5 مكاسب مميّزة من انتصارات الخضر    الميلان يتحول إلى مستشفى قبل مواعيد مصيرية    بركة خيرة... مثال للمرأة الريفية المقاولة    رئيس المجلس الدستوري يستعرض "الإصلاحات العميقة" للرئيس تبون من أجل إرساء دعائم الجمهورية الجديدة        وزارة الخارجية: الجزائر تتابع بقلق كبير تطور الأوضاع في لبنان    مؤامرات تحاك ضد الجزائر    عودة قوية للدبلوماسية الجزائرية    استشهاد عسكري وإصابة اثنين آخرين    إعلام فرنسا يواصل التكالب على الجزائر    تحويل سوق السمار إلى بومرداس قريباً    قضية "أغنية فيروز" .. الإذاعة العمومية تخرج عن صمتها    تسجيل 101 اصابة مؤكدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 75 حالة شفاء    مدراء خدمات جامعية في عين الإعصار    الشباب يسعى لاقتطاع نصف التّأشيرة    إعادة تهيئة الأرضية تحسبا لمباراة الجزائر - بوركينافاسو    «الكأس العربية ستكون رفيعة المستوى»    الجزائر تدعو إلى دعم متواصل للدول الضعيفة    المجلس التّنفيذي الإفريقي ينشد الإصلاح والتقشّف    إيداع المتهمين الحبس المؤقت بباتنة    إطلاق دراسة لفك الاختناق المروري بالعاصمة    حجز 84 ألف وحدة من المفرقعات والألعاب النارية    مجازر 17 أكتوبر 1961.. الجريمة المستمرة    «مينيرفا».. مشروع ثقافي شباني    الكاتبة نزيهة شلخي تخوض تجربة الرواية مع «غالية»    البُعد القيمي لصورة الآخر في الإعلام    أسعار النّفط تقفز إلى أكثر من 3 %    مخابر تركية مهتمة بالاستثمار في الإنتاج البيوتكنولوجي    نحو إصلاحات في قطاع الصناعة الصيدلانية    لقاء وطني لتجسيد إصلاحات المنظومة الصحية    محطات بارزة ارتبطت بمولد النبي صلى الله عليه وسلم    أحداث سبقت مولد النبي صلى الله عليه وسلم    الرّئاسة الفلسطينية تُحذّر من الخطط الاستيطانية    تموين الأسواق الوطنية بكميات معتبرة من البطاطا    وفد روسي في رحلة استكشافية إلى تمنراست وجانت    صور من حفظ الله للنبي صلى الله عليه وسلم في صغره    حرب على التسول بالأطفال    هل يدخل محرز عالم السينما؟    الحكومة تخصص مليار دينار لتمويل المؤسسات الناشئة    تشكيل لجنة مختلطة مع بين وزارة الفلاحة والتجارة لمحاربة ظاهرة المضاربة    سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالجزائر تعلن عن منحة دراسية ممولة بالكامل    مسيلة: رجل يضع احد لحياته ببلدية مسيف    وزير العدل يستقبل سفير إيطاليا بالجزائر    تونس تعلن تخفيف شروط دخول الجزائريين    بن قرينة : "مبادرة لدعم المرأة الريفية في مشروع الجزائر الجديدة"    الجزائر الثانية عربيا والخامسة عالميا في قائمة الدول الأرخص من حيث أسعار البنزين    وكالة الأنباء الفرنسية تعلن نفسها ناطقا باسم حركة إرهابية إنفصالية تخطط للقيام بعمليات إجرامية    وزارة التربية تدعو إلى إحياء ذكرى المولد النبوي في المدارس    استياء قيس سعيد من إدراج تونس في جدول أعمال الكونغرس    هذه توقعات الطقس ليوم الجمعة    تصفيات مونديال-2022: نحو إعادة تهيئة أرضية ملعب تشاكر تحسبا لمباراة الجزائر-بوركينافاسو    اليوم سيحسم في مصير عضوية إسرائيل في الإتحاد الإفريقي    إرث الأجداد يبحث عن الأمجاد    "علياء" تنظم ندوة "المثقف والعمل الإنساني"    المكتبة الوطنية تحتفي بالرواية الجزائرية    أكتب نصا وقضية وليس شخصا وقضية    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف: ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم الثلاثاء 19 أكتوبر الجاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



إطلاق الفيلم الأخير لعثمان عريوات متعلق بقراره
نشر في الخبر يوم 29 - 01 - 2021

كشف كاتب الدولة المكلف بالصناعة السينماتوغرافية، يوسف سحايري، عن قرب إطلاق فيلم الفنان عثمان عريوات، الذي انتهى تركيبه بالتلفزيون الجزائري، مضيفا، أن جمعته جلستا عمل مع الفنان، وأن إطلاق العمل متعلق بقرار المنتج عثمان عريوات.
