دخول خط السكة الحديدية الجديد محطة أغا- مطار الجزائر الدولي حيز الخدمة الاثنين المقبل    منظمة حماية المستهلك: لهذه الأسباب لا تقبل بعض البنوك الأوراق النقدية الجديدة!    رقم العملاق فيرغسون يبقى صامدا لأكثر من 32 عاما !    تبسة.. العثور على جثة شاب منتحر في حي البساتين بالحمامات    أتلانتا يضرب موعدًا مع لاتسيو في نهائي كأس إيطاليا    الطارف.. توقيف مروجين للأقراص المهلوسة ببن مهيدي    آخر أجل لدفع تكاليف واستكمال ملف الحج يوم 5 ماي المقبل    السيسي يمدّد حالة الطوارئ في مصر ل3 أشهر إضافية    مفاجآت في قائمة المنتخب الوطني لأقل من 23 عاما    عدل 2: حوالي 54 ألف مكتتب مدعو لاختيار الموقع    مسيرة مليونية بالسودان للمطالبة بحكم مدني    بالفيديو.. “فيغولي” ينتفض ويقود “غلطة سراي” لنهائي كأس تركيا !!    تنصيب لوحة تذكارية في باريس لمناضل فرنسي مناهض للاستعمار    أكدت حرصها على استقلاليتها و القيام بواجبها في مكافحة الفساد    بوادر إنفراج “أزمة بلماضي” قُبيل “الكان”    إتفاق لتجديد عقد لتموين ايطاليا بالغاز الجزائري    إصابة شخص بجروح طفيفة في حادث تحطم طائرة صغيرة بالمنيعة    دوخة يتحدث عن أهداف الخضر في كأس أمم إفريقيا 2019    الأربعاء المقبل عطلة مدفوعة الأجر    اتحادية عمال البريد والاتصالات تعليق إضرابها    مجلس الامة يؤكد:    النيابة العامة تؤكد حرصها على استقلالية العدالة ومكافحة الفساد    الحماية المدنية تجند 200 عون لمرافقة الحجاج    الجزائريون “يشتكون” من إرتفاع أسعار الخضر والفواكه عشية شهر رمضان    الشيخ شمس الدين”والدي النبي هما من أهل الفترة”    المحكمة العليا تُخرج الملفات الثقيلة من الأدراج    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    «العدالة فوق الجميع»    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    البطولة الإفريقية للجيدو    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    وزير التربية خارج الوطن    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المجاهدة نجية قربسي ل ''الحوار'': ''المرأة الجزائرية قدوة في النضال الوطني''
نشر في الحوار يوم 17 - 05 - 2010


عادت المجاهدة نجية قربسي بذاكرتها إلى سنوات الكفاح المسلح ضد الاستعمار الفرنسي، لتروي قصص نضالها رفقة كوكبة من الشهداء والمجاهدين والمجاهدات، في جبال بوزقزة بالناحية التاريخية الرابعة. لتدعو بعدها بنات الجزائر إلى مواصلة حمل المشعل وخدمة الوطن، حفاظا على رسالة ووصية من سقطن شهيدات حتى يحيين اليوم حرات. ''أحمد الله أنه وهبني الحياة وطيلة العمر لأرى الجزائر حرة مستقلة''، هي عبارة استهلت بها المجاهدة نجية قربسي حديثها معنا، بعد تردد، عرفنا سببه، فكما قالت، لم أكن يوما محط اهتمام الصحافة أو الإعلام بالرغم من أنني احتككت بهم طيلة 15 سنة عملت بها على مستوى دار الصحافة الطاهر جاووت بساحة أول ماي. وأضافت، لا نبحث عن الشهرة أو صنع اسم، فيكفينا أننا صنعنا الجزائر الحرة المستقلة. ''كافحنا من أجل الجزائر ونأمل أن تحافظ عليها الأجيال الصاعدة'' هي من مواليد سنة 1939 بلدية حسين داي بالعاصمة، عاشت رفقة عائلتها بهذا الحي الشعبي العريق، إلى أن بلغت سن ال 18 وتحديدا عام ,1957 لتلتحق بصفوف جيش جبهة التحرير الوطني. حسب ما تظهره وثائقها وبطاقة انتسابها إلى المنظمة الوطنية للمجاهدين، المجاهدة قربسي، أو الحاجة نجية، كما فضلنا مناداتها في لقائنا معها، على هامش حفل تكريمي لبعض المجاهدين نظمته المنظمة الوطنية لأبناء المجاهدين بمناسبة إحياء ذكرى مجازر ال 8 ماي .1945 فضلت الحاجة نجية عدم التحدث كثيرا عن يومياتها في الجبال إبان الثورة ولا عن الأحداث التاريخية الكبرى التي مرت عليها، فكما ترى، لا فائدة من التحدث عن هذه التفاصيل اليوم، فلم نكن وقتها نفكر أنه سيكتب لنا عمر ويأتي اليوم الذي نروي فيه ما عشناه لأبنائنا وأحفادنا، ومن يستحق أن نروي بطولاتهم هم من سقطوا شهداء في ساحات المعارك، حتى لا تمحى وتفقد ذكراهم، وتبقى أسماؤهم محفوظة في سجلات التاريخ. من أمثال الشهيد محمد بوقرة الذي أتشرف أنني كنت في يوم من الأيام رفيقته في حمل السلاح. والشهيد سي الشريف، والشهيد الحاج لخضر باليسترو، وغيرهم ممن يستحقون التقدير والتمجيد. نضال جزائريات الأمس لا يختلف عن نضال حفيداتهن اليوم ترى الحاجة نجية أن ما قدمته المرأة الجزائرية بالأمس من نضالات واستشهادات وبطولات، لا يختلف عما تقدمه اليوم ابنتها وحفيدتها. موضحة أن جبهة المواجهة تختلف إلا أن قدر الجزائريات لم يختلف، إذ كتب عليهن النضال على مرّ الزمن، فمن مكافحة بطش وظلم الاستعمار لأزيد من قرن و32 سنة شاركت فيها في الثورات الشعبية والمعارك، واحتمت خلالها بالجبال، إلى نضالها في وجه الأيادي الهمجية خلال العشرية السوداء، وهاهي اليوم تواصل مسيرتها النضالية من أجل استتباب الأمن والاستقرار الذي عرفته البلاد في العشرية الأخيرة. فكما أسمعت المرأة الجزائرية صوتها بالأمس ليعرف العالم بأسره حب الجزائريين لوطنهم وعدم تقبلهم لأي سيطرة أجنبية عليهم أو أي تبعية للخارج، تعمل اليوم لتحقيق نفس الهدف، فالإطارات النسوية الشابة على كافة المستويات ذاع صيتها في شتى المجالات، لتثبت للبشرية قاطبة أن الجزائر حرة وأن المرأة الجزائرية حرة ويمكن تحقيق المعجزات في ظل هذه الحرية، وأن رأس مال الجزائر ليس ثرواتها الطبيعية وحسب وإنما طاقتها البشرية من رجال ونساء مستعدين لدفع أرواحهم في سبيل الحفاظ على سيادتها.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.