جمعيات خيرية تتكفل بالمرشحين الأحرار بتبسة    كان 2019 : الجزائر تلتقي بالسينغال مجددا، كينيا وتنزانيا لخلط الأوراق    سوداني يوقع رسميا في صفوف أولمبياكوس اليوناني    معاناة مريرة لمرضى انفصام الشخصية في الجزائر    جاب الله ينعي محمد مرسي    مسار حافل بالعطاء من الثورة إلى ما بعد الاستقلال    استرجاع شبلين بعد سرقتهما من حديقة التجارب بالحامة    ارتفاع أسعار النفط بنسبة 4 بالمئة    سنن يوم الجمعة    ” الجزائر ليست لعبة حظ بين أيدي من هب ودب وليست لقمة صائغة لهواة المغامرات”    عليق: ” هناك غموض بخصوص الديون العالقة في إتحاد العاصمة”    القيمة التسويقية لماندي تقفز إلى 16 مليون يورو    مسؤول عن إقامة الخضر : “جهّزنا للمنتخب كل وسائل الرّاحة حاجة ماناقصة !! “    مصر ترفض اتهامات هيومن رايتس بإهمال رعاية مرسي    ما هي الحقيبة السرية التي تحدث عنها مرسي قبيل وفاته؟    إقتناء شاحنات صهاريج للتزويد بمياه الشرب بورفلة    عار على جبين المجتمع الدولي    توقعات بإنتاج مليون قنطار من الحبوب بالشلف    فضائل سور وآيات    وزير السكن يتوعد المؤسسات المقاولاتية المخالفة لمقاييس الجودة في البناء    6014 حاجا يحجزون تذاكر السفر الإلكترونية    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    أردوغان يدين موقف المجتمع الدولي حول وفاة “محمد مرسي”    عنصر دعم للجماعات الإرهابية في قبضة الجيش بتيسمسيلت    بكالوريا 2019: التسجيلات الجامعية تنطلق في 20 جويلية    التحقيق مع إطارات من ONOU حول صفقات طحكوت    المنصف المرزوقي ينهار بالبكاء على مرسي    التأكيد على تشجيع التصدير وتعزيز الشراكة مع الأجانب    قسنطينة: مقتل زوجين في حادث سير    جلاب: الازمة السياسية لم تمنع عديد الدول من المشارك في المعرض    تبسة: إقصاء 12 مترشح في امتحان البكالوريا أغلبهم أحرار    الفاف تعقد اتفاقية شراكة مع نظيرتها القطرية    بالبوني في عنابة: حبس شخصين بتهمة بيع لحوم فاسدة    المسيلة: حبس مدير المحافظة العقارية بمقرة و موثق وسمسار عقاري    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    بلاتيني يعتقل بسبب قضية فساد اخرى بمنح حق تنظيم كأس العالم لقطر 2022    بوهدبة يؤكد على ضرورة تعزيز التواجد الأمني    مخصصة لإنجاز محطة تلفزية جهوية منذ 2013 : إلغاء استفادة حداد من قطعة أرضية على مساحة 1555 مترا مربعا بالمسيلة    الكشف عن سبب وفاة “محمد مرسي” والأمراض التي عانى منها    التأريخ يتحرّر من العباءة الرسمية    سوء المعاملة والاعتداءات تتربص بأطفال الجزائر    مؤتمر وطني حول المؤثرات العقلية    ككل يوم ثلاثاء … تجمع الطلبة في ساحة الشهداء    عطال يكشف عن لاعبه المفضل !    الأمم المتحدة تتوقع بلوغ عدد سكان العالم نحو 11 مليار نسمة بحلول عام 2100    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    للمهرجان المغاربي‮ ‬للفيلم بوجدة    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    الرئيس الصيني في أول زيارة إلى بيونغ يونغ    ف.. لحيط رسالة المسرح عن الحراك الشعبي    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    خلاف حاد سببه الغربان!    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تدابير جديدة لتشريعيات 2012
قُضَاة لتفعيل اللجان الإنتخابية
نشر في الجمهورية يوم 02 - 02 - 2012


*إشراك المواطنين في مراجعة القوائم
كان توجه القضاة للجهة الغربية للوطن أمس نحو القوانين والمراسيم الجديدة التي صارت مؤخرا لتنظيم الإنتخابات التشريعية لسنة 2012 وذلك من خلال ملتقى جهوي خصص لشرح مراحل عملية المراجعة الإستثنائية للقوائم الإنتخابية من طرف ممثلي سلك العدالة وعلى رأسها السيد عمارة محمد مدير الشؤون القضائية على مستوى وزارة العدل ورئيس مجلس قضاء وهران السيد مجاتي أحمد.
