الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    التقني‮ ‬الإسباني‮ ‬لا‮ ‬يعتمد عليه بصفة منتظمة    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    وارت مديرا عاما للجمارك وحيواني محافظ بنك الجزائر بالنيابة    تأخر افتتاح المطار الجديد يتسبب في خسارة فادحة للجزائر    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    استقبال 49 إماما جزائريا ناطقا بالفرنسية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ‮ ‬ديڤاج‮ ‬طابو    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    "الإعانات المالية مرتبطة بتسليم تقارير من طرف الإدارة السابقة"    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    مسيرات استرجاع السيادة    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    اكتشاف أفعى مرعبة    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    نوع جديد من البشر    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أتمنى الوقوف أمام الممثل الكبير “صالح أوقروت”
الطفلة "نورهان زغيد" بطلة سلسلة دزاير شو في حوار شيق:
نشر في الشروق اليومي يوم 28 - 02 - 2019

رغم صغر سنها، إذ إنها لم تتعد عتبة ال13 سنة، إلا أنها قوية جدا وجريئة في مسار جيد، جميلة الوجه وجميلة الروح، لا تكاد تجلس إليها إلا وتنفجر ضحكا، ولا تكاد تغادرك الابتسامة، فتاة مرحة، طفولتها طاغية وموهوبة إلى أبعد الحدود، اكتشفها الجمهور في برنامج "دزاير شو"، حيث أبدعت وتفننت.. تقربنا منها لنوافيكم ببعض جديدها وتمنياتها.
كيف هي أحوال الدراسة؟ وكيف توفقين بينها وبين العمل؟
أسير وفق برنامج مرتب، التمثيل له وقته، والدراسة لها وقتها.
هل هناك شيء في الأفق؟
أفضل التكتم على الموضوع حاليا وتركه مفاجأة.
وماذا لو ألححنا عليك ونزلنا عند رغبة جمهورك؟
نعم، لدينا عمل جديد، حيث سأخوض تجربة التنشيط في حصة.
كفتاة صغيرة كيف ترين نفسك والتمثيل؟
شخصيا، وجدت ضالتي فيه، ووجدت نفسي.. فأنا أحبه كثيرا.
نلاحظ أن والدتك دوما إلى جانبك بم تشعرين؟
والدتي دوما إلى جانبي، ترعاني وتساندني، وحيثما أذهب، هي معي، وتشجعني كثيرا، خاصة أنني لا أزال صغيرة، وأحتاج إلى مرافق دائما.
تنوين مواصلة المسيرة في التمثيل؟
نعم، فهو هوايتي، لم لا.
ماذا تحلم نورهان أن تمتهن عند الكبر؟
حالما أكمل دراساتي- إن شاء الله- أتوق إلى أن أكون سائقة طائرة، لهذا أجتهد في دروسي.
كم عندك من مشروع عمل حاليا؟
اثنان فقط.
وماذا تحضرين لرمضان؟
ليس بعد، ربما الوقت مبكر، فلم أتلق أي دور.
نورهان تمارس حقوقها في اللعب كطفلة؟
نعم، أخرج دائما للعب مع صديقاتي، نتجول في الحي، ونلعب كرة السلة وكرة القدم وكل شيء.، في الحي لم يتغير شيء، فأنا نورهان ابنة الحي، ألعب بحرية وببساطة، وأستمتع بوقتي مع صديقاتي، وأعيش سني.
وفي الشارع، يستوقفك المعجبون لأخذ أوتوغرافات وصور للذكرى؟
نعم، كثيرا.. فهم يرغبون في السيلفي معي- تضحك-
الناس كلهم ينادونك "ياسمين"، ألا يزعجك هذا؟
لا، مطلقا، فالمعجبون أحبوا دور "ياسمين"، ويفضلون مناداتي به.
وفي القسم، كيف تسير أمورك؟
بشكل عادي، في القسم أنا تلميذة وأنزع عني عباءة التمثيل. يسألونني لكن يعاملونني بطريقة عادية.
مع من تطمحين إلى التمثيل مستقبلا؟
لست أعرف، هناك الكثير من الأسماء الكبيرة.
مثلا؟
صالح أوقروت، سهيلة معلم، وآخرون.
ومن المخرجين؟
بالرغم من كثرتهم، لا أستطيع تحديد أحدهم، وكل يوم يظهر مخرج جديد، وعملهم في القمة، ما يجعلنا نندهش ونتمنى العمل إلى جانبهم.
هل كانت لديك تجربة مع المسرح؟
نعم، حينما كان في عمري ست سنوات.
والآن؟
لا، توقفت.
لمَ؟
لأنهم في دار الثقافة، حيث كنت أزاول معانقة الركح، توقفوا ليس إلا.
نتمنى لك حظا سعيدا عزيزتي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.