على الشعب أن يتحلى بيقظة "شديدة" وأن يضع يده في يد جيشه    جميعي يواصل الضغط: الكتلة البرلمانية للآفلان تطلب من بوشارب الانسحاب "طواعية"    92 إتهاما بالقتل والإرهاب تطال منفذ مجزرة نيوزيلندا    الدولي السابق زيتي محمد خثير    الصيام عبادة أخلاقية مقصدها الأسمى تقويم السلوك    هواوي تطمئن زبائنها وتصرح بأن التحديثات ستكون دائما متاحة    بن صالح يستقبل الوزير الأول النيجيري    تحديد زكاة الفطر عن شهر رمضان لهذه السنة ب 120 دج    تجمع المهنيين السودانيين يدعو لإضراب سياسي عام    بعد تمسك‮ ‬أوبك‮ ‬بخفض الإنتاج‮ ‬    "كان" 2019: البرنامج التحضيري ل"الخضر"    بلايلي لاعب الشهر في تونس    ديلور يكشف عن خطته المستقبلية !    كأس الجزائر لكرة السلة للسيدات    إرتفاع ب 3 بالمائة في حوادث المرور والقتلى والجرحى خلال رمضان    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بتلمسان    أمطار رعدية في 4 ولايات جنوبية    بن فليس:" نريد أمة جزائرية موحدة لا مفتتة الجسم ومشلولة الأوصال"    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    «تسليم 2400 شقة عدل 1 يوم السبت.. وغلق الملف نهائيا في 30 سبتمبر»    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    وزراء.. الحراك والملتقيات الدولية    نشاط الموانئ يسجل نموّا بنسبة 7 بالمائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2019    تيسمسيلت : 3 جرحى في حادث مرور ببلدية خميستي    خلال السنة الماضية‮ ‬    وزعت بميادرة من جمعية‮ ‬فتية الخير‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    وزير العدل‮ ‬يؤكد خلال جلسة تنصيب زغماتي‮:‬    بسبب‮ ‬غياب الشهود    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    7 فنادق و 13 مخيما جديدا بمستغانم    9 ملايين زائر لمتحف اللوفر    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    تحويل الخزنة "بسيدي داود إلى معلم تذكاري    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    التراث والهوية بالألوان والرموز    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





22 ألف شاب مدمن مخدرات يتلقى العلاج
البروفيسور محمد شكالي يؤكد:
نشر في المساء يوم 27 - 02 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
كشف نائب مدير الصحة العقلية بوزارة الصحة، البروفيسور محمد شكالي، خلال لقاء نظمته مديرية الصحة في تيبازة، بمناسبة الأسبوع المغاربي للصحة المدرسية والجامعية بمستشفى الأمراض العقلية بالناظور، أن أزيد من 22 ألف مدمن من الجنسين ومن شتى الفئات العمرية والاجتماعية، يخضعون حاليا للعلاج في 42 مركز "وسيط" لمعالجة الإدمان عبر الوطن.
أشار البروفيسور في السياق، إلى أن الجزائر تبنت إستراتيجية وطنية لمكافحة الظاهرة، من خلال العمل على توسيع شبكة مراكز الوسيط، لتبلغ قريبا 53 مركزا وتكوين 30 طبيبا أخصائيا في معالجة الإدمان، مع ضمان توفير دورات تكوينية قصيرة المدى للأطباء العامين في إطار التكوين المتواصل، للتكفل ببعض الحالات، إلى جانب العمل والتنسيق مع قطاعات أخرى، قصد توفير الظروف الاجتماعية التي تمنع الشاب من اللجوء إلى عالم المخدرات، خاصة مكافحة التسرب المدرسي والتفكك الأسري وتشجيع الرياضة الجوارية والمدرسية.
كشفت دراسة أجراها الديوان الوطني لمكافحة المخدرات سنة 2016، على عيّنة تتكون من 12 ألف تلميذ بالطورين المتوسط والثانوي، عن تسجيل معدل تلميذ واحد من أصل خمسة تلاميذ يتعاطون المخدرات عبر الوطن.
يعتبر التحقيق الذي أجراه الديوان الوطني لمكافحة المخدرات بالوسط التربوي (المتوسط والثانوي) الأحدث، فيما يتم التحضير للإعلان عن نتائج تحقيق حول نفس الموضوع بالوسط الجامعي "قريبا"، حسب السيد عبد النور صالح، بصفته المدير العام السابق للديوان والمستشار والخبير في المجال.
شملت الدراسة التي عرضها مدير عام سابق بالنيابة للديوان الوطني لمكافحة المخدرات، عبد النور صالح، 426 مؤسسة تربوية عبر 46 ولاية، فئات عمرية تتراوح بين 15 و17 سنة، في استبيان وأسئلة مباشرة شملت 119 سؤالا متعلقا بمدى استهلاك التبغ والمخدرات من طرف التلاميذ، مشيرا إلى أن الوضعية ليست "منفلتة بقدر ما هو متحكم فيها".
كشفت نتائج الدراسة- استنادا للسيد عبد النور- عن أن استهلاك التبغ والمخدرات ظاهرة منتشرة "فعلا" في المؤسسات التربوية، وتخص فئتي الذكور والإناث، لكنها لم تبلغ بعد المستوى الرهيب الذي تروج له بعض الجهات، ولا زالت في مستوى يمكن التحكم فيه، مشيرا إلى أن المخدر الأكثر استهلاكا يتمثل في القنب الهندي، تليه مختلف المهلوسات والمؤثرات العقلية.
قدرت الدراسة -التي عرضت أول مرة سنة 2017- عدد التلاميذ على مستوى الطورين الابتدائي والثانوي، المدمنين على التدخين بقرابة 387 ألف تلميذ، أي أزيد من 18 بالمائة من عدد المتمدرسين، وهو (أي التدخين) عامل رئيسي يساهم في انتشار ظاهرة تناول المخدرات، فيما يقدر عدد التلاميذ الذين يستهلكون المخدرات ب66.731 تلميذا، وعدد التلاميذ الذين أقدموا على شرب الخمور ولو لمرة واحدة ب49.626 تلميذا. كما توصلت تقديرات الدراسة إلى تسجيل إقدام 48.148 تلميذا على تناول المؤثرات العقلية، منهم 23 ألفا استهلكوا صنف "الإكستازي".
رغم أن الدراسة فندت الأرقام التي يروج لها، إلا أنها تثير مخاوف القائمين على قطاع الصحة، وتتطلب أخذها بجدية كمؤشرات خطيرة على صحة المتمدرسين العقلية، حسب الدكتور بوفديان، المكلف ببرنامج الصحة المدرسية بوزارة الصحة الذي شدد على أهمية محور التحسيس على مستوى العائلة، التي يعد دورها أساسيا ومحوريا، حسب المتحدث. في السياق، كشف عن دور ال2000 وحدة طبية على مستوى المؤسسات التربوية لتحسيس التلاميذ بخطورة استهلاك المخدرات والتدخين، من خلال تسطير برنامج توعوي يستهدف التلاميذ، إلى جانب إشراك باقي الفضاءات الشبانية والرياضية والدينية والثقافية للقيام بعمليات تحسيسية.
للإشارة، يتضمن برنامج التظاهرة "الأسبوع المغاربي للصحة العقلية"، الذي نظمته مديرية الصحة بتيبازة، العديد من النشاطات العلمية التي تستهدف المؤسسات التربوية والتكوينية والمركز الجامعي بتيبازة طوال أسبوع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.