زوخ يمثل أمام قاضي التحقيق لدى المحكمة العليا    عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية    توقيق تاجري مخدرات وحجز أزيد من قنطار من الكيف بتلمسان    محرز: “لن يكون لنا أي عذر أمام كينيا”    نشرية خاصة أمطار رعدية غزيرة على السواحل الشرقية    بوقادوم في زيارة رسمية إلى مالي    بالفيديو.. أهداف “رائعة” للخضر أمام “مالي”    “هواوي” تستعد لهبوط مبيعات هواتفها في الأسواق الخارجية    الحكم على علي حداد ب 6 أشهر حبس نافذة    بلماضي يرفض عودة المحضر البدني دلال    العدالة تمنع اللواء هامل من السفر    «لابد من وضع برنامج استعجالي برغماتي لبناء الجمهورية الثانية»    4 وزارات لمراقبة وتقييم نشاط زراعة الحبوب    اليوم الأول من «الباك» سلامات.. في انتظار الفلسفة والرياضيات    يهم المنتخب الوطني .. السنغال تفوز على نيجيريا    ماذ قال جمال بلماضي عن ديلور بعد مباراة مالي    6 أشهر فقط للهجرة نحو كندا    منتخب أوروجواي يحقق فوزا عريضا على الإكوادور في كوبا أمريكا    خطر الإمارات يقترب جديا من جنوب وشرق الجزائر    المرسوم سيدخل حيز التنفيذ.. إنشاء مؤسسات خاصة لاستقبال الطفولة الصغيرة    الشروع في إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    نددت بممارسات الإحتلال المغربي    8,5 مليار دينار تعويضات عن الحوادث في 2018    خلال اجتماع ترأسه والي‮ ‬وهران    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    بهدف حماية سفنها بعد حادث عمان    تزامناً‮ ‬مع انعقاد‮ ‬مؤتمر المنامة‮ ‬    الإهمال‮ ‬يضرب مستشفى عبد القادر حساني‮ ‬بسيدي‮ ‬بلعباس    بسبب الرمي‮ ‬العشوائي‮ ‬والفوضوي‮ ‬    على مستوى محيط سد تاقسبت‮ ‬    المسرح الوطني يفتح أسعار خاصة للمدارس    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    السراج يطرح مبادرة جديدة لإنهاء الأزمة    رئيسة حكومة هونغ كونغ تعتذر لشعبها    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    الانترنت تشوش على الإدارة الرقمية    بعض الصدى    ((البنية والدلالة في شعر أدونيس)) للدكتورة راوية يحياوي    زهرة الكيمياء    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    حملة فيسبوكية لمقاطعة السردين بعدما بلغ سعره 450دج    طوابير بوكالة كناك للاستفسار عن شروط الاستفادة    الزج بالساطي على مكتب دراسات ببئر الجير داخل المؤسسة العقابية    نظرة على أخلاق رسول الله العفو    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    قطار وهران - تموشنت متوقف منذ ثلاثة أشهر    ربط الناشئة بعمالقة الفن التشكيلي الجزائري    تدعيمٌ بفريق مختص في العلاج الإشعاعي    مخاوف من تأخر أشغال المجمع المدرسي الجديد    بلجيكي يفوز ببينالي القاهرة الدولي    صدور "بيدوفيليا 6.66" لعبد الرزاق طواهرية    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عندما تعانق الرمال زرقة الأمواج
شاطئ الرأس الأبيض بعين الكرمة
نشر في الجمهورية يوم 24 - 07 - 2018

يعدّ شاطئ " الرأس الأبيض" المعروف ب " كاب بلون " ببلدية عين الكرمة التابعة لدائرة بوتليليس بوهران، سحر للطبيعة بامتياز نظرا لسحر رمالها الذهبية ، و الهدوء الذي يميزه عن باقي الشواطئ بالولاية، ما جعله فضاء للعائلات الوهرانية بامتياز وحتى القادمة من خارج الولاية خاصة من عين تموشنت و أيضا سيدي بلعباس،معسكر و غيرها.
و هو ما جعل المصطافين يصفونه بالطبيعة العذراء التي تعانق برمالها كل من يأتي لزيارة هذا الشاطئ، ما جعله أحد أهم الشواطئ بالمنطقة زيارة و توافدا كبيرا عليه ، خاصة خلال العطلة وفترة نهاية الأسبوع خاصة، و مع النظافة الكبيرة التي يحظى بها الشاطئ إلى جانب الطريق الذي يعبره الزائرون له و الواقع في منحدر ومنعرجات كبيرة تحيط بها المساحات الخضراء تؤدي إلى الشاطئ مباشرة .
في ذات الجانب فإن شاطئ الرأس الأبيض بعين الكرمة يعرف تواجدا كبيرا لعناصر الحماية المدنية ، وهو ما وضع ثقة العائلات فيه إلى جانب توفر الأمن ، كما أنه لا يتم فرض مبالغ على المصطافين مقابل الاستجمام، عكس شواطئ أخرى ، يدفع فيها المصطاف مبلغا يصل إلى 1000 دج مقابل حجز الطاولات و الكراسي و الشمسيات.
وفي هذا الصدد تقربت " الجمهورية " من عائلة " بن ترار " القادمة من ولاية تلمسان ، حيث كشف لنا السيد محمد أنه فضل جلب عائلته لهذا الشاطئ بعدما كان يتجه نحو شواطئ أخرى في تلمسان و مستغانم ، إلا أنه و في جولة للمنطقة تعرف من خلال سكانها على هذا الشاطئ خلال السنة الماضية ، وما جلبه إليها أكثر هو سحر المكان، ومتعة الطبيعة الخلابة ، والهدوء الكبير الذي يسود المنطقة، خاصة مع الصخور الكبيرة التي تحيط بالشاطئ، وتوفر كافة الخدمات ، خاصة الأمن، وهو ما يشجّع العائلات للبقاء لوقت متأخر للغاية من الليل للسّهر بالشاطئ، خاصّة مع توفر الإنارة العمومية، لكن هذا لم يمنع بعض المصطافين من التذمر إزّاء الغلاء الذي يفرضه بعض الباعة للمواد الواسعة الاستهلاك، بالقرب من الشاطئ ، خاصة المياه المعدنية و السندويشات والأكل السريع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.