شيعلي يعطي إشارة انطلاق مشروع إنجاز محول على الطريق السريع الثاني بإتجاه ملعب الدويرة وبابا احسن    العاصمة.. انطلاق أشغال مشروعي ممرين أرضيين في الشراقة    منتوجات فلاحية جزائرية تباع في هذه الدول    توقع نمو اقتصاد الجزائر ب 3.8 بالمائة خلال 2021    التصديق على تعيين أول وزير دفاع أمريكي أسود    خسائر مادية كبيرة إثر نشوب حريق بمقر نادي أولمبي المدية    فيروس كورونا يتحدى "وقت الموت لم يحن بعد" لجيمس بوند    OPPO تكشف رؤيتها التكنولوجية الجديدة ومنتجات نمودجية خلال فعاليات OPPO INNO DAY 2020    نسّاخ: فوزنا هو انتصار للإرادة    الصحراء الغربية: أكاديميون دوليون يطالبون بايدن بإلغاء قرار ترامب    رياح قوية تتعدى 70كم/سا مرتقبة على السواحل الوسطى والغربية    السعودية تعلن موقفها من التطبيع    حقيقة إصابة الفنان القدير عادل إمام بفيروس كورونا    بايدن يقتبس مقولة عن قديس جزائري (فيديو)    منتدى الحوار الثقافي يستضيف الدكتور العربي الزبيري    فروجي: فوزنا مستحق    كورونا يحصد أرواح أكثر من 2.1 مليون شخص في العالم…!    لأول مرة ...وفيات كورونا اليومية في تونس تتجاوز 100 حالة    العاصمة..انحراف شاحنة أمام مسجد الجزائر يخلف ضحية    القطاعات الوزارية مدعوة إلى تحسين نوعية النصوص التشريعية والتنظيمية المبادرة بها    تحويل 11 مدير تربية وإنهاء مهام 23 آخر وتعيين 23 جديدا    الجزائر تدين بشدة التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا سوقا في بغداد    انشغالات مكتتبي «عدل» على طاولة النقاش    عائلات تحت الخطر    تندوف جزء لا يتجزأ من الجزائر    تحصيل مليار دينار من جباية استيراد السيارات الجديدة    الوضع في المغرب يعرف ترديا خطيرا    ترشح 470 وكالة سياحية لتنظيم العمرة    بحث تنمية الأنشطة الاقتصادية ب16 منطقة ظل    استغلال الطاقات الشبابية    شريف ملال: "أنا باق في منصبي والباب مقفول أمام المنحرفين"    خالدي "تخصيص هياكل لسِت اتحاديات رياضية"    نشاط مستمر وانفتاح مثمر    إطلاق مسابقة لاختيار أفضل خمس روايات    "أبو ليلى" مرشح لسيزار أحسن فيلم أجنبي    واجهة إلكترونية للمناجم    العمل مع العالم حبة يشجع على الإبداع    اقتصاد أخضر..حوكمة مناخية    تخصيص 76 فرقة منها 9 فرق متنقلة لمناطق الظل    الدراسة الجامعية متواصلة رغم الوضع الاستثنائي    قصر الرياضات جاهز بعد إعادة التأهيل    مشاريع الألعاب المتوسطية تحت مجهر الحكومة    فيديو عبر «الفايسبوك» يساعد في القبض على مجرمين    « نطالب بفتح قاعات السينما والاستفادة من إمكانيات الشباب»    لص المركبات في الشراك    ملال يحسم القمة في آخر دقيقة    الجامعيون يطالبون بتجهيز مكتبات البلديات للدراسة عن بعد    الأشغال متوقفة بأجزاء تيارت و الولايات المجاورة    دواء «لوفينوكس» مفقود بمستشفى الدمرجي    أمنا العاصمة وتيبازة يتألقان    توزيع ألف حاوية على الأحياء    حجز 60 كيس فحم خشبي    المؤرخ الفرنسي بنجامين ستورا: "على فرنسا الإعتراف باغتيال المحامي على بومنجل"    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"فيروس الأنفلونزا لشتاء هذا العام خطير!"
