عز الدين ميهوبي الأرندي “سنتقل من دواليب السلطة نحو صفوف الشعب”    حمس ستساهم في مسار الاصلاحات باقتراحات تخدم تحقيق الوفاق الوطني    ألمانيا: 6 قتلى في إطلاق نار ببلدة روت إم سي    بلجود: الرئيس تبون يُتابع الوضع في جيجل.. وأمر بإتخاذ الإجراءات اللازمة    فيتا كلوب الكونغولي - شبيبة القبائل اليوم على الساعة 17:00    شباب قسنطينة يفاجئ نادي بارادو    الفيدرالية الوطنية لوكالات المراقبة التقنية للسيارات تعقد مؤتمرها التأسيسي اليوم    الجزائر تخزّن أزيد من 20 مليون قنطار من القمح الصلب    قطاعا الطاقة والاتصالات في الجزائر يسيلان لعاب الوكالة الأمريكية للتجارة والتنمية    رفضت عدة عروض دولية لشراء 20 ألف طن من الذرة    مصر تقصي الجزائر    باريس سان جيرمان ينفي خبر إهتمامه بسليماني    زطشي يؤكد ثقته في بلماضي    تنصيب طارق بلعريبي مديرا عاما لوكالة “عدل”    وزير الخارجية المالي يلح على أهمية تعزيز دور الاتحاد الإفريقي    رفع حصة الصادرات خارج المحروقات “يحظى بالأولوية”    أردوغان وميركل يشددان على ضرورة الحل السياسي في ليبيا    زلزال جيجل يتسبب في تشققات بالمنازل والطرقات    سيلفا: “محرز لاعب خارق للعادة”    الكاف تسحب احتفال تأسيسها من العيون المحتلة    جامعي يطعن زوج عمته المسن بالسكين في البرواقية بالمدية    معرض العسل ومنتجات الخلية بالشلف: ارتفاع الأسعار ..الأسباب والتدابير    نقل الفسيفساء الرومانية للترميم واكتشاف حمام روماني    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    مقري يؤكد استعداد حمس للحوار    سيرين عبد النور بطلة مسلسل “دانتال” شهر رمضان    وفاة 13 شخصا واصابة 341 اخرين خلال اسبوع على مستوى المناطق الحضرية    جيشنا فخرنا    هل يُنصفون ؟    العثور على جثة شخص مرمية بمدخل مدينة الأمير عبد القادر بعين تموشنت    ماكرون يتحدث عن ملف الذاكرة    مسؤول بمحطة مراقبة الزلازل: هذا هو سبب الهزة الأرضية التي ضربت جيجل    بوحيرد “قدرها عالي” .. !    ملكة بريطانيا تصادق رسميا على قانون البريكست    وزيرة الثقافة تكرم المسرح الوطني والمشاركين المتوجين بجوائز الهيئة العربية للمسرح    مهرجان عمّان الدولي للفيلم الأول يواصل في استقبال المشاركات    الدكتور عطاء الله طريف يتطرق لمبادئ المسؤولية الاجتماعية للإعلام    فلسطين : مستوطنون يحرقون مسجدا في القدس المحتلة    مصر: لا نستورد الغاز الطبيعي من إسرائيل لسد الاحتياجات المحلية    لجنة تقنية وطنية تعاين “العيوب” وتتخذ عدة تدابير وإجراءات    توقيف مبحوث عنه من قبل العدالة ومتورط في قضايا إجرامية    الجمعة ال 49 من الحراك    حجز حمولة بداخلها ألعاب نارية بقيمة 50 مليون دج بالجزائر العاصمة    بعد أن أرعب العالم .. علماء أمريكيون يطورون لقاحا لفيروس كورونا الجديد    تسجيل أول حالة "كورونا" بسنغافورة    فيروس كورونا/ “المدينة الموبوءة”.. الصينيون يتساقطون في الشوارع    بالفيديو.. كنزة مرسلي بلوك مغاير في أغنية “كانت باينة” من انتاج لايف ستايلز ستوديوز    فيروس كورونا.. إرتفاع حصيلة الوفيات في الصين إلى 25 شخصا    ارتفاع حصيلة قتلى "كورونا" إلى 25 بالصين    بطولة الجزائر المفتوحة للسباحة: السباح عبد الله عرجون ينصب نفسه نجما فوق العادة    المكتب التنفيذي لمؤتمر هيئات الرقابة الدستورية الأفريقية يصادق على اقتراح الجزائر حول تعديل نظامه الاساسي    وزارة خارجية الوفاق الوطني ثمن مسعى الجزائر لاستقرار الوضع في ليبيا    أسعار النفط ترتفع بعد خفض مخزونات الخام الأمريكية    الرئيس التونسي يمنح وسام الجمهورية التونسية للمجاهدة جميلة بوحيرد    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





22 ألف شاب مدمن مخدرات يتلقى العلاج
البروفيسور محمد شكالي يؤكد:
نشر في المساء يوم 27 - 02 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
كشف نائب مدير الصحة العقلية بوزارة الصحة، البروفيسور محمد شكالي، خلال لقاء نظمته مديرية الصحة في تيبازة، بمناسبة الأسبوع المغاربي للصحة المدرسية والجامعية بمستشفى الأمراض العقلية بالناظور، أن أزيد من 22 ألف مدمن من الجنسين ومن شتى الفئات العمرية والاجتماعية، يخضعون حاليا للعلاج في 42 مركز "وسيط" لمعالجة الإدمان عبر الوطن.
