توزيع سكنات عدل بهذه الولايات أواخر شهر رمضان الجاري    "حراك الجزائر" يصل إلى المريخ    Ooredoo تُطلق العملية المُواطنة ” كسّر صيامك ” لفائدة مستعملي الطريق    نحو تأجيل إنتخابات 4 جويلية    عطال يتفوق على نيمار في هذا التصنيف    توقيف مهربين بتمنراست وعين قزام    النجمة سامية رحيم تتحدث عن “مشاعر” عبر قناة “النهار”    بالفيديو...عسلة يصد 3 ركلات جزاء وينقذ الحزم السعودي من السقوط للدرجة الثانية    براهيمي على بعد 90 دقيقة من كأس البرتغال    تسخير 39 ألف عون حماية مدنية لتأمين الامتحانات الرسمية    الحكومة تقرر العمل بالبطاقة الوطنية للممنوعين من دخول الملاعب    زطشي يعتزم القيام بثورة في التحكيم: إنهاء مهام أمالو و غوتي يستعيد الصلاحيات    الحديقة النباتية بالجلفة مقصد العائلات خلال السهرات الرمضانية    بن ناصر: "في الوقت الراهن أفكر فقط في....."    الوضع السياسي أثر سلبا على النشاط الفندقي والسياحي    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    حوادث المرور: وفاة 14 شخصا خلال 48 ساعة الأخيرة    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    تدعيم الورشات لتدارك التأخر بمشروع القطب الجامعي    أمطار مصحوبة برعود بولايات شرق الوطن بدءا من اليوم السبت    فيما تم ضبط الترتيبات تحسبا للامتحانات في الأطوار الثلاثة: هيئة رقابة البناء تحصي أقساما مهددة بالانهيار عبر 12 مدرسة بباتنة    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    منظمة الصحة العالمية تعلن الجزائر بلدا خاليا من الملاريا    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    في الجمعة 14 من الحراك: إصرار على رفض انتخابات 4 جويلية    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    جهود الجيش مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    الجزائر تأسف كثيرا لاستقالة هورست كوهلر    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    في تصعيد جديد بالمجلس الشعبي الوطني    الجزائر لا ترى بديلا عن الحل السياسي للأزمة في ليبيا    قوى الحرية والتغيير السودانية تعلن “الإضراب وبداية العصيان المدني “    فرنسا: 13 جريحاً في انفجار طرد مفخّخ في ليون والبحث جار عن مشتبه به    المجمع البترولي أول متأهل للدور النهائي    سعيدي لإدارة القمة بين شباب قسنطينة وإتحاد العاصمة    تأخر تسليم مشاريع "الألبيا" يثير مخاوف المكتتبين ببرج بوعريريج    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    هل تعدم السعودية شيوخها؟    بسب تداعيات أزمة‮ ‬بريكست‮ ‬    كوسوب توقع على مذكرة تعاون متعددة الأطراف    خلال موسم الحصاد الجاري    بغية حشد التأييد والعلاقات العامة    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    بعزيز‮ ‬يطرب العاصميين    الساحة الفنية ببشار تفقد بادريس أبو المساكين    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عيادة حي 238 مسكنا بدون تجهيزات طبية
مير الخروب يحمّل مديرية الصحة المسؤولية
نشر في المساء يوم 23 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
حمّل رئيس المجلس الشعبي البلدي للخروب السيد بوبكر بوراس، مسؤولية التأخر في افتتاح قاعة العلاج الجديدة المتواجدة على مستوى حي 238 مسكنا بالخروب، مديرية الصحة التي لم تقم بعد بتجهيزها بالعتاد الطبي اللازم رغم انتهاء الأشغال كلية، وتسليمها من قبل المقاول للبلدية في جويلية الفارط.
