بوقدوم و أونياما ينوهان بعلاقات الصداقة والتعاون "الممتازة" بين الجزائر ونيجيريا    وزارة الخارجية تنفي حظر الجزائريين من الحصول على تأشيرة الدخول إلى الامارات    وفاة مارادونا: الفاف تستذكر اللاعب ''الظاهرة''    وفاة مارادونا.. العالم ينعي أسطورة كرة القدم العالمية    إنقاذ عائلة من الهلاك اختناقا بالغاز بسيدي بلعباس    الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد قواعد ومراكز تجمع قوات الاحتلال المغربي    عطار: هناك تحسن في أسواق النفط بسبب الإعلان عن لقاح لكورونا    الشلف: الشرطة توقف مروّج مشروبات كحولية وتحجز 1872 وحدة خمر    قمة مصرية في نهائي أغلى الكؤوس الإفريقية بين الأهلي وغريمه الزمالك    غليزان.. توقيف 24 شخصا مبحوث عنهم من قبل العدالة    بِالفيديو: ثنائية من بلايلي    دعوات إسبانية لإجبار المغرب على الانسحاب الكامل من الأراضي الصحراوية المحتلة    إعانات مالية لِرياضيي النّخبة    حمداني يهنئ الفلاحين بمناسبة الذكرى 46 لتأسيس الإتحاد العام للفلاحين الجزائريين    الذكرى ال 46 لتأسيس الاتحاد العام للفلاحيين الجزائريين : جراد يشيد بجهود الفلاحين و المربين    هزة أرضية بقوة 4ر3 درجة بولاية المدية    اضطراب جوي يجتاح 15 ولاية    وزير الصحة: "الدولة ملتزمة بالاختيار الجيد للقاح فيروس كورونا"    إفريقيا لن تشهد حملات التلقيح ضد ال"كوفيد" قبل منتصف 2021    كوفيد-19: الفريق شنقريحة يشرف على مراسم التحويل المؤقت لفندق عسكري إلى هيكل صحي بالناحية العسكرية الأولى    وزير المالية : القضاء على مشكل السيولة المالية بحلول ديسمبر    بطولة الرابطة المحترفة الأولى : الصحافة الوطنية غير معنية باختبارات "البي سي آر"    معسكر: إحياء الذكرى 188 لمبايعة الأمير عبد القادر    وقف البث التلفزي بالنظام التماثلي بخمس ولايات    كوفيد-19 : مجلس الأمة يشارك في منتدى حول "خطة التنمية المستدامة لعام 2030 في المنطقة العربية"    "أونساج" تكشف عن إجراءات جديدة للتكفل بالمؤسسات المصغرة التي تعاني من صعوبات في تسديد ديونها    تسجيل أكبر حصيلة لوفيات كورونا خلال 24 ساعة    مسؤول موريتاني يهاجم المغرب بشأن الكركرات    مجلس الأمة : المصادقة على مشروع قانون الوقاية من جرائم اختطاف الأشخاص ومكافحتها    تساقط أمطار أحيانا رعدية على عدة ولايات من غرب البلاد    هذه هي المواقع التي سيختارها مكتتبو عدل يوم 30 نوفمبر    سفير جمهورية الصحراء الغربية يؤدي واجب العزاء في وفاة المجاهد السعيد بوحجة    وزير العدل أمام نظرائه العرب: يجب تجاوز مجالات التعاون التقليدية لرفع تحديات تفشي كورونا    قوجيل : "أعداء في الخارج يستغلون مرض الرئيس للترويج لمعلومات مغلوطة "    الكركرات: الدور السلبي لفرنسا في القضية الصحراوية يعقد مهمة الامم المتحدة    كرة القدم - الرابطة الأولى/مولودية وهران : المدرب كازوني ومساعدوه يحصلون أخيرا على إجازاتهم    السعودية تحذر من وضع "أسماء الله" على الأكياس    شاهد.. هنا الزاهد تظهر ب9 وجوه في البوستر الأول لمسلسها الجديد    وفاة زعيم حزب الأمة السوداني الصادق المهدي    مجلس الأمة: المصادقة بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2021    قوجيل: أطراف حقودة تشن حربا اعلامية ضد الجزائر    المديرية العامة للأمن الوطني: أزيد من 5 آلاف طفل ضحايا انتهاكات وتعنيف خلال 10 أشهر    توقيع إتفاقيات شراكة وتعاون بين وزارات التعليم العالي، المناجم والصيد البحري    الفاف" تنعي وفاة الأسطورة مارادونا    وزيرة الثقافة: لا لإهانة حفيدات سيدات تاريخ الجزائر    "الأنباف": هذه هي نسبة الاستجابة للإضراب    بلمهدي: "القضاء على العنف ضد المرأة" الدعوة الى تسطير استراتيجية وطنية للاستعمال الجيد للتكنولوجيات الحديثة    أحكام المسبوق في الصلاة (01)    «المنظمة الوطنية للشباب ذو الكفاءات المهنية من أجل الجزائر» تكرم رئيسة التحرير ليلى زرقيط    دراسة مشاريع مراسيم تنفيذية تخص قطاعات المالية والتعليم العالي والتكوين والعمل    استمعوا للمواطنين وتكفّلوا بانشغالاتهم    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    فيصل الأحمر يقدّم مداخلة حول فرانكنشتاين العربي    تفصيل المتخيل التاريخي في لغة الرواية    جائزة "جيرار فرو كوتاز" ل "أبو ليلى"    حملة تحسيسية لجمعية الوقاية ضد «السيدا»    حاجتنا إلى الهداية    لا تسألوا عن أشياء إن تبد لكم تسؤكم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنقاذ 4200 مهاجر غير شرعي قبالة الساحل الليبي وجنوب إيطاليا

أعلن خفر السواحل الإيطاليون أن نحو 4200 مهاجر غير شرعي تم إنقاذهم أمس في البحر المتوسط، حيث كانوا على مراكب عدة عثر فيها على 17 جثة.
