤها كانت حالات مستوردة.
غير أنه تم أيضا تسجيل وباء الملاريا الأصلية منها تلك التي سجلت في سنة 2004 على مستوى ولاية غرداية حالتين وكذا على مستوى منطقة تين زواتين بأقصى جنوب البلاد بتسجيل 26 حالة في سنة 2007 و3 حالات في سنة 2008 وتجدر الإشارة في هذا الإطار إلى أنه تم التحكم في وباء الملاريا الأصلية من خلال اعتماد الإجراءات الوقائية والعلاجية المناسبة.
وتعتبر الملاريا التي تخلف أكثر من مليون حالة وفاة كل عام عند الرضع والأطفال الصغار والنساء الحوامل أساسا مرضا طفيليا متنقلا عن طريق لدغة بعوضة الملاريا الأنثى مسجلة ما يقارب 500 مليون شخص في 109 بلد من إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، الجدير بالذكر أنه يتم الاحتفال باليوم العالمي لمحاربة الملاريا يوم 25 أفريل من كل سنة.
وفي إطار البرنامج الوطني لمحاربة الملاريا تم الخروج بقرارات لسنة 2010 من بينها المراقبة الوبائية وتدعيم نشاط الكشف الدموي ومراقبة جودة التشخيص عبر التراب الوطني، كما تم اتخاذ عدة إجراءات للسنة الحالية منها تطوير التكفل العلاجي لحالات الملاريا من خلال معايرة العلاج والاستفادة من المعارف عن طريق القيام بدورات تكوينية وإعادة تأهيل العاملين في قطاع الصحة الذين تم إشراكهم في عملية محاربة الملاريا وكذا تدعيم المراقبة الحشرياتية وتكثيف عمليات الوقاية من الملاريا المستوردة.
من جهتها، دعت منظمة الأمم المتحدة المجتمع الدولي إلى استغلال جميع للحد من داء الملاريا الدولي وأشارت رسالة بان كي مون أن النجاح المسجل للتخلص من هذا المرض بالإرادة وتحقيق جميع الأهداف المسطرة فيما يتعلق بالتنمية على الصعيد العالمي.
وتخلف الملاريا أكثر من مليون حالة وفاة كل عام في العالم وتستهدف بالأساس الرضع والأطفال الصغار والنساء الحوامل وهي مرض يصاب به الإنسان دون باقي الكائنات الحية ويسببه طفيلي قاتل تنقله إناث البعوض من النوع ''انوفيس'' والتي تتوالد في المستنقعات والمياه الراكدة.
وللعلم فإن هذا المرض الذي يتعين التصريح به في الجزائر كان يعتبر مشكلا كبيرا غداة استقلال البلاد، حيث قدر معدل الإصابة به 70 ألف حالة سنويا من سنة 1958 إلى 1962وقد أسفر تطبيق البرنامج الوطني لمحاربة الملاريا في 1968 عن نتائج جد مطمئنة سيما وقف تنقل العدوى إلى مناطق واسعة من البلد وانخفاض مستوى استيطانية الوباء الذي تحول إلى نسبة صغيرة جدا منذ 1977


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.