إسرائيل تكشف عن أكبر عملية اغتيال نفذتها    "خذوا الحكمة من أفواه الكبار"    يعلون: "أنا أكثر من قتل العرب"!    طريق كل المخاطر    في‮ ‬حالة التأهل أمام القوة الجوية العراقي    ضمن جهاز وكالة‮ ‬أونساج‮ ‬    فرعون باللباس الترڤي    بن مسعود‮ ‬يعزز العلاقات مع الأمم المتحدة    تواصل للأسبوع ال42‮ ‬توالياً‮ ‬    توافد منتظم وهادئ للمواطنين لممارسة حقهم الانتخابي    لا مجال للتشكيك في شفافية الانتخابات الرئاسية    بشأن سوريا في‮ ‬كازاخستان    قوة التلاحم الشعبي    القضاء‮ ‬يؤكد تورط الموقوف بتهمة التخابر والمرشح‮ ‬يتبرأ    المجلس الدستوري‮ ‬يذكّر المرشحين‮:‬    سيبقى حتى نهاية مرحلة الذهاب    صرخ وبكاء بعد النطق بالأحكام    مطلع عام‮ ‬2020‮ ‬بسوق أهراس    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    «الشعب» الرّمز في المشهد الإعلامي الوطني    توقيف 20 شخصا بجنوب البلاد    الجزائر حريصة على اعتماد سياسات تجنب انتهاك حقوق الإنسان    نباش يدعو لمراجعة دفتر شروط تركيب السيارات    تصدير 460 ألف طن من الإسمنت الخام خلال سنة    وضع آخر الترتيبات لإنجاح أهم حدث سياسي    قمة الرياض محطة على طريق تطبيع العلاقات الخليجية    خيارات متنوعة لاستحداث المؤسسات المصغرة    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    الانتخابات .. مطالب والتزامات    27 مشروعا ل«أنساج» يحظى بإعادة جدولة الديون    الكلمة للمواطن    المعتدي على عوني مراقبة بالترامواي مهدد ب 3 سنوات حبسا    قطاع صناعي متردي و واقع سياحي و فلاحي متدهور    الطريق الولائي ما بين زلامطة و تيغنيف كارثي    المنتخب الجزائري أحسن فريق ومحرز أحسن لاعب    المظاهرات انطلقت من شارع زبانة الى ساحة روكس    حافلة سياحية تجوب المعالم الأثرية في 6 ساعات    2019 عام استثنائي في مسيرة رياض محرز    إنقسامات وسط المكتب المسير    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    افتتاح الأيام التاريخية الأولى حول المسيرة البطولية للأمير عبد القادر بتيسمسيلت    رهان على المؤسسات الناشئة    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    577 إصابة جديدة بالسيدا غرب البلاد    رحيل الكاتبة والجامعية هوارية قادرة حجاجي    بدء الجولة الوطنية من المسرح الوطني الجزائري    حث الأولياء على نبذ العنف تزامنا ونتائج الفصل الأول    تهيئة "عين تلمسان" كمنطقة للتوسع السياحي    فتح سراديب "كاتاكومبس" الأثرية بقلب معلم "لابازليك" بتبسة    نضال عيمن في نهائيات "منشد الشارقة"    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    «نفتقر إلى إعلام يُروّج وينتقد ويشيد بأعمالنا وإلى منابر ثقافية تحتضن إبداعاتنا»    "طلامس" يفوز بجائزة أفضل إخراج في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غياب الماء والتهيئة بقرية حمدات قويدر
بلدية هونت
نشر في المساء يوم 21 - 11 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أعرب سكان قرية حمدات قويدر ببلدية هونت، التابعة لإقليم دائرة سيدي بوبكر، التي تبعد عن مقر ولاية سعيدة ب45 كلم، عن استيائهم الشديد بسبب غياب ضروريات الحياة، التي من شأنها توفير الاستقرار، على غرار الماء الصالح للشرب والطرق المهترئة التي ساهمت في تأزم وضع قاطني القرية، الذين يتطلعون إلى غد أفضل.
زاد من حجم معاناة السكان، غياب الإنارة الخارجية، إلى جانب انعدام التهيئة الحضرية، إضافة إلى الانتشار العشوائي للنفايات بسبب غياب الحاويات، وهو الأمر الذي ساهم في تشويه منظر القرية، مشيرين في هذا الصدد، إلى معاناتهم اليومية والمتكررة جراء الركض الدائم وراء صهاريج المياه، التي قد تشكل أحيانا خطرا على صحتهم وصحة أطفالهم، نتيجة غياب المراقبة الصحية على مصادر المياه، لكن حاجتهم الماسة لهذه المادة يجعلهم يتغاضون عن خطرها، لأنه لا يوجد سبيل آخر، حسبهم، لتوفير هذه المادة الحيوية. كما أن غياب التهيئة يجعلهم يتكبدون معاناة الحفر والأوحال والمطبات التي تغزو طرقهم وتعكر تنقلاتهم باستعمال المركبات. ودعا السكان القائمين على شؤون بلدية هونت، بضرورة الالتفات إلى الوضع الصعب الذي يعيشونه منذ مدة طويلة.
من جهته، أوضح رئيس بلدية هونت، في رده على انشغالات السكان، أن رئيس دائرة سيدي بوبكر زار خلال الأيام الماضية القرية، وسجل هذه الانشغالات، كما تم حسبه تسجيل هذه النقائص كمشاريع لفائدة القرية، مشيرا إلى غياب السيولة المالية المتعلقة بشراء الحاويات، والتي سيتم تداركها في القريب العاجل.
مديرية التجهيزات تحصي 48 مشروعا تنمويا
قامت مديرية التجهيزات العمومية لولاية سعيدة، خلال السنة المنصرمة، بإنجاز وتسليم 48 مشروعا يتعلق بقطاعات التعليم العالي والصحة والتربية، حيث يتوقع أن تكتمل الأشغال ب38 مشروعا السنة الجارية.
أكد شحمي لعباني، رئيس مصلحة بمديرية التجهيزات العمومية، أنه تم تسليم 4 مشاريع في قطاع التعليم العالي، تتضمن إنجاز 50 مسكنا، إضافة إلى 150 سريرا إقاميا وجناح إداري وقاعة للرياضة. كما تم أيضا في قطاع التربية، تسليم مدرستين ابتدائيتين و19 قسم توسعة، إضافة إلى 3 مطاعم مدرسية. أما فيما يتعلق بالتعليم المتوسط، فقد تم تسليم متوسطة بمنطقة سيدي يوسف، على مستوى بلدية المعمورة، إضافة إلى 4 ثانويات على مستوى التعليم الثانوي. كما تم إدراج 10 أقسام توسعة و3 قاعات للرياضة. أما في قطاع المالية، فقد تم تسليم مركز جواري للضرائب بمنطقة الحساسنة. في الوقت الذي أشار نفس المصدر إلى أنه سيتم تسليم 38 مشروعا في معظم القطاعات، خلال السنة الجارية.
❊ح.بوبكر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.