فتح معبرين حدوديين مع ليبيا واستئناف الرحلات الجوية قريبا    بريطانيا تفتح أبوابها أمام الطلبة الجزائريين    هذا ما ورد في رسالة بعث بها رئيس وزراء الكيان الصهيوني إلى العاهل المغربي    برج بوعريريج: الوالي يوقع قرار_ولائي يتضمن تكييف نظام الحماية من انتشار فيروس كورونا    برج بوعريريح: قتيل وتسعة جرحى في حادث مرور تسلسلي لثلاث سيارات    مريم شرفي تثمن جهود الدولة الجزائرية في مجال احترام حقوق الانسان    حركة حماس تستنكر ..    ليبيا..إعادة فتح الطريق الساحلي الرابط بين الشرق والغرب    بطولة الرابطة الأولى المحترفة: بدء الموسم الجديد في 23 أكتوبر القادم ب 18 ناديًا    اطلاق الشبكة الإفريقية للتصدير هذا الأحد… عمليات تصدير كبرى بداية من شهر سبتمبر المقبل    البرلمانية دومة نجية تُفارق الحياة    شركة NSO تعطل بيغاسوس ..    العاصمة.. المديرية العامة للأمن الوطني تشيد بالسلوك الإيجابي لأحد المواطنين    مهرجان الفيلم الفرانكفوني لأنغوليم بفرنسا يحتفي بالسينما الجزائرية    بن عبد الرحمان: استيرادً 160 ألف لتر من الأوكسجين و57 مكثّفًا إضافيًا للأوكسجين اليوم الجمعة    رئيس اتحاد الأطباء الجزائريين: يجبُ إعلان حالة الطوارئ الصحية    تونس تبحث عن مصدر آخر للأكسجين بعد ايقاف الجزائر تصدير هذه المادة    انخفاض في أسعار النفط    الفريق سعيد شنقريحة يشرف على تخرج الدفعة ال14 بالمدرسة العليا للحربية    محكمة إسبانية "تسقط التهم" عن الرئيس غالي وتوجه صفعة جديدة للمخزن المغربي    رئيس المجلس الرئاسي الليبي ينهى زيارته الرسمية الى الجزائر    لقاء دولي في الصين حول لقاحات كورونا في 5 أوت القادم    وزير الصناعة لمسؤولي مجمع "إيميتال": "ضرورة الاعتماد على الكفاءات الجزائرية"    لعمامرة ينهي زيارته إلى إثيوبيا بلقاءات ثنائية    محطة تحلية مياه البحر "شاطئ النخيل" تدخل حيز الاستغلال الأحد المقبل    لعمامرة يلتقي نائبة رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي    إثيوبيا تدعو الجزائر إلى التوسط في أزمة سد النهضة    بطولة الرابطة المحترفة    وزارة الصحة تعلن عن منظومة صحية للتكفل النفسي بالمصابين بكوفيد-19    العداء بلال ثابتي للنصر: كورونا بخرت أحلامي وقدر الله ما شاء فعل    نشرية خاصة: موجة حر شديدة في بعض ولايات شرق الوطن ابتداء من اليوم    المصارعة عسلة تطمح لتجاوز الدور الأول: بوراس وبريش يتذيلان منافسة الشراع ومليح تُقصى    ستتيح مرافقة المشاريع الابتكارية والمؤسسات الناشئة لتسجيلها: منح علامة حاضنة أعمال لجامعة عبد الحميد مهري بقسنطينة    أسعار النفط ترتفع مع تراجع المخزونات الأمريكية    الرابر الجزائري "ديدين كانون" يعتزلُ الغناء نهائيًا    هل تحقق الجزائر 4 مليار دولار صادرات خارج المحروقات؟    بحث الشراكة بين البلدين    الرئيس تبون يوافق على إيفاد وفد وزاري لإيجاد حلول    حجز أكثر من 1650 وحدة من المشروبات الكحولية    "موبيليس" تحافظ على ريادتها أمام "جيزي" و"أوريدو"    تنظيف المنبع الأثري الروماني "عين البلد"    "أنفوكوم" بومرداس تطلق المهرجان الوطني الافتراضي للفيلم القصير جدا    توازنات ما بعد حرب غزة    أولمبي الشلف يكرم المرحوم عميد شرطة خلاص محمد    هزيمة رهنت حظوظ العودة إلى المنصة    الثورة الرقمية هل تؤدي إلى ثورة في الأدب؟    