تشريعيات 12 جوان : فرصة ثانية لاستخلاف المترشحين المرفوضين خلال ال25 يوما قبل تاريخ الاقتراع    ملف الاخوة كونيناف وعلي حداد أمام المحكمة العليا بتاريخ 27 ماي الجاري    حجز (05) قناطير و(52,5) كيلوغرام من الكيف المعالج    فلسطين: 22 شهيدا و قرابة 800 جريح حصيلة اعتداءات الاحتلال الصهيوني في قطاع غزة و القدس    رياح قوية إلى غاية 70 كلم في الساعة عبر عدّة مناطق من الوطن    56 عائلة تستفيد من الربط بشبكة الغاز الطبيعي بمشاتي وادي الطاقة بباتنة    البروفيسور للو:فتح الحدود بشروط وكورونا الكلاسيكي أكثر انتشار في الجزائر    جعبوب… زيادة في معاشات المتقاعدين بنسبة بين 2 و7 %    مستخدمو قطاع التجارة يعلقون إضرابهم بعد تجسيد جزء من مطالبهم    سفيرة جزائرية تترأس اللجنة المكلفة بوضع اتفاقية دولية شاملة بشأن مكافحة استخدام التكنولوجيا لأغراض إجرامية    بلجود في زيارة عمل إلى لشبونة    احتراق شاحنة في حادث مرور ببومرداس    العثور على جثة رجل مجهول في مجرى مائي ببوسعادة    تراجع أسعار النفط    فيروس كورونا : تسجيل 184 إصابة و 134 تماثل للشفاء و7 وفيات خلال 24 ساعة الاخيرة    "تسقط أمريكا والصهاينة".. انتفاضة في تركيا لنصرة القدس    اعتراف "تاريخي" من الغارديان البريطانية.. بشأن وعد بلفور    الانتقال الطاقوي: الوزارة تراهن على الجمعيات لتحسيس المواطنين    ضرورة تحسين نوعية التكوين في ميدان السياحة    الذكرى 48 لتأسيس جبهة البوليساريو: تجربة رائدة في الكفاح التحرري أحبطت أطماع الاحتلال المغربي    "ميلان" يبدأ مفاوضاته مع "بن ناصر" لتمديد عقده    براهيم اربن: "صويلح سيجري غدا عدد من العمليلت الجراحية وتنتظره أيام صعبة"    رسميا.. لجنة الانضباط تُسلط عقوبة قاسية على لاعب العميد    جعفر قاسم يكشف بخصوص تعويض المرحوم النوري في عاشور العاشر    العلاقات الثنائية و القضايا الإقليمية في صلب المحادثة    إشادة بدور الجزائر في دعم اللاجئين    الشلف: تنصيب محمد قمومية مديرا جديدا على رأس قطاع الثقافة    وزارة التربية تكشف عن جداول سير الامتحانات الخاصة بالأطوار الثلاثة    مليون و 150 ألف مواطن استفادوا من السكن منذ 2020    المساجد ضربت أروع الأمثلة في التقيد بإجراءات الوقاية خلال رمضان    تثمين تعليمات رئيس الجمهورية لاستكمال مسار الحوار    تجربة رائدة على مساحة 790 هكتار    على الأنظمة العربية المطبّعة مع الكيان الصهيوني التراجع عن مواقفها    بوادر ترتيبات جيو استراتيجية كبرى في المنطقة العربية    ورشة حول الاستهلاك وتحديد حاجيات السوق الوطني    أكاديمية "رواد المستقبل" تطلق مسابقة للأطفال الصغار    صاحب الصنعة والميزان ومرافق العمالقة    حضور خجول لعادات وتراث الجزائر في الدراما    منحى كورونا يعود إلى التراجع    معلم برتبة تحفة نادرة    مديرون تنفيذيون يعرضون برامجهم    الدوليون الجزائريون يتألقون في الجولة 36    بن ناصر يساهم في انتصار ميلان على جوفنتوس    مشاريع لتحسين التزود بمياه الشرب    1403 متجر لضمان مداومة يومي العيد    شبيبة القبائل تواجه مولودية وهران اليوم    تتويج الفائزين في مسابقة الصوت والريشة الذهبيتين    « لا أستغني عن شربة «فريك» وقلب اللوز في رمضان »    مسلسل المهازل في اتحاد بلعباس ...