لبنان تحت الصدمة    اللواء مفتاح صواب استفاد من تكفل طبي بالخارج وعاد إلى الجزائر يوم 4 أوت    تعيين الدكتور "رباح أرزقي" كبير الاقتصاديين في البنك الدولي، رئيسا للخبراء الاقتصاديين ونائب رئيس الحوكمة الاقتصادية وإدارة المعرفة    الوزير الأول جراد يترأس اجتماعا وزاريا لدراسة كيفيات وسبل تعويض المتضررين    وفاة 5 أشخاص وإصابة 213 آخرين بجروح خلال ال 24 ساعة الأخيرة    احذر أن تزرع لك خصوما لا تعرفهم !!!    هبة طبية للطاقم المعالج    بعد تعرضه لإصابة قوية    يونايتد يتسلح بوسيط وحيلة مكشوفة لخطف سانشو    بعد الانفجار المدوي الذي ضرب مرفأ العاصمة اللبنانية    بعد ترحيل سكان حي المجاهدين    تعد من الاطباق الاساسية على موائد العائلات السوفية    انفجار مرفأ بيروت يخلف مائة قتيل وآلاف الجرحى والمشردين    منافسة توماس كاب 2020    بشأن كيفية تداول خبر وفاة احمد التيجاني انياس    عطار في حديث صحفي لموقع بريطاني:    للتكفل بتسيير الهياكل المائية لمواقع سكنية للوكالة    على المديين القصير والمتوسط    ضبط قائمة المنتجات والسلع محل التبادل    بعد تطبيق خطة أمنية محكمة    جراد يعلن بداية تقييم الخسائر    تأجيل قضية مادام مايا إلى 26 أوت    شيخي يكرم محاميي الافلان    سلطة الضبط تتلقى احتجاجا من الزاوية التيجانية    إصابة جزائريين بجروح طفيفة.. وتضرّر أملاك آخرين ومقر السفارة    محرز يتضامن مع ضحايا تفجيرات بيروت    المال الحرام وخداع النّفس    اللبنانيون يقفون على حجم الكارثة مبهوتين وعاجزين عن مواجهتها،،،    نجاح وسطاء الجمهورية مرهون بالقضاء على البيروقراطية    رئيس الجمهورية يعزي عائلة الفقيد وأتباع الطريقة    القرار معقول للعودة إلى الحياة العادية    شكاوى المواطنين محمية    التأخر والخطأ غير مسموحين    إصابة جزائريين في انفجار بيروت    صدمة وحداد وطني في لبنان    «على الجميع الالتزام بالوقاية لتكون المساجد نموذجا للانضباط »    الانطلاق في تهيئة حديقة 20 أوت بحي العرصا    «القالة مهد التاريخ والجمال» ألهمتني لإصدار كتابي الأول    السكن في سلم الإنشغالات    200 عائلة في عزلة    الرابطة الوطنية تفرض على الأندية استعمال أرضية «ماتش- برو»    «نتمنى أن تقوم العدالة بتنظيف المحيط الكروي من الفساد»    حالات الشفاء من كورونا ترتفع إلى 664 و تراجع في الإصابات    هذه فوائد العبادة وقت السحر    التداوي بالعسل    بعض السنن المستحبة في يوم الجمعة    بن رحمة وبرينتفورد يحسمان الصعود    الشمال والجنوب وما بينهما    المكتب الفدرالي سيقرر مشاركة شبيبة القبائل في كأس "الكاف"    يحيى الفخراني يؤجّل "الصحبة الحلوة"    برادلي كوبر يتفاوض مع أندرسون    المخازن تستقبل 45 ألف قنطار من الحبوب    بيكهام يتشاور مع "نيتفلكس" و«أمازون"    الشغوف بالموسيقى والأغنية القبائلية    تحضير لمرحلة ما بعد الصدمة..    تراجع حالات الإصابة يخفّف قلق المواطنين    جمع 87 % من محصول الحبوب بتيزي وزو    رئيس البلدية يدعو إلى التبليغ عن المخالفين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفخفاخ يتهم النهضة بالمناورة والنهضة تهدد بسحب الثقة
نشر في الخبر يوم 14 - 07 - 2020

تتسارع التطورات السياسية في تونس، ازاء الأزمة الحادة بين رئيس الحكومة الياس الفخفاخ وحركة النهضة، مع دخول رئيس الجمهورية على خط الأزمة، في ظل تهديد النهضة بطرح لائحة سحب الثقة من الحكومة، وتهديد رئيس الحكومة الياس الفخفاخ باستبعاد وزراء النهضة من الحكومة وإخراجها الى صف المعارضة.