وقد أسهب ممثل الوزارة في شرح كل الإجراءات والتدابير التي ستسير عملية مراجعة قوائم الهيئة الناخبة في مرحلتها الإستثنائية وتحيينها بطبيعة الحال، مع العلم أن تاريخ انطلاق المراجعة وإنهائها ستحددها تعليمه رئاسية ستصدر قريبا.
وستكون اللجنة الإدارية البلدية أول هيئة تُعين وتباشر عملها لتحضير تشريعيات 2012، غير أن تغيرات قد طرأت عليها هذه المرة ويتعلق الأمر بالأعضاء المعنيين بها، فلأول مرة سيقوم رئيس هذه اللجنة ويكون قاضيا بتعيين ناخبين (2) أي مواطنين إثنين ليكونان بدورهما عضوين فيها يشرفان كباقي الأعضاء كل المراجعة الإسثنائية للقوائم الإنتخابية وسيكون لكل بلدية لجنتها الإدارية، أما الأعضاء الآخرين فهم رئيس المجلس الشعبي البلدي والأمين العام للبلدية ذاتها، وتعقد إجتماعاتها بمقر المجلس الشعبي البلدي بناء على إستدعاء رئيسها.
ودور هذه الهيئة أصبح واضحا ومعمول به منذ عدة سنوات، بحيث ستقوم بتعيين قوائم الناخبين عن طريق شطب أسماء أشخاص غيروا أماكن إقامتهم أو توفوا وتسجيل مقيمين جدد بالبلديات، مع العلم أن هناك تعليمة واضحة تجبر هذه اللجنة طلب شهادة الإقامة كإثبات وليس شهادة الإيواء التي اعتبرها كل من مدير الشؤون القضائية على مستوى وزارة العدل حجة أو مبرر في يد الناخب للتحايل على الإدارة، فلا يمكن منح أي ناخب بطاقة إنتخاب على أساس شهادة إيواء، فهو ملزم بتوفير شهادة إقامة حتى لايكون هناك مساس بمصداقية القائمة الإنتخابية ولا بمصداقية اللجنة الإدارية البلدية، ويذكر أن القوانين تمنع التصويب على الأشخاص غيرالمسجلين وفق المادة 36 من القانون المدني.
وعليه قدم ذات المسؤول التوضيحات والشروحات الكافية للقضاه المشاركين في الملتقى الجهوي حول دور اللجان التي سيترأسوها والمهام المنوطة بهم وكيفية التعامل مع الحالات الإستثنائية.
وتوسع المشاركون في الحديث أيضا عن دور لجان أخرى ستعين لاحقا وفق المراحل الخاصة بها، ومنها اللجنة الإنتخابية البلدية التي طرأت عليها تغييرات أيضا بحيث سيترأسها لأول مرة قاضي يشرف على مراقبة العملية عن قرب وتفصل في المحاضر الشفهية لكل بلدية.
أما اللجنة الإنتخابية الولائية فتعقد جلساتها على مستوى مجلس القضاء يوم الإنتخابات ويكون أعضاؤها ثلاث (3) قضاة فقط يعينهم وزير العدل خلافا لما كان معمولا به في السابق، وآخر لجنة في هذه التشريعيات هي لجنة المراقبة وتتكون من قضاءة أيضا يعينهم رئيس الجمهورية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.