بالفيديو.. بوقرة يُكرر حادثة رونالدو وكوكا كولا بملعب وهران    "الخضر" المحلي يقصف بالخمسة في أولى مبارياته الودية    فنيش يكشف شروط قبول طعون الإنتخابات التشريعية وكيفية دراستها    عقود الدولة: السيد تير يدعو الى استغلال اكبر لمعاهدات الاستثمار الثنائية    وزارة الداخلية: إنهاء مهام والي بشار    سكنات الترقوي العمومي: افتتاح الاكتتاب ب 39 ولاية    رسميا.. لاسات يُعلن قائمة الخضر لأقل من 20 سنة الخاصة بكأس العرب    رسميا.. المُنتخب البلجيكي ثاني المُتأهلين لثمن النهائي    المؤتمر الإسلامي الدولي للأوقاف : الجزائر تدعو الى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    السيدة بوجمعة تشيد بإطلاق المبادرة الوطنية لاستصلاح السد الأخضر    إيداع 7 اشخاص الحبس بتهمة التزوير في التشريعيات    روسيا تسجل حصيلة قياسية في عدد الإصابات والوفيات بفيروس كورونا    (فيديو) جنرال أمريكي رفيع المستوى في رده على سؤال لقناة البلاد يكذب قطعيا إدعاءات المخزن المغربي بشأن الصحراء الغربية    تعطل مواقع عدة بنوك في أستراليا وتحقيقات بسبب المشكلة    فيلم Cruella يحقق 130 مليون دولار فى 3 أسابيع    بالصور.. بلحيمر يلتقى عدد من وزراء الإعلام العرب بالقاهرة    وصول طائرتين من باريس واسطنبول تحملان 500 مسافرا    تساقط أمطار رعدية على هذه الولايات اليوم    رزيق: الجزائر تواصل السير قدما في الانضمام للمنظمة العالمية للتجارة    نتائج تشريعيات 12 يونيو: القوائم المستقلة تعيد رسم المشهد السياسي في البلاد    تشريعيات 12 يونيو "أعطت الفرصة للشباب لولوج الحياة السياسية مستقبلا"    راموس ينهار أمام الكاميرات خلال توديع الريال    شنقريحة يستقبل وفدا عسكريا روسيا    تفعيل المجلس الوطني للإحصاء "خطوة ضرورية" للتوصل الى معلومات دقيقة    بعد إصابته بكورونا.. سليمان بخليلي يطلب من الجزائريين الدعاء له    تونس تحقق في مخطط محاولة اغتيال قيس سعيد    إطلاق مناقصة لإنجاز محطات للطاقة الشمسية بقوة ألف ميغاوات    في ذكرى رحيل مرسي.. هذه مسيرة أول رئيس مدني مُنتخب بمصر    أردوغان: يمكن لتركيا أن تتحمل مزيدا من المسؤولية في أفغانستان بعد قرار واشنطن الانسحاب منها    الاتحاد الدنماركي يكشف عن تفاصيل جديدة حول صحة اللاعب إريكسن    الحكومة خصصت أزيد من مليار دولار لمواجهة "كورونا"    والي سطيف يكرم الحائزين على جائزة رئيس الجمهورية للمبدعين الشباب    غرداية.. تفكيك شبكة وطنية لتهريب السيارات من ليبيا والصحراء الغربية    الجزائر الثالثة أفريقيا في الطاقات المتجدّدة    الهند تسجل أول إصابة ب"الفطر الأخضر" في العالم    قيس سعيّد بزيّ التخرّج في جامعة إيطالية    الجيش الصحراوي يشن هجمات جديدة على تخندقات قوات الاحتلال المغربي    تنظيم يوم برلماني بمناسبة احياء يوم الطفل الافريقي    الصناعة الصيدلانية.. توقع تراجع فاتورة استيراد الأدوية ب40 بالمائة    شراكة متينة بين الأصدقاء    مكسب للجزائر باليونيسكو    الهواة... بطولة في الهاوية    اتحاد فنوغيل يتوج بطلا ويتأهل لمباراة الفصل    صعوبة في مادة الرياضيات وسهولة في الإنجليزية    "تركة التيه".. أول رواية لمريم خلوط    مكانة مميزة للجزائري صفرباتي    ورشات علمية ومداخلات حول»الديانات السماوية وتحديات العصر»    « قصيدة للأمير عبد القادر» مؤلف يبرز الروابط التاريخية بين الجزائر وبولونيا    3 جرحى في حادثين متفرقين    صعقة كهربائية تودي بحياة مختل عقلي    ما هو سرطان العين عند الأطفال؟    138 محبوسا يجتازون الامتحان    ارتفاع في حالات الإصابة بكورونا    عبادة رسول الله صلى الله عليه وسلم    من أصحاب القرية المذكورون في سورة يس؟    أنا كيفك    شهادة الزور.. الفتنة الكبرى    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أحزاب سياسية تشتكي "تعسف" مندوبيات السلطة الانتخابية
نشر في البلاد أون لاين يوم 07 - 05 - 2021

البلاد.نت/ع. ن- راسل عدد من قادة الأحزاب المشاركة في التشريعيات القادمة، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، مطالبينه بعقد لقاء مع الطبقة السياسية بهدف إيجاد حلول لبعض الإشكالات التي لاقوها في الميدان، خاصة ما تعلق بإسقاط بعض القوائم بناء على المادة 191 من قانون الانتخابات، وأيضا "بعض التعسف" في التحقيقات التي أجرتها مؤسسات الدولة المختصة.