نصب للفيلسوف أبوليوس بالمجر    توقيف شخصين فارين محل بحث بسبب حادث مرور    المكرة ترفض الاستسلام وتعود من سكيكدة بالنقاط الثلاث    ثمانية لاعبين يعذرون الإدارة قبل اللجوء إلى لجنة المنازعات    جدة تفوز بملكة جمال الكبار    فضائل الذكر    صوت حفّز على الجهاد وحمّس لخدمة الأرض    المجر تحتفي ب "الفيلسوف الجزائري أبوليوس" صاحب أول رواية في العالم    لا تقف موقف المتفرّج فتغرق السفينة!    آداب الجنازة والتعزية    الرسول يودع جيش مؤتة    سعيدة محمد تطلق مشروع: "نور لحاملات السيرة النبوية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تسوية نهائية للعقارات المسجلة ضد مجهول
كانت تحول سابقا إلى أملاك الدولة بعد خضوعها للمسح
نشر في الشروق اليومي يوم 24 - 04 - 2018

وجهت المديرية العامة لأملاك الدولة مذكرة إلى جميع مصالح أملاك الدولة والحفظ العقاري عبر الوطن، تأمرهم فيها بالإسراع في غلق ملف العقارات المسجلة لحساب مجهول وتسويتها نهائيا، ابتداء من الفاتح أفريل الجاري، وهذا بهدف وضع مخطط مسح وطني إلى جانب الانطلاق في تفعيل قاعدة بيانات بأسماء أصحاب الملكيات العقارية.
ووفقا لمصادر "الشروق"، فإن المذكرة الحاملة رقم 4060 المؤرخة في 5 أفريل 2018، تسمح بتسوية العقارات المسجلة ضد مجهول إداريا وإشهارها بالحفظ العقاري، على أن يكون تاريخ إمضاء محضر استلام وثائق المسح المتعلقة بها قبل 31 ديسمبر 2017، حيث ستكون التسوية في ظرف عامين ابتداء من تاريخ 1 أفريل من السنة الجارية، وهذا عكس الإجراءات المعمول بها سابقا، حيث إن أصحاب العقارات يقومون بتسوية وضعيتهم عن طريق القضاء من خلال استصدار حكم قضائي نهائي حائز قوة الشيء المقضي فيه وإيداعه بالمحافظة العقارية.
وقد خلفت عملية مسح الأراضي من قبل المصالح الإدارية لأملاك الدولة عدة قضايا على مستوى المحاكم خاصة ما تعلق منها بنزاعات حول الحيازة وعمليات احتيال وكذا عدم متابعة المواطنين لهذه العملية التي بقيت في عديد المناطق الريفية حبرا على الورق دون حتى إعلام أصحابها ما جعل المصالح تنسب أراضي كثيرة إلى "مجهول"، ما يعني أنهم مهددون ب"مصادرة" غير مباشرة في حال لم يسارعوا في تسوية القضية لدى المصالح القضائية قي القسم العقاري.
وأوضحت المذكرة أنه تم إدراج أحكام خاصة بالتسوية القانونية وحماية الأملاك العقارية من خلال تمكين أصحاب العقود المشهر بها بالتسجيل في الترقيم العقاري النهائي بعد التحريات والتحقيق حول مطابقة العقد للملك العقاري وفي حالة عدم تقديم عقود الملكية بعد مرور 15 سنة تصبح هذه العقارات أملاكا للدولة، أما أصحاب الحيازة فإنهم مطالبون بالمرور عبر العدالة لإثبات ملكيتهم في آجال لا تتجاوز سنتين.
وقد وسجلت المديرية العامة لأملاك الدولة خلال عملية الإحصاء التي قامت بها أن ثلث المالكين لا يتقدمون أمام مصالح مسح الأراضي مما أدى إلى إدراجهم ضمن ما يعرف بالملكيات العقارية المسجلة لحساب مجهول، رغم أن مصالح إدارة أملاك الدولة باشرت منذ أشهر عمليات تحسيسية لإقناع المواطنين بأهمية الحضور أثناء عملية مسح الأراضي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.