وأضاف سحايري للإذاعة الثقافية، أمس الخميس، إن مصالحه تعكف على إعادة هيكلة وتنظيم القطاع متأسفا عن التهالك الذي كان فيه قطاع السينما، مضيفا أن معرفته بمشاكل القطاع تعززت بالاطلاع على الجانب القانوني والإداري، وهو ما جعله يفتح نقاشا موسعا مع الفاعلين في القطاع، لعلاج المشاكل الموروثة، مؤكدا أن الجزائر تملك كل الإمكانيات للنهوض بالسينما وإدماجها ضمن العجلة الاقتصادية، مضيفا أن دور الدولة هو تنظيم القطاع وليس منافسة المنتجين، وأن دورها يقتصر على دعم نوع معين من الإنتاج بينما ينبغي أن يتحرر الإنتاج السينمائي ويمضي إلى مجال الاستثمار.
وتابع المتحدث، أن أزمة القطاع حاليا تجعل الاستثمار مغامرة مع غياب حلقتي التوزيع والاستغلال، وعدم وجود قاعات للعرض، وهي نقائص تحتاج وقتا، مما جعل مصالحه تفكر حاليا في تفعيل الأعمال المشتركة مع الأجانب، وفتح المجال لتصوير الأعمال الأجنبية في الجزائر، وهو ما من شأنه أن يساهم في خلق مناصب عمل والترويج للصناعة السينمائية في الجزائر.
وقال كاتب الدولة إن الاختلال وتداخل الصلاحيات بين مؤسسات كثيرة في قطاع الثقافة دون قيامها بواجبها دفعه إلى إعادة هيكلة القطاع بتقديم مشروع المركز السينمائي الجزائري-سيكون في مجلس الوزراء بعد أسبوعين- والذي من شأنه أن يكون شباكا موحدا لتسهيل الاستثمار في القطاع وحلحلة المشاكل البيروقراطية، وفتح أفق جديد لجعل السينما موردا اقتصاديا حقيقيا، مضيفا إن دور الدولة ضبط القطاع وليس منافسة المنتجين الخواص.
وأكد سحايري أيضا إعادة النظر في القوانين المسيرة للقطاع ودفاتر الشروط بما يسمح للمستثمرين الأجانب بدخول السوق الجزائري، بعد إعادة إصلاح الاختلالات الموجودة في الحلقات الثلاث: الإنتاج والتوزيع والاستغلال. مؤكدا دخول مفاوضات مع وزارة المالية لوضع معايير جديدة لإدخال الاستثمار الثقافي ضمن المجالات التي يمكنها الاستفادة من قروض بنكية، بعيدا عن النظام الريعي الذي كان سائدا من قبل، كاشفا عن صدور المرسوم التنفيذي الذي يسمح باستعادة قاعات السينما من وزارة الداخلية والجماعات المحلية.
كما قال سحايري، بخصوص مطالب الإعفاءات الضريبية، إن الأمر لا معنى له في ظل غياب أهم حلقات الإنتاج السينمائي وهما حلقتا التوزيع والاستغلال اللتان تصنع سوق السينما، مؤكدا أن أهم ما يشغل مصالحه هو تنظيم هذا السوق وخلق ميكانيزماته، عبر اللجنة المختصة ببطاقة مهنيي القطاع، وإنشاء مدرسة عليا للسينما والسمعي البصري بالتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وفتح تخصصات جديدة لها علاقة بالسينما بمراكز التكوين المهني، وصياغة دفاتر شروط جديدة. وفي حديثه عن المهرجانات السينمائية في الجزائر قال سحايري إنها كانت لإعطاء صورة غير واقعية، مضيفا أنه لا يلوم لا مردوديتها، كاشفا عن سياسة جديدة للمهرجانات تقوم على التكوين والاستفادة من الخبرات وفتح سوق للسينما على هامش هذه النشاطات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.