ملتقى حول سرطان البلعوم الأنفي بالبليدة    رئيس بلدية سيدي عامر بالمسيلة وسلفه تحت الرقابة القضائية    بن حبيليس: انتعاش مداخيل الصندوق وخدمات جديدة للجنوب    انطلاق أشغال اللجنة الولائية لمطابقة المشاريع    صفقة القرن: ردود أفعال وتصريحات    الجيش الوطني الشعبي أنقذ الوطن من ويلات سقوط الدولة الوطنية    لباطشة: أوفياء لمبادئ ومواقف الشّهيد الرّمز    الإطاحة بشبكة السطو على المنازل بالعاصمة وإسترجاع ما يقارب 2.5 مليار    الرئيس تبون يأمر بإجلاء فوري لأبناء الجالية من ووهان الصينية    المشاورات لا تتعلّق بتقاسم سلطة ولا هي مفاوضات    بطل المنتخب الجزائري للكيك بوكسينغ إسماعيل محي الدين في ذمّة الله    50665 غرامة جزافية عزّزت الخزينة ب10.939 مليار سنتيم    تبنّي نمط اقتصادي جديد خارج المحروقات    مؤتمر برلين مفتاح الحل؟..    كمال رزيق: “الجزائر مستعدة لإيصال منتوجاتها إلى الأشقاء الليبيين”    موزعو الحليب في وقفة احتجاجية أمام مقر مديرية التجارة وهران    إحالة 2000 عامل في "كوندور" على البطالة التقنية    وزير المجاهدين يرد على الرئيس الفرنسي بخصوص ملف الذاكرة الوطنية    ترسيم حركة التحويلات التي أجراها زغماتي في سلك القضاء    هذه الفئات التي أعفتها السلطات الفرنسية من تحديد مواعيد طلب التأشيرة    شريف الوزاني يدعو المناصرين إلى إفشال مخططات تدمير الفريق    الجزائر في مهمة وساطة بين الإمارات وتركيا    محرز أفضل لاعب في أوروبا لشهر جانفي !    قوات حكومة الوفاق الليبية تعلن إسقاط “طائرة مسيرة إماراتية”    الجيش التركي يهدد دمشق عاجل    “سوسبانس” في البرلمان    النجم الساحلي يحسم صفقة جزائرية ثانية    إيمان زيتوني ترفع التحدي بنجاح وتنال جائزة أحسن سباحة    إرهاب الطرقات يودي بحياة 35 شخصا في ظرف أسبوع    غرداية :خمسون سنة في خدمة حماية تراث ميزاب    طبعة ثانية للأيام الوطنية للعزف المنفرد : نظم من 15 إلى 19 فيفري بالبليدة    بعد دخولها مصلحة الإنعاش إثر ولادة قيصرية مبكرة: لفنانة حورية زاوش تستعيد وعيها    تعيين التونسي يامن الزلفاني مدربا جديدا لشبيبة القبائل    العثور على رضيعة اختفت من منزلها العائلي بمدينة عين مليلة    انجاز أكثر من 2000 سكن عمومي إيجاري بتمنراست    استمرار الاحتجاجات وإدانة دولية “للقوة المفرطة” في العراق    بريد الجزائر يطلق خدمة جديدة    البويرة: غلق جزئي لنفق الجباحية    فيروس كورونا.. تنصيب خلية لليقظة الصحية على مستوى الحدود البحرية بمستغانم    أسعار النفط تنخفض وسط مخاوف إزاء الطلب    اربع أفلام في مسابقة الفيلم المصري بمهرجان أسوان لسينما المرأة    كوت ديفوار تعلن أول إصابة بفيروس " كورونا"    أردوغان يتحدث مجددا عن الجزائر: "لها دور هام في العملية السياسية في ليبيا"    هذه هي الاجراءات التي اتخذتها دول عربية لاجلاء رعاياها من الصين    بلجود يطلب من بريمي التكفل فورا بالقضايا المستعجلة    مدوار يرد على دزيري: ليس لديك 27 نقطة !    ربط الفعل بالمشيئة    من آداب وأحكام المساجد    الجوية الجزائرية : لم نلغ أي رحلة بسبب فيروس كورونا    شؤون الجالية الجزائرية في صلب النقاش    للمرة السابعة في‮ ‬تاريخها    « طموحي التألق عربيا وتمثيل بلادي إعلاميا »    وادي سوف تستقبل المهرجان الدولي للمنودراما النسائي    تثمين علمي للكتب والموسوعات    أتطلع لأكون الورقة الجغرافية للمناطق السياحية في العالم الافتراضي    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زرواطي: الإستراتيجية الطاقوية الوطنية قادرة على تقليص التبعية للمحروقات
نشر في الحوار يوم 20 - 01 - 2018

صرحت وزيرة البيئة و الطاقات المتجددة فاطمة الزهراء زرواطي أمس بالجزائر أن الإستراتيجية الطاقوية الوطنية الموجهة نحو ترقية الطاقات المتجددة من شأنها تقليص التبعية للمحروقات.
