علي ذراع: كل الظروف مهيأة لإنجاح الاستفتاء    بوقدوم يتحادث مع فاعلين ماليين بباماكو    مجلس قضاء الجزائر العاصمة: تأجيل جلسة الاستئناف في قضية رجل الأعمال علي حداد إلى 27 سبتمبر    روباين : كل الظروف مهيئة لاستقبال طلب الفلاحين    على لسان عبد القادر بن قرينة :حركة البناء تثمن موقف الدولة من التطبيع    فييرا يتحدى الانتقادات ويستدعي عطال    في انتظار الكشف عن الودية الثانية: تربص الخضر يرسم بهولندا والكاميرون أول المنافسين    اختير أحسن لاعب في لقاء العين: بونجاح يتألق قبل موعد تربص أكتوبر    تبسة: حجز 5437 قرصا مهلوسا من مختلف الأنواع بالمريج والحويجبات    4 إصابات خلال احتراق 40 عدادا بحي بكيرة    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي بعض وسائل الاعلام الوطنية    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    توقيف 19 "حرّاقا" بعرض البحر في وهران    استراتيجية جديدة لتنظيم عمل الحركة الجمعوية    الجيش لحماية معدن الذهب من "المتسللين" والتعجيل في استغلال منجمي غار جبيلات للحديد ومنجم وادي أميزور للزنك والفوسفاط    مسابقات انتقائية للمترشحات إلى مدارس أشبال الأمة    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    النفط يُقرّب الفرقاء!    فايز السراج.. حليف أم عقدة تركية؟    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    بالوثيقة.. "الفاف" تطالب الأندية باحترام البروتوكول الصحي في التدريبات    تنصيب رؤساء الدوائر الجدد في ولاية ميلة    العثور على كهل منتحرا شنقا داخل مستودع للدواجن    بيلاروسيا.. دعوات محتجين لمحاصرة القصر الرئاسي    رئيس الجمهورية الدخول الاجتماعي المقبل في يد اللجنة العلمية وليس الحكومة    "عدل" توقف منح الشقق من 4 غرف نهائيا    ديدي راوولت: "حراقة" جزائريون وتونسيين سبب الموجة الثانية لكورونا في فرنسا    توزيع عدد الإصابات بكورونا عبر الولايات    فريق إنجليزي يتفاوض لِانتداب سليماني    الجزائر تفتك المرتبة الأولى عالميا في مسابقة لصناعة الروبوتات    القضاء على إرهابي في أمسيف بجيجل.. والجيش يواصل تمشيط المنطقة    اضراب وطني يشل النقل الخاص    "عدل" تشدد اللهجة مع شركات الإنجاز الأجنبية    تندوف: تحقيق نتائج جيدة في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    عملان جزائريان في مهرجان مالمو للفيلم العربي بالسويد    رئيس الجمهورية: ما حدث مع الأنترنت لا يشرفنا ولن أتسامح    اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة الوطنية العليا للصحافة    سوق أهراس: الجزائرية للمياه تدعو المؤسسات الصغيرة لإنجاز أشغال التوصيلات وإصلاح التسربات    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"    في اجتماع مع مدراء الصحف العمومية: بلحيمر يُشدِّد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور    في انتظار الصفقة مع "أوراكل".. الولايات المتحدة تؤجل حظر "تيك توك"    قضية علي حداد : النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    السباعي الجزائري في تربص إعدادي بعنابة    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    طُرق استغلال أوقات الفراغ    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    أمطار رعدية على 7 ولايات    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    المدير العام للديوان المهني للحبوب يلتقي بفلاحي تيارت    دفتر سفر لتراث و مواقع المدينة السياحية    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخطط أمني لمواجهة سرقة المواشي عشية العيد
مع الكشف عن سرقة 21 ألف رأس من الغنم تورط فيها جزارون
نشر في الخبر يوم 06 - 10 - 2010

قررت المصالح الأمنية مباشرة العمل بمخطط أمني جديد لمكافحة سرقة المواشي، أياما قبل عيد الأضحى، يتمثل في تكثيف الحواجز الأمنية للدرك الوطني بنقاط مختلفة على مستوى الطرق البلدية والولائية والوطنية، والاعتماد على عنصر المفاجأة، وكذا تنظيم مداهمات للأسواق الأسبوعية واليومية التي يكثر انتشارها قبل حلول عيد الأضحى، إضافة إلى تسجيل لوحات ترقيم شاحنات نقل المواشي وكذا تقييد رخص القيادة للسائقين في سجلات خاصة، يتم الرجوع إليها خلال عمليات المراجعة أثناء التحريات والتحقيقات.
