تشريعيات 12 يونيو: نسبة المشاركة بلغت 23 بالمائة    بلعموري: الإجراءات الردعية قضت على تسريب المواضيع    هذا ما ينتظر النواب الجدد    الجيش يوقف 8 عناصر دعم للجماعات الإرهابية وتدمر 4 مخابئ    إيداع 26 طلب لممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    عرقاب: ربط المستثمرات الفلاحية ومناطق الظّل بالكهرباء    «كاش» للتأمينات تُطلق خدمة الدفع الإلكتروني    النّفط في أعلى مستوياته منذ 2018    سباق محموم على مغانم طريق الحرير ومناجم الطاقة الخضراء    إل جي الجزائر تكشف عن الفرن الكهربائي الجديد نيوشاف: ذروة الأداء    يورو 2021.. إسبانيا تسحق سلوفاكيا والسويد تخطف الفوز والصدارة في آخر رمق    كأس العرب.. لبنان تتجاوز جيبوتي وتقع في مجموعة الخضر    (بالفيديو) هدف غريب في "يورو" 2020    انتشال جثة غريق غرب شاطئ سيدي المجدوب    مخطط تكويني لتطوير مهارات الحرفيين    انقلاب شاحنة نقل للبنزين تابعة لنفطال    صدور «سفر في العمل الشعري للونيس آيت منغلات»    مؤسسة الأمير عبد القادر الدولية ترد على تصريحات آيت حمودة    وزير الصّحة يلتقي وفدا عن إتحاد العمال    ملهاق: حملة التلقيح تأثرت بالإشاعة    الفيلم الجزائري "مطارس" يتوج بجائزة المهرجان المغاربي للفيلم الطويل    شنقريحة يشارك في فعاليات المؤتمر التاسع للأمن الدولي بموسكو    العلاقات الجزائرية – الإفريقية: بين الطموحات الإيديولوجية وتحديات الواقع الإفريقي (مقاربة نظرية)    هذا ما قاله صبري بوقدوم في مؤتمر "برلين2" الخاصة بليبيا    تسليم تراخيص استكشاف منجمي: قبول 238 عرض تقني يتعلق ب38 موقعا    فرقاني: "الكناري يعيش للفوز بالألقاب وكأس الكاف في متناوله"    وزارة الصحة: 370 إصابة جديدة و 10 وفيات بكورونا خلال 24 ساعة    الشلف: توقيف 3 مروّجين وحجز 639 وحدة خمر    وكالة "عدل" تعلن عن بيع 49 محل تجاري في تيبازة و 13 محل بالبليدة    براهمية: "اللاعبين يروحوا يشطحو فالليل وأنا نعس فيهم…. نعس ولادي بزاف عليا"    خلط أوراق الامتحانات البكالوريا في خنشلة .. الوصاية تتدخل و تتخذ إجراءات عاجلة    عُمان: تأشيرات إقامة طويلة المدى للمستثمرين الأجانب والمتقاعدين    الجمارك تُحقِّق..    وفاة الكاتب والمترجم العراقي خيري الضامن عن عمر يناهز 85 عاما    عالم أحياء روسي… تحوّر جذري لفيروس كورونا في حال رفض التطعيم    إعداد دليل حول التكفل بالأطفال المصابين باضطرابات التوحد    تسوية رزنامة اللقاءات المتأخرة عن الجولتين ال 22 و25 للمحترف الأول    فتح مدرستين وطنيتين في الزراعة الصحراوية في واد سوف وورقلة    مجموعة جنيف تنظم ندوة حول حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    قسنطينة: وضع حد لنشاط عصابة اجرامية استولت على مبالغ مالية من منزل بالخروب    منال حدلي تطمئن جمهورها حول حالتها الصحية    "الخطر الأعظم".. المتحور "دلتا" ينتشر بسرعة مخيفة في الولايات المتحدة    محتجون يقطعون الطريق على جورج وسوف في مدينة طرابلس اللبنانية    فارس غير مرغوب فيه في لاتسيو    ورقلة وتقرت: تسجيل ظهور بؤر مبكرة لآفة البوفروة ببساتين النخيل    سوناطراك: عدم إطلاق أي مشروع قبل تقييم تأثيراته على البيئة    سجن الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز على خلفية قضايا فساد    تنبيه حول حالة الطقس: موجة حر تصل إلى 48 درجة عبر 6 ولايات    دنيا سمير غانم تغيب عن حفل تكريمها بمهرجان أسوان لأفلام المرأة    حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة غير قابلة للتصرف    مولودية الجزائر يعلن نهاية موسم نجمه    مدريد تصدر عفوا عن تسعة قادة انفصاليين كتالونيين مسجونين    هكذا تحج وأنت في بيتك في زمن كورونا    استحضار للمسار العلمي والأكاديمي للراحل    الغش جريمة..    اليوم أول أيام فصل الصيف    حتى تعود النعمة..    النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كورونا: 8 أعراض بعد تلقي لقاح "فايزر"
نشر في الخبر يوم 09 - 12 - 2020

تشير البيانات التفصيلية إلى أن تطعيم فايزر لقاح فعال وآمن للغاية، بناء على تجربة سريرية لأكثر من 40 ألف مشارك، وذلك وفقا لتقرير في "بيزنس إنسايدر" (Business Insider). والتالي أبرز الآثار الجانبية الشائعة، التي أبلغ عنها الأشخاص بعد تلقي لقاح فايزر:
1- ألم في موقع الحقن، نسبتهم 84%. 2-
2- تعب 63%
3- صداع 55%
4- ألم عضلي 38%
5- قشعريرة 32%
6- آلام المفاصل 24%
7- حمى 14%.
