فيروس كورونا: وزارة التربية تسطر "خطة طوارئ" لمجابهة انقطاع التعليم خلال مدة تعليق الدراسة    ارتفاع عدد الوفيات بفيوروس كورونا إلى 86 وفاة    إجلاء 1788 جزائري من مدينة إسطنبول التركية بداية من الغد    الاتحاد الاوربي يعتذر لإيطاليا بشأن كورونا    بالفيديو.. شاهد رسالة وزير الرياضة للرياضيين الجزائريين بعد تأجيل الأولمبياد والألعاب المتوسطية    وفاة والد خليفة غضبان حارس المنتخب الوطني لكرة اليد    فلاحة: مجمع "جفابرو" يشرع في تموين الأسواق بكميات معتبرة من مادة البصل    رفع الأذان في برلين لأجل نشر الطمأنينة في النّفوس    السعودية تدعو إلى اجتماع عاجل لمنتجي النفط    الإمارات تسمح برفع الحظر عن الرحلات الجوية    بوتين: لم نتمكن من السيطرة على كورونا.. وتمديد الحجر الصحي الى 30 أفريل    فيروس كورونا: دعوة صندوق النقد الدولي إلى الاستجابة لحاجيات البلدان التي تواجه الجائحة    التجمع الوطني الديمقراطي وأبناء الشهداء يستنكرون تصريحات حول الجزائر في قناة عمومة فرنسية    وزارة الشؤون الدينية: “جواز التعجيل” بإخراج زكاة المال قبل بلوغ الحول للمساعدة على تجاوز صعوبات الحجر الصحي    عرقاب: لن يكون هناك ندرة في الوقود ولا غلق لمحطات الخدمات    فيروس كورونا: المؤامرات التي تهدف إلى تقويض التعاون بين الجزائر والصين مصيرها الفشل    الرئيس تبون يشيد بنجاح الفريق الطبي بمستشفى تيزي وزو في وضع نظام عن بعد لكشف الإصابة بكورونا    تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية لمواجهة كورونا    فيروس كورونا: توزيع كميات من مستلزمات الوقاية لفائدة بعض مستشفيات الوطن    اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي تنعي فقيد الشعب الصحراوي أمحمد خداد    وهران: توزيع طرود غذائية لفائدة 321 عائلة معوزة ببلدية عين الكرمة    حوادث المرور: وفاة 3 أشخاص وإصابة 129 آخرين خلال الأسبوع المنصرم على مستوى المناطق الحضرية    اللجنة الوزارية للفتوى تجيز تعجيل إخراج الزكاة    بلايلي ينتفض ويهدد الأهلي السعودي    إنشاء الهيئة الشرعية الوطنية للصناعة المالية الإسلامية    حجز 50 قنطار من المخدرات خلال الثلاثي الأول ل2020    “رامز”.. ينطلق في تصوير الكاميرا الخفية استعدادا لرمضان    الرئيس الفلبيني يهدد بإطلاق النار على من يخرق الحجر الصحي    الشروع في إخراج 274 سيارة من باخرة"الجزائر2''    15 سنة سجنا نافذا في حق عبد الغاني هامل    كندا تخصص رحلة جوية خاصة لترحيل رعاياها من الجزائر يوم السبت    اتصالات الجزائر تعلن استفادة زبائنها من تسبيق 96 ساعة أنترنت    شيتور يدعو الأساتذة والباحثين صناعة المواد المطهّرة والأقنعة وأجهزة التنفس الاصطناعي    أمطار رعدية على المناطق الغربية    «أُدير صفحات فايسبوكية تعمل على التوعية والتحسيس»    الرئيس تبون يصدر عفوا لفائدة 5037 محبوسا    20 عملا سينمائيا عبر «الفايس بوك»    قصص للأطفال ودروس عن بُعد لطلبة البكالوريا    اللجنة الوزارية للفتوى تؤكد:    لإحتواء انتشار فيروس كورونا    كانت موجّهة للمضاربة بمستغانم    كورونا تمدّد جائزة علي معاشي    حقّق حصيلة باهرة خلال الشهر الماضي    عنتر يحيى يساهم في