السعودية: استغلال الغاز الصخري باستخدام ماء البحر    تحسباً‮ ‬للبطولة الإفريقية للكيك بوكسينغ    البطولة الإفريقية للمبارزة    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة    قي‮ ‬طبعته الرابعة‮ ‬    تمت استعادتها بمساعدة كل من بريطانيا وكوريا وسويسرا والسعودية‮ ‬    بعد لقائها وفداً‮ ‬صحراوياً    أجدد عهدي لبناء جمهورية جديدة قوية بلا فساد ولا كراهية    يشارك فيه أكثر من‮ ‬500‮ ‬طالب دكتوراه‮ ‬    نجم الخضر أمام تحد كبير    مصالح الجمارك تكشف‮:‬    برسم الدخول التكويني‮ ‬الجاري‮ ‬بسعيدة    تحسباً‮ ‬لموسم الإصطياف المقبل    أثار قلقاً‮ ‬لدى الأوساط السياسية والشعبية    وزيرة خارجية إسبانيا تكشف‮:‬    إيداع مختار رقيق ورجل الأعمال متيجي‮ ‬الحبس المؤقت‮ ‬    جراد يدعو للاستثمار في الموارد البشرية لتنمية الاقتصاد    أكد أن نسبة إمتلاء السدود بلغت‮ ‬63‮ ‬بالمائة‮.. ‬براقي‮:‬    خلفاً‮ ‬لمحمد وارث    الاتفاقيات التجارية أبقت اقتصاد الجزائر في حالة تبعية    أمير دولة قطر في زيارة رسمية اليوم للجزائر    بحث معه سبل تطوير العلاقات الثنائية‮ ‬    تكييف المنظومات القطاعية مع متطلبات الجزائر الجديدة    "كورونا" في 6 دول عربية    تكلفة حج 2020 لن تتجاوز 60 مليون سنتيم    ندرة الأدوية تتواصل والوزارة تتفرج؟    تونس تعلق رحلاتها بسبب‮ ‬كورونا‮ ‬    التوصل لاتفاق نهائي لوقف إطلاق النّار    سكان قرية بن سحابة يحتجون    تأجيل محاكمة مقاولة محتالة    توقيف حائز مخدرات    حركة الجهاد تصعد الموقف ضد الكيان المحتل    عزوزة: تكلفة الحج لن تتجاوز 60 مليونا لهذا الموسم    السراج يؤكد رفضه لحرب الوكالة في ليبيا    آلاف المغاربة يتظاهرون للمطالبة ب «ديمقراطية حقيقية»    المستغلون يطالبون بعقود الامتياز لإعادة تجديدها    اعتصام عائلات «الحراقة» للمطالبة باسترجاع أبنائها    أبطال «فراندز» قريبا في حلقة جديدة    الإمارات العربية تكرم الممثل «محمد بن بكريتي»    الإشادة بالمسار الإبداعي والعلمي للفقيد    الحرص على طلب العلم والصبر على تحصيله    التنافس على أربع تخصصات    عباس في سباق مع الزمن لتصحيح الأخطاء    المطالبة بالإدماج وإلغاء قرارات الطرد    إصابة شخصين في انقلاب مركبة    أحكام بين5 و 10 سنوات سجنا لأفراد عصابة سرقة السيارات    مانشستر سيتي يستنجد بمحامي البريكست    المثقف الذي جهله قومه    معتصم بالله يخترع منزلا ذكيا مضادا للسرقة والغاز    تجدد أمل التتويج باللقب    الولوج لأرشيف المسرح الجزائري بنقرة واحدة    الكشف عن منحوتة الجائزة وملصق دورته القادمة    ودية لتحضير موقعة الحراش    تتويج فلاح وتألق نادي الرويبة عند الإناث    مدار الأعمال على رجاء القَبول    أسباب حبس ومنع نزول المطر    المستقبل الماضي    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نافذة للزوار والباحثين وفق نظرة جديدة
متحف سيرتا يجهّز قاعة الفن الإسلامي
نشر في المساء يوم 25 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أنهى متحف قسنطينة كل الاستعدادات والترتيبات لافتتاح قاعة الفن الإسلامي التي تدخل في إطار تهيئة قاعات العرض الخاصة بالمتحف العمومي الوطني "سيرتا" التي باشرتها إدارة المتحف منذ سنة 2017؛ بغرض إعادة توزيع المجموعات الأثرية والفنية على الفضاءات، وعرضها وفق أطر علمية وترتيب كرونولوجي معيّن.
برمج المتحف العمومي الوطني سيرتا افتتاح قاعة الفن الإسلامي تحت شعار "عبقرية وإبداع" خلال نهاية هذا الأسبوع، في إطار المشروع العلمي والثقافي الذي مس كل قاعات المتحف الذي أطلقه منذ 3 سنوات، لتكون إضافة للقاعتين الجديدتين اللتين تم افتتاحهما سنة 2018، ويتعلق الأمر بقاعة الفنانين والنحاتين الجزائريين وقاعة الفن العالمي.
واعتمدت إدارة المتحف في ترتيب الموروث الثقافي والتاريخي المادي بقاعة الفن الإسلامي، على المنظور الأكاديمي العلمي؛ بإنقاص عدد من القطع المعروضة، وعرض قطع جديدة أكثر تشويقا مع استعمال التأثيرات الضوئية، وإضافة أنماط جديدة من وسائل العرض المشوقة لتلبية حاجيات الزائر والباحث بأسلوب جديد وعصري، يجمع بين الصورة والنص وبين الضوء والصورة. كما سُلط داخل القاعة التي ستفتح يوم الخميس المقبل، الضوء على الحضارة الحمادية التي كانت مظاهرها جلية بالشمال الجزائري، من خلال ما أفرزته من إبداع في المجال المعماري والفني، والتي فاقت بجمالها كل الدول والإمارات الإسلامية المجاورة لها، بعدما تم ابتكار أساليب لم تكن متبعة، والتخلص من الأساليب التقليدية المتبعة في الفنون، حيث ظهرت تقنيات جديدة من خلال ظهور الزخارف النباتية والكتابية والهندسية في المعمار، وكذا الاعتماد على أسلوب لم يكن متبعا في بلاد المغرب الإسلامي، وهو التصوير الآدمي والحيواني الذي أبدع في تجسيده الفنان الحمادي.
ولم تخلُ القاعة الجديدة من عرض بعض القطع النقدية والمسكوكات لحضارات دول وإمارات مرت على منطقة المغرب الأوسط على غرار دولة الأغالبة والفاطميين والحفصيين وصولا إلى العثمانيين، بحلة جديدة جاءت أكثر رونقا وانسجاما بشكل نموذج للمتحف العصري وبتقنيات عالية، بعدما تم إدماج بعض القاعات، واستحداث أخرى مع تغيير مسار العرض، لتمكين الزائر من جميع المستويات أو حتى الباحثين في مجال التاريخ، من التمتع بمختلف القطع المعروضة وفهمها على أحسن وجه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.