و لدى تدخلها خلال اجتماع مناقشة نظم في إطار الندوة-المعرض حول الانتقال الطاقوي التي اختتمت يوم الجمعة بقصر المعارض (سافكس)، أكدت السيدة زرواطي أن الجزائر متوجهة بخطى ثابتة نحو إعداد إستراتيجية طاقوية تسمح لها بأن تكون فاعلا طاقويا و حيويا من خلال تشجيع استعمال موارد الطاقة عوض المحروقات.
في هذا الإطار، أبرزت الوزيرة الاهتمام البالغ الذي توليه السلطات العمومية لتطوير الطاقات المتجددة من خلال تكريس برنامجا وطنيا خاصا يشرك القطاعين الخاص و العمومي و الشركاء الأجانب و أصحاب الخبرة و التكنولوجيات.
كما أوضحت الوزيرة أن التقلبات الهيكلية السريعة و الكبرى التي تصنع الساحة الطاقوية العالمية وضعت الجزائر أمام تحديات و رهانات هامة منها تنويع مصادر الطاقة و ضمان الامن الطاقوي للأجيال الصاعدة و تطوير اقتصاد يرتكز على الانتقال الطاقوي.
و من جهته، صرح الرئيس المدير العام لشركة توزيع الكهرباء و الغاز (سونلغاز)، محمد عرقاب أنه يجب على الإستراتيجية الوطنية للانتقال الطاقوي أن تأخذ في الحسبان المقاييس المرتبطة بالبيئة و الأقاليم و الموارد البشرية و توفر الثروات الطبيعية و زيادة الطلب الداخلي، إضافة إلى تطور السوق الخارجية.
كما دعا إلى بروز عدد كبير من "الأبطال الاقتصاديين" (مؤسسات خاصة و عمومية) في جميع فروع قطاع الطاقات المتجددة: الفرع الشمسي الضوئي الكهربائي و الشمسي الحراري و الهوائي و الكتلة الأحيائية و حرارة الأرض الجوفية.
و اعتبر السيد عرقاب أن الرهان في تحسين استقطاب السوق الجزائرية للطاقات المتجددة يجب أن يتمثل في ازدهار و تنافسية المؤسسات الوطنية.
و من جانبه، أوضح الخبير و المستشار في الطاقة، لامين قاضي أن الطاقات المتجددة تشكل محركا بالنسبة للنمو الاقتصادي و الاجتماعي و لاستحداث مناصب عمل.
و يرى هذا الخبير أن المزيج الطاقوي الذي يرتكز على الغاز الطبيعي و الشمسي يشكل أحسن خيار من أجل انتقال طاقوي فعال في الجزائر مشيرا إلى أن استغلال احتياطات الغاز الصخري الكبيرة التي تزخر بها البلاد يجب أن يتم "في أمن كبير".
كما أوضح أن الطاقة النووية لا تمثل بديلا طاقويا مناسبا بالنسبة للجزائر لأن المحطات النووية التي تتطلب أنظمة تبريد ناجعة لا يمكن إنشائها في الجنوب المتميز بحرارة شديدة و لا بمنطقة الساحل المعروفة بالنشاط الزلزالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.