الاستماع إلى الوزير السابق عمار غول في قضية طحكوت    الفريق ڤايد صالح : جسدتم الجهود على أرض الواقع باحترافية عالية وإخلاص    30 جيغا حجم أنترنت ومكالمات مجانية غير محدودة    إطلاق إصلاحات لتفادي أزمة اقتصادية جراء الوضع السياسي الراهن    بن ناصر يجري الفحص الطبي ب"ميلان"    بونجاح وبلايلي يكرمان في حفل أسطوري من والي وهران    برناوي: “خصصنا أكثر من 86 طائرة لنقل أنصار الخضر إلى القاهرة”    ضرورة التكوين لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    سهرة غنائية تكريما لقامة «الديوان» بن عيسى    "أفنجرز.. نهاية اللعبة" يطيح بفلم أفتار    تسجيل 17 حادث مرور و46 حريقا    بريطانيا تطالب إيران بالإفراج الفوري عن ناقلة النفط التابعة لها    صحيفة إيطالية تفضح وحشية القمع المغربي للصحراويين    الجزائري لعروسي ينجو من تدخل عنيف    وفرة كبيرة.. وبأسعار معقولة    جحنيط يجدّد عقده لموسمين    المؤسسةالعسكرية: تعلن عن اجراءحركة في صفوف رؤساء أركان ونواب قادة اربعة نوحاحي عسكرية    عرقاب: اعتراض ناقلة النفط الجزائرية اجراء عادي قامت به البحرية الإيرانية    وزير التعليم العالي: “تعزيز الإنجليزية كلغة ضرورة حتمية”    طائرات حربية روسية جديدة للجيش الجزائري    وزير التعليم العالي يتعهد بتوفير النقل الجامعي بشكل عادي خلال الموسم الجامعي المقبل    "دروغبا" يفضّل نجم "الخضر" على صلاح وماني    وقفة احتجاجية للحجاج أمام مقر الولاية بالوادي    الجوية الجزائرية تستكمل مخطط نقل المناصرين الجزائريين من القاهرة    المحامي سليمان برناوي يرد على “محامي السيسي”    هزة أرضية بقوة 3.7 درجات بولاية البويرة    موجة حرّ شديدة في ثلاثة ولايات غرب البلاد    حليش: “أخيرا.. بعد 29 سنة من الإنتظار”    أسعار النفط ترتفع بأكثر من 2 بالمئة    العثور على “غواصة فرنسية” مفقودة منذ أكثر من خمسين عاما    جبهة الحكم الراشد تدعو لحوار دون وساطة !!    حجز كميات معتبرة من الكيف المعالج    محمد السادس يعلن طلاقه من الأميرة سلمى    تسجيل 66 حالة التهاب الكبد الفيروسي “أ” منذ بداية السنة    المحنة أنتهت    مهرجان تيمقاد الدولي بدون نجوم !!!!    “مبولحي” يظهر في بث مُباشر وينفي الشائعات    معدل التضخم سجل 3.1 بالمائة على أساس سنوي    رئيسة حركة الشبيبة والديمقراطية شلبية محجوبي في ذمة الله    12 مسبحا متنقلا حيز الخدمة بقسنطينة    دعوة البعثة الجزائرية إلى التقيد بخدمة الحجاج والسهر على مرافقتهم    الشروع في إنجاز مصنع "بيجو سيتروان الجزائر" بوهران    عشرة فرق من الجنوب الجزائري في الايام التاسعة لمسرح الجنوب    نقل المناصرين الجزائريين: شركة طاسيلي للطيران تنهي عملية عودة المواطنين من القاهرة    عمي علي، مثال عن الإصرار في أداء الواجب الديني بعين الدفلى    أزيد من 368 ألف ناجح في البكالوريا على موعد مع التسجيلات الأولية اليوم    1 كلغ من الكيف داخل حافلة لنقل المسافرين بالبيض    ضرورة التقيد بخدمة الحجاج ومرافقتهم    مسار رافق الحركة الوطنية وقضايا المجتمع    منذ إنشاء الوكالة الوطنية لدعم‮ ‬تشغيل الشباب    قوّتنا في وحدتنا    تنظم في‮ ‬أكتوبر‮ ‬2019    ألعاب الفروسية وطلقات البارود متواصلة بالأبيض سيدي الشيخ    تكريم خاص للمنتخب الوطني وانطلاق جائزة بلاوي الهواري الكبرى    عامان حبسا ضد سارق 290 مليون من داخل سيارة    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    السيدة زينب بنت جحش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرئيس البرازيلي يعد أمام المعارضة الفنزويلية بالتحرك ضد مادورو
نشر في الحوار يوم 18 - 01 - 2019

وعد الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو وحكومته أمام معارضين للرئيس نيكولاس مادورو استقبلهم في برازيليا الخميس، بالتحرك من أجل تغيير في النظام في فنزويلا.