وذكرت وكالة «فرانس برس» أن مجموع من جرى إنقاذهم خلال 24 ساعة هو من أعلى الأرقام التي سجلت في السنوات الأخيرة، لكن خفر السواحل الذين ينسقون عمليات إغاثة المهاجرين بطريقة غير مشروعة لم يتمكنوا من تأكيد ما إذا كان ذلك عددًا قياسيًا.
وحتى الآن سجلت أكبر الأعداد يوم 12 من أبريل الماضي، حيث تم إنقاذ 3791 مهاجرًا، ويوم 2 مايو الجاري حيث بلغ عدد الذين من جرى إغاثتهم 3690 شخصًا.
وقال الناطق باسم المنظمة الدولية للهجرة في إيطاليا فلافيو دي جاكومو لوكالة «فرانس برس» إن «الأمر يجري بموجات، قد تمر أيام دون إنقاذ مهاجرين ثم يسجل وصول أعداد كبيرة منهم»، وصدرت نداءات الاستغاثة من 22 مركبًا، خصوصًا قبالة سواحل ليبيا وكذلك جنوب السواحل الإيطالية.
وعثر على الجثث على ثلاثة زوارق مطاطية كانت تقل أيضًا أكثر من 300 مهاجر على قيد الحياة، وفق ما أفادت البحرية الإيطالية على حسابها على موقع «تويتر»، وفي اتصال هاتفي أجرته «فرانس برس» لم يتمكن المكتب الإعلامي للبحرية من تحديد سبب وفاة المهاجرين.
ويشير خفر السواحل بانتظام إلى الظروف الصعبة التي يعاني منها المهاجرون وخصوصًا الجفاف وتقلب درجات الحرارة وتعرضهم لأعمال عنف قبل إبحارهم أو خلال الرحلة، كما يموت عدد كبير من المهاجرين اختناقًا جراء استنشاقهم انبعاثات المحركات عندما يختبئون داخل سفن صيد السمك، لكن هذا لا يحدث على الزوارق المطاطية.
وشاركت في عمليات الإنقاذ أمس الجمعة أربع سفن للبحرية العسكرية الإيطالية وزوارق لخفر السواحل وشرطة الجمارك الإيطالية إضافة إلى سفن حربية أيرلندية وألمانية وسفن أجنبية تساهم في عملية تريتون الأوروبية وسفن شحن أوقفها خفر السواحل.
ويمكن أن تستغرق كل عملية ساعات عدة الوقت اللازم لنقل المهاجرين من مراكبهم الهشة إلى سفن الإنقاذ، وحتى عندما يكون البحر هادئًا، تنطوي هذه العملية على بعض الخطورة خصوصًا في بداية التدخل، إذ إن أي حركة على المركب المحمل قد تؤدي إلى انقلابه بأكمله، وكان جرى أول من أمس إنقاذ أكثر من 700 مهاجر في البحر المتوسط نصفهم من قبل حاملة مروحيات بريطانية.
ومنذ بداية العام وصل أكثر من 40 ألف مهاجر إلى إيطاليا في حين قضى نحو 1770 آخرين من رجال ونساء وأطفال أو فقدوا عند محاولة عبور البحر إلى أوروبا، بحسب آخر حصيلة للمنظمة الدولية للهجرة لا تشمل الأرقام التي أعلنت أمس.
وعلى الرغم من الأعداد الكبيرة للاجئين، فإنها تبقى عند مستوى العام الماضي في إيطاليا، حيث سجل وصول 41 ألفًا و243 بين الأول من يناير و31 مايو 2014.
لكن الفارق واضح في اليونان، حيث وصل 37 ألف مهاجر منذ بداية 2015، أي ما يزيد بثلاثة آلاف على إجمالي المهاجرين الذين حلوا باليونان في 2014، كما قال جاكومو.
وطلبت المفوضية الأوروبية الأربعاء الماضي من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي التكفل ب 40 ألف طلب لجوء من سورية وإريتريا وصلوا إلى إيطاليا واليونان، وذلك تضامنًا مع روما وأثينا، لكن هذا الطلب يثير تحفظات كبيرة خصوصًا في فرنسا.
وترفض الدول الأعضاء في أوروبا الوسطى الطابع الإلزامي للتكفل بطالبي اللجوء واللاجئين الذي اقترحته المفوضية الأوروبية، معتبرة أنه «قمعي».
أما فرنسا فتدعم روح المبادرة لكن لا النهج ولا الاقتراح ووضعت بعض الشروط، وقال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازونوف في بيان إن «أساس التوزيع يجب أن يأخذ في الاعتبار بشكل أفضل الجهود التي قامت بها الدول الأعضاء في إطار الحماية الدولية»، وتؤيد إسبانيا وبلجيكا ولوكسمبورغ هذا الاقتراح، في حين هناك ثلاث دول هي بريطانيا وأيرلندا والدنمرك غير معنية بهذا الإلزام ولن تشارك في التصويت.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.