نشر في الخبر يوم 05 - 11 - 2018

أكد مدير قسم الفيروسات التنفسية بمعهد باستور الجزائر، الدكتور فوزي درار، أن تركيبة فيروس الأنفلونزا الموسمية لهذه السنة مغاير لتركيبة السنة الماضية، حيث إن النوع "ب" ليس نفسه ومن شأنه أن يكون فيروسا خطيرا، داعيا من استفاد من التلقيح السنة الماضية وخاصة أصحاب الأمراض المزمنة إلى الخضوع له بالضرورة هذه السنة، مشيرا إلى أن لقاح هذا العام يعد مهما جدا بل وأكثر ضرورة من السنوات الماضية بحكم شراسة الفيروس الذي قد يعرض المصاب للموت.
ووصف الدكتور فوزي درار، مدير قسم الفيروسات التنفسية بمعهد باستور الجزائر، في تصريح ل"الخبر"، إقبال الجزائريين على التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية بال"محتشم"، موضحا أنه رغم تسجيل وعي لدى بعض الجزائريين خلال ال10 سنوات الأخيرة بأهمية هذا اللقاح يبقى إقبالهم عليه محتشما مقارنة بالأهداف التي سطرتها المنظمة العالمية للصحة التي أكدت أن الهدف من التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية هو حماية المرضى والأشخاص من تداعيات الداء، حيث بينت معطيات الصحة العالمية، حسب درّار، أنه لضمان هذه الأهداف يجب أن يتم التوصل لتلقيح نسبة 75 بالمائة من الفئات المعنية والممثلة في النساء الحوامل وأصحاب الأمراض المزمنة وخاصة منهم مرضى السكري.
وأشار المتحدث إلى أن الجزائر لم تصل للمقاييس التي وضعتها منظمة الصحة العالمية، حيث "مازلنا في نسبة تلقيح منخفضة لا تتعدى ال30 بالمائة"، رغم أن ما جلبته الجزائر من جرعات يمثل عدد الجرعات التي استفادت منها القارة الإفريقية ومنطقة الشرق الأوسط، وهو جهد يجب أن يثمّن بالإقبال على التلقيح من باب الوقاية من مضاعفات داء الأنفلونزا الموسمية، علما أن تركيبة فيروس هذه السنة مغايرة للسنة الماضية، حيث إن المعروف أن هناك تركيبة جديدة كل عام وتحوي نوعين "أ" و"ب"، والمسجل هذه السنة أن النوع "ب" ليس نفسه في السنة الماضية، حيث إن "ب" السنة الماضية يتماشى مع النوعية التي تسري في الجزائر، علما أن الجديد متواجد حاليا بأمريكا وبعض دول أوروبا وأستراليا، وبالتالي إن دخل الجزائر، وهذا محتمل جدا، من شأنه أن يكون خطيرا ومن شأن انتشاره أن يسجل كثيرا من الضحايا، ودعا درار المرضى الذين لقّحوا السنة الماضية إلى أن يخضعوا للقاح هذا العام، لأن المناعة التي اكتسبوها العام الماضي لم تعد متوفرة.
للتذكير، فقد توفي 26 جزائريا خلال 2017 جراء تعرضهم للزكام الموسمي، غالبيتهم من المصابين بأمراض مزمنة، غير أن الزكام زاد من تفاقم حالاتهم، بينما شهدت سنة 2016 وفاة 23 شخصا.
وكان تسجيل زيادة في الوفيات وراء تخوف الجزائريين وإقبالهم أكثر على التلقيح ضد الزكام الموسمي، وهذا ما جعل وزارة الصحة تلجأ إلى اعتماد 40 ألف جرعة إضافية تحسبا لشتاء 2018، تم توزيعها عبر مختلف المؤسسات الاستشفائية عبر الوطن، مع تخصيص حصة وجهت لتباع بالصيدليات على أساس تعويضها من قبل صندوق الضمان الاجتماعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.