رسالة من الأمير محمد بن سلمان إلى الرئيس المنتخب عبد المجيد تبون    الولايات المتحدة الأمريكية تهنئ الجزائر وتتطلع إلى التعاون مع الرئيس عبد المجيد تبون    مسؤول صحراوي يتحادث مع نواب روس حول تطوير العمل المشترك للرفع من مستوى العلاقات الثنائية    حوادث المرور: وفاة 5 أشخاص وإصابة 10 آخرين خلال ال 48 ساعة الأخيرة    الخليفة العام للطريقة التيجانية يهنأ الرئيس المنتخب عبد المجيد تبون    في كتاب صحفي صدر حديثا ... الدكتور عبد الرحمان قنشوبة يلملم شتات التطور العمراني لمدينة الجلفة!!    تبون ثامن رئيس للجزائر    تبون يدعو إلى حوار "جاد" ويلتزم بتغيير الدستور ومراجعة قانون الانتخابات    توقيف تاجري مخدرات وحجز كمية من الكيف المعالج بتندوف    "فولكسفاغن" تعلق نشاط مصنعها لتركيب السيارات في الجزائر    رقمنة 4 آلاف ملف تقاعد بخنشلة    توزيع 89 سكنا عموميا إيجاريا بغرداية    ربط 150 عائلة بالغاز الطبيعي بعين الإبل في الجلفة    قطاع الصحة يتدعم بمنشآت نوعية في الشلف    السودان: المحكمة تقضي بإيداع عمر البشير مؤسسة الإصلاح الاجتماعي لمدة عامين بتهمة الفساد    ميسي: "كل كرة ذهبية فزت بها ساهمت في تطويري أكثر"    استفادة 42 ناديا من معدات رياضية بالبيض    رفع التحفظات المتعلقة بأرضية ملعب 20 أوت    رئيس دولة يشرف على امتحانات طلابه    زوجة البشير خلف القضبان    طفلة أحبها العالم ويكرهها ترامب    يهدف لتحقيق التنويع والتنمية الاقتصاديين‮ ‬    قبل نهاية السنة الجارية بسيدي‮ ‬بلعباس‮ ‬    غليزان    ستقام في‮ ‬العاصمة المصرية القاهرة    في‮ ‬محاولة للإلتفاف على المساءلة الدولية    في‮ ‬الضفة الغربية للقدس    من اللغة الفرنسية إلى العربية    منظمة‮ ‬اليونيسكو‮ ‬الأممية    ميهوبي يقبل بالنتائج ولن يقدم طعنا    تعرضت لإصابة وفوزنا مستحق أمام الشباب    «فوزنا على العميد لم يأت صدفة وسنذهب بعيدا في الكأس»    6 مروّجي مخدرات وراء القضبان    محرضا قاصر على سرقة مجوهرات جدته وراء القضبان    «الشركة الاقتصادية ستكون على رأس النادي مطلع السنة الجديدة»    تسليم 2200 وحدة في 20 مارس و13 الف اخرى قبل اوت    أول رحلة لقطار وهران-الشلف هذا الاربعاء    التسليم مرهون بتدخل الوصاية    تقرير أممي يفضح دولا وشركات    الفيلم الجزائري «نايس فري نايس» في المنافسة الرسمية    رحيل الأستاذ بوشيبة الطيّب ...صديق المسرح    اجتماع موسع تحضيرا للدخول المدرسي المقبل    إدراج الاقتصاد الدائري في الاستراتيجية التنموية    الوهرانيون يختارون التغيير    مؤتمر حول "سؤال الحرية اليوم"    ضرورة تقبل المراهقة واحتضانها    إدانة "مجرم بريطانيا الأول" ب37 تهمة    قامة متعددة المواهب وسفيرة لمنطقة الأوراس    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرئيس البرازيلي يعد أمام المعارضة الفنزويلية بالتحرك ضد مادورو
نشر في الحوار يوم 18 - 01 - 2019

وعد الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو وحكومته أمام معارضين للرئيس نيكولاس مادورو استقبلهم في برازيليا الخميس، بالتحرك من أجل تغيير في النظام في فنزويلا.
وفي خطوة تعزز الضغوط على سلطة نيكولاس مادورو، استقبل الرئيس البرازيلي اليميني القومي في قصر الرئاسة ميغيل أنخيل مارتن، رئيس محكمة العدل الفنزويلية العليا في المنفى، الهيئة الموازية للجمعية الوطنية الفنزويلية المؤسسة الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة في كراكاس.
