اللجنة الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي‮:‬    الدورة الدولية‮ ‬أحمت‮ - ‬كومارت‮ ‬للملاكمة    بطولة إفريقيا على المضمار    تصفيات مونديال‮ ‬2022‮ ‬لكرة القدم    بعد وفاة رجل متأثراً‮ ‬بجروحه    لجمع النفايات المنزلية بورقلة    شارك فيه أزيد من‮ ‬20‮ ‬عارضة بالوادي‮ ‬    تم تصويره بوهران    استقطبت أزيد من‮ ‬7‮ ‬آلاف شاب بتيسمسيلت‮ ‬    فيروس كورونا الجديد ينتشر في الصين    في‮ ‬إطار تطوير فروع الصناعات العسكرية    تغييرات مرتقبة على رأس وكالة "عدل" و"المؤسسة الوطنية للترقية العقارية"!    لضمان تصدير مربح للمنتوج الوطني‮.. ‬رزيق‮:‬    أوقف ثمانية عناصر بتيسمسيلت وبومرداس والوادي    تضمنت‮ ‬100‮ ‬طن من المساعدات الإنسانية    تبون‮ ‬يلتقي‮ ‬اليوم مدراء مؤسسات إعلامية‮ ‬    مدير مستشفى بأدرار يستقيل من منصبه تطبيقا لآية قرآنية!    حسب دراسة أجرتها‮ ‬كنسيومر لاب إيريكسون‮ ‬    النواب جاهزون لإثراء مخطط عمل الحكومة    الجيش يدمر مخابئ إرهابية ويوقف 30 مهاجرا غير شرعي    مكتتبو "عدل 2" ينتفضون أمام مقر الوكالة العاصمة    فتح مكتب محلي ببلدية البابور بسطيف    الوزير الأول يأمر باتخاذ جملة من الإجراءات    بلادهان اجتمع بالفرقاء الماليين‮ ‬    محللون‮ ‬يعلقون على نتائج مؤتمر برلين ويؤكدون‮:‬    الرئيس تبون يقرر إيفاد قافلة مساعدات إنسانية كعربون محبة وأخوة    الوصفة المنطقية لحل الأزمة الليبية    حصة الجزائر 41 ألفا و300 حاج هذا الموسم    اعتداء وحشي على محام    استخراج 9 قوارب صيد بالشلف    صراع المرافعات بين الجمهوريين والديمقراطيين بغرفة الشيوخ    السراج: إغلاق حفتر لحقول النفط سيؤدي إلى كارثة    ارتفاع حدة الاحتجاجات بعد انتهاء «مهلة الوطن»    فرنسا تستعجل عودة "الدفء" لمحور باريس الجزائر    بلمهدي في زيارة رسمية إلى السعودية    خريجو الصيدلة يطالبون باعتمادات لفتح صيدليات    رسميا..رفع حصة الجزائر في الحج إلى 41.500 حاجّا    نجم مقرة يتعادل أمام نادي بارادو    بلقروي أمام المجلس التأديبي ومفتاح مهدد بعقوبة ثقيلة    حينما تلامس الأحلام الواقع    وفاة الممثلة ومصممة ملابس العروض المسرحية لبنى بلقاسمي    توقع إنتاج 140 ألف قنطار من البطاطس    إيتيم يرسم التحاقه بالحمراوة واللاعبون لم يعودوا إلى التدريبات    الجمعية العامة يوم 27 جانفي    الموسيقى والاستمرار في فعل التخييل    معرض للرسام "نور الدين شقران" بالجزائر العاصمة هذا السبت    الناقدون يثمنون جمالية العرض وطريقة المعالجة الدرامية    ميلاد مؤسسة الإمام الهواري    السكان يطالبون بتهيئة الطريق    15 سنة سجنا نافذا لأخوين حوّلا حفل زفاف إلى مأساة بحاسي بونيف    15 سنة سجنا لمهرب 45 كلغ من القنب الهندي بوهران    8 سنوات حبسا لشيخ اغتصب قاصر بعين البيضاء    قطعة من الخيال لعشاق المغامرات    والي وهران غير راض بوتيرة الأشغال    النبي صلى الله عليه وسلم مع أحفاده    مفاهيم ومفردات في منهج الإصلاح المنشود    صور من مسارعة الصحابة لطاعة النبي صلى الله عليه وسلم    قطاع التربية... مؤشرات الإقلاع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسرحية “خاطيني” تتناول الصراع النفسي بين الهجرة وحب الوطن

قدم أول أمس، بالمسرح الجهوي جيلالي بن عبد الحليم بمستغانم، العرض الشرفي لمسرحية “خاطيني” للكاتب والمخرج أحمد رزاق، وشارك في تجسيدها كلا من سميرة صحراوي، بوحجر بوتشيش، حورية بهلول، شهرزاد خليفة، فتحي دراوي، ربيع وجاوت، حمزة بن أحمد، بشير بوجمعة، عبد الله بصغير، صبرينة قريشي، يسمينة بوجمعة، محمد قطاوي، بالإضافة إلى عيسى شواط وفؤاد بن دبابة.
