توقيف عنصري دعم للإرهاب بوهران ومعسكر    الشبيبة لمواصلة المفاجأة والوفاق لإنقاذ الموسم    ماندي يدعو زملائه لنسيان فضيحة ليفانتي    تحديد موعد تسليم ملعب تيزي وزو    مقراني: فتح 530 سوق جواري "باريسي" الأسبوع المقبل    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    السيسي يفرض “حالة الطوارئ” لمدة 3 أشهر “قابلة للتمديد”    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    لا صلاح ولا محرز.. الكشف عن تشكيلة الموسم في الدوري الإنجليزي !    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    «العدالة فوق الجميع»    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بين التثمين والتحذير    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    بن مسعود يعرض مقترح تمديد آجال تسديد القروض    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    "متفائلون كثيرا بالذهاب بعيدا"    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجيش الإسرائيلي يهاجم موقعاً لقوات النظام السوري
رداً على سقوط قذيفة في الجولان
نشر في الشروق اليومي يوم 29 - 06 - 2017

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، إنه قصف، مساء الأربعاء، موقعاً لقوات النظام السوري رداً على سقوط قذيفة هاون في الشطر المحتل من هضبة الجولان السورية، في ثالث تبادل للنار من نوعه في غضون أسبوع.
ونقلت وكالة فرانس برس عن متحدثة باسم جيش الاحتلال قولها، إن قذيفة الهاون سقطت في الشطر الخاضع للسيطرة الإسرائيلية في الجولان وإن "قواتنا ردت واستهدفت موقع الجيش السوري الذي أطلق قذيفة الهاون".
ولم توضح المتحدثة ما إذا كان الرد الإسرائيلي تم بقصف مدفعي أم بغارة جوية.
وتزامن سقوط قذيفة الهاون والرد الإسرائيلي عليها مع وجود رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في مستوطنة كتسرين الواقعة إلى الجنوب في الجولان المحتل.
وقال نتنياهو في بيان بالإنكليزية: "أثناء إلقائي خطابي سقطت قذائف من الجانب السوري داخل أراضينا وقوات الدفاع الإسرائيلية ردت عليها".
وأضاف "لقد قلت أننا لن نتساهل مع التداعيات وإننا سنرد على كل إطلاق نار".
وتابع "أياً يكن من يهاجمنا سنهاجمه. هذه هي سياستنا وسنواصل السير عليها".
وكان جيش الاحتلال أعلن، الأحد، أنه رد على سقوط قذائف في الجولان المحتل باستهداف "مربضين للمدفعية وشاحنة ذخيرة تابعة للنظام السوري"، كما طلب من الإسرائيليين الابتعاد عن المناطق المفتوحة قرب القنيطرة حيث دارت معارك عنيفة.
والسبت، شنت مقاتلة إسرائيلية غارة على مواقع للجيش السوري استهدفت خلالها دبابتين ومربضاً للمدفعية الرشاشة، مما أسفر عن مقتل جنديين سوريين.
وكان نتنياهو تحدث عن الأزمة السورية في مستهل اجتماع لمجلس الوزراء، الأحد. وقال "لن نتسامح مع التداعيات مهما كانت - لا قذائف هاون ولا صواريخ من أي جبهة، سنرد بقوة على أي هجوم على أراضينا أو مواطنينا".
وقد شنت القوات الإسرائيلية ضربات جوية متعددة في سوريا منذ اندلاع الحرب الأهلية في هذا البلد عام 2011، مؤكدة أن معظمها استهدف قوافل أو مستودعات أسلحة تابعة لحزب الله اللبناني.
وتابع نتنياهو أمام وزرائه "ننظر بخطورة إلى محاولات إيران ترسيخ وجودها عسكرياً في سوريا ومحاولاتها تزويد حزب الله عبر سوريا ولبنان بأسلحة متطورة".
واحتلت "إسرائيل" نحو 1200 كلم مربع من الجولان إبان حرب 1967 وضمتها لاحقاً في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.
ولا تزال سوريا تسيطر على حوالي 510 كلم مربعة من الجولان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.