دي بروين يغيب أمام مانشستر يونايتد    عريبي هدافا، يطرد ويغيب أمام الزمالك في نصف النهائي    لجنة كأس الجمهورية تكشف عن حكام إياب نصف النهائي    تعيين السيد بن عبد الواحد على رأس اتصالات الجزائر    إطالة الأزمة خطر على أداء الاقتصاد الوطني    القضاء الأرجنتيني يحاكم الرئيسة السابقة في 21 ماي بتهمة الفساد    بن صالح يستقبل ساحلي    حراك في بيت الحزب العتيد يؤجل انتخاب أمينه العام    الفريق ڤايد صالح يدعو العدالة إلى استرجاع أموال الشعب بكل الطرق    التعبير في الخطابات الجزائرية المعاصرة محور نقاش    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    البيض.. مديرا النشاط الاجتماعي ودار الثقافة تحت الرقابة القضائية بتهمة تبديد المال العام    هذه فضائح عائلة كونيناف التي فتحتها فصيلة الأبحاث للدرك الوطني    «أبناء العقيبة» لتعويض خسارة الذّهاب و «السنافر» لإنقاذ الموسم    المكتب السّابق لم يقم بعملية تسليم المهام وقرّرنا الذّهاب للقضاء    مصر: الموافقة على تعديلات الدستور بنسبة 88.8%    عملية واسعة لجرد التراث اللامادي لمنطقتي ورفلة وتفرت    الشعوب العربية تعلّمت الدّرس ولن تعيد فصول «الرّبيع الدّموي»    وفاة مناصر مولودية وهران    “فيغولي” لاعب الموسم في “غلطة سراي”    البنوك والجمارك اليقظة ثم اليقظة    التحضير لعملية ترحيل جديدة بالعاصمة    أمر بإلقاء القبض على شنتوف    سعر سلة خامات أوبك يقفز إلى 44 ، 72 دولارا    ماذا ربح الإسلام برئاسة البشير؟!    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    وزارة التعليم العالي تنفي إشاعة " تحديد تواريخ الامتحانات"    هذا موعد إنطلاق اولى الرحلات من المطار الدولي الجديد    قالمة: الوالي يوفد لجنة للوقوف على أضرار لحقت بمنزل الرئيس بومدين    فيما تم توقيف 10 أشخاص    بريكة بباتنة: الماء و الطاقة ينغصان حياة سكان حي "رحماني فرحات"    وزارة التجارة تقلص قائمة المواد المسموح بإستيرادها    تفاصيل مجزرة سيريلانكا    حي سيدي رواق بطولقة في بسكرة: ندرة المياه و تسربات الصرف يخرجان السكان للشارع    الجزائر تطرح مناقصة لشراء القمح    نعيجي يصر على إقناع بلماضي قبل الكان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    بشار: توقيف 3 مهربي مخدرات وحجز 52 كلغ من الكيف المعالج    “مشاعر” أضخم مسلسل درامي مغاربي في رمضان 2019    توقيف عنصري دعم للإرهاب بوهران    الطلبة في مظاهرات حاشدة للمطالبة برحيل الباءات المتبقية    مصالح الأرصاد الجوية تحذر‮:‬    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    بالصور .. تجمع عمال” سيفيتال” ببجاية للمطالبة بإطلاق سراح اسعد ربراب    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    دِفاعًا عن المسرح ..    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





*الهدف هو الخروج بورقة طريق قابلة للتجسيد محليا*
الجلسات الجهوية حول الاقتصاد التدويري :
نشر في الجمهورية يوم 21 - 01 - 2019

كشفت وزيرة البيئة و الطاقات المتجددة, فاطمة الزهراء زرواطي, اليوم الإثنين ببومرداس عن أن الهدف من وراء تنظيم الجلسات الجهوية الثلاثة ثم الوطنية حول الاقتصاد التدويري هو الخروج بورقة طريق واقعية و قابلة للتجسيد الميداني محليا.
و أفادت الوزيرة في كلمتها الختامية لليوم الثاني من الجلسات الجهوية الوسط - الشرقي بأن *هذه الجلسات التي ستتوج بجلسات وطنية يراد منها الخروج بورقة طريق واقعية, قابلة ويمكن تجسيدها ميدانيا في وقت زمني قريب و مضبوط من خلال ما نريده من طبيعة التنمية المستدامة على المستوى المحلي عبر الوطن *.