وفي السياق، كشف رئيس حزب جيل جديد، الطاهر بن بعيبش، في اتصال مع "البلاد" أن عددا من المسؤولين السياسيين للأحزاب التي أعلنت مشاركتها في تشريعات 12 القادم، وجهوا مراسلة إلى محمد شرفي، رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، يطالبونه فيها بضرورة "عقد جلسة عمل" للتطرق بعض الإشكالات التي اعترضت هذه الأحزاب وقائمهم مع الامتدادات المحلية للسلطة الانتخابية.
وأوضح بن بعيبش، أن هذه المبادرة وقعها 6 أحزاب سياسية، في حين أنها "تعني جميع الأحزاب السياسية المشاركة في التشريعيات القادمة"، مؤكدا "لضيق الوقت لم نتمكن من التواصل مع مختلف الأحزاب ولكن الجميع موافق على هذا المسعى". وطالب بن بعيبش بضرورة "الاستجابة السريعة لطلب لقاء رئيس السلطة الانتخابية وذلك لضيق الوقت".
وبخصوص الإشكالات التي تود هذه الأحزاب طرحها على رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، أكد بن بعيبش، أنه بعد أن سجلت هذه الأحزاب وغيرها بعض "التعسف" في إسقاط القوائم والمترشحين "تقرر طلب لقاء مع رئيس السلطة لمعالجة هي القضايا"، وأبرزها يوضح بن بعيبش "تتمثل في إسقاط القوائم وليس إسقاط الأشخاص"، واصفا ما لجأت إليه بعض مندوبيات سلطة الانتخابات بأنه "خطير بالنسبة للانتخابات خاصة وأن بعض القوائم في بعض الولايات تمكنت من جمع 2000 توقيع قدمت ملفاتها للدارسة غير أنها أسقطت بحكم المادة 191 من قانون الانتخابات، لأن أحد المترشيحن تجاوز سن ال40 سنة بأشهر قليلة".
ويرى بن بعيبش إمكانية تجاوز هذا الإشكال من خلال "تعويض هذا الشخص"، مضيفا "هذا ما تم تفاويضا مع بعض المندوبيات وبين مفوض القائمة"، وحمل بن بعيبش المسؤولية للمنسقين الولائيين لسلطة الانتخابات قائلا "القضية مرتبطة بمنسق السلطة في تلك الولاية"، مضيفا "الذين فهموا وضع البلد ومارسوا السياسية يعرفون كيفية معاجلة المشاكل، أما القادمين من الإدارة راحوا مباشرة إلى إسقاط القوائم". واعتبر المتحدث أن هكذا تصرفات "ستزيد من العزوف وتدفع نحو الأخطر وهو المقاطعة"، مضيفا "هذا خطير في ظل بقاء الشارع متحرك والوضع الاجتماعي الذي زاد الطين بلة". واستشهد بن بعيبش بإسقاط قوائمه في كل من ولايات "بومرداس وتلمسان وهي من القوائم الأسياسية التي كنا معولين عليها".
كما أبدى بن بعيبش تحفظه على بعض التقارير الصادرة من الجهات المختصة، قائلا "بخصوص الجانب المالي والفاسد، تصلنا بعض الأصداء من الولايات نستغرب لها، حيث لا يوجد أي دلاليل على الصلة بالمال الفاسد". موضحا "هذا ما دفعنا لطلب لقاء رئيس سلطة الانتخابات"، مضيفا "نأمل في إيجاد نأمل إيجاد الحلول لأن الأمر سياسي ويتطلب قرار سياسيا لا يمس بروح القانون ولا يضر أي جهة".
ومن جانبه، أكد المكلف بالإعلام في حزب جيل جديد، حبيب براهمية، أن الحزب من بين الموقعين على طلب لقاء محمد شرفي، مشيرا إلى أن قوائم الحزب تعرضت لإقصاء عدد من مرشحيها بسبب تقديمهم لوثيقة الإرجاء من الخدمة الوطنية، وأيضا لكون بعض المترشحين غير المسجلين في القائمة الانتخابية فيحين أنهم يملكون بطاقة الناخب"، مضيفا "إذا كان هناك تحيين للبطاقية الانتخابية ولكن المترشحين لم يكونوا على علم بهذا"، مضيفا "بعض القضايا المتعلقة بالجهات المختصة مبالغ فيها"، مؤكدا "نحن دفعنا بمناضليها الذي شاركوا في الحراك والذين ناضلوا ضد النظام السابق، والذين يبحثون عن حل إيجابي ومن غير المنطقي إقصائهم بأمور غير معللة".
وللإشارة، فإن الأحزاب التي وقعت على طلب لقاء محمد شرفي في كل من الفجر الجديد، جيل جديد، حركة مجتمع السلم، حركة البناء الوطني، جبهة العدالة والتنمية، صوت الشعب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.