أكد المسؤول الأول عن البلدية في حديث مع "المساء" أول أمس، أن قاعة العلاج التي تحمل اسم "المجاهد" محمد الطاهر ساحلي والتي تم تدشينها شهر ديسمبر الفارط من قبل الوالي السيد عبد السميع سعيدون، لم تفتح أبوابها للمواطنين إلى حد الساعة؛ ما تسبب في خلق حالة من التذمر والاستياء من المواطنين؛ لحاجتهم الماسة إلى مثل هذه المقرات، حيث أضاف المسؤول أن مواطني الحي وسكان 500 مسكن "كناب"، راسلوا مرارا البلدية؛ قصد التدخل وإيجاد حل سريع لمشكل قاعة العلاج، التي من شأنها تخفيف الضغط عن قاعة العلاج الوحيدة المتواجدة على مستوى حي 900 مسكن، والتي تستقبل يوميا أزيد من 50 مريضا رغم توفرها على طبيبين فقط وممرض ورغم ضيق مقرها، مشيرا في نفس السياق، أن مصالحه ستجدد مراسلة مديرية الصحة للتكفل بتجهيز القاعة ووضعها حيز الخدمة تحت تصرف المواطنين، الذين أكدوا
ل "المساء"، أنهم يضطرون لقطع مسافات طويلة لأخذ العلاج بالقاعة الوحيدة المتواجدة على مستوى حي 900 مسكن التي تعرف ضغطا كبيرا، أو يتنقلون إلى قاعات العلاج الأخرى المتواجدة بالبلدية.
وفي حديثه عن مصير محلات المركز التجاري بحي 900 مسكن التابع للبلدية والتي يعاني جلها من وضعية كارثية كونها مهجورة وباتت مرتعا للمنحرفين، أكد "المير" أنه سيقوم في الأسابيع القليلة المقبلة، بتقديم طلب لمديرية أملاك الدولة بغرض كراء هذا المركز بعد أن باءت كل محاولات البلدية في وضعه تحت تصرف المستفيدين من خلال توفير كل الضروريات لهم، بالفشل، مضيفا في نفس السياق، أن مصالحه كانت تقوم كل 5 سنوات، بترميم محلات المركز التجاري، غير أن رفض التجار الالتحاق به جعلهم يفكرون في عرضه للكراء والاستفادة منه.
من جهة أخرى، أثار سكان حي 900 مسكن بالبلدية، مشكل غياب مقر أمني عن المنطقة، حيث طالبوا بتوفير الأمن؛ كون منطقتهم تضم العديد من الأحياء وتفتقر إلى التغطية الأمنية اللازمة، مؤكدين ل "المساء" أنهم ينتظرون تجسيد المشروع بعدما راسلوا السلطات الأمنية التي منحتهم الموافقة عليه. كما تحدّثوا عن غياب دور الشرطة العمرانية عن أرض الواقع، ما أدى إلى تمادي بعض السكان في القيام بتصرفات غير مسؤولة، تتطلب تدخّل الجهة المعنية للردع والحد من هذه التجاوزات.
طالبوا "أوبيجيي" قسنطينة بتثبيت عقودهم ... أعوان ديوان الترقية العقارية يهددون بالإضراب
وقف، أعوان الأمن وعمال تحصيل الكراء بديوان الترقية والتسيير العقاري بقسنطينة أول أمس،، وقفة احتجاجية أمام مقر الديوان بحي فيلالي، للمطالبة بإنصافهم وتسوية وضعيتهم القانونية، حيث طالب المحتجون الذين بلغ عددهم 60 عاملا، بمنحهم رواتبهم الشهرية المتخلفة، وبزيادة في أجورهم مع ترسيمهم وتثبيتهم في مناصب شغل دائمة بدل عقود التشغيل، مؤكدين أنهم ملوا الوعود الكاذبة من قبل الإدارة التي لم تنصفهم إلى حد الساعة. وأضاف المحتجون الذين يمثلون 200 عامل على مستوى الولاية من ذوي عقود ما قبل التشغيل، أن مدة عملهم كأعوان أمن وعمال تحصيل الكراء بديوان الترقية والتسيير العقاري، تجاوزت 10 سنوات، غير أنهم إلى حد الساعة لازالوا يعانون لعدم وضعهم في خانة العمال الدائمين وما ينجر عنها من مشاكل؛ كالتأخر الدائم في رواتبهم الشهرية مقارنة بباقي عمال الديوان، وعدم صرف منح خاصة بهم رغم أن عملهم حساس جدا؛ كونهم من يسهر على أمن وسلامة المشاريع السكنية الجاهزة التي أنجزها "أوبيجيي" وحمايتها من السرقة والاعتداء، فضلا عن تحصيل مبالغ الكراء للديوان، مشيرين في نفس السياق، إلى أن الإدارة رغم الاحتجاجات المتكررة أغلقت كل أبواب الحوار في وجوههم؛ ما أجبرهم على الاحتجاج ضد تعسفها.
وقد هدد المحتجون، أول أمس، إدارة ديوان الترقية والتسيير العقاري، بالدخول في إضراب عن العمل والتخلي عن حراسة المشاريع.
شبيلة. ح


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.