وفي خطوة تعزز الضغوط على سلطة نيكولاس مادورو، استقبل الرئيس البرازيلي اليميني القومي في قصر الرئاسة ميغيل أنخيل مارتن، رئيس محكمة العدل الفنزويلية العليا في المنفى، الهيئة الموازية للجمعية الوطنية الفنزويلية المؤسسة الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة في كراكاس.
وقال بولسونارو في تسجيل فيديو بعد اللقاء: "سنفعل ما بوسعنا لإعادة الديموقراطية إلى فنزويلا ولتتمكنوا من العيش بحرية". وأضاف أن "الحل سيصل سريعا".
وشارك في اللقاء الممثل عن منظمة الدول الأمريكية غوستافو سينوزي، مستشار الأمين العام للمنظمة لويس ألماغرو، ووزير الخارجية البرازيلي ارنستو أراوغو.
في الوقت نفسه، استقبل أراوغو طوال نهار الخميس تقريبا، ممثلين آخرين عن المعارضة بينهم خوليو بورجيس الرئيس السابق للجمعية الوطنية المنفي في كولومبيا حاليا، وأنتونيو ليديزما رئيس بلدية كراكاس السابق الذي يعيش في مدريد منذ أن فر من فنزويلا في 2017 بينما كان يخضع لإقامة جبرية.
كما حضر اللقاء الذي جرى في مقر وزارة الخارجية، دبلوماسيون من السفارة الأمريكية وممثلون عن مجموعة ليما التي تضم 14 بلدا من القارة الأمريكية بينها البرازيل.
وتعتبر هذه الدول مادورو رئيسا غير شرعي. وقد تولى مهامه لولاية ثانية في 10 كانون الثاني/يناير بعد انتخابات رئاسية اعتبرتها المعارضة ودول أجنبية عدة مزورة.
ولا تعترف الولايات المتحدة ولا الاتحاد الأوروبي ولا مجموعة ليما بهذه الرئاسة التي يفترض أن تستمر حتى 2025.
"رئاسة انتقالية"
أعلنت وزارة الخارجية البرازيلية في بيان أن البرازيل مستعدة للاعتراف "برئاسة انتقالية" في فنزويلا يتولاها خوان غوايدو رئيس الجمعية الوطنية.
ووعدت الوزارة بأن "تفعل البرازيل ما بوسعها لمساعدة الشعب الفنزويلي ليبدأ مجددا العيش بحرية وتجاوز الكارثة الإنسانية التي يمر بها حاليا".
وتشهد فنزويلا منذ سنوات أزمة سياسية إلى جانب أزمة اقتصادية خطيرة. وهي تعاني من نقص في المواد الغذائية والأدوية وتضخم هائل، ما دفع الكثير من الفنزويليين إلى مغادرة البلاد.
وأعلن غوايدو استعداده لقيادة حكومة انتقالية تدعو إلى انتخابات جديدة معتبرا أن الدستور يخوله القيام بذلك في غياب سلطة شرعية في فنزويلا، حسب المعارضة.
وشكر المعارضون الذين استقبلوا في وزارة الخارجية البرازيلية الرئيس بولسونارو على التزامه ضد نيكولاس مادورو وعبروا عن أملهم في أن يعترف رسميا بغوايدو رئيسا شرعيا ليتمكن من الدعوة إلى انتخابات حرة.
وقال ليديزما: "لا نطلب فقط الاعتراف بالجمعية الوطنية ومحكمة العدل العليا في المنفى بل باعتبار خوان غوايدو رئيسا دستوريا مؤقتا لفنزويلا".
طلب عقوبات
من جهته، طلب رئيس بلدية كراكاس من دول المنطقة فرض عقوبات جديدة على موظفين قريبين من مادورو أسماهم "بلاط مادورو".
وعبر بورجيس أيضا عن أمله في فرض عقوبات جديدة، داعيا إلى التحرك ضد "تبييض رؤوس الأموال وانتهاك حقوق الإنسان" التي تتهم المعارضة السلطات الفنزويلية بارتكابها.
وردا على سؤال عن تدخل عسكري أجنبي محتمل ضد نظام مادورو، قال بورجيس إن المعارضة فضلت دائما "طريق الضغط والعقوبات"، مشيرا إلى أن مادورو هو من اختار "طريق العنف".
وكان الرئيس الفنزويلي وصف بولسونارو الإثنين بأنه "هتلر الأزمنة الحديثة". وهو يدين باستمرار السعي إلى إطاحة حكمه. (أ ف ب)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.