أزيد من 10 ملايين تلميذ وتلميذة يلتحقون اليوم بمقاعد الدراسة    حدف مسجد الجزائر الأعظم من صورة الموكب الجنائزي للرئيس السابق بوتفليقة إعتداء صارخ على القوانين    دراسة مشروعي مرسومين رئاسيين ومشروع مرسوم تنفيذي تخص قطاعات الشباب والسياحة والمواصلات    459 مؤسسة تربوية جديدة حيز الخدمة    توسيع التحقيق إلى 30 ولاية متضررة و توقيف 71 مشتبها فيه    تعليق علاقة عمل موظف من مستخدمي الملاحة الجوية محل توقيف في فرنسا    السكن الترقوي التساهمي: اتفاقية لرفع عراقيل التمويل أمام المستفيدين    شرفي يكشف عن مخرجات لقائه مع الأحزاب السياسية    "إيساكوم" تثمّن ترشيح الناشطة الحقوقية سلطانة خيا    تحسن الحالة الصحية للفنان محمد حزيم    15 وفاة.. 166 إصابة جديدة و شفاء 145 مريض    «الكاف" ترفض طلب "الفاف" بتأخير موعد مباراة النيجر    انسحاب معقّد    خلية لمتابعة البروتوكول الصحي قبل التحاق الطلبة    تطوير الحوار ومناخ العمل    40 تعاونية توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    القبض على عديد المطلوبين بالجلفة    اعتماد معيار الكفاءة والجدارة    تأجيل محاكمة رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع إلى    متابعة تطورات الوباء    «سنعمل على تأدية موسم مشرّف»    الاعضاء يطالبون حمري بالتسوية القانونية    تتويج ناصر لينا وبراهامي لمين باللقب    تأجيل موعد الانطلاق إلى وقت لاحق    إعفاء من غرامات التأخير لمنتسبي «كاسنوس» بسعيدة    الحاضنة العلمية للأطفال نافذة لولوج عالم الاختراع والابتكار    بايدن يضغط لمهاتفة ماكرون وجونسون يسعى للتّهدئة    العثور على جثة متعفنة لخمسيني    سارقو حليّ النساء في قبضة الأمن    البطاطا ب 80 دج للكلغ الواحد    تسخير 775 شرطي لتأمين الدخول المدرسيّ    ترقّب 465 تلميذ من ذوي الاحتياجات الخاصة    10 ملايين و500 ألف تلميذ في المدارس اليوم    عروض ثقافية وتظاهرات في فن الطبخ    فتح سجل الاستقصاء لتدوين التراث المادي    حلمي أن ألتقي رئيس الجمهورية    بدائل لتغيير واقع متأزم    الفنّان حزيم يجري عملية جراحية على مستوى القلب    دعوة إلى تحويل ملعب "ميلود هدفي" إلى قطب تكوينيّ    النوعية السمة الغائبة عن صفقات المولودية    الشروع في تركيب مولّدات الأكسجين نهاية الأسبوع    تحقيقات بالمؤسسات العمومية التابعة إلى الولاية    الخطر مازال قائما ..    المتحف العمومي الوطني بمسيلة يفتح باب المشاركة في مسابقة "الأنشودة الوطنية"    روسيا: ستة قتلى على الأقل في إطلاق نار داخل حرم جامعة    أسعار النفط تتراجع في ظل ارتفاع الدولار    مواليد عام 2000 يسجلون مع فئة الرديف: الفاف تجري تغييرات على مواعيد انطلاق البطولات    الكيان الصهيوني يعتزم إنشاء مصانع أسلحة بالمغرب    في خطوة استفزازية للجزائر.. ماكرون يعتذر من الحركى!    «الإعلام بين الحرية والمسؤولية» موضوع الطبعة السابعة    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة    المراهنة على البوابة الموريتانية لاقتحام السوق الإفريقية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    خطأ طيار ينهي حياة 21 شخصا    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



" سيال " تستدرك تذبذب التوزيع وترده إلى انقطاع الكهرباء
الماء على مدار الساعة بالعاصمة في سبتمبر 2009
نشر في المساء يوم 10 - 09 - 2008

أكدت مصادر مقربة من شركة تسيير وإنتاج المياه بالعاصمة "سيال"، انه تم استدراك التذبذب في توزيع مياه الشرب الذي مس منذ أكثر من يومين سكان عدد من بلديات العاصمة على غرار القبة، بئر خادم، جسر قسنطينة، في حين يرتقب أن تبلغ الشركة أهدافها المتعلقة بتحسين التزويد بمياه الشرب شهر سبتمبر 2009، حيث يرتقب أن تصل إلى نسبة 24 ساعة على 24 ساعة.. علما أن نسبة التوزيع حاليا تصل إلى 90 بالمائة للذين يتزودون يوميا بين 6 و10 ساعات .