وقال بولسونارو في تسجيل فيديو بعد اللقاء: "سنفعل ما بوسعنا لإعادة الديموقراطية إلى فنزويلا ولتتمكنوا من العيش بحرية". وأضاف أن "الحل سيصل سريعا".
وشارك في اللقاء الممثل عن منظمة الدول الأمريكية غوستافو سينوزي، مستشار الأمين العام للمنظمة لويس ألماغرو، ووزير الخارجية البرازيلي ارنستو أراوغو.
في الوقت نفسه، استقبل أراوغو طوال نهار الخميس تقريبا، ممثلين آخرين عن المعارضة بينهم خوليو بورجيس الرئيس السابق للجمعية الوطنية المنفي في كولومبيا حاليا، وأنتونيو ليديزما رئيس بلدية كراكاس السابق الذي يعيش في مدريد منذ أن فر من فنزويلا في 2017 بينما كان يخضع لإقامة جبرية.
كما حضر اللقاء الذي جرى في مقر وزارة الخارجية، دبلوماسيون من السفارة الأمريكية وممثلون عن مجموعة ليما التي تضم 14 بلدا من القارة الأمريكية بينها البرازيل.
وتعتبر هذه الدول مادورو رئيسا غير شرعي. وقد تولى مهامه لولاية ثانية في 10 كانون الثاني/يناير بعد انتخابات رئاسية اعتبرتها المعارضة ودول أجنبية عدة مزورة.
ولا تعترف الولايات المتحدة ولا الاتحاد الأوروبي ولا مجموعة ليما بهذه الرئاسة التي يفترض أن تستمر حتى 2025.
"رئاسة انتقالية"
أعلنت وزارة الخارجية البرازيلية في بيان أن البرازيل مستعدة للاعتراف "برئاسة انتقالية" في فنزويلا يتولاها خوان غوايدو رئيس الجمعية الوطنية.
ووعدت الوزارة بأن "تفعل البرازيل ما بوسعها لمساعدة الشعب الفنزويلي ليبدأ مجددا العيش بحرية وتجاوز الكارثة الإنسانية التي يمر بها حاليا".
وتشهد فنزويلا منذ سنوات أزمة سياسية إلى جانب أزمة اقتصادية خطيرة. وهي تعاني من نقص في المواد الغذائية والأدوية وتضخم هائل، ما دفع الكثير من الفنزويليين إلى مغادرة البلاد.
وأعلن غوايدو استعداده لقيادة حكومة انتقالية تدعو إلى انتخابات جديدة معتبرا أن الدستور يخوله القيام بذلك في غياب سلطة شرعية في فنزويلا، حسب المعارضة.
وشكر المعارضون الذين استقبلوا في وزارة الخارجية البرازيلية الرئيس بولسونارو على التزامه ضد نيكولاس مادورو وعبروا عن أملهم في أن يعترف رسميا بغوايدو رئيسا شرعيا ليتمكن من الدعوة إلى انتخابات حرة.
وقال ليديزما: "لا نطلب فقط الاعتراف بالجمعية الوطنية ومحكمة العدل العليا في المنفى بل باعتبار خوان غوايدو رئيسا دستوريا مؤقتا لفنزويلا".
طلب عقوبات
من جهته، طلب رئيس بلدية كراكاس من دول المنطقة فرض عقوبات جديدة على موظفين قريبين من مادورو أسماهم "بلاط مادورو".
وعبر بورجيس أيضا عن أمله في فرض عقوبات جديدة، داعيا إلى التحرك ضد "تبييض رؤوس الأموال وانتهاك حقوق الإنسان" التي تتهم المعارضة السلطات الفنزويلية بارتكابها.
وردا على سؤال عن تدخل عسكري أجنبي محتمل ضد نظام مادورو، قال بورجيس إن المعارضة فضلت دائما "طريق الضغط والعقوبات"، مشيرا إلى أن مادورو هو من اختار "طريق العنف".
وكان الرئيس الفنزويلي وصف بولسونارو الإثنين بأنه "هتلر الأزمنة الحديثة". وهو يدين باستمرار السعي إلى إطاحة حكمه. (أ ف ب)


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.