حملة ما نسيناكش البليدة    وزارة الشؤون الدينية تصدر فتوى حول نشر الإشاعة    لجنة الفتوى تجيز للأسلاك الطبية والأمنية الصلاة بغير وضوء ولا تيمم    الرئيس تبون بعث تطمينات حول الوضع الصحي والاجتماعي    كورونا يعلق مستقبل ميسي    «كورونا» تشل قطاع الأشغال العمومية    أمن الشلالة يحجز مواد استهلاكية موجه للمضاربة    طفل ضمن مجموعة مختصة في سرقة السيارات    مزوّر الوصفات الطبية ببلقايد مهدّد بالالتحاق بشقيقته بالزنزانة    المدارس الإخراجية في الجزائر تعاني من تسطيح الرؤية    ما مصير المسلسلات المنتظرة؟    شريف الوزاني يفكر في الموسم القادم    سليماني مرشح للعودة إلى الدوري البرتغالي    سيكون من الصعب على اللاعبين استئناف المنافسة الرسمية    سأعمل على تحويل المعهد إلى مركز إشعاع بيداغوجي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وفاة المؤرخة المختصة في تاريخ الجزائر أني راي غولدزيغر
نشر في الجمهورية يوم 21 - 04 - 2019

توفيت المؤرخة الفرنسية أني راي غولدزيغر المختصة في الجزائر والمغرب العربي, الثلاثاء الماضي عن عمر 94 سنة, حسبما علم الأحد لدى أقاربها.
وجرت مراسم الدفن السبت بمقبرة رامرابت (ماسياك, منطقة اوفرنيي). ولدت بتونس العاصمة سنة 1925, استقرت أني راي غولدزيغر مع والدتها سنة 1943 بالجزائر العاصمة حيث تحصلت على شهادة البكالوريا وسجلت بالجامعة. وروت في كتابها "جذور حرب الجزائر 1940-1945" تقول: "عشت حينها في الجزائر العاصمة في وسط مسيس جدا لطلبة الجامعة و شاركت في مظاهرة الفاتح ماي 1945 وقد ارتعدت فرائصي من المظاهرة الوطنية (نظمها حزب الشعب الجزائري) وقمعها بوحشية. لكن الصدمة الحقيقية كانت في الثامن ماي 1945 عندما شاهدت وأدركت الرد العنيف لسلاح الطيران الفرنسي في القبائل الصغرى, لقد عشت حينها تبخر أوهامي".
صرحت لجيل برول سنة 1983 : "بعد مجازر الجزائريين في الثامن ماي 1945 اتخذت القرار التالي: "أقسمت بمغادرة الجزائر وأن لا أعود اليها إلا بعد الاستقلال, وقد وفيت بوعدي". وقد رجعت الى الجزائر العاصمة سنة 1962 من أجل أبحاث لإعداد أطروحتها "المملكة العربية" ونشر كتب حول التاريخ الاستعماري للجزائر.
وبإشراف المؤرخ شارلز أندري جوليان ناقشت أطروحتها بجامعة السوربون في 14 مارس 1974 المسومة ب "المملكة العربية وتفكك المجتمعات التقليدية بالجزائر", الصادرة بالجزائر العاصمة. كما ألفت سنة 2002 كتاب "من مرسى الكبير الى مجازر الشمال القسنطيني". وعلى الصعيد السياسي تعد أني راي غولدزيغر مناضلة شيوعية وتعرضت لانتقادات لاذعة من خلال النشر المعارض لمؤلف "ليتنسال" حول انتخاب السلطات الخاصة في الجزائر من طرف النواب الشيوعيين في مارس 1956. وانضمت الى مجموعة "السبيل الشيوعي" وشاركت في مساعدة جبهة التحرير الوطني. وفي سنة 2011 كانت من بين الموقعين على عريضة موسومة ب "لا للتكريم الوطني للجنرال بيجار" وشاركت سنة 2014 في "نداء 171 من أجل كشف الحقيقة حول جريمة الدولة في اغتيال موريس أودان". وإثر وفاتها, قال المؤرخ ألان روسيو أن أني وزوجها روجي "لطالما فتحا بابهما لكل الذين يقاسمانهما حب الجزائر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.