كما ارجع السيد محمد دراجي توجة رئيس تسيير التدخلات والاستغلال بشركة "سيال"، سبب تذبذب التوزيع في المدة الأخيرة عبر عدد من بلديات العاصمة، إلى انقطاع التيار الكهربائي عن محطات التوزيع والتخزين اثر العطب الذي سجلته مؤسسة سونلغاز، فكان من الصعب على وحدات شركة "سيال" تشغيل مضخات الدفع. مشيرا إلى أن الأمور ستعود تدريجيا إلى وضعيتها العادية بخصوص التوزيع، حيث شرع في تزويد عدد من الزبائن الذين تضرروا من انقطاع توزيع المياه ابتداء من ليلة أول أمس، على أن يتم مضاعفة ساعات التوزيع لتدارك النقص الذي سجل مؤخرا.
وعلى صعيد آخر أشار المسؤول إلى استعادة عدد من المناطق الحضرية التي كان توزيع المياه بها من صلاحيات مصالح البلدية، ويتعلق الأمر بكل من سيدي موسى، تسالة المرجة وأولاد شبل، حيث تقوم الشركة حاليا بدراسة إمكانية إعادة تهيئة شبكات التوزيع والصرف لهذه المقاطعات التي كانت تتزود في السابق من الآبار، وهو ما يعني أن المنطقة ستعرف عدة أشغال بعد التأكد من عدم ملاءمتها، في الوقت الذي ارجع فيه سبب الانقطاعات في توزيع المياه التي مست منذ فصل الصيف مقاطعات برج البحري والمرسى وعين طاية، إلى وضعية القناة الرئيسية التي تمون هذه البلديات والتي أصبحت صغيرة لا تستوعب التدفق الكبير للمياه التي توزعها الشركة، وهو نفس الإشكال الذي رفع بخصوص مقاطعات الحراش، باب الزوار ووادي السمار، الذي لم تتمكن الشركة إلى غاية اليوم من تحسين نسبة التوزيع وبلوغ نسبة 24 ساعة على 24 ساعة، لذلك تفكر "سيال" حاليا في تزويد وحدات الإنتاج بمولدات الضغط عما قريب.
وعن الوضعية الحالية لشبكة التوزيع، صرح السيد توجة أن الجزائر ورثت شبكة قديمة لتوزيع المياه خاصة بالنسبة للأحياء القديمة، على غرار باب الوادي، حسين داي، سيدي أمحمد والقصبة، ونظرا لصعوبة القيام بأشغال ترميم وتغيير الشبكة بالنظر إلى وضعية البنايات بهذه المقاطعات، تقرر تدعيم الشبكة بصمامات للتخفيف من حدة الضغط، وهو ما سيحمي سلامة الشبكة من الاعطاب والتسربات، ويسمح بتوزيع الكميات المطلوبة من المياه. وبخصوص بلوغ أهداف شركة "سيال"، صرح المسؤول أن العمل الذي شرع في تطبيقه منذ الشروع في التسيير المفوض لإنتاج وتطهير المياه بالعاصمة يوم 26 افريل 2006، والمتعلق بترميم الشبكات القديمة والحد من نسبة التسربات مع رفع ساعات التزويد إلى دائم ليل نهار، سمح بتحسين نوعية وعدد ساعات التموين بمياه الشرب، حيث بلغت نسبة التغطية بالتزويد اليومي للمياه 90 بالمائة، في الوقت الذي يستفيد 60 بالمائة من زبائن الشركة من التموين 24 ساعة على 24 ساعة، في حين يترقب أن تكون العاصمة ممونة يوميا 24 ساعة على 24 ساعة ابتداء من شهر سبتمبر 2009، حيث تقوم الشركة حاليا بدراسة مشكل توفير المياه بالجهة الشرقية للعاصمة، التي تعرف عدة نقائص، منها بعدها عن مراكز التوزيع وتموقع العديد من المناطق الحضرية في المرتفعات وهو ما يستوجب استحداث شبكة جديدة مدعمة بصمامات ومضخات الدفع العالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.