تعزيز التنمية, محاربة البيروقراطية والاهتمام باحتياجات المواطن في صلب اللقاء    مفارز الجيش توقف تجّار مخدرات ومهاجرين غير شرعيّين    القطار لن يتوقّف...    الجزائر ستساهم بفعالية في حل الأزمة الليبية    أساتذة الابتدائي يرفعون حدة الضغط على الوزير واجعوط    الرئيس تبون يستقبل الولاة بمقر رئاسة الجمهورية    إضراب مفاجئ لمضيفي الطيران بمطار هواري بومدين    أكثر من 40 بالمئة من رحلات الجوية الجزائرية تم إلغاؤها بسبب إضراب المضيفين    وزارة التجارة: استشارات موسعة لتقييم اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي    أرقام مخيفة للتجاوزات في ملف الحليب المدعم    24 قتيلا في هجوم على كنيسة في بوركينا فاسو    بلوزداد تطيح بالنصرية وتوسع الفارق إلى 6 نقاط عن المولودية    تحويل حركة المرور نحو الطريق الوطني رقم 5    والي تيزي وزو: خطاب رئيس الجمهورية يهدف إلى تعزيز دور الجماعات المحلية في التنمية    الصحفي والشاعر عياش يحياوي في ذمّة الله    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    «كتاب بدلا من تذكرة» في مارس بالعاصمة    تبون يعرب عن ارتياحه لسلامة المرحلين من ووهان الصينية    ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا إلى 1770 مع فرض إجراءات وقائية جديدة    تسمم مواطنين في العاصمة بمادة الرصاص    اختيار وهران لاحتضان الطبعة المقبلة من كاس افريقيا للأمم 2020    جماهير نيوكاسل تهاجم نبيل بن طالب بسبب “خطأ قاتل”    "هيئة مسيرات العودة" في غزة تعدل اسمها ليشمل "مواجهة صفقة" القرن    رسالة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيونى لوسائل الاعلام والصحافة الجزائرية    آدم وناس والمغربي منير شويعر يزينان التشكيلة المثالية للدوري الفرنسي    تونس: قيس سعيد يهدد بحل البرلمان وانتخابات مبكرة    رابطة العالم الإسلامي : مؤتمر حول مواجهة أفكار التطرّف    «الكاف» تفتح باب الترشيح لاستضافة نهائي رابطة الأبطال والكونفدرالية    ريال مدريد يسعى لضم سترلينغ ودي بروين    9 تخصّصات جديدة بالقطاعات المنتجة    الرئيس تبون يجتمع بالولاة بمقر الرئاسة    الجوية الجزائرية توقف مضيفي الطيران المضربين    مراقبة صارمة في المطارات الجزائرية بسبب كورونا    وفاة رضيع في حريق مسكن ببلدية الأبيض مجاجة في الشلف    توقيف أفراد شبكة سارقي لواحق السيارات بالعاصمة    وضع مدير أملاك الدولة السابق لولاية سكيكدة والحالي لعنابة تحت الرقابة القضائية    بلجود : كل مسؤول مجبر على العمل الجواري والتكفل الأمثل بانشغالات المواطن    دفتر شروط جديد بعد شهرين ... الدولة تتجه نحو الهيمنة على قطاع تركيب السيارات    “الفيفا” تمنح هبة للإتحاد الجزائري لكرة القدم    رزيق: وزارة التجارة تعمل على ضبط وتنظيم الأسواق    الرئيس تبون : استقبلت بكل ارتياح خبر خروج أبنائي سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي    مهمتكم إعادة الثقة التي كسّرها العهد البائد    دعتها لتحمّل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    خلال السنة الماضية بتبسة‮ ‬    فشل المفاوضات السعودية - القطرية    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    السجن مصير هاتك عرض طفلة بسيدي البشير    شعرية الخطاب السّردي في رواية «أشياء ليست سرّية جدا» لِ«هند أوراس»    فنانو الجزائر في حفل موسيقي بنادي «عيسى مسعودي»    محاولات قتل امرأة لم يقتلها نِزار    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    استلام 800 مسكن "عدل" قريبا    ستينية تركض لتأمين العلاج لزوجها    الأبقار تفصح عن مشاعرها لبعضها البعض    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفاة المؤرخة الفرنسية المختصة في تاريخ الجزائر أني راي غولدزيغر
نشر في البلاد أون لاين يوم 21 - 04 - 2019

البلاد.نت –الطاهر سهايلية- توفيت المؤرخة الفرنسية أني راي غولدزيغر المختصة في الجزائر والمغرب العربي، الثلاثاء الماضي عن عمر 94 سنة، حسبما صرح به اليوم الأحد أحد أقاربها. وجرت مراسم الدفن أمس السبت بمقبرة رامرابت (ماسياك، منطقة اوفرنيي).
ولدت، أني راي غولدزيغر، بتونس العاصمة سنة 1925، استقرت مع والدتها سنة 1943 بالجزائر العاصمة حيث تحصلت على شهادة البكالوريا وسجلت بالجامعة. وروت في كتابها "جذور حرب الجزائر 1940-1945" تقول: "عشت حينها في الجزائر العاصمة في وسط مسيس جدا لطلبة الجامعة و شاركت في مظاهرة الفاتح مايو 1945 وقد ارتعدت فرائصي من المظاهرة الوطنية (نظمها حزب الشعب الجزائري) وقمعها بوحشية.
لكن الصدمة الحقيقية كانت في الثامن مايو 1945 عندما شاهدت وأدركت الرد العنيف لسلاح الطيران الفرنسي في القبائل الصغرى، لقد عشت حينها تبخر أوهامي". وصرحت لجيل برول سنة 1983 : "بعد مجازر الجزائريين في الثامن مايو 1945 اتخذت القرار التالي: "أقسمت بمغادرة الجزائر وأن لا أعود اليها إلا بعد الاستقلال، وقد وفيت بوعدي".
وقد رجعت الى الجزائر العاصمة سنة 1962 من أجل أبحاث لإعداد أطروحتها "المملكة العربية" ونشر كتب حول التاريخ الاستعماري للجزائر. وبإشراف المؤرخ شارلز أندري جوليان ناقشت أطروحتها بجامعة السوربون في 14 مارس 1974 المسومة ب "المملكة العربية وتفكك المجتمعات التقليدية بالجزائر"، الصادرة بالجزائر العاصمة.كما ألفت سنة 2002 كتاب "من مرسى الكبير الى مجازر الشمال القسنطيني".
وعلى الصعيد السياسي تعد أني راي غولدزيغر مناضلة شيوعية وتعرضت لانتقادات لاذعة من خلال النشر المعارض لمؤلف "ليتنسال" حول انتخاب السلطات الخاصة في الجزائر من طرف النواب الشيوعيين في مارس 1956.
وانضمت الى مجموعة "السبيل الشيوعي" وشاركت في مساعدة جبهة التحرير الوطني. وفي سنة 2011 كانت من بين الموقعين على عريضة موسومة ب "لا للتكريم الوطني للجنرال بيجار" وشاركت سنة 2014 في "نداء 171 من أجل كشف الحقيقة حول جريمة الدولة في اغتيال موريس أودان".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.