أكد رئيس الحكومة التونسية إلياس الفخفاخ أن البلاد لم تعد تحتمل المزيد من الارباك والمناورات السياسية وأنّ الوضع الدقيق يقتضي من الجميع تغليب المصلحة العليا للوطن للتمكن من إنقاذ الدولة، وقال الفخفاخ خلال لقائه رؤساء اتحادات الشغل وأرباب العمل والفلاحين ان التمسك بالمؤسسات وبالدستور وبعلوية القانون في إدارة الاختلافات بين مختلف الأطراف، موضحا أن الوضع الاقتصادي المنهك جراء تداعيات أزمة كورونا وتفاقم ازماته الهيكلية يستدعي التعجيل بتنفيذ خطة الإنقاذ التي أطلقتها الحكومة وتتطلب من الجميع مزيدا من التضامن والوحدة لتحقيق الاهداف المرسومة لها.
وأعطى الفخفاخ الانطباع بتركيزه على تنفيذ خطة لتوفير المناخات الملائمة للشروع في إنجاز الاستحقاقات الاجتماعية وتلبية الإنتظارات العاجلة لسكان المناطق والفئات بعيدا عن التجاذبات السياسية والصراعات الحزبية، اكثر من انشغاله بالتطورات المتعلقة بقضية الفساد الموجهة اليه ، خاصة بعد قيام هيئة مكافحة الفساد الدستورية ، بتسليم ملف رئيس الحكومة المتعلق بتضارب المصالح وتوقيع صفقة لصالح شركاته التي يملك فيها أسهم ، شهر ابريل الماضي ، برغم ان القانون يمنع ذلك ويعتبرها مخالفة جنائية.
وكان الفخفاخ قد اتخذ أمس خطوة تصعيدية ضد حركة النهضة ، بإعلانه عن تعديل حكومي يرجح ان يتم خلالها استبعاد وزراء النهضة من الحكومة لدفعها للتحول الى المعارضة، ردا على قرار مجلس الشورى للحركة تكليف رئيسها راشد الغنوشي التشاور مع رئيس الجمهورية قيس سعيد للذهاب نحو حكومة جديدة، ورجح القيادي في حزب حركة النهضة محمد القوماني امكانية توجه الحركة نحو سحب الثقة من رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ من خلال صياغة عريضة في هذا الاتجاه، خاصة وانها وحلفائها حزب قلب تونس وائتلاف الكرامة وبعض المستقلين ، تملك النصاب الذي سيسمح لها باسقاط الحكومة.
واعتبر القوماني أنّ ''الفخفاخ قرّر سياسة الهروب إلى الأمام من خلال إعلانه أمس الإثنين، قراره إجراء تحوير في تركيبة الحكومة الذي سيتم الإعلان عنه خلال الأيام القليلة القادمة''. ويعقد مجلس شورى النهضة مساء اليوم الثلاثاء، اجتماعا طارئا للنظر في التطورات السياسية ،خاصة بعد الموقف الحاد الذي عبر عنه الرئيس قيس سعيد بشان رفضه أي تشاور مع النهضة لتشكيل حكومة جديدة ، وموقف رئيس الحكومة الفخفاخ الذي اتهم اعتبر أنّ النهضة تُربك العمل الحكومي و إعلانه عن تعديل وزاري خلال الأيام القادمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.