وصرحت *لا بد أن تأخذ ورقة الطريق المذكورة بعين الاعتبار إمكانية تجسيدها فعليا و ميدانيا على المدى القريب و ليس البعيد* ,مشددة في نفس الوقت على أهمية أخذ هذه الإشكالية ( الانتقال من الاقتصاد الخطي نحو الاقتصاد التدويري) بكل الجدية المطلوبة لأن انعكاساتها مباشرة على الحياة اليومية و على التوازن و البديل الاقتصادي المنشود*.
وأوضحت أنه يستند في استحداث ورقة الطريق هذه التي ستناقش و تدرس تفاصيلها في الجلسات الوطنية يومي 25 و 26 فبراير بالجزائر العاصمة على ما ينبثق من توصيات عن الجلسات الجهوية التي صدر منها إلى حد اليوم 105 توصيات عن الجلسات الأولى لولايات الوسط - الغربي بالبليدة و 121 توصية عن جلسات بومرداس يضاف إليهما توصيات الجلسات الثالثة بولايات الجنوب التي تعقد يومي 4 و 5 فبراير الداخل.
و اعتبرت السيدة زرواطي بأن هذه الجلسات * التشاركية و التشاورية* هي بمثابة لبنة أساسية لتغيير الذهنيات و ربط الاستراتيجية الوطنية في المجال بالواقع اليومي للمواطن و كذلك بمثابة لبنة لكل التصورات الاقتصادية و الاجتماعية المستقبلية بخصوص الاقتصاد التدويري حيث ستساهم في تغيير سلبيات الاقتصاد الخطي عن طريق اعتماد أساليب ترشيد الاستهلاك و ابتكار طرق جديدة للإنتاج و تثمين النفايات و رسكلتها كنظام اقتصادي متكامل و متناسق يساهم في رفع النمو الاقتصادي و يساعد على مكافحة التهديدات البيئية .
و تم خلال هذه الجلسات الجهوية التي عرفت حضور ما يزيد عن 500 خبير و فني و متعامل اقتصادي و ممثلي مختلف الهيئات و القطاعات و المجتمع المدني من 18 ولاية من الوطن و تواصلت على مدار يومين تشكيل تسعة ورشات تقنية خرجت بعد مناقشة و دراسة مواضيع محددة حول الانتقال من الاقتصاد الخطي إلى الاقتصاد التدويري ب 121 توصية.
و من بين أهم هذه التوصيات ضرورة تحيين قائمة النفايات حسب درجة تثمينها و خطورتها ووضع تسعيرة تحفيزية خاصة بالفرز الانتقائي إلى جانب وضع تدابير تحفيزية ضريبية و إعفاءات ضريبية لمؤسسات تثمين المواد الأولية الثانوية مماثلة للمؤسسات المصدرة .
وحثت توصيات أخرى على إعتماد نظام الفرز الانتقائي عند المصدر و إضفاء الطابع الاحترافي للمهن المتعلقة بمعالجة النفايات و تحفيز الاستثمار الخاص في مجال إنجاز الهياكل القاعدية الخاصة بالفرز و الرسكلة و تثمين النفايات و إنشاء اقطاب لنشاطات الاسترجاع و تثمين النفايات حسب طبيعتها و خصوصيتها و ضبط عملية تصدير النفايات القابلة للتثمين و إعداد نظام معلوماتي جغرافي خاص بنشاطات الفرز و الاسترجاع و التثمين.
كما نصت توصيات أخرى على أهمية الترويج الإعلامي بسياسة الاستراتيجية الوطنية للتسيير المدمج للنفايات آفاق 2035 و وضع نظام تشخيص و يقظة بغرض إستباق التكفل بالنفايات و تثمين البحوث و الخبرات المنجزة في مجال ثمين و معالجة النفايات العضوية و توسيع نشاطات مراكز الردم التقني و إعادة النظر في قوانينها الأساسية ووضع بين يدي المستثمرين خريطة أماكن النفايات القابلة للتثمين و تعميم التسيير المدمج للنفايات .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.