أشار البروفيسور في السياق، إلى أن الجزائر تبنت إستراتيجية وطنية لمكافحة الظاهرة، من خلال العمل على توسيع شبكة مراكز الوسيط، لتبلغ قريبا 53 مركزا وتكوين 30 طبيبا أخصائيا في معالجة الإدمان، مع ضمان توفير دورات تكوينية قصيرة المدى للأطباء العامين في إطار التكوين المتواصل، للتكفل ببعض الحالات، إلى جانب العمل والتنسيق مع قطاعات أخرى، قصد توفير الظروف الاجتماعية التي تمنع الشاب من اللجوء إلى عالم المخدرات، خاصة مكافحة التسرب المدرسي والتفكك الأسري وتشجيع الرياضة الجوارية والمدرسية.
كشفت دراسة أجراها الديوان الوطني لمكافحة المخدرات سنة 2016، على عيّنة تتكون من 12 ألف تلميذ بالطورين المتوسط والثانوي، عن تسجيل معدل تلميذ واحد من أصل خمسة تلاميذ يتعاطون المخدرات عبر الوطن.
يعتبر التحقيق الذي أجراه الديوان الوطني لمكافحة المخدرات بالوسط التربوي (المتوسط والثانوي) الأحدث، فيما يتم التحضير للإعلان عن نتائج تحقيق حول نفس الموضوع بالوسط الجامعي "قريبا"، حسب السيد عبد النور صالح، بصفته المدير العام السابق للديوان والمستشار والخبير في المجال.
شملت الدراسة التي عرضها مدير عام سابق بالنيابة للديوان الوطني لمكافحة المخدرات، عبد النور صالح، 426 مؤسسة تربوية عبر 46 ولاية، فئات عمرية تتراوح بين 15 و17 سنة، في استبيان وأسئلة مباشرة شملت 119 سؤالا متعلقا بمدى استهلاك التبغ والمخدرات من طرف التلاميذ، مشيرا إلى أن الوضعية ليست "منفلتة بقدر ما هو متحكم فيها".
كشفت نتائج الدراسة- استنادا للسيد عبد النور- عن أن استهلاك التبغ والمخدرات ظاهرة منتشرة "فعلا" في المؤسسات التربوية، وتخص فئتي الذكور والإناث، لكنها لم تبلغ بعد المستوى الرهيب الذي تروج له بعض الجهات، ولا زالت في مستوى يمكن التحكم فيه، مشيرا إلى أن المخدر الأكثر استهلاكا يتمثل في القنب الهندي، تليه مختلف المهلوسات والمؤثرات العقلية.
قدرت الدراسة -التي عرضت أول مرة سنة 2017- عدد التلاميذ على مستوى الطورين الابتدائي والثانوي، المدمنين على التدخين بقرابة 387 ألف تلميذ، أي أزيد من 18 بالمائة من عدد المتمدرسين، وهو (أي التدخين) عامل رئيسي يساهم في انتشار ظاهرة تناول المخدرات، فيما يقدر عدد التلاميذ الذين يستهلكون المخدرات ب66.731 تلميذا، وعدد التلاميذ الذين أقدموا على شرب الخمور ولو لمرة واحدة ب49.626 تلميذا. كما توصلت تقديرات الدراسة إلى تسجيل إقدام 48.148 تلميذا على تناول المؤثرات العقلية، منهم 23 ألفا استهلكوا صنف "الإكستازي".
رغم أن الدراسة فندت الأرقام التي يروج لها، إلا أنها تثير مخاوف القائمين على قطاع الصحة، وتتطلب أخذها بجدية كمؤشرات خطيرة على صحة المتمدرسين العقلية، حسب الدكتور بوفديان، المكلف ببرنامج الصحة المدرسية بوزارة الصحة الذي شدد على أهمية محور التحسيس على مستوى العائلة، التي يعد دورها أساسيا ومحوريا، حسب المتحدث. في السياق، كشف عن دور ال2000 وحدة طبية على مستوى المؤسسات التربوية لتحسيس التلاميذ بخطورة استهلاك المخدرات والتدخين، من خلال تسطير برنامج توعوي يستهدف التلاميذ، إلى جانب إشراك باقي الفضاءات الشبانية والرياضية والدينية والثقافية للقيام بعمليات تحسيسية.
للإشارة، يتضمن برنامج التظاهرة "الأسبوع المغاربي للصحة العقلية"، الذي نظمته مديرية الصحة بتيبازة، العديد من النشاطات العلمية التي تستهدف المؤسسات التربوية والتكوينية والمركز الجامعي بتيبازة طوال أسبوع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.