وتمت الاستعانة في هذا المخطط بسيارات مزودة بكاميرات لتسجيل الوقائع المصورة للجهات القضائية أثناء عمليات مطاردة شاحنات نقل المواشي.
وجاء في تقرير أمني، أعدته مصالح الشرطة القضائية حول قضايا سرقة المواشي والثروة الحيوانية، أن ما يقرب من 21 ألف رأس من الغنم سجلت سرقتها في العديد من ولايات الوطن على مدار السنة، تورط في السطو عليها المئات من الشبكات المكونة من أكثر من ألف شخص بعضهم يملك محلات للجزارة وبيع اللحوم، وتمت إحالة الموقوفين منهم على الجهات القضائية المختصة ووكلاء الجمهورية بمحاكم الاختصاص. وتناول ذات التقرير الأوضاع التي تتم فيها عملية السرقة والسطو، حيث تم تسجيل أغلبها في المشاتي والقرى المعزولة أو الإصطبلات التي تبعد عن مقر سكنات المربين، ما يسهل عمليات السرقة، خاصة في الفترات الليلية التي تستغلها الكثير من الشبكات للسطو على الثروة الحيوانية للموالين أو البدو الرحل.
وعن الطرق والوسائل المستعملة في هذه القضايا، أثبتت التحريات أن المتورطين يستعملون القوة والعنف في بعض الأحيان أثناء عمليات الاعتداء على الإصطبلات الكائنة في محيط المزارع الجماعية أو العائلية، واستعمال الأسلحة أثناء عمليات السطو، خاصة في ولايات المسيلة وباتنة والنعامة والجلفة.
وتشير الإحصائيات المتوفرة إلى أن ظاهرة السطو على المواشي والأغنام تسجل ارتفاعا مستمرا خاصة في فترات الأعياد الدينية ومواسم الولائم، حيث يكثر الطلب عليها مع استمرار ارتفاع أسعارها.
ولم تستثن عمليات السرقة باستعمال الأسلحة النارية والبيضاء ولايات كانت تعرف بالتواجد الأمني المكثف لمختلف مصالح الأمن. وفي هذا الصدد تم إعداد خريطة أمنية لإبراز المناطق الأكثر تضررا من شبكات السرقة والسطو. وتبين، حسب تحقيقات مصالح الشرطة القضائية، أن أهمها مناطق وولايات كل من المدية وسطيف وتبسة والمسيلة.
وفي السياق ذاته، عالجت مصالح الدرك الوطني في هذه الولايات، خلال 12 شهرا فقط، 6500 قضية سرقة. كما تمكنت المجموعة الولائية للدرك الوطني بالمدية، خلال الأشهر التسعة الفارطة، من تسجيل سرقة ما يقارب 1200 رأس غنم، تورطت فيها 19 شبكة مختصة في تحويل هذه الأغنام إلى مراكز الذبح أو الأسواق الأسبوعية للمواشي عبر الولايات المجاورة، حيث كشفت التحريات تورط عدد من الجزارين بالمنطقة. وعن عمليات مكافحة هذا الظاهرة، كشف المقدم قريش بوزيان، قائد مجموعة درك المدية، أن أفراد الكتائب الإقليمية شاركوا في الكثير من عمليات مطاردة هذه الشبكات عبر الجبال والأحراش، كان آخرها تلك المسجلة في ''سبت عزيز'' حيث تم إقحام العشرات من عناصر الدرك في عملية تمشيط ومطاردة أفراد الشبكة، كما هو الحال في جنوب الولاية حيث تطلب تدخل قائد الكتيبة بنفسه رفقة فرقة التدخل بقصر البخاري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.