يتواصل    حمري يسدد راتب شهر واحد للاعبين والطاقم الفني والطبي    «ارفعوا أكف الضراعة للمجيب»    وقفة    فوغلول : «نقاط الجياسكا تهمنا كثيرا وسنلعب من أجل الفوز»    تخفيضات مغرية عشية العيد    توزيع أزيد من 27 ألف قفة وتقديم 830964 وجبة إفطار    «فوبيا كورونا» تتقلّص و الاستخفاف بالوقاية يتوسّع    ماذا كان يفعل رسول الله يوم العيد؟    من آيات الله في الكون ...الهيدروجين اسرار و عبر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحكم بسجن امرأة معروفة إعلاميا ب "المتسولة الثرية"
بعدما أثارت جدلا في المغرب
نشر في الشروق اليومي يوم 30 - 03 - 2021

قضت محكمة مغربية، الثلاثاء، بسجن المرأة المعروفة إعلاميا بالمتسولة الثرية.
وبحسب صحف مغربية فإن المحكمة الابتدائية بمدينة أكادير قضت بالسجن ستة أشهر نافذة في حق المرأة مع عدم مؤاخذتها بتهمة النصب، والحكم عليها فقط بامتهان التسول.
وأضافت أن المتسولة من مواليد عام 1979، وكانت تقيم رفقة زوجها وأبناها الثلاثة بإيطاليا، قبل أن يموت شريك حياتها وتضطر لتحمل مسؤولية الأسرة باقتحام عالم التجارة والأعمال.
وتأزمت وضعية المعنية بمرور الوقت وبموازاة الأزمة الاقتصادية الناتجة عن جائحة كورونا، ولم ترغب في أن تعلم عائلتها بأنها تعاني ضائقة مالية ولذلك فكرت في امتهان التسول.
وكانت النيابة العامة قد تابعت المرأة المتسولة "الغنية" التي تبلغ من العمر 42 سنة، والتي تملك سيارة من نوع أودي q7، بالإضافة إلى منزل في ملكيتها في حالة إعتقال وأمرت بإيداعها السجن المحلي لأيت ملول، بتهمة امتهان التسول دون أن تكون في حاجة إلى ذلك.
وكانت عناصر السلطة المحلية مرفوقة بدورية من أفراد القوات المساعدة أوقفت المرأة بمركز الجماعة المذكورة كانت تحوم شكوك حول هويتها منذ مدة طويلة، بحيث كانت في كل مرة تحل بالمنطقة وتدعي إصابتها بمرض مزمن ومرة أخرى تدعي مرض أحد أقاربها مما جعل تجار وقاطني أورير يرتابون من طريقة ترددها على المنطقة، حيث تعمد إلى إخفاء ملامحها وأي شيء قد يفضح هويتها.
وبعد محاولات ترصد، تبين للسلطات، أن المشتبه فيها، دأبت منذ مدة على امتهان التسول بعيدا عن محيط مقر سكنها، وذلك كي لا تثير شبهات حولها، إذ تعمد إلى التنقل إلى مركز أورير بواسطة سيارتها الفاخرة ذات الدفع الرباعي، تم تعمد إلى تركنها بعيدا عن الأنظار وتغير ملابسها الفاخرة بأخرى رثة من أجل نيل عطف المارة والمحسنين.
وأثارت قصة المتسولة الثرية جدلا في المغرب في بداية مارس الجاري، بعدما ذاع خبر إلقاء القبض على سيدة تمتهن التسول بناء على شكايات مواطنين اتهمومها ب"النصب والاحتيال".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.