مسرحية “خاطيني” التي تعد أحدث إنتاجات المسرح الجهوي بمستغانم، والتي تنتمي إلى الكوميديا السوداء، المسرحية ، إسقاط واقعي على ظروف المجتمعات الحديثة، تروي في 80 دقيقة، تفاصيل العيش في بلد من البلدان، أين يعيش البشر في مجتمع عجوز يلتهم الوهن أركانه، ما نتج عنه مع مرور الوقت خلل في النظم التي تسير الحياة، و عزز فكرة الهجرة في أوساط الشباب الذين ابتدع كل واحد منهم طريقته للهروب نجو المجهول، وفي قلب حركة الهجرة الواسعة، يتبين بأن هنالك شاب واحد فقط قد بقي يعيش في البلد، ولأنه كان يحضر أيضا للمغادرة، فقد تأهب الجميع على اختلاف مستوياتهم و أفكارهم وتوجهاتهم لمنعه من الرحيل بكل الطرق، لأن مستقبل البلد مرهون ببقائه، يأتي هذا في قصة شاب “خاطيني” يجد نفسه الشاب الوحيد في مجتمع الشيوخ بعد أن هجر كل الشباب من البلاد فيسعى الشاب “خاطيني” إلى اتخاذ نفس المصير لكن جماعة الشيوخ تكون له بالمرصاد، وتحاول بشتى الطرق ثنيه عن عزمه، ويتعرض منزل “خاطيني” للمداهمة فيقرر مغادرة البلاد بأي طريقة لكنه يصطدم برأي صديقته التي تحاول ثنيه عن هذا القرار والبقاء في البلاد والنضال.
وقد حسد دور “الخالة” الممثلة سميرة صحرواي، أما صبرينة قريشي فقد جسدت دور “صرهودة”، أما شخصية “بن حملاوي” فقد جسدها الممثل دبابة فؤاد و حرية بهلول قامت بدور “الصحفية” و “القهواجي” محمد قطاوي وبوحجر بوتشيش قام بدور “ماشي هو”، المخرج أحمد رزاق ترك الحكم على هذا العمل الفني للجمهور الذي حاول فريق الإنتاج استقطابه لمشاهدة هذه الفرجة الممتعة من ناحية الأداء الشيق على الخشبة وتناغم الإضاءة التي صممها سمير عمامرة، والديكور الذي نفذه محمد قطاوي والموسيقى التي جاءت من تنفيذ عبد القادر صوفي، وحتى الأغاني التي تمت تأديتها على الركح.
للإشارة، يقوم المسرح الجهوي “الجيلالي بن عبد الحليم” بمستغانم حاليا بإنتاج عمل فني جديد موجه للجمهور الصغير يختلف عن مسرحيتي “حورية” سنة 2017، و”نور” سنة 2018 باعتماده على الرقص والحركة “عرض كوريغرافي” ومسرحية أخرى للكبار بالتعاون مع جمعية “مصطفى كاتب”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.