8- إجهاد شديد، إذ من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما، أبلغ 4.6 % عن إجهاد شديد بعد أخذ الحقنة الثانية. أما من المتطوعين الذين تزيد أعمارهم عن 55 عاما، أبلغ 2.8 % عن إجهاد شديد.
وكانت هذه الآثار الجانبية متوقعة مع اللقاح، وعادة ما تظهر في غضون يومين من تلقي جرعة وتستمر لمدة يوم أو يومين فقط في المتوسط. وحدثت معظم الآثار الجانبية القوية بعد حصول المشاركين على الجرعة الثانية، وكانت الآثار الجانبية أكثر شيوعا بين المشاركين الأصغر سنا.
ما الفترة الزمنية التي يحتاجها التطعيم لبدء حماية الجسم من كورونا؟
قالت شركة "فايزر" (Pfizer) إن لقاحها فعال بنسبة 95 % تقريبا في الوقاية من كوفيد-19، ووفقا لوثائق تم إصدارها، أمس الثلاثاء، بدا أن لقاح فايزر بدأ في حماية الناس بعد 10 أيام تقريبا من الحصول على الجرعة الأولى، على الرغم من أن هذه كانت درجة حماية جزئية، وقال الخبراء إن الجرعة الثانية ما تزال مطلوبة.
وقالت ديبورا فولر، عالمة الأحياء الدقيقة ومطورة لقاح في جامعة واشنطن، "الجرعة الثانية مهمة للغاية لجعل غالبية الأفراد، الذين سيحصلون على هذا اللقاح، أعلى من المستويات المطلوبة من حيث الحماية".
هل يحتاج من تلقى التطعيم إلى ارتداء الكمامة؟
الجواب هنا: نعم، حتى اللحظة لم تصدر أية توصية من منظمة الصحة العالمية أو الهيئات الطبية بأن التطعيم ينفي الحاجة لاستمرار إجراءات التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات وغيرها. كتبت أبورفا ماندافيلي في "نيويورك تايمز" (New York Times) يبدو أن لقاحات كوفيد-19 الجديدة من فايزر- بيونتك، و"موديرنا" (Moderna) جيدة بشكل ملحوظ في الوقاية من الحالات الخطيرة، لكن من غير الواضح مدى نجاحها في الحد من انتشار فيروس كورونا.
في معظم التهابات الجهاز التنفسي، بما في ذلك كورونا المستجد، الأنف هو المنفذ الرئيسي لدخول الفيروس، حيث يتكاثر بسرعة هناك، ويحفز الجهاز المناعي لإنتاج نوع من الأجسام المضادة خاصة بالغشاء المخاطي، وهي الأنسجة الرطبة التي تبطن الأنف والفم والرئتين والمعدة. إذا تعرض الشخص نفسه للفيروس مرة ثانية، فإن تلك الأجسام المضادة، وكذلك الخلايا المناعية التي تتذكر الفيروس، تهاجم الفيروس بسرعة في الأنف قبل أن تتاح له فرصة الدخول.
على النقيض من ذلك، يتم حقن لقاحات فيروس كورونا في عمق العضلات، ويتم امتصاصها بسرعة في الدم، حيث تحفز جهاز المناعة على إنتاج الأجسام المضادة. ويبدو أن هذه حماية كافية لمنع إصابة الشخص الملقح بالمرض. بعض هذه الأجسام المضادة ستنتشر في الغشاء المخاطي للأنف؛ لكن ليس من الواضح إذا كانت كافية أو قادرة على منع تكاثر فيروسات كورونا في الأنف.
الخوف هنا أن يكون أنف الشخص، الذي تلقى التطعيم يحتوي على كمية كبيرة من فيروسات كورونا، والتي يمكن أن ينشرها عبر العطس أو التنفس. قال الخبراء إن هذا هو السبب في أن لقاحات الغشاء المخاطي، مثل لقاح شلل الأطفال الفموي، أفضل من الحقن العضلي في درء فيروسات الجهاز التنفسي.
ومع ذلك، فإن الخبراء متفائلون بأن اللقاحات ستثبط الفيروس بدرجة كافية، حتى في الأنف والحنجرة، لمنع الأشخاص المحصنين من نقله للآخرين، وذلك وفقا لنيويورك تايمز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.